موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
فض تظاهرة قرب السفارة الأميركية في عوكر - لبنان بالقوّة ::التجــديد العــربي:: استمرار مسيرات الغضب رفضاً لقرار ترامب بحق القدس المحتلة ::التجــديد العــربي:: لليوم الرابع الإنتفاضة مستمرة... 231 مصابًا في مواجهات مع الاحتلال ::التجــديد العــربي:: لبنان يدعو إلى فرض عقوبات اقتصادية على أميركاش ::التجــديد العــربي:: احتجاجات تعم الأراضي الفلسطينية.. والاحتلال يعتقل العشرات ::التجــديد العــربي:: اجتماع الجامعة العربية: قرار أمريكا لاعتبار القدس عاصمة للكيان المحتل باطل ::التجــديد العــربي:: صحف عالمية: هزيمة أمريكية نكراء في مجلس الأمن ::التجــديد العــربي:: قمة ثلاثية بالقاهرة لبحث سبل مواجهة القرار الأميركي بشأن القدس تجمع الرئيس المصري مع العاهل الأردني والرئيس الفلسطيني ::التجــديد العــربي:: رئيس الوزراء العراقي يؤكد سيطرة قواته بشكل كامل على الحدود السورية العراقية وانتهاء الحرب ضد تنظيم داعش الإرهابي ::التجــديد العــربي:: دبي ترفع نفقاتها العام المقبل 19% لـ 56 مليار درهم للموازنة لسنة 2017 ::التجــديد العــربي:: وفاة الفنان أبوبكر سالم بعد صراع مع المرض ::التجــديد العــربي:: أوبك والمنتجون غير الأعضاء يمددون خفض الإنتاج ::التجــديد العــربي:: أول جائزة للرواية الالكترونية تعلن نتائج دورتها الأولى ::التجــديد العــربي:: مهرجان الظفرة ينطلق 14 ديسمبر الجاري في مدينة زايد إمارة أبوظبي ::التجــديد العــربي:: لن تخسرن الوزن الزائد بممارسة الرياضة فقط لكن يجب أن يغير العادات الغذائية ::التجــديد العــربي:: استخدام الأجهزة الذكية قبل النوم يعرّض الأطفال للبدانة ::التجــديد العــربي:: بطولة المانيا: بايرن ميونيخ يحسم لقب الذهاب عد عودته فائزا من ارض اينتراخت فرانكفورت 1-صفر ::التجــديد العــربي:: انتر يقنع بالتعادل السلبي مع يوفنتوس في بطولة ايطاليا ::التجــديد العــربي:: إستراليا تعتقل رجلاً خطط لاعتداء كارثي ليلة رأس السنة ::التجــديد العــربي:: السيسي يتوعد برد قاس على منفذي مجزرة مسجد الروضة وارتفاع ضحايا الهجوم إلى 309 قتلى و124 مصابا ::التجــديد العــربي::

الاستثمار السياسي للصمود وللدولة

إرسال إلى صديق طباعة PDF

تجربة غزة .. بمثل هاتين الكلمتين يمكن تلخيص حرب الثمانية أيام التي اقترفها العدو الصهيوني ضد أهلنا في القطاع. مما لا شك فيه: أن التصدي الفلسطيني البطولي للعدوان شكل ويشكل ملحمة كبيرة. لكن كيف سيجري استثمار الملحمة سياسيا؟ هذا هو السؤال الأهم

لمرحلة ما بعد إطلاق النار أو ما يسمى بالتهدئة وصولا إلى الهدنة! المسألة الثانية: هي التصويت في الأمم المتحدة على قبول فلسطين عضوا مراقبا في الجمعية العامة. هذا يعتبر إنجازا دبلوماسيا لشعبنا, لكن لا يجب تضخيمه وتعظيمه ويظل السؤال الأساسي: كيف سيجري استثمار هذه الخطوة؟

نقول ذلك وفي الذهن الاستثمار السياسي الخاطئ للانتفاضة الفلسطينية الأولى, والتي لو جرى تطويرها وتوظيفها بشكل سليم لاقتربنا شوطا من طريق تحقيق الدولة الفلسطينية المستقلة. ما جرى آنذاك: استثمار الانتفاضة في اتفاقيات أوسلو وتداعياتها البغيضة والكارثية التي نعيش نتائجها والتي أرجعت المشروع الوطني الفلسطيني وعموم القضية والحقوق الوطنية سنوات كثيرة إلى الوراء. من ثم وفي سنوات لاحقة: جاء الانقسام الفلسطيني ليزيد الطين بلة. محاولات تجاوز الانقسام وتحقيق المصالحة كانت تنعش الآمال الفلسطينية قليلا ثم ما تلبث هذه الآمال أن تتحطم على صخرة الواقع المر.

برغم التهدئة والتي تحولت إلى هدنة, تكررت الاعتداءات الصهيونية على قطاع غزة إلى أن تم تتويجها مؤخرا بغارات متتالية وقصف من البحر متواصل لأبناء شعبنا في مساحته القليلة, في عملية أسمتها إسرائيل "عمود السحاب" والتي استمرت ثمانية أيام, الأمر الذي يذكر بعدوان 2008 - 2009.

جاء العدوان الصهيوني الغاشم وفقما يقول قادة العدو: من أجل القضاء على سلاح المقاومة ومخزونها من الصواريخ التي تسميها "بعيدة المدى" من أجل أمن المستوطنات والمدن القريبة من القطاع وعدم تهديدها. هذا هو الهدف الإسرائيلي المعلن أما الأهداف غير المعلنة فتلخصت: في الولوغ بالدم الفلسطيني لأسباب انتخابية إسرائيلية بحتة يقودها تحالف نتنياهو ـ ليبرمان ـ باراك. كذلك أرادت إسرائيل استنزاف المقاومة واختبار أسلحتها. هي أيضا اختبار لمصر ولدول ما يسمى بالربيع العربي في المديات التي تصلها هذه الدول في تأييد الحقوق الوطنية الفلسطينية ونهج المقاومة تحديدا ومدى الوقوف في وجه إسرائيل. هدفت إسرائيل إلى حرف الأنظار عن تقديم فلسطين طلبا إلى الجمعية العامة للأمم المتحدة لنيل عضوية المراقب في المنظمة الدولية.

ان الملحمة البطولية التي خاضتها مقاومتنا الفلسطينية الباسلة ضد العدو الصهيوني تذكر بالوقفة البطولية للمقاومة الوطنية اللبنانية ضد العدوان الصهيوني على لبنان في عام 2006. إن أهداف العدون فشلت, ويمكن القول بلا أدنى شك: ان المقاومة الفلسطينية وصلت إلى مستوى متقدم من ردع العدو الصهيوني: فلأول مرة تدوي صفارات الإنذار في تل أبيب والقدس ويلجأ سكانهما وسكان جنوب فلسطين المحتلة عام 48 إلى الملاجئ.

إن من أهم ما أفرزته التجربة الأخيرة للوقفة البطولية لفصائل المقاومة: هو تشكيل غرفة العمليات المشتركة التي يتم وضع خطط التصدي من خلالها, وهو ما ينبئ بقيام ووجود الإمكانية الحقيقية لتجاوز الانقسام الفلسطيني بعد سقوط كل مبررات وجوده. لا يجوز إن يبقى الانقسام الذي اضر بشعبنا وقضيتنا ومشروعها الوطني. إننا مطالبون كفلسطينيين بإنهاء الانقسام .

إن المعنى السياسي للصمود ولتصويت الأمم المتحدة يوجب إن يجري استثمارهما في: إنهاء الانقسام والعودة إلى الوحدة الوطنية الفلسطينية على أرضية التمسك بالثوابت الوطنية الفلسطينية. إعادة الاعتبار لمنظمة التحرير الفلسطينية. الطلاق مع نهج المفاوضات مع العدو والعودة إلى المقاومة. عدم عقد التهدئة مع إسرائيل. ملاحقة مجرمي الحرب الإسرائيليين في محكمة الجنايات الدولية بالرغم من كل التهديدات الإسرائيلية والأميركية.

إسرائيل هي المغتصبة للأرض الفلسطينية, والفلسطينيون في حالة مقاومة لفعل الاحتلال، لذا من حقهم المقاومة وفقًا لكل نواميس الطبيعة وقوانين الأرض بما فيها قرارات الجمعية العامة للأمم المتحدة التي شرعت المقاومة بكافة أشكالها ووسائلها بما فيها الكفاح المسلح ضد الاحتلال. لذا قانونًا وشرعًا لا تجوز هدنة بين من يقوم بمقاومة الاحتلال وبين الغاصب، فهذا يعني: أنه تم تكريس الاحتلال. الهدنة تتم بين دولتين، وليس بين حركة تحرر وطني مقاومة وبين دولة محتلة لأراضيها! تتوقف المقاومة فقط عندما يزول الاحتلال. إسرائيل مصرة على إبقاء احتلالها للأرض الفلسطينية. لذا من واجبنا أن نُصر كفلسطينيين وعرب على حقنا في المقاومة والكفاح المسلح منها تحديدًا طالما بقي الاحتلال الصهيوني لأرضنا قائمًا وموجودًا.

لكل ما سبق على الفصائل الفلسطينية التي تعقد التهدئة ـ الهدنة ـ (وبخاصة حركة حماس) عدم الوقوع في مطب وخديعة "الهدنة" مع إسرائيل. من ناحية ثانية فإن من الأهمية بمكان: استثمار سياسي لما حصل في غزة وفي الأمم المتحدة بالشكل الصحيح .

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

فض تظاهرة قرب السفارة الأميركية في عوكر - لبنان بالقوّة

News image

فضّت القوى الأمنية التظاهرة قرب السفارة الأميركية في عوكر -المتن بالقوّة، بعدما تعرّض عناصر الأ...

استمرار مسيرات الغضب رفضاً لقرار ترامب بحق القدس المحتلة

News image

تواصلت أمس لليوم الثالث على التوالي مسيرات الغضب والتحرّكات والمواقف الشاجبة لاعتراف الإدارة الأميركية بمد...

لليوم الرابع الإنتفاضة مستمرة... 231 مصابًا في مواجهات مع الاحتلال

News image

أصيب عشرات الفلسطينيين في الضفة والغربية وغزة السبت في اليوم الرابع من المواجهات المستمرة منذ...

لبنان يدعو إلى فرض عقوبات اقتصادية على أميركاش

News image

قال وزير خارجية لبنان جبران باسيل أمس (السبت) إنه يجب على الدول العربية النظر في ...

احتجاجات تعم الأراضي الفلسطينية.. والاحتلال يعتقل العشرات

News image

تواصلت تظاهرات الغضب في فلسطين ضد قرار الولايات المتحدة نقل السفارة الأميركية من تل أبي...

اجتماع الجامعة العربية: قرار أمريكا لاعتبار القدس عاصمة للكيان المحتل باطل

News image

بحث الاجتماع غير العادي لمجلس جامعة الدول العربية على المستوى الوزاري أمس، بالقاهرة تطوّرات الو...

صحف عالمية: هزيمة أمريكية نكراء في مجلس الأمن

News image

ما زال قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بنقل السفارة الأمريكية إلى القدس، يهيمن على تغط...


المزيد في قضايا ومناقشات

وعد ترامب عنصري وتحدي وقح للقرارات الدولية

عباس الجمعة | الأربعاء, 13 ديسمبر 2017

إن اعلان ترامب والإدارة الأمريكية اعلان القدس عاصمة لكيان العدو الصهيوني، ونقل السفارة الأمريكية إلي...

رهانات ترامب الخاسرة

د. محمد السعيد ادريس

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    عندما أقدم الرئيس الأمريكى ترامب على إعلان قراره الاعتراف بالقدس عاصمة للكيان الصهيونى فإنه ...

العمل بين القطاعَين العام والخاص

د. حسن العالي

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    أظهرت دراسة سابقة أجريت في سلطنة عمان عن توجهات الشباب العماني نحو العمل أن ...

تحدي القدس والموقف الدولي

د. أحمد يوسف أحمد

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    على رغم الصدمة التي مثلها قرار ترامب الأخير فإنه لا يمثل إلا فارقاً في ...

«إسرائيل» وأمريكا لا تعترفان بالشعب الفلسطيني

د. عصام نعمان

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    أمريكا اعترفت بـ «إسرائيل» دولةً وشعباً لحظةَ إعلان قيامها العام 1948. أمريكا لم تعترف ...

تمرد زعماء أكراد العراق واستغلاله

عوني فرسخ

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    لم يكن الاستفتاء الانفصالي الذي أجراه مسعود البرزاني في كردستان العراق ، أول محاولة ...

فلسطين مسؤوليتنا الجماعية

د. محمد نور الدين

| الاثنين, 11 ديسمبر 2017

    قال رئيس مركز أبحاث الأمن القومي «الإسرائيلي» عاموس يدلين، إن العرب، والفلسطينيين، والأتراك، يهددون ...

دونالد ترامب وفكره «الجديد»

د. نيفين مسعد

| الاثنين, 11 ديسمبر 2017

    اعتاد دونالد ترامب أن يستخدم ألفاظا خادعة لترويج اندفاعاته السياسية ، فقبل ستة أشهر ...

القدس في أفق الضمير الإنساني

د. السيد ولد أباه

| الاثنين, 11 ديسمبر 2017

    في تعليقه على قرار الرئيس الأميركي دونالد ترامب نقل سفارة بلاده إلى القدس، كتب ...

نموذج التنمية «الغائب» فى العالم العربى

سامح فوزي

| الاثنين, 11 ديسمبر 2017

    فى لقاء ضم باحثين من مصر وبقية الدول العربية فى مبادرة مشتركة بين مكتبة ...

بوابات الجحيم: ما قد يحدث

عبدالله السناوي

| الأحد, 10 ديسمبر 2017

    لم تكن تلك المرة الأولى، التي تستخدم فيها عبارة «بوابات الجحيم»، على نطاق واسع؛ ...

كانت تسمى القدس.. صارت تسمى القدس

د. فايز رشيد

| الأحد, 10 ديسمبر 2017

    الخطوة الدونكشوتية لترامب ارتدت عليه وعلى من دعاه لاتخاذ هذه الخطوة, عكسياً. القدس عزلت ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

مجموعة التجديد

Facebook Image
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم23412
mod_vvisit_counterالبارحة45806
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع207508
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي278378
mod_vvisit_counterهذا الشهر535850
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1199023
mod_vvisit_counterكل الزوار48048543