موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
اصابات خلال مواجهات مع الاحتلال في "الاقصى" ::التجــديد العــربي:: السعودية والهند.. ميزان دقيق لمصالح اقتصادية مشتركة ::التجــديد العــربي:: علماء يحذرون من خطر الخبز المحمّص! ::التجــديد العــربي:: «الأوسكار» تعلن أسماء 13 نجماً سيشاركون في حفل توزيع الجوائز ::التجــديد العــربي:: مهرجان الجبل الثقافي الأول ينطلق في 24 يناير في الفجيرة ::التجــديد العــربي:: مانشستر يونايتد يخسر بهدفين أمام باريس سان جيرمان في ذهاب دور الستة عشر بدوري أبطال أوروبا ::التجــديد العــربي:: موسكو: المساعدات الأمريكية لفنزويلا ذريعة للتدخل العسكري ::التجــديد العــربي:: المبعوث الأممي إلى اليمن: طرفا الحرب في اليمن اتفقا مبدئيا على إعادة الانتشار بالحديدة ::التجــديد العــربي:: مصدر مصري: المتفجرات التي كانت بحوزة الانتحاري تكفي لتدمير حي بأكمله ::التجــديد العــربي:: بوتين والملك سلمان يؤكدان نيتهما تعزيز العلاقات الروسية السعودية ::التجــديد العــربي:: محادثات "نووية" بين واشنطن وسيئول قبل قمة ترامب وكيم ::التجــديد العــربي:: بوغدانوف: مستعدون للتعاون مع واشنطن لاستكمال القضاء على الإرهابيين في سوريا ::التجــديد العــربي:: تفجير الأزهر: مقتل 3 من أفراد الشرطة المصرية ::التجــديد العــربي:: ولي العهد يغادر إسلام آباد ويؤكد: نأمل في شراكات جديدة ::التجــديد العــربي:: البحرية الجزائرية تبحث عن مهاجرين قضوا في البحر ::التجــديد العــربي:: السلطة الفلسطينية تبحث عن دعم عربي في رفضها مؤتمر وارسو ::التجــديد العــربي:: عبد العزيز بوتفليقة: رئيس الجزائر يترشح لولاية خامسة ::التجــديد العــربي:: مصر تتسلم رئاسة الاتحاد الافريقي من رواندا ::التجــديد العــربي:: الانسحاب الأمريكي من سوريا: قائد عسكري أمريكي يرجح سحب القوات الأمريكية خلال أسابيع ::التجــديد العــربي:: 3 قتلى بتحطم مروحية للأمم المتحدة جنوب السودان ::التجــديد العــربي::

رسالة بشقّين

إرسال إلى صديق طباعة PDF

هذه المقالة تحاول تقديم قراءة "منطقية" لكتاب تكليف الملك عبد الله الثاني رئيس وزرائه عبد الله النسور ترؤس لجنة مستحدثة تحت مسمى "لجنة تعزيز منظومة النزاهة"، مكونة من عشرة أشخاص، إضافة للرئيس، ليس هنا مكان بيان أوزانهم أو أدوارهم السابقة أو حتى غيابها. وبعضهم مكرر من لجان مماثلة جرى إلقاء توصياتها في سلة المهملات بما يؤشر على أنها لم تخدم سوى شراء الوقت. وحتى شراء الوقت هدف تراجعت سويته، فالوقت المتاح للجنة الجديدة هو بحدود الشهر والنصف المتبقية لإجراء الانتخابات النيابية.

 

المطلوب من اللجنة كثير لا يلخصه "تشخيص مواطن الخلل في جميع الجهات الرقابية ومراجعة التشريعات ذات العلاقة واقتراح تشريعات والتشاور مع جميع مؤسسات المجتمع المدني والقوى السياسية والأخذ برؤى المواطنين وأصحاب الخبرة، وتعزيز مبادئ الحوكمة الرشيدة داخل القطاع العام والخاص ومنظمات المجتمع المدني وتطويرالعلاقة التشاركية بين القطاعين العام والخاص وصياغة ميثاق للمعايير الأخلاقية والمهنية الناظمة لهما وإعداد خُطة تنفيذية ببرنامج زمني لتعزيز منظومة النزاهة والمساءلة ومأسسة عملها، وعرض الخطة والميثاق على مؤتمر وطني تمهيدًا لتقديمهما للحكومة البرلمانية المقبلة"!!

عمل لا تتسع له الأسابيع المتبقية لولاية هذه الحكومة التي تنتهي بانتهاء العملية الإنتخابية، ولا يكتسب أولوية على تلك "العملية" موضع "الجدل"، ناهيك عن معالجة آثار القرارات الاقتصادية لذات الحكومة. ولكن يمكن إنجاز المهمة فقط لو أحيلت للجنة تتشكل من الخبرات الوطنية التي سبق وقدمت تصورات ودراسات متكاملة لكل ما يلزم لتحقيق منظومة النزاهة تلك. وما يميز حزمة الحلول المتكاملة الجاهزة بما فيها النصوص التشريعية، أنها متوافق عليها من كامل القوى والقيادات الوطنية التي يفترض من اللجنة الجديدة أن تحاورها، ولكنها حتمًا لن تفعل. بل إن رفض هذه الحلول هو ما صنف كل تلك القوى كمعارضة تشكل مرجعية للحراك وليس للجان الدولة. والفرق بين البرنامجين تظهره اللغة المستعملة. مثالان: الرسالة الملكية تتحدث عن "تعزيز منظومة النزاهة والثقة في مؤسسات الدولة" فيما الحراك يتحدث عن غيابهما، والرسالة تتحدث عن "الحوكمة الرشيدة" فيما الحراك يطالب بالحكم المنتخب.

وبوضع إمكانية كون الرسالة برنامج عمل جانبًا تتوجب قراءة بقية مدلولاتها، وهي:

أولاً، إعلان دعم الملك لكل ما قامت به الحكومة من رفع للأسعار. فالمخابرات مثلاً أصرت على النأي بنفسها عن قرار الرفع وفرضت على رئيس الحكومة أن يعلن أنها حذرته من نتائجه. ورسالة الملك المعززة للحكومة تقفل الباب في وجه المتملقين وتريحنا من تكرار دعواتهم للملك للتدخل للعودة عن قرار الرفع في محاولة كسب الشارع دون أن يفقدوا حظوتهم عند الحكم.

ثانيًا: في ضوء العامل الزمني، الرسالة لا تصلح إلا كمقدمة لتأجيل الانتخابات دون أن يبدو ذلك تراجعًا أمام ضغط المقاطعة. ولكن العجيب أن الملك عاد وأكد أول أمس على قيام الانتخابات الشهر القادم. وهو ما يغلق الباب أمام محاولات قطاع من الأخوان عقد صفقة مع الحكم كما يغلقه على قوى معارضة رئيسة تكون استنزفت محاولاتها الوصول لصفقة "إصلاح النظام" جمعة 30 الشهر المنصرم، ما يفقدها جزءً كبيرًا من رصيدها لصالح قيادات الحراك الشابة المتولدة في الشارع بكثرة لا يفيد معها الاعتقال، بل الاعتقال يكرس المعتقلين كقيادات.. وهو ما تفيده مقالة رجل الدولة السابق الدكتور مروان المعشر عن "جيل لا يقبل الاستئثار بالسلطة".

ثالثًا: دستوريًا لا يمكن لحكومة أو لأية لجنة معينة أو منتخبة أن تضع برنامج عمل لحكومة قادمة، وتصديق زعم أن تلك الحكومة ستكون منتخبة يعني أن لا أحد الآن يعرف لا شخوصها ولا برامجها. من هنا نستنتج أن الرسالة تفيد - سواء جرى الإصرار على موعد الانتخابات أو التراجع عنه- أغراضًا سياسية وليس "إدارية". والشق المحلي للرسالة يتمثل في محاولة إغلاق باب الحديث فيما يجري الاعتراص عليه شعبيًا، ليس بما يفيد أن ما جرى لا يمكن العودة عنه و"عفا الله عما مضى"، وإنما بالإشادة بكل ما جرى لحينه وأجج الحراك باعتباره إنجازات تُعظّم ويبنى عليها.. ثم بالقفز إلى الحديث التجميلي عن "ما بعد" الانتخابات المرفوضة.. ورسالة "نوايا" بشأن النزاهة تقدم للخارج المانح أو المقرض وللمنظمات الدولية الضاغطة في شأن حقوق الإنسان.

وضغط الخارج على الأنظمة العربية هو في الحقيقة ضغط عائد لمطالب قررت الشعوب أخذها بيدها. والربيع العربي جسد الآتي ليس بوعد زاهٍ بل بأكثر من صورة على الأرض فيها الكثير من عيوب الواقع، ولكنها تفيد أن الشعوب هي من بات يحسب حسابها ويتوجب على الجميع خطب ودها.. فلم يعد أحد يقدر على "إنزالها عن الفرس" يوم عرسها بزعم أية أولوية. ولخطب الود فنون تفوت المطمئنون لكونهم "أبناء العم" الموعودين من الآباء منذ ولادتهم!!.

 

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

بوتين والملك سلمان يؤكدان نيتهما تعزيز العلاقات الروسية السعودية

News image

أكد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين والعاهل السعودي الملك سلمان عبد العزيز في مكالمة هاتفية نيت...

محادثات "نووية" بين واشنطن وسيئول قبل قمة ترامب وكيم

News image

أفادت وكالة "يونهاب" بأنه من المتوقع أن يجتمع المبعوثان النوويان الكوري الجنوبي والأمريكي في فيت...

بوغدانوف: مستعدون للتعاون مع واشنطن لاستكمال القضاء على الإرهابيين في سوريا

News image

أعرب المبعوث الخاص للرئيس الروسي إلى الشرق الأوسط وإفريقيا ميخائيل بوغدانوف عن استعداد موسكو للت...

تفجير الأزهر: مقتل 3 من أفراد الشرطة المصرية

News image

قتل 3 من أفراد الشرطة المصرية، بينهم ضابط، وجرح 6 آخرون لدى تعقب "إرهابي" في ...

ولي العهد يغادر إسلام آباد ويؤكد: نأمل في شراكات جديدة

News image

غادر ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع الأمير محمد بن سلمان بن عبد...

عبد العزيز بوتفليقة: رئيس الجزائر يترشح لولاية خامسة

News image

أعلن الرئيس الجزائري، عبد العزيز بوتفليقة، ترشحه لانتخابات الرئاسة المقررة في أبريل/ نيسان، على الر...

مصر تتسلم رئاسة الاتحاد الافريقي من رواندا

News image

تسلم الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي أمس رئاسة الاتحاد الأفريقي في أول رئاسة دورية مصر...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

مقاربة قوانين الطبيعة وقوانين البناء

د. علي عقلة عرسان

| الخميس, 21 فبراير 2019

    في الرياضيات والفيزياء، تقف القوانين والعلاقات الرقمية الدقيقة والمعادلات والنظريات، لتشكل بمجموعها بيئة منطقية ...

«مجلس اللا أمن والإرهاب الدولي»

عوني صادق

| الخميس, 21 فبراير 2019

    مع انتهاء الحرب العالمية الثانية، اتفق المنتصرون على تأسيس منظمة الأمم المتحدة، والتي قيل ...

الحلف الغربي في مهب الريح

جميل مطر

| الخميس, 21 فبراير 2019

    لا مبالغة متعمدة في صياغة عنوان هذا المقال، فالعلامات كافة تشير إلى أن معسكر ...

عن قمة الأخوة والتسامح

د. عبدالعزيز المقالح

| الثلاثاء, 19 فبراير 2019

  كانت قمة «الأخوة الإنسانية» التي انعقدت في أبوظبي الأسبوع الماضي، بين شيخ الأزهر الشريف ...

ما تغير بعد مؤتمر وارسو ومالم يتغير

د. نيفين مسعد

| الثلاثاء, 19 فبراير 2019

  انتهت، يوم الخميس 14 فبراير 2019، في وارسو أعمال المؤتمر الذي أُطلِقَ عليه “مؤتمر ...

رصيد مصر في أفريقيا

أحمد الجمال

| الثلاثاء, 19 فبراير 2019

  في مصر القديمة، وقبل ظهور علوم الجغرافيا السياسية والاستراتيجية، حدد القادة المصريون أمن وطنهم ...

شبح «ربيع لاتيني» في فنزويلا

د. محمد السعيد ادريس

| الثلاثاء, 19 فبراير 2019

  اعتاد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، منذ أن تولى مقاليد السلطة منذ عامين، أن يسير ...

همروجة تطبيعية!

عبداللطيف مهنا

| الثلاثاء, 19 فبراير 2019

  لم تعد قمة "تحالف دولي سياسي واقتصادي وعسكري" ضد إيران.. تضاءلت إلى "قمة وارسو ...

صراع «الجنرال» نتنياهو للفوز

د. فايز رشيد

| الثلاثاء, 19 فبراير 2019

معروف عن بنيامين نتنياهو ضآلة خبرته العسكرية، فهو أدّى خدمة العلم في الجيش لمدة عام...

حول الدولة الوطنية

د. حسن مدن | الثلاثاء, 19 فبراير 2019

    بصرف النظر عن المسارات والتجليات المختلفة لتشكّل الدولة الوطنية العربية، إلا أن هذه الدول ...

«البريكسيت» وترشيد الديمقراطية

د. أحمد يوسف أحمد

| الاثنين, 18 فبراير 2019

    مازالت الجماعة السياسية البريطانية غارقة إلى أذنيها في معضلة البريكسيت ما بين الخروج من ...

أوجلان.. ما الذي بقي وما الذي تغير؟

د. محمد نور الدين

| السبت, 16 فبراير 2019

مساء الاثنين في 15 فبراير/ شباط 1999 تعرضت السيارة التي كانت تقل زعيم حزب الع...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم14652
mod_vvisit_counterالبارحة34185
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع240869
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي351400
mod_vvisit_counterهذا الشهر1022581
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1550056
mod_vvisit_counterكل الزوار65177034
حاليا يتواجد 2608 زوار  على الموقع