موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
مسيرة ضخمة في لندن تطالب بالاعتذار عن "وعد بلفور" ::التجــديد العــربي:: خادم الحرمين يأمر بتشكيل لجنة لـ«حصر جرائم فساد المال العام برئاسة ولي العهد ::التجــديد العــربي:: أمر ملكي: إعفاء وزير الحرس الوطني متعب بن عبدالله و عادل بن محمد فقيه وزير الاقتصاد والتخطيط و قائد القوات البحرية الفريق عبد الله السلطان ::التجــديد العــربي:: النيابة العامة الإسبانية تطلب مذكرة توقيف أوروبية لبيغديمونت ::التجــديد العــربي:: قوات الدفاع الجوي تعترض صاروخًا بالستيًّا باتجاه الرياض ::التجــديد العــربي:: الحريري يستقيل ويعلن عن مؤامرة لاغتياله ويرجع قراره لمساعي إيران 'خطف لبنان' وفرض الوصاية عليه ::التجــديد العــربي:: الصين تبني سفينة ضخمة لبناء الجزر ::التجــديد العــربي:: ترامب يتطلع لطرح أسهم أرامكو في بورصة نيويورك ::التجــديد العــربي:: مصر تخطط لإنشاء ميناء جاف بكلفة 100 مليون دولار ::التجــديد العــربي:: أستراليا ضيف شرف مهرجان القاهرة السينمائي ::التجــديد العــربي:: 90كاتبا يتدفقون على معرض الكتاب الفرنكفوني في بيروت ::التجــديد العــربي:: الفاكهة والخضراوات الملوثة بمستويات عالية من آثار المبيدات الحشرية تعرض النساء للعقم والإجهاض او تضر بالإنجاب ::التجــديد العــربي:: تلوث الهواء يصيب أكثر من 10 ملايين بأمراض الكلى سنويًا ::التجــديد العــربي:: برشلونة يحلق منفردا بقمة الدوري الاسباني و اتلتيكو يتقدم على ريال ::التجــديد العــربي:: بايرن ميونيخ يعود من أرض دورتموند بنقاط الفوزو- لايبزيغ الى المركز الثاني ::التجــديد العــربي:: إنشاء قاعدة عسكرية تركية أولى في سوريا ::التجــديد العــربي:: هنية يدعو إلى مواصلة المصالحة ووقف التنسيق الأمني مع الاحتلال رداً على المجزرة فيما شيع آلاف الفلسطينيين في عدد من المناطق أمس جثامين سبعة شهداء سقطوا في قصف للنفق من قبل طائرات الاحتلال ::التجــديد العــربي:: هجوم مانهاتن: ترامب يأمر بتشديد الرقابة على دخول الأجانب إلى أمريكا و«سي إن إن» تكشف هوية المشتبه به ::التجــديد العــربي:: تكليف رئيس الوزراء الكويتي بتشكيل حكومة جديدة ::التجــديد العــربي:: الجيش المصري يعلن مقتل بعض إرهابيي هجوم الواحات وعن تدمير ثلاث عربات دفع رباعي محملة بكميات كبيرة من الأسلحة والذخائر ::التجــديد العــربي::

أمريكا أوباما والانتخابات

إرسال إلى صديق طباعة PDF

إذا توقع أحد أن أمريكا في عهد أوباما ستكون أكثر موضوعية ونزاهة من إدارة بوش، فلديه بعض الحجّة في هذا التوقع لما أظهره أوباما في خُطبه الانتخابية، ثم بعد انتخابه رئيساً للولايات المتحدّة من حماسة للشفافية، ومراعاة لمصالح الدول الأخرى واحترام لإرادة الرأي العام فيها.

 

علماً أن كثيرين ذهبوا بعيداً في توقع حدوث تغيير سياسي في عهد أوباما على المستوى الدولي يختلف عن عهد بوش سيئ الصيت والسمعة. ولكي يكون مختلفاً من وجهة نظر هؤلاء فأوباما سيكون على درجة أكثر توازناً في مراعاة مصالح الدول الأخرى في مقابل ما أظهرته إدارة بوش من غطرسة وعنجهية واستهتار بمصالح الدول الأخرى.

وقد وصل الأمر بهؤلاء أن نسوا أن دولة إمبريالية كبرى تعتبر نفسها الأقوى والأغنى في العالم، والأجدر بقيادته، طوعاً أو كرهاً، لا تستطيع أن تكون عادلة ولا شبه عادلة في علاقاتها بالدول الأخرى، ولاسيما المستضعفة منها. لأن ذلك يتناقض مع طبيعتها الهيمنية الإمبريالية، وما تمتلكه من قوّة عسكرية. إن ما عبّرت عنه إدارة بوش لم يختلف جوهرياً عما عبّرت عنه كل الإدارات الأمريكية بلا استثناء، منذ أن نالت أمريكا استقلالها ووجدت ولاياتها، وبدأت تنطلق للسيطرة الخارجية.

وقد راحت تلك السيطرة تتسع كلما ازداد منافسوها من الدول الاستعمارية-الإمبريالية ضعفاً، وازدادت هي قوّة عسكرية واقتصادية.

صحيح أن خطاب أوباما بعد أن اعتلى كرسيّ الرئاسة الأمريكية كان ليّناً مرناً حتى بدا جذاباً فيما كان السبب وراء ذلك ما وجد الولايات المتحدة عليه من تدهور اقتصادي عالمي وفشل عسكري في الجبهات الحامية التي فتحتها إدارة بوش.

فالليونة والمرونة هنا كانتا تخبئان شراسة عسكرية قادمة بمجرّد أن يبدأ الاقتصاد بالتعافي. وتبدأ سياسة التغيير المسموم بتحسين سمعتها وتعزز تحالفاتها وشق صفوف خصومها. ويكفي ملاحظة التصعيد العسكري الهائل في أفغانستان وفتح جبهة حرب في باكستان.

وهكذا سرعان ما بدأت التقديرات الخاطئة حول ما يحمله عهد أوباما من تغيير سياسي في علاقاتها الدولية بالتبدّد مع كل خطوة قامت بها في الموضوع الفلسطيني والعراقي والأفغاني والباكستاني.

وما زال مسلسل الأحداث مستمراً في تبديد كل تلك التقديرات، وإن كان من تورّط فيها ما زال يتعلق بحبال الهواء، ويصرّ على تبني منهجية «عنـزة ولو طارت».

أما في الموضوع الأول المتعلق بالشفافية وحقوق الإنسان فكان من المفترض أن يدوم الوهم حوله أمداً أطول قبل أن يدخل في التبدّد ليلحق بالموضوع السياسي- العسكري الدولي. ولكن الأحداث الانتخابية أو المتعلقة بالديمقراطية وحقوق الإنسان داهمت إدارة أوباما لتكشف التقديرات التي توقعت منه الشفافية والدفاع عن حقوق الإنسان واحترام إرادة الناخبين على المستوى الدولي.

بدأت الفضيحة في الموقف من الانقلاب الذي أطاح بالرئيس المنتخب في هندوراس حيث أُعلن من طرف اللسان أن إدارة أوباما لا تؤيدّه ولا تقف معه وتطالب بعودة الرئيس الشرعي فيما كان التطبيق كله باتجاه حماية الانقلاب وإحباط كل محاولة لعودة الرئيس الشرعي ناهيك عن معارضة إسقاط الانقلابيين ومقاطعتهم.

ثم جرت انتخابات الرئاسة في إيران، وإذا بمواقف إدارة أوباما تصبّ الزيت لحرق نتائجها لأنها جاءت على غير ما تريد واتهمتها بالتـزوير من دون أن تقدّم دليلاً واحداً، أو تشير إلى دليل واحد يعزز هذا الاتهام، غير الاستناد إلى ما يدّعيه المنافسان اللذان خسرا الرهان الانتخابي.

وعندما جاء دور الانتخابات الرئاسية في أفغانستان سارع المبعوث الأمريكي الخاص إلى القول إنه «ما من انتخابات كاملة».

وذلك تمهيداً لتمرير انتخابات تحت الاحتلال (أعلى درجات التـزوير) إلى جانب ما سيظهر من تلاعب وتدخلات وتزوير في الفرز وإعلان النتائج.

وهذا ما حصل الآن في التغطية على انتخابات مزوّرة بلا جدال إلى جانب عزلتها عن أغلبية الشعب الذي قاطعها أو في الأقل لم يشارك فيها.

والأعجب أن أصواتاً رسمية خرجت من الولايات المتحدة وأوروبا تدعّي أن انتخابات أفغانستان نجحت من حيث المشاركة فيها بالرغم مما نقلته الأقنية الفضائية من صور تظهر عدداً من مراكز الاقتراع خالية تقريباً.

هذا يعني أن أمريكا في عهد أوباما ستظل ضمن التقليد الأمريكي نفسه من حيث ازدواجية المعايير والمواقف بالنسبة إلى القضيّة الواحدة وفقاً لانحيازات مسبقة، وأن موضوع مراعاة إرادة الناخبين مجرّد شعار وهمي تسمعه في الخطاب ولا تراه في الممارسة.

أما في الموضوع الأكثر حساسية وهو الموقف من الانتخابات التي شهدها المؤتمر السادس لحركة فتح كما التي ستشهدها الانتخابات الرئاسية والتشريعية القادمة، فإن إدارة أوباما تقف على رأس القوى الخارجية التي راحت تتستّر عما عرفته العملية الانتخابية في مؤتمر فتح من فضائح في التجاوزات والتلاعب والفرز وإعلان النتائج. وهو ما لا يستطيع أحد أن ينكره أو يدافع عنه إلاّ بصوت أبحّ، أو بعبارات ملتوية تُقرّ بحدوث «أخطاء وتجاوزات» ولكن «الانتخابات عموماً نزيهة» وهو ما سنشهده في الانتخابات الرئاسية والتشريعية القادمة قطعاً. وذلك اعتماداً على التجربة التي تجلت في انتخابات المؤتمر السادس لفتح، وانقلاب هندوراس وانتخابات إيران وأفغانستان.

يبدو أن المرحلة القادمة ستشهد تطوراً لفن أو علم اسمه التلاعب والتزوير في الانتخابات، أو التشاطر في التعتيم على أيّة انتخابات نزيهة لا تأتي نتائجها كما تحب إدارة أوباما والتي ستكون أسوأ من إدارة بوش التي أفلتت من تحتها عدّة انتخابات على غير ما كانت تشتهي سفنها، مثلاً في عدد من بلدان أمريكا اللاتينية، أو في الانتخابات التشريعية الفلسطينية 2006 أو في إيران نفسها 2004.

ولهذا انتظروا تطويراً أعلى في فن التزوير في انتخابات بلدان العالم الثالث كما في فن الإساءة إلى أيّة انتخابات نزيهة، بما في ذلك التدّخل المكشوف وتهديد الناخب بمقاطعة النتائج والحصار إذا لم ينتخب بالاتجاه الذي تريده إدارة أوباما.

 

 

منير شفيق

تعريف بالكاتب: كاتب وسياسي فلسطيني
جنسيته: فلسطيني

 

 

شاهد مقالات منير شفيق

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

خادم الحرمين يأمر بتشكيل لجنة لـ«حصر جرائم فساد المال العام برئاسة ولي العهد

News image

أمر خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز اليوم (السبت)، بتشكيل لجنة لـ«حصر الجرائم وال...

أمر ملكي: إعفاء وزير الحرس الوطني متعب بن عبدالله و عادل بن محمد فقيه وزير الاقتصاد والتخطيط و قائد القوات البحرية الفريق عبد الله السلطان

News image

  أصدر الملك سلمان، مساء السبت، أمرا ملكيا بإعفاء وزير الحرس الوطني الأمير متعب بن ...

النيابة العامة الإسبانية تطلب مذكرة توقيف أوروبية لبيغديمونت

News image

طلبت النيابة العامة في إسبانيا إصدار مذكرة توقيف أوروبية في حق الرئيس المعزول لكاتالونيا كار...

قوات الدفاع الجوي تعترض صاروخًا بالستيًّا باتجاه الرياض

News image

الرياض- صرح المتحدث الرسمي لقوات تحالف دعم الشرعية في اليمن العقيد الركن تركي المالكي أنه...

الحريري يستقيل ويعلن عن مؤامرة لاغتياله ويرجع قراره لمساعي إيران 'خطف لبنان' وفرض الوصاية عليه

News image

بيروت - أعلن رئيس الوزراء اللبناني سعد الحريري استقالته السبت في كلمة بثها التلفزيون وقا...

الصين تبني سفينة ضخمة لبناء الجزر

News image

بكين - دشنت الصين سفينة ضخمة وصفت بانها "صانعة الجزر السحرية" وتعد أكبر سفينة تجر...

إنشاء قاعدة عسكرية تركية أولى في سوريا

News image

ذكرت مصادر سورية أن تركيا استكملت إنشاء وتأهيل القاعدة العسكرية الأولى لها من بين ثمانية ...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

عالمُنا.. وعالَم التعصب والتطرف

د. علي عقلة عرسان

| الأحد, 19 نوفمبر 2017

    كم نحتاج في عالمنا، المُرهَق بالأزمات والحروب والمجاعات، الغارق بالدماء، والمَسكون بالتعصب والتطرف والمكر ...

الذكرى المئوية لوعد بلفور

نجيب الخنيزي | الأحد, 19 نوفمبر 2017

    على رغم النكبات المتتالية التي تعرض لها الشعب الفلسطيني، وما قدمه من تضحيات جسيمة ...

بعد عودة الحايس

عبدالله السناوي

| الأحد, 19 نوفمبر 2017

    كان وقوع نقيب الشرطة «محمد الحايس» أسيراً في حادث الواحات الإرهابي، إحدى الصدمات الكبرى ...

ما العمل؟

د. بثينة شعبان

| الأحد, 19 نوفمبر 2017

    بعد مئة عام من وعد بلفور وكل ما سبقه وكل ما تلاه، وبعد مئة ...

النأى بالنفس فى السياق اللبنانى

د. نيفين مسعد

| السبت, 18 نوفمبر 2017

    كان رئيس الوزراء اللبنانى السابق نجيب ميقاتى أول من استخدم مصطلح «النأى بالنفس» إبان ...

مشاهد من الانتخابات القادمة في العراق

مكي حسن | السبت, 18 نوفمبر 2017

    لم يعد العراق وطنا جغرافيا وكيانا سياسيا بكل أبعاد ومعاني هذين المصطلحين بعد عام ...

بريطانيا والتآمر على فلسطين

د. فايز رشيد

| السبت, 18 نوفمبر 2017

    منذ ما يقارب الأسبوعين، كانت مئوية وعد بلفور المشؤوم، وفي الوقت الذي احتفلت فيه ...

التفاهم الروسي- الأميركي حول سوريا

د. أحمد يوسف أحمد

| السبت, 18 نوفمبر 2017

    بعد لقاء قصير بين الرئيسين الأميركي والروسي، على هامش قمة منتدى التعاون الاقتصادي لدول ...

الرشاوى الصغيرة والكبيرة!

د. حسن حنفي

| السبت, 18 نوفمبر 2017

    يتأرجح هذا الموضوع بين «البقشيش» لعاملة النظافة أو الممرضة وبين الرشاوى بالمليارات. وله أسماء ...

وحدة سوريا والمنطقة

د. محمد نور الدين

| السبت, 18 نوفمبر 2017

    عكس البيان المشترك لروسيا والولايات المتحدة الأمريكية حول أهمية وحدة سوريا، كذلك القول إنه ...

إلى الفصائل الفلسطينية

د. أيوب عثمان | الجمعة, 17 نوفمبر 2017

التي ستجتمع في القاهرة الثلاثاء المقبل (2017/11/21) بعد سنوات زادت عن العشر من الانقسام وال...

ذكرى اعلان وثيقة الاستقلال الفلسطيني والمصالحة

عباس الجمعة | الجمعة, 17 نوفمبر 2017

في الخامس عشر من تشرين الثاني عام 1988 انعقد المجلس الوطني الفلسطيني في الجزائر على...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم29170
mod_vvisit_counterالبارحة29956
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع29170
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي223255
mod_vvisit_counterهذا الشهر763790
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1251282
mod_vvisit_counterكل الزوار47077460
حاليا يتواجد 2920 زوار  على الموقع