موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
زوما يستقيل من رئاسة جنوب أفريقياو انتخاب سيريل رامابوسا رئيسا جديدا ::التجــديد العــربي:: نجاة وزير الداخلية المكسيكي بعد تحطم طائرة هليكوبتر كانت تقله ::التجــديد العــربي:: الجيش المصري يقضي على ثلاثة مسلحين ويدمر 68 هدفًا في عملية سيناء 2018 ::التجــديد العــربي:: مجلس الأمن الدولي يوافق على تعيين مارتن غريفيث مبعوثا خاصا إلى اليمن ::التجــديد العــربي:: لافروف يسخر من اتهام روسيا بالتدخل في الانتخابات الأميركية غداة توجيه الاتهام إلى 13 روسيا في هذه القضية ::التجــديد العــربي:: طرح أرامكو يجذب المستثمرين الروس ::التجــديد العــربي:: الذهب يرتفع بسبب مخاوف التضخم ::التجــديد العــربي:: نصف مليون عنوان في مسقط الدولي للكتاب و 70 فعالية متنوعة وبرنامج عروض مسرحية وأمسيات شعرية وورش وحفلات توقيع ::التجــديد العــربي:: معرض الكتاب بالدار البيضاء يحتفي بـ 'مدن السور' ::التجــديد العــربي:: اكثروا من تناول الزبادي لصحة قلوبكم ::التجــديد العــربي:: الهلال ينفرد بالصدارة إثر فوز مثير على الشباب في الوقت القاتل ::التجــديد العــربي:: خادم الحرمين للسيسي: المملكة حريصة على أمن واستقرار مصر ::التجــديد العــربي:: موناكو يثبت أقدامه في وصافة بطولة فرنسا بفوز كبير على ديجون ::التجــديد العــربي:: الدوري المصري.. الأهلي يكتسح المقاولون ويبتعد في الصدارة ::التجــديد العــربي:: برشلونة المتصدر يتعثر على ارضه في الدوري الاسباني ويعجز بترسانته الهجومية عن الفوز على خيتافي ويكتفي بالتعادل السلبي معه، وفالنسيا يستعيد المركز الثالث ::التجــديد العــربي:: المواظبة على الخضروات والفواكه والبقوليات يحسن وظائف خلايا بيتا المنتجة للأنسولين ويخفض لديها مستويات السكر ما يسهم في الوقاية من المرض لاحقا ::التجــديد العــربي:: أبوظبي: 1.8 بليون دولار لمشاريع صناعية ::التجــديد العــربي:: القصر الملكي البريطاني يعرض 550 رسمة لدافينشي ::التجــديد العــربي:: 42 مليار دولار مكاسب روسيا من اتفاق النفط ::التجــديد العــربي:: الجيش المصري يحقق في " الوثائق المخفية" لذا سامي عنان حسب تصريح لهشام جنينة الرئيس السابق للجهاز المركزي للمحاسبات واحد المقربين للمرشح المستبعد من الانتخابات الرئاسية ::التجــديد العــربي::

عالم الفقه مفصولاً عن عالم السياسة

إرسال إلى صديق طباعة PDF

الخلاف بين أصحاب المذاهب السنية والشيعية ظل يتأرجح عبر أربعة عشر قرناً بين الاختلاف حول الفهم والتأويل الديني وبين الصراعات على المصالح السياسية الدنيوية. في مسيرته تلك لم يسلم ذلك الاختلاف من استعماله كأداة من قبل طغاة الاستبداد والظلم، ومن الاستفادة من تأجيجه من قبل بعض فقهاء الاستزلام والانتهازية.

اليوم يصل ذلك الاستعمال وتصل تلك الاستفادة إلى أعلى كفاءتهما وإلى أوسع تواجدهما، ليصبحا أهم وأكبر خطر تواجهه الأمة العربية ويكتوي بناره عالم الإسلام. موضوع قديم شائك كهذا تتداخل فيه طائفية الدين والسياسة، وتهيمن عليه خلافات التاريخ المشوهة , ويعتمد على سرد الأساطير وعلى أمية الأتباع وجهلهم، تنشطه الآن وتعلي من شأنه، ثمُ تحرفه وتغويه، أشكال من الدوائر الصهيونية والإمبريالية في الخارج وقوى رجعية أو استبدادية أو فقهية انتهازية في الداخل. ولذا فجأة أصبح موضوع الساعه بلا منازع في حياة العرب والمسلمين اليومية، وغدا مصدر تسميم للواقع السياسي برمًته، وأضحى يهدد بأن يكون خطراً على المستقبل.

 

من هنا، وبصراحة متناهية، لن تفلح النوايا الحسنة ولا المواعظ، ولا التذكير بالوحي الإلهي الواحد وبالنبي الواحد ولا مؤتمرات العلاقات العامة في إيقاف الجنون المأساوي العبثي الذي يحكم العلاقات السنية- الشيعية في أغلب الساحات السياسية العربية. كيف وقد وصل الأمر إلى حد السفه المعيب وأصبح تشويه وتحريف تلك العلاقة أفتك وأسهل سلاح في يد بعض قوى الداخل والخارج التي تنحَرُ رقبة الأمة يومياً من الوريد إلى الوريد.

نحن الذين كنا ومازلنا ننتمي إلى الإسلام ديناً ووحياً إلهياً واحداً ونرفض أن ننتمي إليه مذهباً طائفياً، ونرى في كل المذاهب دون استثناء ماهو أحياناً اجتهاد بشري صالح، ولكن أيضاً ماهو أحياناً اجتهاد بشري طالح خارج زماننا ومكاننا، ومن ثم نرفض تلفيقات هؤلاء أو أولئك من مدعي الانتماء إلى الفرقة الطاهرة الناجية من النار. نحن نرى في ما يقوله أو يفعله بعض رجالات ونساء الفقه والإعلام والسياسة الطائفيين المتعصبين نشاطاً يقصد به تدمير لإمكانية وحدة الأمة العربية ووحدة الوطن العربي الكبير، وإفشال لأي تضامن وتعاضد وتفاهم بين دول أمة الإسلام. كما نرى فيه خدمة، سواء بقصد أم بغير قصد، للتحالف الصهيوني- الأمبريالي الرَامي إلى إبقاء هذه الأمة العربية في تيه الخلافات والانقسامات والصراعات العبثية.

نحن، من دون لفً ولا دوران، لا يخيفنا أن يستمر الفقهاء والمتكلمون والمتصوفون وغيرهم، كما فعلوا عبر القرون الطويلة، في مناقشة التفسيرات القرآنية وعنعنة الأحاديث النبوية وصحتها وأقوال صاحب هذه المدرسة الفقهية أو تلك، وأن يقضي البعض أوقاتهم يلوكون ويجترون قضايا الماضي إلى أن يقضي الله أمراً كان مفعولاً. وكذلك لا يهمنا أن يصّر البعض على العيش الأبدي في لعنة الخلافات الفقهية التي تذكر بلعنة سيسفوس اليونانية الشهيرة التي تتجدد ولا تنتهي، ولا تأتي إلاً بالآلام والعذابات والأحزان.

كل ذلك مقبول طالما أنه محصور في ساحات اجتهادات الفقه، بعيداً عن إثارة العواطف الغوغائية في صفوف الجماهير، منفصلاً عن تصادم الإيديولوجيات السياسية، ورافضاً أن يكون أداة من أدوات ذلك الصراع السياسي الدنيوي.بمعنى آخر نريده فصلاً جذرياً ونهائياً في ما بين الصراعات الفقهية تلك وبين حقل السياسة، إذ إن توظيف الخلافات الفقهية في السياسة أصبح جحيماً لا يطاق، ومصدر إعاقة لانتقال مجتمعات هذه الأمة العربية إلى رحاب الديمقراطية ووحدة الوطن العربي، وهما لازمان لنهوض هذه الأمة من تخلف القرون. كلمتا السني والشيعي أصبحتا مصدر بلبلة وخنق للحياة السياسية العربية، وبالتالي آن الأوان أن تنزويا في زاوية الفقه والفقه فقط ويخرجهم الجميع من قاموس أدبيات السياسة ولغتها ونضالاتها.

إن ذلك بالطبع لا يعني التخلي عن أن تقوم الحياة السياسية على أسس مقاصد الإسلام وقيمه، من مثل الكرامة الإنسانية والحق والحرية والعدالة والشورى الديموقراطية والعقل والعلم والثورة على الظلم. إن مانعنيه هو تنقيح السياسة من الارتهان للعناوين والإيحاءات والرمزيات والمصالح الطائفية، سواء الظاهرة أم المبطنة، وذلك لحين خروج المسلمين من القوقعة الطائفية التاريخية التي حشرت الأمة فيها والتي سيحتاج الخروج منها إلى سنين طويلة.

السؤال المطروح: هل سيكون باستطاعة مفجري الثورات العربية في الحاضر والمستقبل الخروج بإيديولوجية سياسية عروبية لا تقفز من جهة فوق ثقافة الجماهير الإسلامية فتفقد ارتباطها بالواقع، ولكن من جهة أخرى تفصل فصلاً جذرياً كل مايمت بالطائفية بعيداً عن حقل السياسة؟ في اعتقادي أن هذا هو سؤال الساعة لأمة تتجرًع السم الطائفي كل يوم.

 

 

د. علي محمد فخرو

كاتب وطبيب وتربوي قومي من البحرين

أحد مؤسسي نادي العروبة الثقافي في البحرين.

 

 

شاهد مقالات د. علي محمد فخرو

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

زوما يستقيل من رئاسة جنوب أفريقياو انتخاب سيريل رامابوسا رئيسا جديدا

News image

أختير سيريل رامابوسا رئيسا لجمهورية جنوب إفريقيا بعد يوم واحد من اضطرار الرئيس جاكوب زوم...

نجاة وزير الداخلية المكسيكي بعد تحطم طائرة هليكوبتر كانت تقله

News image

تحطمت طائرة هليكوبتر عسكرية كانت تقل وزير الداخلية المكسيكي الفونسو نافاريتي وحاكم ولاية واهاكا الو...

الجيش المصري يقضي على ثلاثة مسلحين ويدمر 68 هدفًا في عملية سيناء 2018

News image

تمكنت القوات المسلحة المصرية من القضاء على ثلاثة مسلحين وتدمير 68 هدفًا تستخدم في تخز...

مجلس الأمن الدولي يوافق على تعيين مارتن غريفيث مبعوثا خاصا إلى اليمن

News image

وافق مجلس الأمن الدولي الخميس على تعيين البريطاني مارتن غريفيث مبعوثا أمميا خاصا إلى الي...

لافروف يسخر من اتهام روسيا بالتدخل في الانتخابات الأميركية غداة توجيه الاتهام إلى 13 روسيا في هذه القضية

News image

ميونخ (ألمانيا) - وصف وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف السبت اتهام روسيا بالتدخل في الا...

الجيش المصري يحقق في " الوثائق المخفية" لذا سامي عنان حسب تصريح لهشام جنينة الرئيس السابق للجهاز المركزي للمحاسبات واحد المقربين للمرشح المستبعد من ال

News image

القاهرة - أعلن الجيش المصري مساء الاثنين أن جهات التحقيق ستتخذ اجراءات بحق رئيس الا...

400 من سيناء بينهم أجانب في قبضة القوات المصرية

News image

القاهرة - قال الجيش المصري في بيان بثه التلفزيون الرسمي الثلاثاء إن قوات الأمن قتلت عش...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

مراحل محو الذاكرة بالعراق

هيفاء زنكنة

| الثلاثاء, 20 فبراير 2018

تراجع الاهتمام الإعلامي العربي والدولي، بالعراق، بلدا وشعبا، في السنوات الأخيرة، إلى حد لم يعد...

آفلون وتحوُّلات... ولصوص يمكِّنهم انهزاميون!

عبداللطيف مهنا

| الثلاثاء, 20 فبراير 2018

نتنياهو مرتشٍ وفاسد. هذا هو ما توصَّلت إليه تحقيقات شرطة كيانه الاحتلالي وأوصت به لنا...

هل من «صفقة» حول عفرين؟ ومن الرابح والخاسر فيها؟

عريب الرنتاوي

| الثلاثاء, 20 فبراير 2018

ثمة ما ينبئ بأن “صفقة ما” قد تم إبرامها بين دمشق وأنقرة والحركة الكردية في ...

من زوّد الأكراد السوريين بالأسلحة السوفيتية؟

مريام الحجاب

| الثلاثاء, 20 فبراير 2018

ظهر يوم الأحد 4 فبراير شريط الفيديو يصوّر مقاتلي حركة نور الدين الزنكي الذين قبض...

خروج حروب غزة عن السياق الوطني

د. إبراهيم أبراش

| الثلاثاء, 20 فبراير 2018

  مع كامل التقدير والاحترام لفصائل المقاومة ولكل مَن يقاوم الاحتلال في قطاع غزة والضفة ...

دافوس وتغول العولمة 4-4

نجيب الخنيزي | الثلاثاء, 20 فبراير 2018

    تزامنت العولمة مع نظرية اقتصادية تتمثل في الليبرالية الجديدة، وقد أشار كل من هانس ...

لماذا تركيا ضرورة لمحور المقاومة؟

د. زياد حافظ

| الاثنين, 19 فبراير 2018

    السؤال المطروح في عنوان هذه المداخلة قد يبدو غريبا خاصة وأن تركيا ساهمت في ...

في مناهضة التطبيع

معن بشور

| الاثنين, 19 فبراير 2018

    اليوم الأحد في 18 شباط/فبراير2009، أقيمت في تونس مسيرة شعبية تدعو البرلمان التونسي إلى ...

كوريا تداعب خيارها المستحيل

د. محمد السعيد ادريس

| الاثنين, 19 فبراير 2018

    إذا كانت الحروب الهائلة التي شهدها العالم، قد فجرتها أحداث صغيرة جداً كان يمكن ...

عودة إلى سيناء

عبدالله السناوي

| الاثنين, 19 فبراير 2018

    أثناء حرب الاستنزاف دعت قوات الاحتلال «الإسرائيلي» شيوخ قبائل سيناء إلى مؤتمر في «الحسنة» ...

العراق ومؤتمر إعادة الإعمار

د. فاضل البدراني

| الاثنين, 19 فبراير 2018

    ثمانية شهور من التسويق الإعلامي رافقت مسيرة الحديث عن مؤتمر الكويت للدول المانحة لإعادة ...

الإرهاب الجديد والشر المبتذل

د. السيد ولد أباه

| الاثنين, 19 فبراير 2018

    في تحقيق بحثي مطول حول الإرهاب الجديد، خلصت مجلة New Scientist البريطانية (بتاريخ 6 ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم415
mod_vvisit_counterالبارحة26817
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع87947
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي307548
mod_vvisit_counterهذا الشهر880548
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1321188
mod_vvisit_counterكل الزوار50857199
حاليا يتواجد 2235 زوار  على الموقع