موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
حصيلة شهداء قصف الإحتلال على غزة ترتفع إلى 4 ::التجــديد العــربي:: لبنان يتحرك للاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين ::التجــديد العــربي:: قمة اسطنبول تدعو إلى الاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين ::التجــديد العــربي:: بوتين يأمر بانسحاب جزئي للقوات الروسية من سوريا ::التجــديد العــربي:: 25 إصابة خلال مواجهات مع الاحتلال شرق قطاع غزة ::التجــديد العــربي:: نائب الرئيس الأميركي يؤجل زيارته للشرق الأوسط ::التجــديد العــربي:: هنية يدعو إلى تظاهرات «غضب» أسبوعية في خطاب امام مهرجان ضخم نظمته الحركة لمناسبة الذكرى الـ 30 لانطلاقها ::التجــديد العــربي:: عراقيون يكسبون دعوى تعويض ضد جنود بريطانيين خلال الحرب في العراق ::التجــديد العــربي:: أطباء بلا حدود: أكثر من 6700 من مسلمي الروهينجا قتلوا خلال شهر ::التجــديد العــربي:: مصر وروسيا توقعان اتفاقية لبناء أول محطة مصرية للطاقة النووية ::التجــديد العــربي:: السعودية تضخ 19 مليار دولار لإنعاش النمو في القطاع الخاص ::التجــديد العــربي:: الشارقة تطلق الدورة العشرين لمهرجانها الدولي للفنون الإسلامية ::التجــديد العــربي:: مكتبات صغيرة مجانية تنتشر في شوارع القاهرة ::التجــديد العــربي:: خسارة الوزن بوسعها قهر السكري دون مساعدة ::التجــديد العــربي:: استخدام الأجهزة الذكية قبل النوم يعرّض الأطفال للبدانة ::التجــديد العــربي:: بطولة اسبانيا: برشلونة يستعد جيدا لمنازلة غريمه ريال مدريد ::التجــديد العــربي:: ريال مدريد يتخطى الجزيرة الى نهائي مونديال الأندية بشق الأنفس 2-1 ::التجــديد العــربي:: فض تظاهرة قرب السفارة الأميركية في عوكر - لبنان بالقوّة ::التجــديد العــربي:: استمرار مسيرات الغضب رفضاً لقرار ترامب بحق القدس المحتلة ::التجــديد العــربي:: لليوم الرابع الإنتفاضة مستمرة... 231 مصابًا في مواجهات مع الاحتلال ::التجــديد العــربي::

كيف ومتى تتحول القوى الدينية إلى قوى سياسية؟

إرسال إلى صديق طباعة PDF

عشت فترات في بلاد كنت أجد في بعضها صعوبة في فهم كثير مما يجرى. أذكر أنه في واحدة أو أكثر من هذه الفترات وقفت اللغة عقبة في وجه استيعاب ما أسمع وما أقرأ. لم أتمكن من المشاركة نطقا أو كتابة فيما كان يجب أن أشارك. كيف ومتى تتحول القوى الدينية إلي قوى سياسية؟

حدث في فترة أخرى أن كانت تعقيدات البيئة الاجتماعية أو الأمنية الحائل الذي حال دون اندما جى كاملا في المجتمع. فاتنى في الحالتين التعرف مبكرا علي تفاصيل الناس وتقاليدهم وتأخر التواصل وتأخر معه الفهم ولم يكتمل إلا بعد وقت خلته دهرا.

جاءت فترة ثالثة كنت فيها ضمن ملايين من البشر جرفتهم انتفاضة قبل أن تتفجر في شكل إعصار تتلاطم فيه أفكار وتتداخل مشاعر انتقام بمشاعر غضب وكره وبكثير من الأحلام والآمال، عشت مع كثيرين فترة طويلة في انتظار أن يسفر الارتطام والصدام عن مشروع نهضة حقيقية. خاب بعض الأمل حين تغلب الصراخ والعويل فلم أعد أسمع سوى أصوات منفعلة لا تقول شيئا، وانتهى الأمر بأنني لم أفهم إلا قليلا ومتأخرا. ولم أكن وحدي.

ما إن وصلتني من مركز دراسات الوحدة العربية الدعوة للمشاركة في أعمال ندوة تنعقد في حمامات تونس لتناقش موضوع الدين والدولة في الوطن العربي وقرأت أسماء المشاركين حتى أسرعت بالموافقة. كانت حجتي أمام أصدقاء يهتمون بشئون حلي وتر حالي بسيطة وواضحة. قلت إننى في حاجة ماسة إلي الفهم، أريد أن أشارك بالاستماع والمناقشة لأفهم. قلت لهم أنا ذاهب لأشارك في ندوة أعتبرها تدريبية؛ إذ يشترك فيها من أثقفي أنهم سيشرحون ويفسرون. كان بين المدعوين للمشاركة الأصدقاء طارق البشرى وحسن حنفي ورضوان السيد وعبد الإله بلقزيز وميشيل كيلو وسعد الدين إبراهيم ومحمود جبريل ومنير شفيق، كان بينهم أيضا الشيخ راشد الغنوشى والشيخ جواد الخالصى وعلي فياض وطلال عتريسى وآخرون ليصل العدد إلي ما فوق الستين. كان تصوري وجوهر قناعتي حين وافقت أن كوكبة علي هذا المستوى وبهذا العدد قادرة علي أن تعيدني إلي مصر فاهما.

ردا علي حجتي، قيل لي ولكنك تذهب لتستمع إلي أشخاص، أكثرهم تقرأ لهم أو تستمع إليهم في محاضرات أو لقاءات تليفزيونية، فإذا لم تكن قد فهمت بعد ما يقارب العشرين شهرا من الاستماع والمشاهدة والمتابعة، فلماذا تظن أنك ستفهم في يومين ما لم تستطع فهمه خلال كل تلك الشهور.

ردا علي ردهم قلت إننى واحد من الذين يعتقدون أن ما تسمعه من شخص وهو خارج بيئته التي تعود عليها أهم كثيرا مما يقوله وهو داخلها بين حواريه وجمهوره. الإنسان خارج بيئته الطبيعية يكون أكثر قابلية لتطوير أفكاره وحججه وأكثر استعدادا للاستماع إلي من يخالفه في الرأي. قد يتصلب في بيئة مختلفة إن كانفي بيئته الأصلية معتدلا، أو يعتدل ان كان فيها متصلبا. أردت أن أرى هؤلاء الأصدقاء من العلماء والمفكرين بعيدين عن قواعدهم وقد خلعوا بعض أردية التحفظ وتحرروا من قيود «الشارع» الذي اعتادوا عليه لغة ولهجة وأسلوبا، وهو نفسه الذي يضغط عليهم ليكتبوا أو يعلنوا ما يريد أن يسمعه وليس بالضرورة ما يعتقدون أنه الصواب، وكثير منهم يستجيب.

علي امتداد يومين وأكثر من عشر جلسات جلست أستمع باهتمام إلي علماء أجلاء أعادوا إلي ذاكرتي بعضا مما نسيت وأضافوا جديدا لم أكن أعلمه. أجابت أوراقهم والنقاش الذي دار حولها علي بعض الأسئلة، ولكن لأسباب عديدة خرجت من الندوة وفى جعبتي عدد غير قليل من أسئلة حملتها معي من القاهرة وها أنا أعود بها دون أن أحصل علي إجابات وافية عليها.

حملت معى مثلا سؤالا أوحت به إشارة في ورقة الصديق طارق البشرى معناها أنه في الثورات «تتحول قوى اجتماعية ودينية إلي قوى سياسية وتحاول الوصول إلي السلطة». هذا بالفعل ما حدث قى ثورة مصر ويحدث في سوريا وحدث بشكل مذهل في ليبيا. توجد فيما يبدو علاقة ارتباط بين الحالة الثورية بكل ما يحيط بها من عدم استقرار وغياب نسبى للمؤسسات وسيولة أيديولوجية وبين نزوح قوى وجماعات من فضائها الديني الدعوى والاجتماعي إلي فضاء السياسة والسلطة. تمنيت لو أن النقاش في الندوة تعرض للظروف التي تشجع علي النزوح، وما إذا كان انقضاء هذه الظروف يعنى أو يمهد لاحتمال عودة القوى النازحة من الفضاء السياسي الذي احتلته خلال الثورة إلي فضاءاتها الأصلية.

يذكر البعض منا ولا شك أنه في حالة سابقة لعبت القوى الخارجية دورا مؤثرا في دعم النزوح واستقرار القوى الجديدة كقوى سياسية. حدث هذا خلال عهود المد القومي حين قامت دول وأحزاب في الإقليم بدور مشهود في تمكين القوى القومية للاستيلاء علي السلطة في أكثر من دولة عربية.

من ناحية أخرى، يبدو أننا نقلل أحيانا من شأن «اللحظة الفارقة»في تحول قوى وجماعات من العمل الاجتماعي إلي العمل السياسي بهدف الوصول إلي السلطة السياسية. لدينا في معظم الثورات أمثلة بارزة علي أهمية هذه «اللحظة الفارقة» ابتداء من لحظة الهزيمة العسكرية إلي لحظة سقوط نظام مستبد إلي لحظة اعتلاء شخصية كاريزمية ودينية مسرح ملتهب بالأحداث.

لا يخفى بعض المهتمين بأمر الدين السياسي، أو علاقة الدين بالدولة، ترددهم في مناقشة ما يتعلق بدور المال الأجنبي في دعم عمليات التحول من الدين إلي السياسة. قال أحدهم ذات مرة إن المال إذا انتقل من دولة إلي أخرى لدعم الدعوة الدينية فهذا أمر لا يخل بسيادة الدولة الخارج منها المال ولا الدولة الداخل إليها المال. ويستطرد قائلا إنه بما أن الإسلام دين وسياسة يصبح منطقيا أن المال الأجنبي الذي يدعم الدور السياسي للدين يخضع للمبدأ السائد حاليا في القانون الدولي المعاصر والمتعلق بالحق في التدخل لأسباب إنسانية. وبالتالي، وحسب هذا المنطق، فإن التدخل من الخارج بالمال لدعم قوى إسلامية تسعى للعمل بالسياسة لا يهدد سيادة الدولة المستقبلة للمال.

هنا تثور أيضا قضية الاستقواء بالخارج، فرجل السياسة « الليبرالي الاتجاه» إذا استقوى بدولة غربية، أوروبية كانت أم أمريكية، يجرى علي الفور اتهامه بالخيانة، وإذا استقوى رجل السياسة «الاسلامى التوجه» بدولة إسلامية أو عربية، لا أحد يتهمه بخيانة الوطن. هذا النوع من الحوار يدفع أناسا كثيرين، ومنهم عالم الاجتماع الشهير والمثير دائما للجدل سعد الدين إبراهيم، إلي التعليق بسخرية متسائلين «عما يميز المال القادم عبر البحر الأحمر عن المال القادم عبر البحر المتوسط».

ما سبق كان واحدا من الأسئلة التي حملتها معي من القاهرة إلي حوار الدين والدولة في تونس، وعدت به مع عدد لا بأس به من الأسئلة بدون إجابات شافية.

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

حصيلة شهداء قصف الإحتلال على غزة ترتفع إلى 4

News image

أعلنت وزارة الصحة صباح اليوم السبت، عن انتشال جثماني شهيدين من تحت أنقاض موقع تدر...

لبنان يتحرك للاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين

News image

بيروت - قررت الحكومة اللبنانية، الخميس، تشكيل لجنة لدراسة "إنشاء سفارة للبنان في القدس لتك...

قمة اسطنبول تدعو إلى الاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين

News image

دعت القمة الإسلامية الطارئة في إسطنبول إلى «الاعتراف بالقدس الشرقية عاصمة لفلسطين» واعتبرت أنه «لم...

بوتين يأمر بانسحاب جزئي للقوات الروسية من سوريا

News image

أمر الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، بانسحاب جزئي للقوات الروسية من سوريا، خلال زيارة له الا...

25 إصابة خلال مواجهات مع الاحتلال شرق قطاع غزة

News image

أصيب خمسة وعشرون شاباً، بالرصاص الحي وبالاختناق، خلال المواجهات التي شهدتها عدة مواقع في ق...

نائب الرئيس الأميركي يؤجل زيارته للشرق الأوسط

News image

أعلن مسؤول في البيت الأبيض اليوم (الخميس) أن نائب الرئيس الأميركي مايك بنس سيؤجل جول...

هنية يدعو إلى تظاهرات «غضب» أسبوعية في خطاب امام مهرجان ضخم نظمته الحركة لمناسبة الذكرى الـ 30 لانطلاقها

News image

دعا رئيس المكتب السياسي لحركة «المقاومة الإسلامية» (حماس) إسماعيل هنية إلى تنظيم يوم «غضب»، كل ...


المزيد في قضايا ومناقشات

وعد ترامب عنصري وتحدي وقح للقرارات الدولية

عباس الجمعة | الأربعاء, 13 ديسمبر 2017

إن اعلان ترامب والإدارة الأمريكية اعلان القدس عاصمة لكيان العدو الصهيوني، ونقل السفارة الأمريكية إلي...

رهانات ترامب الخاسرة

د. محمد السعيد ادريس

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    عندما أقدم الرئيس الأمريكى ترامب على إعلان قراره الاعتراف بالقدس عاصمة للكيان الصهيونى فإنه ...

العمل بين القطاعَين العام والخاص

د. حسن العالي

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    أظهرت دراسة سابقة أجريت في سلطنة عمان عن توجهات الشباب العماني نحو العمل أن ...

تحدي القدس والموقف الدولي

د. أحمد يوسف أحمد

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    على رغم الصدمة التي مثلها قرار ترامب الأخير فإنه لا يمثل إلا فارقاً في ...

«إسرائيل» وأمريكا لا تعترفان بالشعب الفلسطيني

د. عصام نعمان

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    أمريكا اعترفت بـ «إسرائيل» دولةً وشعباً لحظةَ إعلان قيامها العام 1948. أمريكا لم تعترف ...

تمرد زعماء أكراد العراق واستغلاله

عوني فرسخ

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    لم يكن الاستفتاء الانفصالي الذي أجراه مسعود البرزاني في كردستان العراق ، أول محاولة ...

فلسطين مسؤوليتنا الجماعية

د. محمد نور الدين

| الاثنين, 11 ديسمبر 2017

    قال رئيس مركز أبحاث الأمن القومي «الإسرائيلي» عاموس يدلين، إن العرب، والفلسطينيين، والأتراك، يهددون ...

دونالد ترامب وفكره «الجديد»

د. نيفين مسعد

| الاثنين, 11 ديسمبر 2017

    اعتاد دونالد ترامب أن يستخدم ألفاظا خادعة لترويج اندفاعاته السياسية ، فقبل ستة أشهر ...

القدس في أفق الضمير الإنساني

د. السيد ولد أباه

| الاثنين, 11 ديسمبر 2017

    في تعليقه على قرار الرئيس الأميركي دونالد ترامب نقل سفارة بلاده إلى القدس، كتب ...

نموذج التنمية «الغائب» فى العالم العربى

سامح فوزي

| الاثنين, 11 ديسمبر 2017

    فى لقاء ضم باحثين من مصر وبقية الدول العربية فى مبادرة مشتركة بين مكتبة ...

بوابات الجحيم: ما قد يحدث

عبدالله السناوي

| الأحد, 10 ديسمبر 2017

    لم تكن تلك المرة الأولى، التي تستخدم فيها عبارة «بوابات الجحيم»، على نطاق واسع؛ ...

كانت تسمى القدس.. صارت تسمى القدس

د. فايز رشيد

| الأحد, 10 ديسمبر 2017

    الخطوة الدونكشوتية لترامب ارتدت عليه وعلى من دعاه لاتخاذ هذه الخطوة, عكسياً. القدس عزلت ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

مجموعة التجديد

Facebook Image
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم12974
mod_vvisit_counterالبارحة34674
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع231744
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي278378
mod_vvisit_counterهذا الشهر560086
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1199023
mod_vvisit_counterكل الزوار48072779