موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
"داعش" يعلن مسؤوليته عن الهجوم على مركز الشرطة في حي الميدان في دمشق ::التجــديد العــربي:: الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014 ::التجــديد العــربي:: ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا ::التجــديد العــربي:: وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما ::التجــديد العــربي:: برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء ::التجــديد العــربي:: مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر ::التجــديد العــربي:: أرامكو تقترب من الانتهاء من أول مشروع للغاز الصخري ::التجــديد العــربي:: مصر تصدر سندات دولارية مطلع 2018 تعقبها سندات باليورو ستتراوح قيمتها بين 3 و 4 مليارات دولار، بينما ستتراوح قيمة سندات اليورو بين 1 و 1.5 مليار يورو ::التجــديد العــربي:: معرض عمان الدولي للكتاب والامارات ضيف الشرف و المعرض يستقطب نحو 350 دار نشر و أمسيات شعرية وندوات فكرية ::التجــديد العــربي:: معرض بلبنان للمواد المحظورة من الرقابة ::التجــديد العــربي:: الدوري الانجليزي: مانشستر سيتي يعود للصدارة بعد فوزه على مضيفه تشيلسي ::التجــديد العــربي:: برشلونة ينضم إلى الإضراب العام في كاتالونيا ::التجــديد العــربي:: التوقف عن العلاج بالأسبرين يؤجج الازمات القلبية والدماغية ::التجــديد العــربي:: أول مصل عام في العالم يكافح جميع أنواع الانفلونزا ::التجــديد العــربي:: وزراء خارجية الدول الأربع يبحثون آليات جديدة بأزمة قطر في نيويورك ::التجــديد العــربي:: ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي ::التجــديد العــربي:: المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق ::التجــديد العــربي:: حماس تستعجل حكومة الحمدالله في تسلم مهامها بغزة ::التجــديد العــربي:: القوات السورية تسيطر على ضاحية الجفرة الحيوية في دير الزور ::التجــديد العــربي:: أمطار غزيرة تغرق أجزاء من الفلبين وتغلق الأسواق والمدارس ::التجــديد العــربي::

علاقة شاذة

إرسال إلى صديق طباعة PDF

كان شرطا ضروريا للسفر إلى الخارج الحصول من جهة العمل على شهادة على ورق أصفر تثبت أنني تابع لهذه الجهة وأنها، أي هذه الجهة، سمحت لي بالسفر.لا أعرف إن كان هذا الشرط معمولا به حتى الآن. ولكنى أعرف وأذكر عمق الإهانة التي كنت أشعر بها كلما رحت إلى مسئول

عن الأمن في جهة العمل أسأله إصدار الشهادة الصفراء. ليس صعبا وصف ما كان يغلب على تفكيري عندئذ.كم مرة فكرت في أنني بالنسبة لأجهزة الدولة لست أكثر من مواطن آخر مشكوك في نواياه ووطنيته ولا يؤتمن على معلومات وأسرار أتيحت له بحكم وظيفته ومستعد دائما لارتكاب عمل شائن ضد الوطن. ما بالك وأن هذا المواطن سيسافر إلى مكان يلتقي فيه أجانب أو مصريين يعيشون في الخارج يتحدث إليهم ويسمع منهم بدون رقيب وبعيدا عن سمع وبصر سلطات الأمن وغيرها من أجهزة الوصاية.

تذكرت هذه التجربة وغيرها من تجارب أليمة أخرى وأنا أقرأ خبرا بثته وكالة الأنباء الفرنسية من عاصمة دولة عربية كبيرة. جاء في الخبر ما معناه أن رجلا من أهل البلد كان يستعد للرحيل من المطار عندما حاول رجل الأمن منع زوجته من السفر معه لأنها لا تحمل الشهادة الصفراء الصادرة من الزوج، وهى عبارة عن شريحة الكترونية لا تتحرك المرأة بدونها. يبدو أن الزوج كان يعتقد أن وجوده مع زوجته في المطار وقد عقدا النية على السفر معا على الطائرة نفسها في رحلة إلى بلد معين مسجل بوضوح على بطاقتي السفر، قرائن تغنى عن شريحة الكترونية تحملها زوجة بإرادتها وعلمها أو بدون علمها كما يوحى هذا الخبر. لقد حلت الشريحة الالكترونية محل الشهادة الصفراء التي بدونها كان يستحيل على أي من الجنسين السفر إلى الخارج.

المغزى واضح ومهين للغاية وهو أن الطرف المهيمن في العلاقتين يشك في ولاء الطرف المهيمن عليه وينكر عليه إدعاءه الإخلاص ويستهين به كإنسان له حقوق يتساوى فيها مع بقية البشر في الدول المتقدمة. هنا لا تختلف النظرة إلى موظف يعمل في جهاز من أجهزة الدولة مسلوبة حريته ليستمتع بهذا السلب إنسان آخر يعمل في جهاز الأمن أو غيره من أجهزة السلطة، عن النظرة إلى امرأة مسلوبة الإرادة ولكن خاضعة لإرادة إنسان آخر هو في هذه الحالة زوج مدعوم من الدولة. الاثنان، الموظف والزوجة، في نظر الطرف المهيمن، معرضان للسقوط أمام أول وأقل جهد من طرف ثالث لغوايتهما. لا اعتبار أو تقدير في الحالة الأولى لوطنية الموظف وإخلاصه في عمله وللقيم التي نشأ عليها، ولا اعتبار أو تقدير في الحالة الثانية لوفاء الزوجة وحبها لزوجها وتمسكها بالقيم التي نشأت عليها. كلاهما في نظر المهيمن، ضعيف ومنزوع الإرادة وقابل للإفساد ومختل الشخصية وغير كامل الأهلية، ويتعين على كليهما أن يكونا دائما وأبدا تحت سمع وبصر الطرف المهيمن أو من يمثله.

بمرور السنوات والمرور على ثقافات عديدة في أقاليم الشمال والجنوب وبالتعايش مع رجال دين ونساك وعلماء لاهوت ومع شعوب لم تدخل عصور الفقه والثقافات المركبة، كدت أتيقن من شكوك ترددت طويلا في القبول بها. تطرح هذه الشكوك تفسيرا للعلاقة بين طرف مهيمن وطرف مهيمن عليه في مجتمعات أغلبها متخلف وتجرى مناقشتها في عديد الدول الناهضة. تيقنت من أنه إلى جانب الافتقار إلى الثقة المتبادلة والنظرة الفوقية من جانب طرف إلى طرف آخر، وغياب الشفافية، لأسباب ثقافية أو دينية أو اجتماعية، بين الطرفين، واستسهال أساليب العنف والقهر وتفضيلها على أساليب الحوار والاقناع والتفاهم، أقول، تأكدت أنه إلى جانب كل هذه الأساليب، توجد الكراهية. أعتقد أن علاقة أجهزة الأمن والدولة بالمواطن في المجتمعات التسلطية والاستبداد مثلها مثل علاقة الرجل بالمرأة في المجتمعات الخاضعة لسيطرة رجال الدين وأنصار التخلف الاجتماعي والسياسي، تخضع لحقيقة مؤداها أن الطرف المهيمن يكره الطرف المهيمن عليه.

لا شيء أقوى من الكره يمكن أن يكون حافزا لجهة أو شخص في وضع الهيمنة ليتعمد إهانة طرف آخر وتقزيم مكانته. الكره للجنس الآخر هو، في رأيي، المبرر الذي يفسر أكثر من أي مبرر آخر رغبة الرجل في إخفاء وجوه نسائه وأجسامهن والاستهانة بعقولهن. والكره للمواطنين العاديين هو الذي يفسر أكثر من أي مبرر آخر سلوك أجهزة الأمن وعملائه وموظفيه مع المواطنين.

المسئول الأمني الكبير الذي يستقبل ضيوفه وزبائنه من المواطنين جالسا ولا يحييهم واقفا ويتعمد أمامهم استخدام العنف الجسدي أو اللفظي ضد أحد المشتبه فيهم هو شخص معبأ قلبه بالكره ضد الآخر. هذا هو حال الرجل عريض المنكبين منتصب الشوارب وربما اللحية، الذي يمشى في شوارع المدينة، أو في البادية أو القرية، ووراءه تمشى نساؤه، زوجات وبنات، وقد غطاهن من الرءوس حتى الأقدام، رجل ليس حريصا على سلامة حريمه أو مشفقا عليهن أو غيورا مدفوعا بحب غامر وعشق دافق. هو رجل يكره النساء.

الرجلان متشابهان بل لعلهما رجل واحد بوجهين. وقد قابلت هذا الرجل. عرفت معمر القذافي عن قرب كارها للنساء ومعذبا لهن رغم إحاطة نفسه بهن، وعرفته منذ السبعينيات كارها لشعب ليبيا ومحتقرا له

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014

News image

عقدت الحكومة الفلسطينية برئاسة رامي الحمد الله اليوم (الثلثاء) أول اجتماع لها منذ العام 201...

ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا

News image

كان ستيفن بادوك، الذي تعتقد الشرطة أنه أطلق النار في لاس فيغاس، محاسبا متقاعدا ثري...

وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما

News image

أعلن التلفزيون العراقي اليوم الخميس عن وفاة رئيس البلاد السابق والسياسي الكردي البارز جلال طال...

برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء

News image

بغداد ـ كلف رئيس البرلمان العراقي سليم الجبوري خلال جلسة اعتيادية عقدها البرلمان، الثلاثاء، لجن...

مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر

News image

قتل مسلح يبلغ من العمر 64 عاماً، 59 شخصاً، وأصاب 527 آخرين، أثناء حفل ...

ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي

News image

قال وزير الدفاع الأمريكي جيم ماتيس إن بلاده لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في موا...

المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق

News image

بغداد - أنقرة - قال الجيش التركي في بيان إن القوات المسلحة بدأت مناورات عسكرية عل...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

الصراع الأميركي – الروسي على “داعش” في منطقتنا

د. كاظم الموسوي

| الثلاثاء, 17 أكتوبر 2017

    لم يخف الصراع الأميركي – الروسي على “داعش”، منذ بداياته، وامتداده في منطقتنا العربية، ...

اجتماعات صندوق النقد والبنك وقضايا التنمية

د. حسن العالي

| الثلاثاء, 17 أكتوبر 2017

    ركزت الاجتماعات السنوية لصندوق النقد والبنك الدوليين التي اختتمت أعمالها قبل أيام على قضايا ...

عملية اشدود "اكيلي لاورو" وتقييم التجربة

عباس الجمعة | الاثنين, 16 أكتوبر 2017

في لحظات نقيم فيها التجربة نتوقف امام فارس فلسطين الشهيد القائد الكبير محمد عباس ابو...

بين الرّقة ودير الزُّور

د. علي عقلة عرسان

| السبت, 14 أكتوبر 2017

    بشر، مدنيون، عرب، سوريون، مسلمون، وبينهم مسيحيون.. أطفال، ونساء، وشيوخ، ورجال أكلت وجوههم الأهوال.. ...

تركيا توسع نفوذها في سوريا

د. محمد نور الدين

| السبت, 14 أكتوبر 2017

    خرجت تركيا من الساحة السورية من الباب، وها هي تعود من الشباك. دخلت تركيا ...

عروبة رياضية

د. نيفين مسعد

| الجمعة, 13 أكتوبر 2017

    فور انتهاء مباراة كرة القدم بين مصر والكونغو يوم الأحد الماضى بفوز مصر وتأهلها ...

الهجرة اليهودية من إسرائيل!

د. أسعد عبد الرحمن

| الجمعة, 13 أكتوبر 2017

    أكدت «الدائرة المركزية للإحصاء الإسرائيلي» أنه، وللمرة الأولى منذ عام 2009، تم تسجيل ما ...

عن جريمة لاس فيجاس

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 13 أكتوبر 2017

    لأول مرة - منذ ظهوره- يبدو الرئيس الأمريكي دونالد ترامب متعقلاً لا ينساق بعيداً ...

تجديد بناء الثقة بين مصر وإثيوبيا

د. محمد السعيد ادريس

| الجمعة, 13 أكتوبر 2017

    البيان الذي أصدرته وزارة الخارجية المصرية عقب اللقاء الذي تم بين السفير المصري في ...

الحكومة المؤقتة والمعاناة السورية

د. فايز رشيد

| الخميس, 12 أكتوبر 2017

    في تصريح جديد له, قال ما يسمى برئيس الحكومة السورية المؤقتة جواد أبوحطب, إن ...

اليونيسكو والمونديال: رسائل سياسية

عبدالله السناوي

| الخميس, 12 أكتوبر 2017

    فى يومين متتالين وجدت مصر نفسها أمام سباقين دوليين لكل منهما طبيعة تختلف عن ...

مشكلات أمريكا تزداد تعقيداً

جميل مطر

| الخميس, 12 أكتوبر 2017

    يحدث في أمريكا الآن ما يقلق. يحدث ما يقلق أمريكيين على أمن بلادهم ومستقبل ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم32903
mod_vvisit_counterالبارحة28305
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع112026
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي243246
mod_vvisit_counterهذا الشهر579039
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1063018
mod_vvisit_counterكل الزوار45641427
حاليا يتواجد 2773 زوار  على الموقع