موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
"داعش" يعلن مسؤوليته عن الهجوم على مركز الشرطة في حي الميدان في دمشق ::التجــديد العــربي:: الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014 ::التجــديد العــربي:: ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا ::التجــديد العــربي:: وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما ::التجــديد العــربي:: برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء ::التجــديد العــربي:: مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر ::التجــديد العــربي:: أرامكو تقترب من الانتهاء من أول مشروع للغاز الصخري ::التجــديد العــربي:: مصر تصدر سندات دولارية مطلع 2018 تعقبها سندات باليورو ستتراوح قيمتها بين 3 و 4 مليارات دولار، بينما ستتراوح قيمة سندات اليورو بين 1 و 1.5 مليار يورو ::التجــديد العــربي:: معرض عمان الدولي للكتاب والامارات ضيف الشرف و المعرض يستقطب نحو 350 دار نشر و أمسيات شعرية وندوات فكرية ::التجــديد العــربي:: معرض بلبنان للمواد المحظورة من الرقابة ::التجــديد العــربي:: الدوري الانجليزي: مانشستر سيتي يعود للصدارة بعد فوزه على مضيفه تشيلسي ::التجــديد العــربي:: برشلونة ينضم إلى الإضراب العام في كاتالونيا ::التجــديد العــربي:: التوقف عن العلاج بالأسبرين يؤجج الازمات القلبية والدماغية ::التجــديد العــربي:: أول مصل عام في العالم يكافح جميع أنواع الانفلونزا ::التجــديد العــربي:: وزراء خارجية الدول الأربع يبحثون آليات جديدة بأزمة قطر في نيويورك ::التجــديد العــربي:: ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي ::التجــديد العــربي:: المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق ::التجــديد العــربي:: حماس تستعجل حكومة الحمدالله في تسلم مهامها بغزة ::التجــديد العــربي:: القوات السورية تسيطر على ضاحية الجفرة الحيوية في دير الزور ::التجــديد العــربي:: أمطار غزيرة تغرق أجزاء من الفلبين وتغلق الأسواق والمدارس ::التجــديد العــربي::

أوباما أو رومني . . لا فرق

إرسال إلى صديق طباعة PDF

بفوز الرئيس أوباما في الانتخابات الرئاسية الأمريكية، تنفس كثيرون الصعداء في الوطن العربي وفي الساحة الفلسطينية بشكل خاص، وانتعشت أوهامهم بالمراهنة عليه في تلبية الحقوق الفلسطينية وفي تحسين العلاقات مع العرب . من ناحية أخرى يجري الحديث عن انزعاج في “إسرائيل”

من جرّاء هذا الفوز، إذ كان يفضل نتنياهو والائتلاف الحكومي الذي يعيش أشهره المعدودة الأخيرة قبل الانتخابات، فوز رومني باعتباره الأفضل ل”إسرائيل«، وبخاصة أن تصريحاته تشير إلى دعمه اللامحدود للدولة الصهيونية.

لا نقول إن أوباما ورومني نسخة كربونية عن بعضهما بعضاً، لكن في حالة فوز أحدهما سيكون محكوماً في معظم سياساته الخارجية لإملاءات “المجمع الصناعي الرأسمالي والعسكري«، المقرِّر للسياسات الأمريكية إن بالنسبة إلى العالم أو بالنسبة إلى الصراع العربي - الصهيوني وللمنطقة بشكل عام.صحيح أن لكل رئيس أمريكي تصوراته التي قد تختلف عن مرشح الحزب الآخر،لكن نمط التصريحات للمرشح إلى الرئاسة إبّان فترته الانتخابية تختلف بالضرورة إذا ما فاز بموقع الرئيس، نتيجة لاعتبارات أبرزها: المصالح الرسمية الأمريكية، فقيود واعتبارات التصريح للرئيس في موقعه كمرشح، يفرض عليه الاتزان فكل كلمة والحالة هذه محسوبة عليه.

أوباما وإبّان فترته الانتخابية قبل ما ينوف على الأربع سنوات، بدا في تصريحاته وكأنه من المؤيدين للحقوق الوطنية الفلسطينية وإقامة الدولة العتيدة للفلسطينيين، حتى إنه اشترط على “إسرائيل”وقف الاستيطان في الضفة الغربية والقدس ثمناً لعودة المفاوضات مع السلطة الفلسطينية . ظل على هذا الموقف في بداية تسلمه الرئاسة بعد فوزه، ثم بدأت تراجعاته: اشتراطه بوقف الاستيطان في الضفة الغربية من دون القدس، بعد البيانات “الإسرائيلية”المختلفة المؤكدة “إن القدس هي العاصمة الأبدية والموّحدة ل”إسرائيل«”. استمر في التراجع فهو أصبح لا يرى ضرورة وقف الاستيطان من أجل التفاوض . أمريكا في عهد أوباما ضغطت على حليفاتها من الدول في مجلس الأمن لعدم التصويت لمصلحة المشروع الذي تقدمت به منظمة التحرير للمجلس من أجل نيل عضوية كاملة لفلسطين في الأمم المتحدة . أيضاً ضغطت الولايات المتحدة لتأجيل طلب فلسطين إلى الجمعية العامة لنيل العضوية المراقبة لما بعد الانتخابات، ولا ندري هل ستوافق أمريكا على هذا الطلب بعد إعادة فوز أوباما أم ستعده “خطوة أحادية الجانب”مثلما تقول حليفتها “إسرائيل”. للعلم فإن أغلبية أعضاء إدارة أوباما هم من اليهود الصهيونيين الذين يدينون ل”إسرائيل”أكثر وأكبر من وطنهم أمريكا”.

الرئيس بوش الابن، وهو من الحزب الجمهوري: دعا إلى إقامة دولة فلسطينية قابلة للحياة، وجرى أن حدد موعد إقامتها في العام 2005! وذهب ولم تقم هذه الدولة . الحزبان الجمهوري والديمقراطي حليفان استراتيجيان ل”إسرائيل”. ممثلاهما في الانتخابات الرئاسية، يتنافسان على من هو الأكثر ولاءً للدولة الصهيونية . هذا الأمر تكرر في الحملة الانتخابية الأخيرة بين أوباما ورومني. “إسرائيل”واللوبي الصهيوني في أمريكا وكذلك الصهيو - مسيحية تدرك فن ابتزاز المرشحين في كل حملة انتخابية . هكذا تصرف نتنياهو، إذ أظهر تعاطفاً مع رومني وبخاصة أثناء زيارته الأخيرة إلى “إسرائيل«، من أجل ابتزاز أوباما لحثه على المزيد من المبادرات والخطوات المتماهية مع السياسات “الإسرائيلية”ومع الرؤية الصهيونية للتسوية مع الفلسطينيين والعرب.

كلا الحزبين وممثلاهما، أوباما ورومني يرفضان حق عودة اللاجئين الفلسطينيين إلى وطنهم بموجب القرار 194 الصادر عن الجمعية العامة للأمم المتحدة، وهما مع بقاء القدس عاصمة موحدة وأبدية ل”إسرائيل«، وهما مع عدم انسحاب إسرائيل من كل المناطق التي احتلتها في العام ،1967 وهما مع بقاء التجمعات الاستيطانية الكبيرة في الضفة الغربية وضمها إلى “إسرائيل”. هما مع “يهودية دولة إسرائيل”. بالتالي هل ثمة فرق بين ولاء كل من أوباما ورومني للدولة الصهيونية؟ بخاصة أن كل الرؤساء الأمريكيين السابقين سواء انتمى الواحد منهم إلى هذا الحزب أو ذاك، تفننوا في تقديم جميع أشكال الدعم المادي والاقتصادي، والسياسي، والعسكري التسليحي انطلاقاً من شعار طرحته الدولة الصهيونية منذ نشأتها وهو تحقيق تفوقها العسكري على دول المنطقة مجمتعةً . كان هذا المبدأ ولا يزال فاعلاً في عهد الرئيس أوباما، وبالتالي لو فاز رومني هل سيقدم أفضل وأكثر مما قدّمه ويقدمه الرئيس الحالي للكيان الصهيوني؟

لطالما وعد الرئيس أوباما بتحسين العلاقات مع العالمين العربي والإسلامي،وجاء من أجل ذلك ليلقي خطاباً عرمرمياً في جامعة القاهرة، عن تصوراته لطموحه هذا، واستشهد بآياتٍ من القرآن الكريم، ونطق بضع كلمات عربية، حتى إن البعض من الصحافيين والكتّاب والكثيرين من العرب بدأوا في إطلاق لقب (أبو حسين) على الرئيس أوباما، انطلاقاً من أصوله الإسلامية.

بعد أن أمضى أربع سنوات في منصبه الرئاسي للولايات المتحدة، هل تغيرت السياسات الأمريكية تجاه العالم العربي أو دول المنطقة قيد أنملة؟ هل تغيرت السياسة الأمريكية تجاه الصراع الفلسطيني العربي-”الإسرائيلي«؟

ما ذكرناه هو نماذج فقط من سياسات بعض الرؤساء الأمريكيين، وبعد كل ذلك هل ثمة من يعتقد بوجود فروق جوهرية بين أوباما أو رومني؟

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014

News image

عقدت الحكومة الفلسطينية برئاسة رامي الحمد الله اليوم (الثلثاء) أول اجتماع لها منذ العام 201...

ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا

News image

كان ستيفن بادوك، الذي تعتقد الشرطة أنه أطلق النار في لاس فيغاس، محاسبا متقاعدا ثري...

وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما

News image

أعلن التلفزيون العراقي اليوم الخميس عن وفاة رئيس البلاد السابق والسياسي الكردي البارز جلال طال...

برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء

News image

بغداد ـ كلف رئيس البرلمان العراقي سليم الجبوري خلال جلسة اعتيادية عقدها البرلمان، الثلاثاء، لجن...

مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر

News image

قتل مسلح يبلغ من العمر 64 عاماً، 59 شخصاً، وأصاب 527 آخرين، أثناء حفل ...

ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي

News image

قال وزير الدفاع الأمريكي جيم ماتيس إن بلاده لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في موا...

المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق

News image

بغداد - أنقرة - قال الجيش التركي في بيان إن القوات المسلحة بدأت مناورات عسكرية عل...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

الإرهاب بين العقل والقلب

محمد عارف

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    الأكاديمي الموريتاني الأميركي الجنسية «محمد محمود ولد محمدو» قَلَب موضوع الإرهاب على رأسه، أو ...

ما فعلته بنا العولمة وما نفعله بها

جميل مطر

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    حولنا وفي وسطنا جيل كامل من الشباب لم يعاصر العولمة في قمتها وتألقها. جيل ...

«لعبة» من خارج الشروط

عوني صادق

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    بالرغم من أن وصول المرشح دونالد ترامب إلى الرئاسة في الولايات المتحدة اعتبر «مفاجأة ...

عندما تهيمن الـ «أنا» على العقل العربي

د. علي محمد فخرو

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    في عشرينات القرن العشرين قسم مؤسس علم النفس الحديث، فرويد، العقل البشري إلى ثلاثة ...

العراق.. الوطن أو الخيانة

صلاح عمر العلي

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

ان عملية الاستفتاء التي جرت في منطقة كردستان العراق يوم 25 ايلول الماضي وما ترت...

التاريخ عندما يثأر

عبدالله السناوي

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

  «يا إلهي إنه يشبه المسيح». هكذا صرخت سيدة ريفية رأته مقتولاً وجثته ملقاة في ...

خشية نتنياهو من زوال دولته

د. فايز رشيد

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

    أعرب رئيس الوزراء الصهيوني بنيامين نتنياهو عن مخاوفه من زوال دولة «إسرائيل» خلال السنوات ...

بين المقاومة والانقسام والمصالحة

منير شفيق

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

لا شك في أن معادلة العلاقات الفلسطينية الداخلية ولا سيما بين فتح وحماس دخلت، أو ...

تساؤلات حول صلاحية السفير العربي للدفاع عن حرية التعبير

هيفاء زنكنة

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

أصدرت ست منظمات حقوقية مصرية بيانًا عبرت فيه عن أسفها لترشيح السفيرة مشيرة خطّاب لمن...

حديث القيم المغيب

توجان فيصل

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

تتصدّر الأزمة الاقتصاديّة في الأردن عناوين الأخبار اليوميّة ومقالات الرأي وأيضاً الدراسات والأبحاث. ولكن أغل...

في ذكراك يا فقيه

معن بشور

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

    في مثل هذا الايام قبل 17 عاما رحل المجاهد الكبير محمد البصري المعروف بالفقيه ...

مرة أخرى... بدو أم فلسطينيون؟!

عبداللطيف مهنا

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

حتى الآن، هدم المحتلون قرية العراقيب في النقب الفلسطيني المحتل للمرة التاسعة عشر بعد الم...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم29766
mod_vvisit_counterالبارحة40729
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع197559
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي225854
mod_vvisit_counterهذا الشهر689115
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1063018
mod_vvisit_counterكل الزوار45751503
حاليا يتواجد 2911 زوار  على الموقع