موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
حصيلة شهداء قصف الإحتلال على غزة ترتفع إلى 4 ::التجــديد العــربي:: لبنان يتحرك للاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين ::التجــديد العــربي:: قمة اسطنبول تدعو إلى الاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين ::التجــديد العــربي:: بوتين يأمر بانسحاب جزئي للقوات الروسية من سوريا ::التجــديد العــربي:: 25 إصابة خلال مواجهات مع الاحتلال شرق قطاع غزة ::التجــديد العــربي:: نائب الرئيس الأميركي يؤجل زيارته للشرق الأوسط ::التجــديد العــربي:: هنية يدعو إلى تظاهرات «غضب» أسبوعية في خطاب امام مهرجان ضخم نظمته الحركة لمناسبة الذكرى الـ 30 لانطلاقها ::التجــديد العــربي:: عراقيون يكسبون دعوى تعويض ضد جنود بريطانيين خلال الحرب في العراق ::التجــديد العــربي:: أطباء بلا حدود: أكثر من 6700 من مسلمي الروهينجا قتلوا خلال شهر ::التجــديد العــربي:: مصر وروسيا توقعان اتفاقية لبناء أول محطة مصرية للطاقة النووية ::التجــديد العــربي:: السعودية تضخ 19 مليار دولار لإنعاش النمو في القطاع الخاص ::التجــديد العــربي:: الشارقة تطلق الدورة العشرين لمهرجانها الدولي للفنون الإسلامية ::التجــديد العــربي:: مكتبات صغيرة مجانية تنتشر في شوارع القاهرة ::التجــديد العــربي:: خسارة الوزن بوسعها قهر السكري دون مساعدة ::التجــديد العــربي:: استخدام الأجهزة الذكية قبل النوم يعرّض الأطفال للبدانة ::التجــديد العــربي:: بطولة اسبانيا: برشلونة يستعد جيدا لمنازلة غريمه ريال مدريد ::التجــديد العــربي:: ريال مدريد يتخطى الجزيرة الى نهائي مونديال الأندية بشق الأنفس 2-1 ::التجــديد العــربي:: فض تظاهرة قرب السفارة الأميركية في عوكر - لبنان بالقوّة ::التجــديد العــربي:: استمرار مسيرات الغضب رفضاً لقرار ترامب بحق القدس المحتلة ::التجــديد العــربي:: لليوم الرابع الإنتفاضة مستمرة... 231 مصابًا في مواجهات مع الاحتلال ::التجــديد العــربي::

أكاذيب ومؤامرات

إرسال إلى صديق طباعة PDF

ما قالته سوزان رايس، المندوبة الأمريكية في مجلس الأمن، عن تقديم طلب السلطة الفلسطينية في رام الله الحصول على »دولة غير عضو« في الأمم المتحدة، أعاد إلى ذاكرتي عبارة وردت في مقال للكاتب الصحفي الإسرائيلي جدعون ليفي نُشِرَ مؤخراً، وجاء في معرض التعليق على »ورشة« انتخابات الكنيست المقبلة، حيث وصف السياسة »الإسرائيلية« بأنها »حقيبة من الأكاذيب« . وكان سيكون أقرب إلى الحقيقة لو أضاف إليها كلمة »والمؤامرات« . والسياسة الأمريكية، مثلها مثل السياسة »الإسرائيلية«، كلتاهما لا ينفع معهما حقيبة واحدة، ولا حقائب عدة، بل تحتاج الواحدة منهما إلى مصنع للحقائب، خصوصا إذا أخذنا في الاعتبار ما تنطوي عليه الأكاذيب والمؤامرات من عمليات متعددة تصل إلى الحرب الشاملة .

بداية، إنني ممن لا يرون فائدة ترجى من سعي السلطة الفلسطينية إلى عضوية، ناقصة أو كاملة، في الأمم المتحدة، ما دامت حالة العجز الفلسطينية الراهنة باقية . وما يقال عن هذه »الفوائد« مشكوك جداً في حدوثه، وإن حدث فلن يُغير شيئاً قبل أن تتغير الوقائع على الأرض، فما يجري على الأرض هو ما يقرر نتائج القاعات . لقد حرمت الصين من مقعدها الطبيعي في المنظمة الدولية عقوداً، بفضل الولايات المتحدة الأمريكية التي أعطته لعميلها شان كاي تشيك، ولكن كيف، ومتى، وماذا كانت النتيجة؟

عودة إلى المندوبة الأمريكية، التي اعتبرت محاولة السلطة ضمن »الإجراءات المنفردة« التي تعرض »عملية السلام« للخطر، إذ قالت: »الإجراءات المنفردة، ومنها المبادرات الرامية إلى منح وضع المراقب كدولة غير عضو في الأمم المتحدة ليس من شأنها سوى تعريض عملية السلام للخطر، وتعقيد الجهود الرامية لإعادة الجانبين إلى المفاوضات المباشرة« .

هل يتصور القارئ كم كذبة في هذه العبارة القصيرة؟ لنحاول أن نعرف . لم تفعل السلطة الفلسطينية أكثر من أنها قدمت طلباً للحصول على العضوية، فاعتبر ذلك »إجراء منفرداً« . حسناً، ماذا عن كل »إجراءات« الحكومة »الإسرائيلية« التي تصادر الأرض وتُقِيم وتوسع المستوطنات؟ أليست هذه »إجراءات منفردة«، مع الفارق الكبير؟ الكذبة الثانية، اعتبرت المندوبة الأمريكية أن »الإجراء المنفرد« للسلطة الفلسطينية يعرض »عملية السلام« للخطر . أليس المطلوب أولا أن تكون هناك »عملية سلام« حتى تتعرض للخطر؟ الكذبة الثالثة، زعمت المندوبة الأمريكية أن »الإجراء المنفرد« للسلطة الفلسطينية يُعَقد الجهود الرامية لإعادة الجانبين إلى المفاوضات . مرة أخرى، أليس يفترض أن تكون هناك »عملية سلام« حتى تكون هناك مفاوضات؟ ثم ماذا أنتجت 20 سنة من المفاوضات؟ ولماذا المفاوضات وعلام، ما دامت مصادرة الأرض والاستيطان مستمرين؟ بعد أقل من أربع وعشرين ساعة من هذا الكذب الصريح الذي أدلت به رايس، ذكرت الإذاعة »الإسرائيلية« أن بنيامين نتنياهو قرر اعتماد تقرير إدموند ليفي في يوليو/تموز الماضي، الذي يشرع البؤر الاستيطانية العشوائية، وإزالة العوائق القانونية لتوسيع المستوطنات في الضفة، ويقرر أن »»إسرائيل« ليست قوة احتلال«، وأن القانون الدولي لا يمنع إنشاء وتوسيع المستوطنات . هذه الوقاحة »الإسرائيلية« تذكرنا بقرار محكمة لاهاي الدولية بشأن الاحتلال والاستيطان والجدار العازل . وكما تقدم الولايات المتحدة قوانينها على القانون الدولي، يقدم الكيان الصهيوني قوانينه عليه .

كانت مواقف الإدارات الأمريكية من الاحتلال والاستيطان »متفقة« مع القانون الدولي إلى أن وصل جورج بوش الابن إلى البيت الأبيض، فتغيرت المواقف بحجة »الوقائع الجديدة« التي قامت على انتهاك القانون الدولي . جاء أوباما فرفض الاستيطان، واعتبره مخالفاً للقانون الدولي حتى أجبره نتنياهو، بطريقة مَهِينة، على التراجع والسكوت . ألم يكن تواصل الاستيطان هو ما جمد المفاوضات المباشرة؟ لا يجوز لنا أن نستغرب السياسية الأمريكية، فهي لم تكن يوما إلى جانب قضية الشعب الفلسطيني، ولا إلى جانب أي قضية لأي شعب في العالم، منذ ما بعد الحرب العالمية الثانية . لقد رفعت شعارات »الحرية والديمقراطية وحقوق الإنسان« في وقت كانت تتآمر فيه على قضايا تلك الشعوب، وتدبر المؤامرات وتخوض الحروب في آسيا وإفريقيا وأمريكا اللاتينية، من أجل إخضاع من تستطيع في القارات الثلاث . والمضحك المبكي أن إدارة أوباما أعلنت وقوفها إلى جانب الشعوب العربية التي انتفضت ضد أنظمتها الاستبدادية، وهي إذ تسيء إلى هذه الشعوب وانتفاضاتها، لا تعمل إلا على احتواء الانتفاضات وإبقاء سيطرتها على الأنظمة الجديدة .

مواقف إدارة أوباما لا تختلف عن مواقف الإدارات السابقة، تنبع من قناعات راسخة . وفي لقاء مع قادة من يسمون »اليهود الأرثوذكس« في البيت الأبيض، في الخامس من يونيو/حزيران الماضي، قال أوباما: إنه من الممكن أن لا يكون رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس (!) والفلسطينيون معنيين بالتوصل إلى سلام، وإنه يخشى من انغلاق شباك التوصل إلى اتفاق! هكذا!! مؤكداً أن تصريحات الإدارة الأمريكية القائلة إن احتياجات »إسرائيل« هي الأهم في »حل الدولتين«، تعني أن الولايات المتحدة تقف إلى جانب »إسرائيل«، ومشيراً إلى أنه يرى أن »من أجل فهم »إسرائيل« يجب الوقوف إلى جانبها« .

ماذا بقي أن يفعل، أو يقول أوباما، ليسقط الرهان على السياسة الأمريكية؟ هل نذكر بمواقف إدارته من (اليونسكو) لأنها قبلت عضوية فلسطين فيها؟ أو موقفها من (مجلس حقوق الإنسان)؟ أو من المصالحة بين (فتح) و(حماس) . . . أم ماذا؟ لنتذكر فقط أن حقائب السياسة الأمريكية لا تحتوي إلا على الأكاذيب والمؤامرات، دفاعاً عن »إسرائيل« وفي خدمة أطماعها .

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

حصيلة شهداء قصف الإحتلال على غزة ترتفع إلى 4

News image

أعلنت وزارة الصحة صباح اليوم السبت، عن انتشال جثماني شهيدين من تحت أنقاض موقع تدر...

لبنان يتحرك للاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين

News image

بيروت - قررت الحكومة اللبنانية، الخميس، تشكيل لجنة لدراسة "إنشاء سفارة للبنان في القدس لتك...

قمة اسطنبول تدعو إلى الاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين

News image

دعت القمة الإسلامية الطارئة في إسطنبول إلى «الاعتراف بالقدس الشرقية عاصمة لفلسطين» واعتبرت أنه «لم...

بوتين يأمر بانسحاب جزئي للقوات الروسية من سوريا

News image

أمر الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، بانسحاب جزئي للقوات الروسية من سوريا، خلال زيارة له الا...

25 إصابة خلال مواجهات مع الاحتلال شرق قطاع غزة

News image

أصيب خمسة وعشرون شاباً، بالرصاص الحي وبالاختناق، خلال المواجهات التي شهدتها عدة مواقع في ق...

نائب الرئيس الأميركي يؤجل زيارته للشرق الأوسط

News image

أعلن مسؤول في البيت الأبيض اليوم (الخميس) أن نائب الرئيس الأميركي مايك بنس سيؤجل جول...

هنية يدعو إلى تظاهرات «غضب» أسبوعية في خطاب امام مهرجان ضخم نظمته الحركة لمناسبة الذكرى الـ 30 لانطلاقها

News image

دعا رئيس المكتب السياسي لحركة «المقاومة الإسلامية» (حماس) إسماعيل هنية إلى تنظيم يوم «غضب»، كل ...


المزيد في قضايا ومناقشات

القدسُ عاصمتُنا.. رمز قداسة وعروبة وحق

د. علي عقلة عرسان

| الجمعة, 15 ديسمبر 2017

    الصهيوني نتنياهو، يلفِّق تاريخاً للقدس، ويقول إنها عاصمة “إسرائيل”منذ ثلاثة آلاف سنة.؟! إن أعمى ...

مطلوب معركة إرادات

د. علي محمد فخرو

| الجمعة, 15 ديسمبر 2017

    لنتوقف عن لطم الخدود والاستنجاد باللعن، فهذا لن يوقف أفعال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، ...

ما تحتاجه الآن القضيةُ الفلسطينية

د. صبحي غندور

| الجمعة, 15 ديسمبر 2017

    ما تحتاجه الآن القضية الفلسطينية، هو أكثر ممّا يحدث من ردود فعلٍ شعبية وسياسية ...

اعتراف ترامب في مرآة الصحافة الإسرائيلية

د. أسعد عبد الرحمن

| الجمعة, 15 ديسمبر 2017

    في إسرائيل، ثمة أربع مجموعات متباينة من الردود بشأن قرار الرئيس الأميركي دونالد ترامب ...

في مصر عادت السياسة الخارجية بحلوها ومرها تتصدر الاهتمامات

جميل مطر

| الجمعة, 15 ديسمبر 2017

    تطور لا تخطئه عين مدربة أو أذن مجربة أو عقل يراقب وهو أن في ...

وعد ترامب عنصري وتحدي وقح للقرارات الدولية

عباس الجمعة | الأربعاء, 13 ديسمبر 2017

إن اعلان ترامب والإدارة الأمريكية اعلان القدس عاصمة لكيان العدو الصهيوني، ونقل السفارة الأمريكية إلي...

رهانات ترامب الخاسرة

د. محمد السعيد ادريس

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    عندما أقدم الرئيس الأمريكى ترامب على إعلان قراره الاعتراف بالقدس عاصمة للكيان الصهيونى فإنه ...

العمل بين القطاعَين العام والخاص

د. حسن العالي

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    أظهرت دراسة سابقة أجريت في سلطنة عمان عن توجهات الشباب العماني نحو العمل أن ...

تحدي القدس والموقف الدولي

د. أحمد يوسف أحمد

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    على رغم الصدمة التي مثلها قرار ترامب الأخير فإنه لا يمثل إلا فارقاً في ...

«إسرائيل» وأمريكا لا تعترفان بالشعب الفلسطيني

د. عصام نعمان

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    أمريكا اعترفت بـ «إسرائيل» دولةً وشعباً لحظةَ إعلان قيامها العام 1948. أمريكا لم تعترف ...

تمرد زعماء أكراد العراق واستغلاله

عوني فرسخ

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    لم يكن الاستفتاء الانفصالي الذي أجراه مسعود البرزاني في كردستان العراق ، أول محاولة ...

فلسطين مسؤوليتنا الجماعية

د. محمد نور الدين

| الاثنين, 11 ديسمبر 2017

    قال رئيس مركز أبحاث الأمن القومي «الإسرائيلي» عاموس يدلين، إن العرب، والفلسطينيين، والأتراك، يهددون ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

مجموعة التجديد

Facebook Image
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم31124
mod_vvisit_counterالبارحة34674
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع249894
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي278378
mod_vvisit_counterهذا الشهر578236
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1199023
mod_vvisit_counterكل الزوار48090929