موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
«النهضة» التونسية تطالب الشاهد بعدم الترشح للانتخابات الرئاسية المقرر تنظيمها العام المقبل ::التجــديد العــربي:: السيسي يتحدث عن "نقلة كبيرة" لمصر في عام 2020 ::التجــديد العــربي:: ترامب: الناتو أصبح أقوى بجهودي فقط ولقائي مع بوتين أفضل من قمة الناتو ويصف القمة بأنها "ناجحة ورائعة" ::التجــديد العــربي:: وزارة الصحة العراقية: 8 قتلى و56 مصابا بين المدنيين منذ بداية الاحتجاجات ::التجــديد العــربي:: مصر: ضبط عصابة تهريب آثار بحوزتها 484 قطعة أثرية ::التجــديد العــربي:: مجلس الأمن: نتائج قمة بوتين-ترامب قد تزيل الخلافات ضمن المجلس حول سوريا ::التجــديد العــربي:: قمة هلسنكي تدشن حواراً من أجل «الصداقة والسلام» ::التجــديد العــربي:: المغرب: 42 بليون دولار التجارة الخارجية في 6 أشهر ::التجــديد العــربي:: اليابان والاتحاد الأوروبي يطلقان أكبر منطقة اقتصادية مفتوحة في العالم ::التجــديد العــربي:: شاكيرا تصل لبنان للمشاركة في مهرجانات الأرز الدولية في بلدة بشري (شمال لبنان) ::التجــديد العــربي:: مايك ماسي في لبنان يشعِل «مهرجان ذوق مكايل» ::التجــديد العــربي:: اكتشاف سبب اكتساب الوزن الزائد! ::التجــديد العــربي:: كريستيانو رونالدو ينتقل من ريال مدريد إلى يوفنتوس مقابل 112 مليون دولار ويقول بعد التوقيع اللاعبون في مثل سني يذهبون إلى قطر أو الصين ::التجــديد العــربي:: مطحون ورق البصل مع الكركم ولفه حول المعدة.. علاج لمرض السكر و التهابات المفاصل وآلام الظهر ::التجــديد العــربي:: سان جيرمان يحسم موقف نيمار ومبابي من الرحيل لريال مدريد في عدم دخوله في مفاوضات لضمهما ::التجــديد العــربي:: من هي والدة اللاعب الفرنسي المتوّج بلقب كأس العالم 2018 لكرة القدم كيليان مبابي الجزائرية ؟ ::التجــديد العــربي:: اتفاق برعاية مصرية لوقف إطلاق النار بين الاحتلال والفصائل الفلسطينية في غزة بعد أكثر من 40 غارة جوية ::التجــديد العــربي:: إصابة 12 شخصا في انفجار في مصنع للكيماويات قرب مطار القاهرة بالعاصمة المصرية ::التجــديد العــربي:: احتجاجات العراق: مقتل شخصين في اشتباكات مع الشرطة ::التجــديد العــربي:: واشنطن ترفض إعفاء شركات أوروبية من العقوبات ضد طهران ::التجــديد العــربي::

الصين على مشارف الزعامة العالمية

إرسال إلى صديق طباعة PDF

"عندما تعرف شيئاً وتتمسك بما تعرفه، وعندما لا تعرف شيئاً وتُسَّلم بأنك لا تعرفه، تلك هي المعرفة". هذه الحكمة الصينية القديمة تساعدنا على التمسك بما نعرفه عن الصين، والتسليم بما لا نعرفه عما ستفعله زعامتها خلال السنوات العشر القادمة في عالم تلعب فيه الصين دور القوة العظمى الثانية، وربما الأولى. فخبراء الاقتصاد يتوقعون أن تتخطى الصينُ الولايات المتحدة في إجمالي الإنتاج المحلي عام 2016،

وتبلغ ضعفيه عام 2021. ونهوض الصين الحالية لا مثيل له في التاريخ، فهي البلد الوحيد المسبوك بأقدم الحضارات التي تواصل البقاء في دولة حديثة كبرى. وهذا هو الحلم المستحيل لأبناء الحضارات القديمة في مصر، والعراق، والهند، واليونان، والدولة الإسلامية التي كان يمكن أن تكون قوة حضارية عظمى لو استمرت حتى اليوم، كدول حديثة موحدة. يذكر ذلك أكثر الكتب رواجاً في الصين، والذي صدرت طبعته الإنجليزية بعنوان رئيسي "الموجة الصينية"، وعنوان ثانوي "نهوض الدولة المُحَّضِرة".

 

و"الجوهرة لا يمكن أن تُصقل بدون الحك، والإنسان لا يتحسّن بدون المعاناة". كم تدري هذه الحكمة الصينية بحماقة الدوائر الغربية التي تعلق الآمال على ما قد يثيره تغيير قيادة بكين من احتكاكات في المجتمع الصيني. والكتاب يصدر في ذروة الحملة الغربية الإعلامية التي تشكك بأوضاع الصين، وهي حملة مستمرة منذ التبشير بانهيار النظام الشيوعي بعد أحداث ميدان "تيانانمان" عام 1989، وتوقّع زواله عقب تفكك الاتحاد السوفييتي في التسعينيات، والتنبؤ بنهاية معجزة النمو الاقتصادي للصين عند انضمامها لمنظمة التجارة العالمية، والإعلان عن الانهيار الوشيك لنظامها المالي عندما أطاح تسونامي الأزمة المالية العالمية بالاقتصاد الغربي، وغير ذلك من تنبؤات انهارت كلها، فيما استمر اقتصاد الصين في تحقيق أرقام قياسية في النمو لا مثيل لها في التاريخ.

إجمالي المنتوج المحلي للصين تضاعف 18 مرةً منذ عام 1979، وتخطّت الصين ألمانيا عام 2009 في احتلال المرتبة الأولى عالمياً بحجم الصادرات، وأزاحت عام 2010 اليابان عن المرتبة العالمية الثانية بإجمالي المنتوج المحلي، وحققت 50 في المئة من النمو الاقتصادي العالمي. وفيما استمرت الدوائر الغربية في نعي النظام المصرفي للصين أصبحت خمسة بنوك صينية في عداد أكبر البنوك العالمية عام 2010. وللمقارنة مع الإمبراطورية البريطانية التي تضاعف فيها مستوى حياة الفرد ضعفين خلال الثورة الصناعية في القرن التاسع عشر، تضاعف مستوى حياة الفرد في الصين سبعة أضعاف خلال بضعة عقود من التحديث.

"وإذا أردتَ عاماً من الرفاه ازرعْ الحبوب، وإذا أردتَ عشر سنوات اشتلْ الأشجار، وإذا أردتَ مائة عام نَمِّ البشر"، تقول ذلك حكمة قديمة في الصين التي يزداد اليوم فيها عدد سكان المنازل في المدن بمعدل 25 مليون كل عام، وهذا أكبر من مجموع الزيادة السنوية لسكان مدن جميع البلدان المتقدمة مجتمعة. وتخطّت مدينة شانغهاي نيويورك بمطاراتها الحديثة، وموانئها، وقطارات الأنفاق، وشوارع المرور السريع، والقطارات الفائقة السرعة، وناطحات السحاب. وتسبق شانغهاي نيويورك في مؤشرات التقدم الاجتماعي، كالأمن، ووفيات الأطفال، وتوقعات العمر، وإحساس السكان بالسعادة.

ويبعث على تفاؤل سكان الكرة الأرضية، ويشد عزمهم حدوث ذلك في بلد يسكنه خُمس سكان العالم، وبلد كان يموت فيه من المجاعة قبل نصف قرن 36 مليون شخص لا يسمع العالم بهم، واليوم إذا قلّ عدد السيارات الفارهة التي يشتريها أغنياء الصين الجدد يسمع العالم كله بذلك، حسب تقرير صحيفة "فاينانشيال تايمز" الذي يُقرؤ من عنوانه: "عندما تعطس الصين". وعطسة الصين التي أصابت الاقتصاد العالمي بالزكام، وقعت عندما انخفضت نسبة نمو اقتصادها من 12 في المئة طوال ثلاثة عقود الماضية إلى 7.5 في المئة، والتي تظل مع ذلك أعلى من نسب نمو جميع الاقتصادات المتقدمة.

وندرك حجم معجزة الصين الاقتصادية، عند مقارنتها ببلدان قريبة منها جغرافياً وديمغرافياً وتاريخياً، كالهند التي كانت تتقدم الصين عندما نال البلدان استقلالهما في أربعينيات القرن الماضي. ورغم معاناة الصين آنذاك آثار قرن من الاحتلال، والحروب الدموية، والمجاعات، يبلغ حجم الاقتصاد الصيني حالياً ثلاثة أضعاف الاقتصاد الهندي، وتنتج ضعفي كميات الحبوب التي تنتجها الهند، رغم قلة أراضيها الزراعية بالمقارنة معها، ويعادل حجم التجارة الخارجية للصين أربعة أضعاف التجارة الخارجية للهند، ومعدلات العمر في الصين أكثر بعشر سنوات عن الهند، ووفيات أطفال الصين أقل ثلاث مرات من وفيات أطفال الهند.

وديمقراطية الهند التي يعتبرها الغرب ورقتها الرابحة يصورها المثل الصيني اللاذع "شفة الحمار لا تليق بفم الحصان". فهي تمنع تحقيق الإصلاح الزراعي، والذي لا يمكن بدونه حل مشاكل أكثرية سكان الريف الهندي، وتحكم بالفشل على مشاريع تحرير المرأة، وتديم نظام الطوائف الذي يجعل 160 مليون هندي منبوذين. والديمقراطية الهندية المتخمة بالشعبوية هي أفسد أنواع السياسات الديمقراطية؛ لامعة كرغوة الصابون، ولا يترسب منها في المجتمع سوى الانقسامات السياسية والطائفية، ويستحيل عليها وضع برامج إصلاح وطنية شاملة تحدد الأولويات وتعين تعاقب الأهداف.

وكما يقول كونفشيوس "الجهل ليل العقل، لكنه ليل بلا قمر ولا نجوم". كذلك ليل ربع قرن من حياة دول "الاقتصادات الانتقالية" في أوروبا الشرقية التي ارتمت في أحضان الرأسمالية الغربية دون قيد أو شرط. معظم هذه الدول التي كانت تسبق الصين في نهاية الثمانينيات تتطلع الآن إلى طوق نجاة من "صندوق النقد الدولي" الذي يتطلع بدوره إلى طوق نجاة من الصين. وخلال الفترة نفسها أصبحت الصين أكبر مختبر للإصلاحات السياسية والاقتصادية والاجتماعية والقانونية، فيما عجز الغرب عن إصلاح سياساته البالية التي لا يتغير فيها سوى تغليفها المزوق بالألوان. ديمقراطية الغرب "الاستعراضية الهوليودية"، كما يسميها مؤلف الكتاب، عجزت عن محاسبة المسؤولين عن حروب فيتنام وأفغانستان والعراق، والتي أهلكت ملايين الناس.

وكما تقول الحكمة الصينية القديمة "لا يمكنك حبس الربيع داخل أسوار بستانك"، ولن يتوقف الربيع الصيني عن اختراق أسوار العالم. كذلك "التاريخ يتفتح بطريقة رائعة، وهو أمر جيد بالنسبة للصين، وللغرب نفسه، ولباقي العالم، ولصالح البشرية جمعاء". هذه الكلمات تختتم الكتاب المكرس لذكرى الزعيم الصيني الراحل "دينج خياوبنج"، الذي قاد عملية تحديث الصين، ويعكس آراءه المؤلف "زهانج وي وي" الذي كان مترجمه للإنجليزية، ويشغل حالياً منصب أستاذ "كلية الدبلوماسية والعلاقات الدولية" في جنيف.

 

 

محمد عارف

مستشار في العلوم والتكنولوجيا- كاتب عارقي

 

 

شاهد مقالات محمد عارف

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

السيسي يتحدث عن "نقلة كبيرة" لمصر في عام 2020

News image

كشف الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، عما ستشهده مصر في عام 2020، مشيرا إلى أن ...

ترامب: الناتو أصبح أقوى بجهودي فقط ولقائي مع بوتين أفضل من قمة الناتو ويصف القمة بأنها "ناجحة ورائعة"

News image

أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أنه "قد" يكون قادرا على سحب بلاده من حلف الن...

وزارة الصحة العراقية: 8 قتلى و56 مصابا بين المدنيين منذ بداية الاحتجاجات

News image

  كشف وزارة الصحة العراقية، عن مقتل ثمانية أشخاص وإصابة 56 آخرين خلال الاحتجاجات الشعبية المستمرة ...

مصر: ضبط عصابة تهريب آثار بحوزتها 484 قطعة أثرية

News image

ضبطت قوات الأمن المصرية، عصابة لتهريب الآثار بحوزتها 484 قطعة أثرية، في محافظة المنيا في ...

مجلس الأمن: نتائج قمة بوتين-ترامب قد تزيل الخلافات ضمن المجلس حول سوريا

News image

أعرب مندوب السويد لدى الأمم المتحدة رئيس مجلس الأمن للدورة الحالية، أولوف سكوغ، عن أمل...

قمة هلسنكي تدشن حواراً من أجل «الصداقة والسلام»

News image

اختُتمت القمة التاريخية التي جمعت للمرة الأولى بين الرئيسين الأميركي دونالد ترامب والروسي فلاديمير بوت...

وصول الرئيس الروسي إلى هلسنكي: مسائل دولية ساخنة على طاولة بوتين وترامب في قمة هلسنكي

News image

يلتقي الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، نظيره الروسي، فلاديمير بوتين، في العاصمة الفنلندية هلسنكي، في قمة...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

وهج العقلانية العربية ممكن عودته

د. علي محمد فخرو

| الخميس, 19 يوليو 2018

  في قلب الكثير من مشاكل الأمة العربية موضوع ثقافي يتعلق بمدى وجود العقلانية ومقدار ...

عناصر منشودة لنهضة عربية جديدة

د. صبحي غندور

| الخميس, 19 يوليو 2018

    العديد من المفكّرين العرب يكتفون بعرض ما لديهم من فكر ولا يساهمون في بناء ...

مستقبل الإقليم.. تكامل أم تناحر؟

د. عبدالحسين شعبان

| الخميس, 19 يوليو 2018

    «عليك دائماً أن تعمل كرجل فكر، وأن تفكّر كرجل عمل»؛ ذلك ما قاله المفكر ...

العرب والصين

د. أحمد يوسف أحمد

| الخميس, 19 يوليو 2018

    انعقدت يوم الثلاثاء الماضي أعمال الدورة الثامنة للاجتماع الوزاري لمنتدى التعاون العربي الصيني، وهو ...

الخان الأحمر و«صفقة القرن»!

عوني صادق

| الخميس, 19 يوليو 2018

    في وقت يغرق فيه الفلسطينيون في «فقه صفقة القرن»، يتحرك «الإسرائيليون» لتنفيذ بنودها، بضوء ...

أحلام فلاديمير تتحقق

جميل مطر

| الخميس, 19 يوليو 2018

    تنعقد اليوم في هلسنكي عاصمة فنلندا القمة الروسية- الأميركية. يأتي هذا الانعقاد وسط تطورات ...

العرب والصين.. شراكة الطريق

محمد عارف

| الخميس, 19 يوليو 2018

    «لا تعط قطُّ سيفاً لرجل لا يستطيع الرقص». قال ذلك الحكيم الصيني «كونفشيوس». ورقص ...

«النظام الجديد» في تركيا

د. محمد نور الدين

| الأربعاء, 18 يوليو 2018

    أعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، أن تركيا دخلت فعلياً النظام الرئاسي، فور أدائه ...

هلسنكي والبحث عن أسس نظام عالمي مختلف

د. حسن نافعة

| الأربعاء, 18 يوليو 2018

    تعكس تصرفات الرئيس الأميركي دونالد ترامب منذ وصوله إلى البيت الأبيض درجة كبيرة من ...

عن الاحتجاجات والصيف في العراق

د. كاظم الموسوي

| الثلاثاء, 17 يوليو 2018

    لم تكن الاحتجاجات العراقية في المحافظات الجنوبية خصوصا جديدة، بل تتكرر كل عام منذ ...

في الانفصال بين السياسة والرأسمال الثقافي

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 16 يوليو 2018

    المعرفة والثقافة من الموارد الحيويّة للسياسة، وهي ليست منها بمنزلة المضافات التي قد ترتفع ...

ثلاث مراحل في تاريخ «الأونروا»

د. فايز رشيد

| الاثنين, 16 يوليو 2018

    بالتزامن مع محاولات تنفيذ «صفقة القرن»، لتصفية القضية الفلسطينية، يجري التآمر من أطراف في ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم50434
mod_vvisit_counterالبارحة53156
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع228238
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي177493
mod_vvisit_counterهذا الشهر592060
mod_vvisit_counterالشهر الماضي904463
mod_vvisit_counterكل الزوار55508539
حاليا يتواجد 2571 زوار  على الموقع