موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
"داعش" يعلن مسؤوليته عن الهجوم على مركز الشرطة في حي الميدان في دمشق ::التجــديد العــربي:: الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014 ::التجــديد العــربي:: ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا ::التجــديد العــربي:: وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما ::التجــديد العــربي:: برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء ::التجــديد العــربي:: مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر ::التجــديد العــربي:: أرامكو تقترب من الانتهاء من أول مشروع للغاز الصخري ::التجــديد العــربي:: مصر تصدر سندات دولارية مطلع 2018 تعقبها سندات باليورو ستتراوح قيمتها بين 3 و 4 مليارات دولار، بينما ستتراوح قيمة سندات اليورو بين 1 و 1.5 مليار يورو ::التجــديد العــربي:: معرض عمان الدولي للكتاب والامارات ضيف الشرف و المعرض يستقطب نحو 350 دار نشر و أمسيات شعرية وندوات فكرية ::التجــديد العــربي:: معرض بلبنان للمواد المحظورة من الرقابة ::التجــديد العــربي:: الدوري الانجليزي: مانشستر سيتي يعود للصدارة بعد فوزه على مضيفه تشيلسي ::التجــديد العــربي:: برشلونة ينضم إلى الإضراب العام في كاتالونيا ::التجــديد العــربي:: التوقف عن العلاج بالأسبرين يؤجج الازمات القلبية والدماغية ::التجــديد العــربي:: أول مصل عام في العالم يكافح جميع أنواع الانفلونزا ::التجــديد العــربي:: وزراء خارجية الدول الأربع يبحثون آليات جديدة بأزمة قطر في نيويورك ::التجــديد العــربي:: ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي ::التجــديد العــربي:: المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق ::التجــديد العــربي:: حماس تستعجل حكومة الحمدالله في تسلم مهامها بغزة ::التجــديد العــربي:: القوات السورية تسيطر على ضاحية الجفرة الحيوية في دير الزور ::التجــديد العــربي:: أمطار غزيرة تغرق أجزاء من الفلبين وتغلق الأسواق والمدارس ::التجــديد العــربي::

لمن الوصاية على الأمة؟

إرسال إلى صديق طباعة PDF

فيما عدا جزء من عنوان بالصفحة الأولى في جريدة المصري اليوم بتاريخ 10-11، لم أقرأ أي إشارة أخرى لتلك الجملة الخطيرة التي وردت في خطبة الشيخ حازم أبو اسماعيل في «جمعة تطبيق الشريعة». تقول الجملة «الثورة ليست وصية على الأمة»، وقد وردت في تغطية صحفية مقتضبة لخطبة الشيخ ضمن خطب أخرى شملتها الجمعة الماضية.

بحثت عن الفيديو المسجل لخطبة أبو اسماعيل، ووجدته على قناة صدى البلد على يوتيوب، واستمعت منه إلى 16 دقيقة حتى وصلت إلى ضالتي. جزء من أهمية هذه الجملة ينبع من شخص قائلها، فهو سياسي مخضرم ومرشح رئاسي سابق، وهو خطيب مفوه له أنصار كثيرون وحركة تحمل اسمه وتنتسب إليه. أكثر من ذلك عرفنا مؤخرا أن أفكار أبو اسماعيل سرت إلى بعض شباب سوريا فاقتنعوا بها، كما أن بعضاَ من «الحازمون» شدوا الرحال إلى بلاد الشام لقتال نظام بشار الأسد، ومؤدى هذا أنه أصبح للشيخ دورا إقليميا وإن يكن في بداياته الأولى.

 

*****

لكن الجزء الأخطر من الجملة المذكورة ينبع من مضمونها، فقد قالها الشيخ حازم في معرض نقده لاقتصار شعارات الثورة على الثلاثية المعروفة: عيش- حرية- عدالة اجتماعية. وفي هذا السياق ذكر أبو اسماعيل أنه وجه سؤالا «لواحد منهم» وهو يقصد بذلك على الأرجح واحدا من شباب الثورة فسكت الشاب ولم يحر جوابا، أما السؤال فهو: هل معنى الهتاف بهذه الثلاثية أن الثورة لا تريد مثلا تحقيق الأمن في البلد ولا تقصد تطوير التعليم أو مد المرافق أو الرواج الاقتصادي للبلد؟. ثم أضاف حازم إنهم يريدون في ساعة من النهار أن يكون هذا الهتاف مقيدا للأمة، وخلص إلى القول «حتى الثورة، لا يجوز للثورة أن تكون وصاية (هكذا قالها) على الأمة، الثورة قيمتها أن ترعى الأمة». بهذا التحليل نصبح أمام معضلة حقيقية لأنه منذ اندلاع الثورة وجميع القرارات والسياسات تزعم أنها تنبع من الثورة ومنها تستمد شرعيتها. وهكذا كان الجلوس على طاولة التفاوض مع نائب الرئيس عُمر سليمان إنقاذا للثورة، وكان أيضا إصدار قانون العزل السياسي لحرمان سليمان من المنافسة الانتخابية إنقاذا للثورة. كان التفاهم بين المجلس العسكري والإخوان ضروريا لتأمين الثورة، وكانت تنحية طنطاوى وعنان استجابة لمطالب الثورة، ثم أصبح تكريمهما وضمهما إلى قائمة مستشاري الرئيس اعترافا بدورهما في حماية الثورة. كان اختيار عصام شرف من قلب التحرير اختيارا للثورة، وكان عزله كأحد رجال مبارك اختيارا آخر للثورة. وأخيرا فإن رفع حالة الطوارئ قبل شهور هو يقينا أحد أهداف الثورة، لكن اقتراح قانون جديد للطوارئ يهدف بدوره لقطع الطريق على أعداء الثورة. الكل يتمسح في الثورة، والكل يبرر الانتساب إليها بفعل الشيء ونقيضه في الوقت نفسه، وبالتالي فعندما يأتي أبو اسماعيل ليخبرنا أن الثورة ليست وصية على الأمة فإنه بذلك يفتح بابا واسعا لكل من تسول له نفسه تحدي شرعية أيٍ من السياسات والقرارات التي تم تبريرها وتمريرها باسم الثورة، هذا من ناحية.

ومن ناحية أخرى، تبدو الثورة في حديث أبو اسماعيل كما لو أنها فعل مبنى للمجهول، أو في القليل عمل قام به أناس ليسوا من هذه الأمة ولا ينتمون إليها، ولعل هذا يمثل تنويعا مبتكرا على نظرية المؤامرة ودور الخارج في إطلاق الثورات العربية. إن لم تكن الملايين التي خرجت ورابطت وقدمت الشهداء في مختلف أنحاء الجمهورية تجسد إرادة الأمة المصرية في أرقى صورها فعن أي تجسيد نبحث إذن؟. لم تكن ساعة نهار يا شيخ حازم تلك التي هتف فيها الثوار بالثلاثية الشهيرة، لكنها كانت كل ساعات النهار وكل ساعات الليل وبطول أيام الثورة وبمشاركة الكل بما في ذلك بعض فصائل من التيارات الدينية نفسها. لكن يبدو أنه بعد أن جرى تهميش الثوار في عملية صنع القرار وتشكيل الجمعية التأسيسية، وبعد أن سُحِلوا وعُرت نساؤهم ولم ينتصر لهن المشاركون في جمعة تطبيق الشريعة، بعد أن قُتل منهم من قتل أمام ماسبيرو وفي محمد محمود، وبعد أن انقلبت معارضتهم إلى كفر واختلافهم إلى إلحاد، بعد كل ذلك ها قد حان الوقت لنزع الشرعية عن فعلهم الثوري بفتوى أو دعوى تفيد أن الثورة ليست وصية على الأمة.

*****

هل إضافة مطلب الشريعة إلى ثلاثية الثورة يرفع عنها تهمة الوصاية على الأمة؟ يحدث هذا فقط في حالة واحدة هي افتراض التضاد بين العيش والحرية والعدالة الاجتماعية من جهة وبين الشريعة الإسلامية من جهة أخرى. أو افتراض أن حرية الصحافة في الدستور سوف تسمح والعياذ بالله كما قال حازم بأن تشكك مانشيتات الصحف في أن القرآن كتاب الله، أو في أن الدين عند الله الإسلام، أو في أنه لا إله إلا الله. وعدا ذلك فلا تضاد، ومعركة تطبيق الشريعة هي هروب من معركة تحقيق العدالة الاجتماعية.

لقد حملت جمعة تطبيق الشريعة من مظاهر إرباك الموقف السياسي وخلط الأوراق الشيء الكثير. فوجدنا مستشار وزير الأوقاف الدكتور محمد الصغير ينغمس بنفسه في الصراع السياسي الجاري ويشارك في خطبة الجمعة بميدان التحرير واصفا العلمانيين والليبراليين بأنهم «تجار شنطة يحملون البضائع التي توضع لهم من الغرب والشرق، وينفذون الخطط والأوامر المرسلة إليهم عبر الإيميلات»، وهذا يتناقض بوضوح مع مقتضيات عمله، وفيه اتهام جزافي لكل من يقصدهم بالتبعية للخارج وتقاضي الأموال، ويجافي عفة اللسان التي نقدرها في علماء الدين. ووجدنا الإخوان يَدّعون مقاطعة جمعة التحرير ثم يشاركون في وقفات لتطبيق الشريعة بمحافظات مختلفة، بل ويرصد البعض مشاركة عناصر من الإخوان والنور في فعاليات التحرير، والحق أن المرء ليعجب كيف يحشد من يصنعون الدستور جموع الناس تحسبا منه. ووجدنا الشيخ محمد الظواهري يرفض الاستفتاء على الدستور لأن إجراءه يعني أن السيادة للشعب وهو أمر منكور في رأيه، وهنا يكون من حقنا أن نسأل لماذا أقَرت نتيجة التعديلات الدستورية الكارثية باستفتاء الشعب ولماذا وقع اختيار مجلس الشعب ورئيس الجمهورية بانتخابات صوت فيها الشعب، أم هم يؤمنون ببعض الديمقراطية ويكفرون بالبعض الآخر؟. رفرفرت أعلام القاعدة على ميدان التحرير، واعتُمدت تسمية جمعة قندهار من الشيخ حازم لتزيد ضبابية الموقف، أما أخطر أنواع الخلط فهو الإيهام بأن الشعب الذي صنع الثورة ليس هو الشعب الذي يدعو لتطبيق الشريعة وأن الصدام بين الشعبين قادم لا محالة، وهذا بالضبط هو مفهوم الوصاية على الشعب لأنه يطرح قراءة خاصة للمشهد كأنها وحدها المعتمدة فيتعالى الهتاف «بالروح بالدم نفديك يا إسلام»، يفدونه ممن؟ وبأي دم يفتدونه؟ علم هذا عند ربي.

 

 

د. نيفين مسعد

أستاذة في كلية الاقتصاد والعلوم السياسية في جامعة القاهرة

 

 

شاهد مقالات د. نيفين مسعد

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014

News image

عقدت الحكومة الفلسطينية برئاسة رامي الحمد الله اليوم (الثلثاء) أول اجتماع لها منذ العام 201...

ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا

News image

كان ستيفن بادوك، الذي تعتقد الشرطة أنه أطلق النار في لاس فيغاس، محاسبا متقاعدا ثري...

وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما

News image

أعلن التلفزيون العراقي اليوم الخميس عن وفاة رئيس البلاد السابق والسياسي الكردي البارز جلال طال...

برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء

News image

بغداد ـ كلف رئيس البرلمان العراقي سليم الجبوري خلال جلسة اعتيادية عقدها البرلمان، الثلاثاء، لجن...

مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر

News image

قتل مسلح يبلغ من العمر 64 عاماً، 59 شخصاً، وأصاب 527 آخرين، أثناء حفل ...

ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي

News image

قال وزير الدفاع الأمريكي جيم ماتيس إن بلاده لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في موا...

المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق

News image

بغداد - أنقرة - قال الجيش التركي في بيان إن القوات المسلحة بدأت مناورات عسكرية عل...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

المصالحة الفلسطينية.. والأخاديع الترانتياهوية

د. علي عقلة عرسان

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    كل ما يريده نتنياهو، يردّده دونالد ترامب بحماسة، ومن دون تردد، ليس هذا بشأن ...

حق ضائع.. مسعى بائد

علي الصراف

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    لن يفرش الاتحاد الأوروبي الطريق لكاتالونيا بالزهور، ولن يقبلها عضوا فيه، ولن يسمح بإقامة ...

شكوى قضائية ضد بيريتز في المغرب

معن بشور

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    علمت من المناضل والمحامي المغربي البارز خالد السفياني أنه سيتوجه مع عدد من المحامين ...

حدود القوة الإيرانية

د. محمّد الرميحي

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    دون تهويل أو تهوين تدخل المنطقة من زاوية «التوسع الإيراني في الجوار» مرحلة جديدة، ...

دور روسيا في سوريا

د. عصام نعمان

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    بات واضحاً أن الاشتباك بين سوريا و«إسرائيل» صباح الاثنين الماضي حدث في إبان وجود ...

مستقبل النزعات الانفصالية

د. محمد نور الدين

| السبت, 21 أكتوبر 2017

  بعد صمود استمر حوالي القرن عانى الوطن العربي مشكلات عدم الاستقرار، والذهاب إلى خيارات ...

بين 6 أكتوبر 1973 و6 أكتوبر 2017

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 20 أكتوبر 2017

    الفارق بين اليومين والتاريخين كبير وشاسع، والهوة بينهما واسعة، في اليوم الأول، وهو 6 ...

الإرهاب بين العقل والقلب

محمد عارف

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    الأكاديمي الموريتاني الأميركي الجنسية «محمد محمود ولد محمدو» قَلَب موضوع الإرهاب على رأسه، أو ...

ما فعلته بنا العولمة وما نفعله بها

جميل مطر

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    حولنا وفي وسطنا جيل كامل من الشباب لم يعاصر العولمة في قمتها وتألقها. جيل ...

«لعبة» من خارج الشروط

عوني صادق

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    بالرغم من أن وصول المرشح دونالد ترامب إلى الرئاسة في الولايات المتحدة اعتبر «مفاجأة ...

عندما تهيمن الـ «أنا» على العقل العربي

د. علي محمد فخرو

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    في عشرينات القرن العشرين قسم مؤسس علم النفس الحديث، فرويد، العقل البشري إلى ثلاثة ...

العراق.. الوطن أو الخيانة

صلاح عمر العلي

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

ان عملية الاستفتاء التي جرت في منطقة كردستان العراق يوم 25 ايلول الماضي وما ترت...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم33868
mod_vvisit_counterالبارحة40945
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع242606
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي225854
mod_vvisit_counterهذا الشهر734162
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1063018
mod_vvisit_counterكل الزوار45796550
حاليا يتواجد 3644 زوار  على الموقع