موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
الاتحاد الافريقي يطالب ترامب باعتذار بعد "وصف دول افريقية بالحثالة" ::التجــديد العــربي:: روسيا: واشنطن لا تنوي الحفاظ على وحدة سوريا ::التجــديد العــربي:: سوريا وروسيا وتركيا تنتقد تشكيل الولايات المتحدة قوة حدودية جديدة شمالي سوريا ::التجــديد العــربي:: الإمارات والمغرب على قائمة أميركية للدول الأكثر آمانا في العالم ::التجــديد العــربي:: الإمارات تعلن ان احدى طائراتها المدنية تم اعتراضها من قبل مقاتلات قطرية خلال رحلة إعتيادية متجهة إلى البحرين ::التجــديد العــربي:: محمد حمدان المسؤول في حركة حماس الفلسطينية ينجو من محاولة اغتيال في صيدا ::التجــديد العــربي:: هجوم انتحاري مزودج اودى بحياة أكثر من ثلاثين في ساحة الطيران في بغداد ::التجــديد العــربي:: السعودية تفتح الطريق أمام أول مشروع للسيارات الكهربائية ::التجــديد العــربي:: إيرادات السياحة بمصر تقفز لأكثر من سبعة مليارات دولار وأعداد الوافدين لى مصر لتتجاوز ثمانية ملايين زائر ::التجــديد العــربي:: 70 لوحة تحكي تاريخ معبد ملايين السنين في مكتبة الإسكندرية ::التجــديد العــربي:: 48 شاعرا من بين 1300 شاعر يتنافسون على بيرق الشعر لـ 'شاعر المليون' ::التجــديد العــربي:: الزبادي والبروكلي يكافحان سرطان القولون والمستقيم ::التجــديد العــربي:: برشلونة يفلت من الهزيمة امام ريال سوسييداد و يقلب تخلفه بهدفين أمام مضيفه إلى فوز بأربعة أهداف في الدوري الاسباني ::التجــديد العــربي:: ليفربول يكبد مانشستر سيتي الخسارة الأولى في الدوري الانكليزي ::التجــديد العــربي:: مهرجان مئوية عبد الناصر في الناصرة ::التجــديد العــربي:: مليون وحدة استيطانية جديدة في الأراضي المحتلة ::التجــديد العــربي:: رئيس برلمان إقليم كردستان العراق يعلن استقالته "احتجاجا على احتكار جماعات معينة للسلطة والثروة" ::التجــديد العــربي:: اعتقال 22 فلسطينياً بمداهمات في مدن الضفة المحتلة ::التجــديد العــربي:: مصر تعدم 15 شخصا مدانا بارتكاب أعمال إرهابية ::التجــديد العــربي:: الاحتلال يتهيأ عمليا للانسحاب من اليونسكو ::التجــديد العــربي::

من تأميم القناة إلى تأميم الوطن

إرسال إلى صديق طباعة PDF

في 26 يوليو 1956 وقف الزعيم جمال عبد الناصر في ميدان المنشية بالإسكندرية ليلقي خطابه الأشهر بمناسبة مرور أربعة أعوام على قيام ثورة يوليو. كان الحضور هم أعضاء مجلس قيادة الثورة والوزراء وجموع غفيرة من الشعب المصري العادي قرة عين ناصر وقميصه الواقي. كعادته خاطب عبد الناصر المصريين قائلاً «أيها المواطنون»،

واستعرض في خطابه تطور معركة مصر مع قوى الاستعمار العالمي، حتى إذا وصل للقول إنه تخيل وهو جالس إلى مستر بلاك مدير البنك الدولي لبحث تمويل السد العالي، كما لو أنه كان فرديناند ديليسبس، انطلقت أربع مجموعات من رجال القوات المسلحة لمحاصرة مقار شركة قناة السويس في الإسماعيلية وبورسعيد والسويس والقاهرة تنفيذاً لقرار رئيس الجمهورية بتأميم الشركة العالمية لقناة السويس شركة مساهمة مصرية. أصاب الحضور مَسُ من جنون وتركهم القرار المفاجأة بين شك ويقين، وقاطع ناصر تصفيق حاد فالقرار أخضع القناة للسيادة المصرية، وأنهى وضع الشركة الفرنسية الذي جعل منها دولة داخل الدولة، ورد الاعتبار لذكرى 120 ألف عامل مصري قضوا في أعمال السخرة وشق القناة.

 

*******

ما أبعد اليوم عن البارحة ففي 1 ديسمبر 2012 وقف الدكتور محمد مرسي في قاعة المؤتمرات بالقاهرة ليلقي خطاباً احتفالياً بمناسبة تسلم مشروع الدستور المصري الجديد. كان الحضور هم أعضاء الجمعية التأسيسية والوزراء والنواب وبعض الشخصيات العامة، وغاب الشعب عن محيط الرئيس مع أنه أشار إليه نحو 20 مرة في خطابه القصير. فور انتهاء مرسي من خطابه انطلقت فئات من أهله وعشيرته من نقطة تجمعهم أمام جامعة القاهرة واتجهوا إلى محاصرة المحكمة الدستورية العليا على كورنيش المعادي، وقد كان الهدف هو منعها من نظر دعويين لحل الشورى والتأسيسية في اليوم التالي. بين 26 يوليو 1956 و1 ديسمبر 2012 عنصر تشابه وحيد هو أن الخطاب الرئاسي في الحالتين تلاه تحرك لتنفيذ هدف محدد بواسطة مجموعات من الأفراد، أما عناصر الاختلاف بين المشهدين فعظيمة. حاضن شعبي لعبد الناصر مقابل حضور رسمي أحاط بمرسي، خطاب في الهواء الطلق لناصر مقابل آخر معلب في قاعة مكيفة لمرسي، حصار لمعاقل النفوذ الأجنبي لتصفيتها وتحرير السيادة الوطنية في عهد عبد الناصر مقابل حصار صرح قضائي عتيد في عهد مرسي ودوس بالأقدام على مبدأ استقلال القضاء مع تعالي هتاف «لا إله إلا الله حرر مصر من القضاة» وشتان ما بين تحرير وتحرير، التفاف مصري وعربي ومن كل دول العالم الثالث حول عبد الناصر واهتمام بمحاكاة نموذجه في تحدي الإرادة الاستعمارية مقابل انقسام مصري غير مسبوق في عهد مرسي ودهشة عربية ودولية من تلازم النقيضين: الانتهاء من وضع مشروع الدستور والحصار للمحكمة المناط بها حماية هذا الدستور. وكما ظل تأميم القناة محفوراً في التاريخ المصري الحديث، كذلك سيخلد حصار المحكمة الدستورية العليا الذي وصف أحد المنسوبين للتيار الديني مقترفيه بأنهم «أبطال»!.

*******

في عام 1956 تم تتويج ناصر زعيماً للأمة العربية وارتفع إلى أعلى ذُرى التقدير لكنه ظل بشراً، مرسي أمره مختلف، هو نبي، هو حفيد عمر بن الخطاب وعمر بن عبد العزيز، وخامس الخلفاء الراشدين، هو خليفة المسلمين، وهو المعصوم من الخطأ والعياذ بالله. ولأنه كذلك فإنه حين يرى مشروع الدستور آية من آيات الإعجاز في الشكل والمضمون، فلا بد أن ما يراه هو الحق المطلق، ولا شك أن المحكمة التي تتربص بالجمعية التأسيسية حكمها باطل بطلاناً مبيناً قبل حتى أن يصدر، ولذلك فإن حصارها زلفى إلى الله وإذلالها مخرج صدق لكل مؤمن غيور على دينه وشريعته. عذراً سيادة الرئيس وصفت في خطابك يوم 1 ديسمبر مشروع الدستور بما ليس فيه، فانبرى أهلك وعشيرتك للدفاع عنه وحمايته. قلت إن مواد الدستور تساوي بين الجميع دون تمييز بسبب المعتقد أو النوع، بينما أن المادة 33 من دستورك أسقطت ولأول مرة منذ عام 1923 معايير التمييز بين المواطنين وهي معايير الجنس والأصل واللغة والدين والعقيدة.

*******

قلت إن رئيس الجمهورية لا يستطيع حل البرلمان إلا باستفتاء، وهذا غير صحيح لأن المادة 139 من دستورك تعطيك الحق في حل مجلس النواب دون استفتاء إذا رفض المجلس منح ثقته للحكومة ثلاث مرات متتالية. قلت إن الدستور ينتصر لحرية الصحافة والطباعة والنشر وإصدار الصحف، وأنت تعلم مدى شراسة المعركة التي دارت داخل الجمعية التأسيسية بسبب رفض الأغلبية إلغاء عقوبة حبس الصحفيين حتى انتهى الأمر لما خرجت عليه المادتان 48 و49 من الدستور. قلت إن أطياف الجماعة الوطنية المصرية في جميع ربوع مصر وخارجها أُخذت آراؤهم وتم تضمينها في الدستور، ولا يدري المرء عن أي تضمين تتحدث إذا كانت الجمعية قد ضاقت في آخر أيامها بكل من لا ينتمي للتيار الديني على نحو يجعل الدستور المطروح للاستفتاء منسوباً للجماعة لا لمصر. قلت إن مصر فخورة بأجواء الحرية والشفافية التي مارست فيها الجمعية مهامها، وتعرف في قرارة نفسك كما يعرف الكافة أن الفضيلة الكبرى الغائبة عن عمل هذه الجمعية هي الشفافية. وقلت إن أعضاء الجمعية أبلوا بلاء حسناً في صياغة مشروع الدستور وإنضاج مواده، وأعجب من الحديث عن النضج وقد سابق الأعضاء الزمن ووصلوا الليل بالنهار للتصويت على 236 مادة في بضعة أيام حتى إذا ما تراءى لبعضهم أن يعارضوا حذرهم رئيس الجمعية من مغبة تأجيل التصويت.

*******

قلت كلاماً جميلاً كثيراً يا دكتور مرسي في وصف دستور ليس بالقطع هو ذلك الذي تسلمته بيمينك، لكنك مصدق في كل حال، ولأنك كذلك زحف رجالك نحو المحكمة لحماية دستورهم من ظلم قضاتها، ورفعوا عاليا لافتات نعم للدستور الجديد من دون أن يقرأوا حرفاً أو مادة من مواده، وذلك ببساطة شديدة لأن النعم هي لك أنت وليست للدستور. لم تزجرهم أو تعاتبهم أو تراجعهم، ولا استدعى منك هذا الحدث الجلل خطاباً إلى الأمة أو مجرد اعتذار لقضاة مصر الذين دعوتهم في خطابك بكل اعتزاز للإشراف على استفتاء الدستور.

مضى ستة وخمسون عاماً منذ خطاب المنشية وحتى خطاب قاعة المؤتمرات، وجرت مياه كثيرة من تحت الجسور فيما بين هذين التاريخين، وانقضى حتى إشعار آخر عهد تأميم المصالح الأجنبية بالدخول في عصر تأميم الوطن لخدمة مصلحة الجماعة ورئيسها، مع أن الثورة كانت حاضرة في خلفية المشهدين!

 

 

د. نيفين مسعد

أستاذة في كلية الاقتصاد والعلوم السياسية في جامعة القاهرة

 

 

شاهد مقالات د. نيفين مسعد

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الإمارات والمغرب على قائمة أميركية للدول الأكثر آمانا في العالم

News image

الرباط – صنفت الولايات المتحدة المغرب ودولة الإمارات ضمن قائمة الدول الأكثر آمانا لرعاياها الر...

الإمارات تعلن ان احدى طائراتها المدنية تم اعتراضها من قبل مقاتلات قطرية خلال رحلة إعتيادية متجهة إلى البحرين

News image

أبوظبي – اعلنت الإمارات صباح الاثنين ان احدى طائراتها المدنية تم اعتراضها من قبل مقا...

محمد حمدان المسؤول في حركة حماس الفلسطينية ينجو من محاولة اغتيال في صيدا

News image

صيدا (لبنان) - أصيب محمد حمدان المسؤول في حركة حماس الفلسطينية بجروح الأحد في تفج...

هجوم انتحاري مزودج اودى بحياة أكثر من ثلاثين في ساحة الطيران في بغداد

News image

بغداد - دعا رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي الاثنين إلى "ملاحقة الخلايا الإرهابية النائمة" بعد...

مهرجان مئوية عبد الناصر في الناصرة

News image

لجنة إحياء مئوية جمال عبد الناصر، الرجل الذي اتسعت همته لآمال أمته، القائد وزعيم الأ...

مليون وحدة استيطانية جديدة في الأراضي المحتلة

News image

أعلن وزير الإسكان والبناء يؤاف غالانت، أن حكومته تخطط لبناء مليون وحدة استيطانية جدي...

رئيس برلمان إقليم كردستان العراق يعلن استقالته "احتجاجا على احتكار جماعات معينة للسلطة والثروة"

News image

أعلن رئيس برلمان إقليم كردستان العراق يعلن استقالته احتجاجا على ما وصفها بسيطرة زمرة من ...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

معضلة الديمقراطية والقيادة الأمريكية

د. أحمد يوسف أحمد

| الخميس, 18 يناير 2018

    عندما يُسأل المواطن السوى عن نظام الحكم الأفضل يجيب دون تردد أنه النظام الديموقراطي، ...

من يرث النظام الإقليمي

جميل مطر

| الخميس, 18 يناير 2018

    ذات يوم من أيام شهر نوفمبر من العام الماضى بعث زميل من اسطنبول بصورة ...

المئوية والمستقبل

أحمد الجمال

| الخميس, 18 يناير 2018

    سينشغل البعض بتفسير ذلك الزخم الإعلامى والسياسى وأيضا الفكرى والثقافي، وكذلك الوجدانى الذى يصاحب ...

إلى دعاة السلبية والإحباط واليأس

د. صبحي غندور

| الخميس, 18 يناير 2018

    ما تشهده بلاد العرب الآن من أفكار وممارسات سياسية خاطئة باسم الدين والطائفة أو ...

في الذكرى المئوية لميلاده…ناصر لم يزل حاضراً !!

محمود كعوش

| الخميس, 18 يناير 2018

    في الخامس عشر من شهر يناير/كانون الأول من كل عام، يُحيي القوميون العرب، الذين ...

الانتخابات العراقية القادمة وجريمة المشاركة فيها

عوني القلمجي

| الأربعاء, 17 يناير 2018

يبدو ان معالم الخوف أصبحت واضحة في وجوه اركان عملية الاحتلال السياسية. فتسويق الانتخابات وخد...

تحية إليه فى يوم مولده

د. محمد السعيد ادريس

| الأربعاء, 17 يناير 2018

    علمنا جمال عبد الناصر فى حياته أن الثورة، أى ثورة، لا يمكن إلا أن ...

فليكن للعالم موقف.. ضد العدوان والعنصرية

د. علي عقلة عرسان

| الأربعاء, 17 يناير 2018

    مشروع إنشاء “إسرائيل الثانية”، نواة ما يُسمَّى “كردستان الكبرى”، بدأ عملياً في الأراضي السورية، ...

ترامب وقرار العدوان الثاني

منير شفيق

| الأربعاء, 17 يناير 2018

يجب اعتبار قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بوقف تمويل وكالة غوث اللاجئين الفلسطينيين (أونروا)، مكم...

انتخابات العراق: هل اعتذر حيدر العبادي؟

هيفاء زنكنة

| الأربعاء, 17 يناير 2018

نقل النائب العمالي البريطاني بول فلين رسالة السيدة روز جنتل، والدة جوردون جنتل، أحد الج...

حقيقة ما خسرنا وفرص ما سنكسب

توجان فيصل

| الأربعاء, 17 يناير 2018

وصول ترامب لرئاسة أمريكا وكل «فعلاته» وفريقه المكوّن من ابنته وصهره وشلة غير متزنة ابت...

من داخل البيت الأبيض

د. عبدالحسين شعبان

| الأربعاء, 17 يناير 2018

لم يدر بخلد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أن عبارته التي استخدمها لإرعاب الزعيم الكوري الش...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم19568
mod_vvisit_counterالبارحة42996
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع177786
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي276850
mod_vvisit_counterهذا الشهر666999
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1142770
mod_vvisit_counterكل الزوار49322462
حاليا يتواجد 3437 زوار  على الموقع