موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
ثقافة الدمام تحتفي بجماليات الفنون والنحت ::التجــديد العــربي:: وجبات العشاء المتأخرة "تهدد" حياتك! ::التجــديد العــربي:: قمة البشير - السيسي تمهّد لتسهيل التجارة وتنقل الأفراد ::التجــديد العــربي:: شعلة دورة الألعاب الآسيوية تصل إندونيسيا ::التجــديد العــربي:: 80 بليون دولار قيمة متوقعة للتبادل التجاري بين الإمارات والصين ::التجــديد العــربي:: معرض فارنبره الجوي يعلن عقد صفقات شراء بقيمة 192 مليار دولار ::التجــديد العــربي:: 2.7 بليون دولار حجم التبادل التجاري بين مصر وروسيا في 5 أشهر ::التجــديد العــربي:: الجيش السوري يحرر سلسلة من القرى والتلال بين درعا والقنيطرة ::التجــديد العــربي:: ماتيس يؤيد إعفاء بعض الدول من عقوبات إذا اشترت أسلحة روسية ::التجــديد العــربي:: إستشهاد 4 فلسطينيين بقصف للاحتلال في قطاع غزة ::التجــديد العــربي:: الرئاسة الفلسطينية تدين إقرار الكنيست لما يسمى بقانون «الدولة القومية اليهودية» ::التجــديد العــربي:: الامارات والصين تتفقان على تأسيس شراكة استراتيجية كاملة ::التجــديد العــربي:: السعودية ترفض قانون "الدولة القومية للشعب اليهودي" ::التجــديد العــربي:: ترامب يدعو بوتين لزيارة واشنطن في الخريف ::التجــديد العــربي:: «النهضة» التونسية تطالب الشاهد بعدم الترشح للانتخابات الرئاسية المقرر تنظيمها العام المقبل ::التجــديد العــربي:: السيسي يتحدث عن "نقلة كبيرة" لمصر في عام 2020 ::التجــديد العــربي:: ترامب: الناتو أصبح أقوى بجهودي فقط ولقائي مع بوتين أفضل من قمة الناتو ويصف القمة بأنها "ناجحة ورائعة" ::التجــديد العــربي:: وزارة الصحة العراقية: 8 قتلى و56 مصابا بين المدنيين منذ بداية الاحتجاجات ::التجــديد العــربي:: مصر: ضبط عصابة تهريب آثار بحوزتها 484 قطعة أثرية ::التجــديد العــربي:: مجلس الأمن: نتائج قمة بوتين-ترامب قد تزيل الخلافات ضمن المجلس حول سوريا ::التجــديد العــربي::

قضايا لملء الفراغ

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

في حياتنا اليومية نواجه قضايا مختلفة، بعضها حيوي لبقائنا واستمرارنا لا يحتمل الانتظار، وبعضها أقل حيوية وليس ملحاً يمكن أن ينتظر بعض الوقت، وأخرى لا يكون لدينا القدرة على حلها فتظل على الطاولة ، ويظل الحديث عنها ينقطع ويتصل لكنها لا تغيب، فتتحول إلى “قضايا لتقطيع الوقت وملء الفراغ ورفع العتب”! وسأعرض لقضيتين فقط من هذه القضايا: “المصالحة الفلسطينية”، و”عملية السلام” .

 

في الأسبوعين الأخيرين تحقق للفلسطينيين إنجازان، مواجهة ناجحة للعدوان “الإسرائيلي” الأخير على غزة، واعتراف بفلسطين “دولة مراقب غير عضو” في الأمم المتحدة، فأشاعا أجواء “احتفالية” في القطاع وفي الضفة، تخللتها خطابات وكلمات شاركت فيها الفصائل الفلسطينية، وعلى رأسها حركتا (فتح) و(حماس)، وسمحت بخلق الانطباع بأن الأمور تسير إلى الأحسن، وأن “المصالحة” قد أصبحت وشيكة .

لقد أوحت كلمات خالد مشعل في غزة، وكلمات محمود عباس في رام الله، أن كل العقبات أمام المصالحة قد تم تذليلها، أو أصبحت جاهزة لذلك، وتناسى الاثنان أن هناك “هوة” لاتزال على حالها، وأن أحدهما يتحدث عن “المقاومة والتحرير”، والآخر يتحدث عن المفاوضات . وهناك طرف ثالث “شريك” في تقرير اتجاه الأمور تم تجاهله، هو الطرف “الإسرائيلي” . وفي جلسة للحكومة “الإسرائيلية”، انتقد بنيامين نتنياهو الرئيس محمود عباس بسبب “عدم إدانته التصريحات الأخيرة لخالد مشعل”، وأضاف: إن “عباس لم يستنكر أيضاً الاعتداءات الصاروخية المنطلقة من غزة، فضلاً عن سعيه إلى الوحدة مع حماس” . وعليه، جاء الرد “الإسرائيلي” بوقف دفع الضرائب التي تجمعها سلطات الاحتلال من الفلسطينيين للسلطة، ثم تهديدات أفيغدور ليبرمان الذي مددها لأربعة أشهر، إضافة إلى قرار البناء في منطقة (إي 1) . لم يكن ذلك فقط بسبب إصرار الرئيس عباس على الذهاب إلى الأمم المتحدة، كما سبق وأعلن، بل قبل ذلك بسبب “التعاطف” الذي أبداه مع غزة أثناء العدوان .

كانت إجراءات نتنياهو كافية لأن “تفرمل” تحركات سلطة رام الله، غير أن المسائل “المختلف عليها” التي أعاقت تحقيق المصالحة وجمدتها بعد لقاء القاهرة الأخير، وهي نفسها التي كانت السبب في عرقلتها كل السنوات الماضية، لاتزال كما كانت . وفي مؤتمر عقد في الخليل، وحمل عنوان “الاستراتيجيات الفلسطينية بعد الدولة”، شارك فيه رئيس المجلس التشريعي عزيز الدويك، أكد في كلمة له: إن الهوة بين (فتح) و(حماس) لاتزال واسعة، وأنه لا يرى أمامه “آفاقاً حقيقية لمصالحة يمكن أن تنجز قريباً، وبخاصة أن الكل بدأ يتمترس خلف إنجازاته”، في إشارة إلى (فتح) وما حققته في الأمم المتحدة، وإلى (حماس) وما حققته في المواجهة الأخيرة مع الجيش “الإسرائيلي” . والحقيقة أن الرجل الحمساوي أصاب كبد الحقيقة، حيث إن كلاً من الحركتين تريد أن تستغل ما تعده إنجازاً لها لتفرض شروطها على المصالحة، وهو ما يعني أن لا تقدم يمكن أن يتم إحرازه في هذا المجال .

لكن الدويك، بعد أن استعرض تصريحات ومواقف قادة الحركتين، ذهب إلى ما هو أبعد من ذلك معيداً الموقف إلى المربع الأول، حيث قال: إن نجاح المصالحة يتطلب “إنهاء الدور الوظيفي الذي تقوم به السلطة الفلسطينية لمصلحة الاحتلال، أي إنهاء التعاون الأمني بينهما”، مضيفاً أن ““إسرائيل” خلقت معادلة تجعل بقاء السلطة مرتبطاً ببقاء دورها الوظيفي” . مرة أخرى أصاب الرجل وأعادنا إلى السؤال القديم، أي إلى مسألة “البرنامج السياسي” وعلاقته بالمصالحة . فعلى أي برنامج سياسي يمكن أن تتم المصالحة؟ وقد سبق للإجابات التي أعطيت عن السؤال أن منعت تحقيق المصالحة . فضلاً عن أن ما يطالب به الدويك، على أحقيته، إلا أنه ينهي وجود السلطة، في وقت تتمسك (فتح) بها . وهكذا يظل الحديث يدور عن المصالحة، ولا مردود، سوى تقطيع الوقت وملء الفراغ ورفع العتب .

“عملية السلام” هي قضية أخرى . بعد اعتراف الأمم المتحدة، احتفلت السلطة الفلسطينية بإنجازها دون أن تغادر مواقعها القديمة، وبعد اجتماع اللجنة الوزارية العربية التي بحثت الوضع، خرجت بما أعلنه كبير المفاوضين، صائب عريقات، الذي قال للإذاعة الفلسطينية عن نتائج الاجتماع: إنه “تم تشكيل لجنة مصغرة لوضع خطة عمل لمبادرة عربية سيحملها وفد عربي رسمي يرأسه الأمين العام للجامعة العربية، نبيل العربي، إلى الولايات المتحدة والصين وبريطانيا” . وأضاف: “تنص المبادرة على استئناف المفاوضات من حيث توقفت، على أن تستمر مدة أقصاها ستة أشهر، وتفضي إلى إطلاق سراح المعتقلين، ووقف الاستيطان، وإنهاء الاحتلال”! فما الجديد الذي جاءت به هذه “المبادرة”؟ لا جديد، اللهم إلا أن تكون حيلة لإسقاط الشرط الذي وضعه الرئيس عباس منذ ما يقرب من عامين لاستئناف المفاوضات، وهو وقف الاستيطان، حيث يبدو مما قاله عريقات أن “المبادرة” تعني العودة إلى طاولة المفاوضات من دون وقف الاستيطان، مع “فترة سماح” تمتد لستة أشهر . وما دام الأمر مرهوناً بالمفاوضات، فقد تنتهي المدة من دون أن تفضي إلى شيء مما تحدثت عنه المبادرة . فماذا لو حدث ذلك، وقد حدث خلال العشرين سنة الماضية؟ هل نعود نبحث عن “مبادرة” جديدة؟ أو أن سر النجاح سيكون في التنازل عما لم يتم التنازل عنه حتى الآن؟

هاتان قضيتان تصلحان عينّة لقضايا أخرى كثيرة، كلها لها وظيفة واحدة: تقطيع الوقت وملء الفراغ ورفع العتب! وعندما يكون العجز هو سيد الموقف، فكل القضايا تقوم بهذه الوظيفة .

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

إستشهاد 4 فلسطينيين بقصف للاحتلال في قطاع غزة

News image

أستشهد أربعة فلسطينيين وأصيب العشرات خلال قصف لجيش الإحتلال على عدة مواقع على قطاع غزة...

الرئاسة الفلسطينية تدين إقرار الكنيست لما يسمى بقانون «الدولة القومية اليهودية»

News image

رام الله - دانت الرئاسة الفلسطينية، إقرار الكنيست الإسرائيلي لما يسمى بقانون "الدولة القومية الي...

الامارات والصين تتفقان على تأسيس شراكة استراتيجية كاملة

News image

اتفقت الامارات اليوم (السبت) مع الصين على «تأسيس علاقات شراكة استراتيجية شاملة» بين البلدين، في ...

السعودية ترفض قانون "الدولة القومية للشعب اليهودي"

News image

أكد مصدر مسؤول في وزارة الخارجية، رفض المملكة واستنكارها لإقرار الكنيست االقانون المسمى «الدولة الق...

ترامب يدعو بوتين لزيارة واشنطن في الخريف

News image

دعا الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، نظيره الروسي فلاديمير بوتين، لزيارة الولايات المتحدة في الخريف، بحس...

السيسي يتحدث عن "نقلة كبيرة" لمصر في عام 2020

News image

كشف الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، عما ستشهده مصر في عام 2020، مشيرا إلى أن ...

ترامب: الناتو أصبح أقوى بجهودي فقط ولقائي مع بوتين أفضل من قمة الناتو ويصف القمة بأنها "ناجحة ورائعة"

News image

أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أنه "قد" يكون قادرا على سحب بلاده من حلف الن...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

مراجعات 23 يوليو

عبدالله السناوي

| الأحد, 22 يوليو 2018

    بأي تعريف كلاسيكي للانقلاب العسكري، فإن «يوليو» الانقلاب الوحيد في التاريخ المصري الحديث، تنظيم ...

ما هي دلالات الحراك الشعبي في جنوب العراق؟

نجيب الخنيزي | الأحد, 22 يوليو 2018

    المظاهرات الشعبية الواسعة التي اندلعت في محافظة البصرة (يبلغ عدد سكانها 4 ملايين نسمة) ...

التحية لأيرلندا

د. فايز رشيد

| السبت, 21 يوليو 2018

    وافق مجلس الشيوخ الأيرلندي على مشروع قرار يرفض إدخال منتجات المستوطنات الصهيونية على الأراضي ...

العلاقات الأميركية الروسية

د. أسعد عبد الرحمن

| السبت, 21 يوليو 2018

    رغم محاولات بعض الدوائر الأميركية لإلغاء، أو أقلها تأجيل، قمة هلسنكي بين الزعيمين الأميركي ...

هل استسلم ترامب لبوتين في سوريا؟

د. عصام نعمان

| السبت, 21 يوليو 2018

    ما من عاصفة تعنيف تعرّض لها رئيس أمريكي في التاريخ المعاصر، كتلك التي تعرض ...

تظاهرات جنوب العراق وطموحات التغيير

د. محمد السعيد ادريس

| الجمعة, 20 يوليو 2018

    إذا كان الشعب العراقي قد استطاع أن يعبر عن موقفه من النظام الذي يحكم ...

نازحون أم مهاجرون ؟

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 20 يوليو 2018

    يكثر الحديث الآن - وله أن يكثر- عن مواكب النازحين الذين يغادرون أوطانهم بحثاً ...

وهج العقلانية العربية ممكن عودته

د. علي محمد فخرو

| الخميس, 19 يوليو 2018

  في قلب الكثير من مشاكل الأمة العربية موضوع ثقافي يتعلق بمدى وجود العقلانية ومقدار ...

عناصر منشودة لنهضة عربية جديدة

د. صبحي غندور

| الخميس, 19 يوليو 2018

    العديد من المفكّرين العرب يكتفون بعرض ما لديهم من فكر ولا يساهمون في بناء ...

مستقبل الإقليم.. تكامل أم تناحر؟

د. عبدالحسين شعبان

| الخميس, 19 يوليو 2018

    «عليك دائماً أن تعمل كرجل فكر، وأن تفكّر كرجل عمل»؛ ذلك ما قاله المفكر ...

العرب والصين

د. أحمد يوسف أحمد

| الخميس, 19 يوليو 2018

    انعقدت يوم الثلاثاء الماضي أعمال الدورة الثامنة للاجتماع الوزاري لمنتدى التعاون العربي الصيني، وهو ...

الخان الأحمر و«صفقة القرن»!

عوني صادق

| الخميس, 19 يوليو 2018

    في وقت يغرق فيه الفلسطينيون في «فقه صفقة القرن»، يتحرك «الإسرائيليون» لتنفيذ بنودها، بضوء ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم24127
mod_vvisit_counterالبارحة31552
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع24127
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي295277
mod_vvisit_counterهذا الشهر683226
mod_vvisit_counterالشهر الماضي904463
mod_vvisit_counterكل الزوار55599705
حاليا يتواجد 2465 زوار  على الموقع