موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
"داعش" يعلن مسؤوليته عن الهجوم على مركز الشرطة في حي الميدان في دمشق ::التجــديد العــربي:: الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014 ::التجــديد العــربي:: ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا ::التجــديد العــربي:: وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما ::التجــديد العــربي:: برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء ::التجــديد العــربي:: مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر ::التجــديد العــربي:: أرامكو تقترب من الانتهاء من أول مشروع للغاز الصخري ::التجــديد العــربي:: مصر تصدر سندات دولارية مطلع 2018 تعقبها سندات باليورو ستتراوح قيمتها بين 3 و 4 مليارات دولار، بينما ستتراوح قيمة سندات اليورو بين 1 و 1.5 مليار يورو ::التجــديد العــربي:: معرض عمان الدولي للكتاب والامارات ضيف الشرف و المعرض يستقطب نحو 350 دار نشر و أمسيات شعرية وندوات فكرية ::التجــديد العــربي:: معرض بلبنان للمواد المحظورة من الرقابة ::التجــديد العــربي:: الدوري الانجليزي: مانشستر سيتي يعود للصدارة بعد فوزه على مضيفه تشيلسي ::التجــديد العــربي:: برشلونة ينضم إلى الإضراب العام في كاتالونيا ::التجــديد العــربي:: التوقف عن العلاج بالأسبرين يؤجج الازمات القلبية والدماغية ::التجــديد العــربي:: أول مصل عام في العالم يكافح جميع أنواع الانفلونزا ::التجــديد العــربي:: وزراء خارجية الدول الأربع يبحثون آليات جديدة بأزمة قطر في نيويورك ::التجــديد العــربي:: ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي ::التجــديد العــربي:: المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق ::التجــديد العــربي:: حماس تستعجل حكومة الحمدالله في تسلم مهامها بغزة ::التجــديد العــربي:: القوات السورية تسيطر على ضاحية الجفرة الحيوية في دير الزور ::التجــديد العــربي:: أمطار غزيرة تغرق أجزاء من الفلبين وتغلق الأسواق والمدارس ::التجــديد العــربي::

نصر تكتيكي للمقاومة.. ولكن

إرسال إلى صديق طباعة PDF

في نهاية اليوم الثامن للعدوان “الإسرائيلي” على غزة، أعلن وزير خارجية مصر، محمد كامل عمرو، في مؤتمر صحفي مشترك مع وزيرة الخارجية الأمريكية، هيلاري كلينتون، التوصل إلى تفاهمات لوقف إطلاق النار بين المقاومة الفلسطينية والعدو الصهيوني، ليجيء الاتفاق في منزلة وسطى بين “وقف إطلاق النار” و”الهدنة الطويلة”، وهو ما يمثل “تهدئة” جديدة في سلسلة اتفاقات التهدئة التي تم التوصل إليها في السابق، يمكن أن تنتهي كما انتهت سابقاتها، ويمكن أن تتحول إلى “هدنة طويلة”، كما أوحت بعض عبارات التفاهم.

 

واختصاراً، يمكننا القول إن ما تم التوصل إليه يمثل، دون شك، “انتصاراً تكتيكياً” للمقاومة الفلسطينية. لقد كانت القيادة “الإسرائيلية” تسعى إما إلى “وقف إطلاق نار” بلا شروط أو “انتصارات”، وإما إلى “هدنة طويلة” تزيد على خمسة عشر عاماً، أما ما تم الإعلان عنه فكان “تهدئة” حققت بها المقاومة الفلسطينية بعض مطالبها، إذ لم يكن منتظراً، ولا ممكناً، أن تحقق انتصاراً ناجزاً وبضربة واحدة. وقد كان خالد مشعل مصيباً عندما وصف ما تحقق بأنه “هزيمة تكتيكية” لحقت بالجيش “الإسرائيلي”، بينما يبقى قوله “على طريق هزائم أخرى في المستقبل”، رهناً بما يكشف عن التطبيق لبنود هذه “التهدئة”.

إن هذا الاتفاق مثله مثل أي اتفاق يتم التوصل إليه في ظروف مشابهة، محكوم ببعدين: تكتيكي، واستراتيجي. وما قلناه، حتى الآن، يخص الجانب التكتيكي. وعليه، تستطيع المقاومة الفلسطينية أن تقول إنها صمدت وأفشلت العدوان، وأكدت وجودها ونجاحها في تطوير قدراتها العسكرية، ووجهت ضربة قوية إلى ما يسمى “قوة الردع الإسرائيلي”. بينما تستطيع القيادة “الإسرائيلية” أن تكتفي بالقول إنها “حققت أهدافها” من العدوان، فدمرت معظم ما جمعته فصائل المقاومة من أسلحة وصواريخ، ووجهت ضربات موجعة إلى حركة (حماس)، فقتلت بعضاً من قادتها العسكريين، وألحقت بها خسائر مادية كبيرة، وأكدت أنها قادرة على إلحاق الأذى الكبير بها في أي وقت تشاء.

أما في المجال الاستراتيجي، فالأمر أكثر صعوبة، لأن الأمر ينصرف إلى ما بعد وقف إطلاق النار. فمثلاً، لقد جاء في أقوال وزير الخارجية المصري بأن “التوصل إلى وقف إطلاق النار، جاء “حفاظاً على تحقيق الاستقرار في المنطقة...”، فماذا يعني “الاستقرار في المنطقة”؟ كذلك، أكد “العمل على إيجاد حل عادل وشامل” للقضية الفلسطينية. جميعنا نعرف ما يعنيه “الحل العادل والشامل” بالنسبة إلى مصر، وهو غير ما يعنيه بالنسبة إلى المقاومة الفلسطينية. كذلك، يلقي ما قالته هيلاري كلينتون ظلالاً كثيفة على ما ترمي إليه “التهدئة” الجديدة من تعهد الولايات المتحدة “بالعمل مع الشركاء لتعزيز أمن “إسرائيل” وتحسين ظروف شعب غزة”. إن الحديث هنا عن “شعب غزة”، وليس عن الشعب الفلسطيني، وكأنه اعتراف بغزة “دولة مستقلة”، وهو ما يناقض ما قاله عمرو عن أن مصر “ستواصل جهودها لرأب الصدع وإنهاء حالة الانقسام الفلسطيني”. في الوقت نفسه، ذكر بيان صادر عن البيت الأبيض أن الرئيس المصري والرئيس الأمريكي اتفقا على “أهمية العمل لايجاد حل دائم للوضع في غزة”. إن أحداً لم يتحدث عن “الاحتلال الإسرائيلي” وضرورة إنهائه، كخطوة أولى أو بند من بنود الوصول إلى “الحل العادل والشامل”. ومع افتراض حسن نية الموقف المصري، يطرح السؤال عن أية أسس سيتم رأب هذا الصدع وإنهاء الانقسام الفلسطيني. ولا أظن أنه يخطر في البال أن ذلك سيكون على أساس نهج المقاومة، كما قال خالد مشعل. كل ذلك يجعل “الحل العادل والشامل” المقصود هو في أحسن الأحوال “حل الدولتين” ومن خلال المفاوضات.

لقد تراجعت القيادة “الإسرائيلية” مبكراً عن أهداف تتعلق ﺑ“القضاء على حماس، أو إسقاط سلطتها” في غزة. وجاء العدوان الأخير والاتفاق الذي نجم عنه ليمنحاها ما يشبه الاعتراف شبه الرسمي، وتكريس سلطتها بالتأكيد على مسؤوليتها عن كل ما يحدث في القطاع. والقيادة “الإسرائيلية”، في الحقيقة، تؤيد هذا الوجود وتلك السلطة. وهناك أصوات كثيرة في المؤسستين الأمنية والسياسية، وأخرى مقربة منهما، تتحدث، منذ فترة، عن ضرورة الاعتراف بحركة (حماس) والتفاوض معها، لأن ما تريده المؤسستان هو تكريس الانقسام الفلسطيني، من خلال ترسيخ سلطة (حماس) في غزة شريطة إبقائها ضعيفة، فالإبقاء على حالة الانقسام الفلسطيني يحقق للصهاينة كل أغراضهم في الضفة الغربية.

لقد جاءت المقاومة الفلسطينية في إطار حركة تحرير وطني لتحرير الأرض الفلسطينية والإنسان الفلسطيني، و”التحرير” هو المعنى الحقيقي لحق “الدفاع عن النفس” في صيغته الفلسطينية. والذين ابتهجوا ﺑ“الحسم العسكري” الذي أقدمت عليه (حماس) في غزة، في شهر يوليو/ تموز 2007، نظروا إليه بوصفه عملية تحرير للقطاع من الاحتلال “الإسرائيلي”، ومن قيود أوسلو. واعتقدوا أنها ستكون خطوة أولى نحو تحويل القطاع إلى “بؤرة ثورية” ترفع من شأن نهج المقاومة المسلحة، ويكون جهدها الرئيس موجهاً نحو الاحتلال في الضفة الغربية. والاتفاق الأخير إذا ما تحول إلى “هدنة طويلة” سيكون هزيمة سياسية استراتيجية لنهج المقاومة. إن ذلك قد يذكرنا بحرب أكتوبر 1973.

إن أي اتفاق تحت أي اسم جاء، يضع قيوداً على حركة المقاومة، أو يمنع تطوير قدراتها العسكرية، سينهي عملياً هذه المقاومة، وسيدفعها إلى الانخراط في عملية “التسوية” وخدعة المفاوضات العبثية، لتجد نفسها تسلك الطريق الذي تسلكه سلطة أوسلو الاستسلامية، ولتتحول إلى حامٍ لحدود الكيان الصهيوني، ولمشاريعه الاستيطانية التوسعية، تيسر له تحقيق أهدافه.

 

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014

News image

عقدت الحكومة الفلسطينية برئاسة رامي الحمد الله اليوم (الثلثاء) أول اجتماع لها منذ العام 201...

ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا

News image

كان ستيفن بادوك، الذي تعتقد الشرطة أنه أطلق النار في لاس فيغاس، محاسبا متقاعدا ثري...

وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما

News image

أعلن التلفزيون العراقي اليوم الخميس عن وفاة رئيس البلاد السابق والسياسي الكردي البارز جلال طال...

برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء

News image

بغداد ـ كلف رئيس البرلمان العراقي سليم الجبوري خلال جلسة اعتيادية عقدها البرلمان، الثلاثاء، لجن...

مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر

News image

قتل مسلح يبلغ من العمر 64 عاماً، 59 شخصاً، وأصاب 527 آخرين، أثناء حفل ...

ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي

News image

قال وزير الدفاع الأمريكي جيم ماتيس إن بلاده لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في موا...

المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق

News image

بغداد - أنقرة - قال الجيش التركي في بيان إن القوات المسلحة بدأت مناورات عسكرية عل...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

بين 6 أكتوبر 1973 و6 أكتوبر 2017

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 20 أكتوبر 2017

    الفارق بين اليومين والتاريخين كبير وشاسع، والهوة بينهما واسعة، في اليوم الأول، وهو 6 ...

الإرهاب بين العقل والقلب

محمد عارف

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    الأكاديمي الموريتاني الأميركي الجنسية «محمد محمود ولد محمدو» قَلَب موضوع الإرهاب على رأسه، أو ...

ما فعلته بنا العولمة وما نفعله بها

جميل مطر

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    حولنا وفي وسطنا جيل كامل من الشباب لم يعاصر العولمة في قمتها وتألقها. جيل ...

«لعبة» من خارج الشروط

عوني صادق

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    بالرغم من أن وصول المرشح دونالد ترامب إلى الرئاسة في الولايات المتحدة اعتبر «مفاجأة ...

عندما تهيمن الـ «أنا» على العقل العربي

د. علي محمد فخرو

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    في عشرينات القرن العشرين قسم مؤسس علم النفس الحديث، فرويد، العقل البشري إلى ثلاثة ...

العراق.. الوطن أو الخيانة

صلاح عمر العلي

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

ان عملية الاستفتاء التي جرت في منطقة كردستان العراق يوم 25 ايلول الماضي وما ترت...

التاريخ عندما يثأر

عبدالله السناوي

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

  «يا إلهي إنه يشبه المسيح». هكذا صرخت سيدة ريفية رأته مقتولاً وجثته ملقاة في ...

خشية نتنياهو من زوال دولته

د. فايز رشيد

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

    أعرب رئيس الوزراء الصهيوني بنيامين نتنياهو عن مخاوفه من زوال دولة «إسرائيل» خلال السنوات ...

بين المقاومة والانقسام والمصالحة

منير شفيق

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

لا شك في أن معادلة العلاقات الفلسطينية الداخلية ولا سيما بين فتح وحماس دخلت، أو ...

تساؤلات حول صلاحية السفير العربي للدفاع عن حرية التعبير

هيفاء زنكنة

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

أصدرت ست منظمات حقوقية مصرية بيانًا عبرت فيه عن أسفها لترشيح السفيرة مشيرة خطّاب لمن...

حديث القيم المغيب

توجان فيصل

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

تتصدّر الأزمة الاقتصاديّة في الأردن عناوين الأخبار اليوميّة ومقالات الرأي وأيضاً الدراسات والأبحاث. ولكن أغل...

في ذكراك يا فقيه

معن بشور

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

    في مثل هذا الايام قبل 17 عاما رحل المجاهد الكبير محمد البصري المعروف بالفقيه ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم10349
mod_vvisit_counterالبارحة40945
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع219087
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي225854
mod_vvisit_counterهذا الشهر710643
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1063018
mod_vvisit_counterكل الزوار45773031
حاليا يتواجد 3787 زوار  على الموقع