موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
ثقافة الدمام تحتفي بجماليات الفنون والنحت ::التجــديد العــربي:: وجبات العشاء المتأخرة "تهدد" حياتك! ::التجــديد العــربي:: قمة البشير - السيسي تمهّد لتسهيل التجارة وتنقل الأفراد ::التجــديد العــربي:: شعلة دورة الألعاب الآسيوية تصل إندونيسيا ::التجــديد العــربي:: 80 بليون دولار قيمة متوقعة للتبادل التجاري بين الإمارات والصين ::التجــديد العــربي:: معرض فارنبره الجوي يعلن عقد صفقات شراء بقيمة 192 مليار دولار ::التجــديد العــربي:: 2.7 بليون دولار حجم التبادل التجاري بين مصر وروسيا في 5 أشهر ::التجــديد العــربي:: الجيش السوري يحرر سلسلة من القرى والتلال بين درعا والقنيطرة ::التجــديد العــربي:: ماتيس يؤيد إعفاء بعض الدول من عقوبات إذا اشترت أسلحة روسية ::التجــديد العــربي:: إستشهاد 4 فلسطينيين بقصف للاحتلال في قطاع غزة ::التجــديد العــربي:: الرئاسة الفلسطينية تدين إقرار الكنيست لما يسمى بقانون «الدولة القومية اليهودية» ::التجــديد العــربي:: الامارات والصين تتفقان على تأسيس شراكة استراتيجية كاملة ::التجــديد العــربي:: السعودية ترفض قانون "الدولة القومية للشعب اليهودي" ::التجــديد العــربي:: ترامب يدعو بوتين لزيارة واشنطن في الخريف ::التجــديد العــربي:: «النهضة» التونسية تطالب الشاهد بعدم الترشح للانتخابات الرئاسية المقرر تنظيمها العام المقبل ::التجــديد العــربي:: السيسي يتحدث عن "نقلة كبيرة" لمصر في عام 2020 ::التجــديد العــربي:: ترامب: الناتو أصبح أقوى بجهودي فقط ولقائي مع بوتين أفضل من قمة الناتو ويصف القمة بأنها "ناجحة ورائعة" ::التجــديد العــربي:: وزارة الصحة العراقية: 8 قتلى و56 مصابا بين المدنيين منذ بداية الاحتجاجات ::التجــديد العــربي:: مصر: ضبط عصابة تهريب آثار بحوزتها 484 قطعة أثرية ::التجــديد العــربي:: مجلس الأمن: نتائج قمة بوتين-ترامب قد تزيل الخلافات ضمن المجلس حول سوريا ::التجــديد العــربي::

آل كلينتون في شارلوت

إرسال إلى صديق طباعة PDF

انعقد مؤتمر الحزب الديمقراطي في مدينة شارلوت بولاية نورث كارولاينا لترشيح الرئيس أوباما لولاية ثانية، وتابعناه كما تابعنا المؤتمرات السابقة في سنوات ماضية. أدى المؤتمر بكفاءة كافة الوظائف التي يفترض أن يؤديها، ولم يحدث فيه الكثير من المآزق التي تتوقعها أجهزة الإعلام في مثل هذه المؤتمرات وتسعى لتضخيمها.

 

ومع ذلك لفت انتباهنا روايتان نقلتهما وكالات الأنباء. تعلقت الرواية الأولى بسباق الفصاحة بين أربعة خطباء مفوهين أذهلوا الحضور والمشاهدين ببراعتهم في إلقاء الخطب. أما الخطباء فكانوا باراك أوباما نفسه، وهذا في حد ذاته لا مفاجأة بشأنه فهو خطيب مفوه لأكثر من ربع قرن، وميشيل أوباما، الزوجة التي ألقت بخطاب «إنساني» عن الحياة الشخصية لباراك وحياتها معه، وجو بايدين نائب الرئيس، ولم يكن معروفا عنه من قبل هذه القدرة الخطابية، أما الرابع فكان بيل كلينتون الرئيس الأسبق للجمهورية الأمريكية.

هنا كانت المفاجأة.

*******

لم تكن المفاجأة أن بيل كلينتون أجاد إلقاء خطابه فللرجل جاذبية وفصاحة لا شك فيهما، بل أنه أجاد إلقاء خطابه إلى حد مبالغ فيه. قيل الكثير عن خطاب كلينتون أمام مؤتمر الحزب في شارلوت. قيل مثلا إنه كان «الإضافة الثمينة» للمؤتمر. بمعنى آخر، وهذا ما قاله أحد الإعلاميين البارزين، كان يمكن ان يخرج المؤتمر في صورة إعلامية باهتة لو لم يلق كلينتون بهذا الخطاب البديع. كان بديعا إلى درجة ان أوباما قال ساخرا إنه يتمنى لو يقبل بيل كلينتون التعيين في منصب وزير، مهمته شرح المسائل والقضايا. كان التأثر باديا على وجه أوباما. إذ كان الأسلوب الذي استخدمه كلينتون ليبرر سياسات أوباما ويشرحها للرأي العام أفضل كثيرا من أي شرح قام به مسئول في إدارة أوباما؛ بل أفضل مما قام به أوباما نفسه.

أذهل كلينتون قيادات الحزب والرأي العام، فقد استخدم بذكاء جميع التجارب التي مر بها خلال ثماني سنوات من حكمه خاصة وأن بعض فترات ولايته كانت كالعواصف التي هددت حياته العائلية ومستقبله السياسي، بهذا الخطاب.

*******

ومع ذلك، ورغم مرور أسابيع على إطلاق هذه الرواية، ومرور أيام على انعقاد المناظرة «غير المثيرة» بين أوباما ورومني في مدينة دنفر بولاية كولورادو، ما زال خطاب كلينتون يتردد صداه إعلاميا وسياسيا في الولايات المتحدة وخارجها، ويثير روايات قديمة كثيرة وأسئلة لا تخلو من الطرافة والواقعية.

يتردد ان كلينتون سعى من وراء خطابه وحضوره المتميز في المؤتمر إلى مضاعفة أرصدته السياسية لتتضاعف معها الأرقام التي يحددها لاستشاراته ووساطاته التي يقوم بها بين الحكومات والشركات والأفراد، وفي أفضل الأحوال لتتضاعف معها ثروة ومكانة الصندوق الخيري الذي يشرف عليه. لا أحد في واشنطن يعتبر هذا السعي من جانب كلينتون جهدا غير مشروع، فقد أصبح من المتعارف عليه أن السياسيين الأمريكيين يستثمرون خبراتهم ومناصبهم السياسية لتحقيق ربح شخصي عندما يغادرون السلطة.

تردد أيضا أن عائلة كلينتون ربما فكرت في أن الوقت قد حان لتقفز هيلاري من وزارة الخارجية إلى البيت الأبيض في أول انتخابات رئاسية قادمة أي في عام 2016. لا أحد ينسى أن هيلاري كانت منافسة لباراك في مرحلة من مراحل الترشح لانتخابات الرئاسة عام 2008. وقد تعمد بيل كلينتون في مؤتمر شارلوت توجيه المديح لأوباما على اسلوب تعامله مع منافسيه في إشارة واضحة إلى أنه اختار هيلاري عضوا في فريقه كوزيرة للخارجية، ويتوقع منه بطبيعة الحال أن يدعم خلال السنوات المقبلة ترشيحها لمنصب الرئاسة في الانتخابات القادمة.

إلا أن الرواية الفرعية الأشد اثارة هي تلك التي ذكرت اسم «شيلسي» الابنة الوحيدة لآل كلينتون، كمرشحة محتملة لتولي منصب مهم في إدارة الرئيس باراك أوباما خلال السنوات الأربع المقبلة. يدعم هذه الرواية الظهور اللافت للنظر للسيدة شيلسي في الشهور الأخيرة والاشارات المتكررة من جانب إعلاميين معروفين إلى أنها تتلقى تدريبات معينة لتتألق سياسيا وإعلاميا. تجد هذه الرواية كسابقتها شعبية كبيرة لدى المراقبين، وبخاصة الإعلاميين، بالنظر إلى سمعة آل كلينتون، كعائلة طموحها السياسي بالغ، وشعبيتها مبهرة ومتواصلة رغم الأزمات، وكفاءة كل فرد فيها لا شك فيها ولا غبار عليها. مرة أخرى يتأكد القول ان المؤتمرات الانتخابية ساحة مثالية لتجنيد أعضاء جدد للنخب الحاكمة أو الترويج للنخب القائمة.

*******

تلك كانت بعض الروايات التي تفرعت عن الخطاب المبهر الذي ألقاه بيل كلينتون في مؤتمر الحزب في شارلوت واهتم بها المجتمع السياسي في واشنطن. كانت هناك بطبيعة الحال روايات أخرى منها واحدة بدت سخيفة في بدايتها، ثم تبين أنها كانت تعبر فعلا عن رأي سائد في أوساط الجمهوريين. تقول الرواية ان إدارة أوباما استنجدت بالرئيس الأسبق كلينتون حين شعرت بالخوف على مصير الرئيس أوباما. استنجدوا بالفارس العظيم تماما كما كان يفعل سكان الثكنات العسكرية والقلاع المحاصرة في أفلام الزحف على الغرب والحرب مع الهنود الحمر، حين كان المستوطنون البيض يستنجدون بسلاح الفرسان لإنقاذهم، وغالبا ما وصلوا في اللحظة المناسبة. يؤكد هذا التفسير ما جاء في شريط فيديو عرضه المنظمون على أعضاء المؤتمر بناء على تعليمات من أوباما. يروي الشريط حكاية أوباما وهو يدخل إلى قاعة في إحدى المدن الأمريكية الصغيرة ليتحدث إلى الناخبين، فإذا به يفاجأ بأن عدد الحاضرين لا يتجاوز عدد أصابع اليد الواحدة. شعر بالاكتئاب وكاد يغادر القاعة لولا أن سيدة عجوز من بين الحضور خرجت إلى الطريق العام وانطلقت تغنى بصوت عال تدعو الناس للحضور.. فكان ان امتلأت القاعة وحقق أوباما رغبته في الالتقاء بالناخبين.

أراد أوباما، بعرضه الشريط، أن يقول لأعضاء المؤتمر إن صوتا واحدا لشخص واحد يستطيع إحداث تغيير. وكان يقصد بطبيعة الحال التغيير الذي أحدثه بيل كلينتون بخطابه أمام المؤتمر.

 

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

إستشهاد 4 فلسطينيين بقصف للاحتلال في قطاع غزة

News image

أستشهد أربعة فلسطينيين وأصيب العشرات خلال قصف لجيش الإحتلال على عدة مواقع على قطاع غزة...

الرئاسة الفلسطينية تدين إقرار الكنيست لما يسمى بقانون «الدولة القومية اليهودية»

News image

رام الله - دانت الرئاسة الفلسطينية، إقرار الكنيست الإسرائيلي لما يسمى بقانون "الدولة القومية الي...

الامارات والصين تتفقان على تأسيس شراكة استراتيجية كاملة

News image

اتفقت الامارات اليوم (السبت) مع الصين على «تأسيس علاقات شراكة استراتيجية شاملة» بين البلدين، في ...

السعودية ترفض قانون "الدولة القومية للشعب اليهودي"

News image

أكد مصدر مسؤول في وزارة الخارجية، رفض المملكة واستنكارها لإقرار الكنيست االقانون المسمى «الدولة الق...

ترامب يدعو بوتين لزيارة واشنطن في الخريف

News image

دعا الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، نظيره الروسي فلاديمير بوتين، لزيارة الولايات المتحدة في الخريف، بحس...

السيسي يتحدث عن "نقلة كبيرة" لمصر في عام 2020

News image

كشف الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، عما ستشهده مصر في عام 2020، مشيرا إلى أن ...

ترامب: الناتو أصبح أقوى بجهودي فقط ولقائي مع بوتين أفضل من قمة الناتو ويصف القمة بأنها "ناجحة ورائعة"

News image

أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أنه "قد" يكون قادرا على سحب بلاده من حلف الن...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

مراجعات 23 يوليو

عبدالله السناوي

| الأحد, 22 يوليو 2018

    بأي تعريف كلاسيكي للانقلاب العسكري، فإن «يوليو» الانقلاب الوحيد في التاريخ المصري الحديث، تنظيم ...

ما هي دلالات الحراك الشعبي في جنوب العراق؟

نجيب الخنيزي | الأحد, 22 يوليو 2018

    المظاهرات الشعبية الواسعة التي اندلعت في محافظة البصرة (يبلغ عدد سكانها 4 ملايين نسمة) ...

التحية لأيرلندا

د. فايز رشيد

| السبت, 21 يوليو 2018

    وافق مجلس الشيوخ الأيرلندي على مشروع قرار يرفض إدخال منتجات المستوطنات الصهيونية على الأراضي ...

العلاقات الأميركية الروسية

د. أسعد عبد الرحمن

| السبت, 21 يوليو 2018

    رغم محاولات بعض الدوائر الأميركية لإلغاء، أو أقلها تأجيل، قمة هلسنكي بين الزعيمين الأميركي ...

هل استسلم ترامب لبوتين في سوريا؟

د. عصام نعمان

| السبت, 21 يوليو 2018

    ما من عاصفة تعنيف تعرّض لها رئيس أمريكي في التاريخ المعاصر، كتلك التي تعرض ...

تظاهرات جنوب العراق وطموحات التغيير

د. محمد السعيد ادريس

| الجمعة, 20 يوليو 2018

    إذا كان الشعب العراقي قد استطاع أن يعبر عن موقفه من النظام الذي يحكم ...

نازحون أم مهاجرون ؟

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 20 يوليو 2018

    يكثر الحديث الآن - وله أن يكثر- عن مواكب النازحين الذين يغادرون أوطانهم بحثاً ...

وهج العقلانية العربية ممكن عودته

د. علي محمد فخرو

| الخميس, 19 يوليو 2018

  في قلب الكثير من مشاكل الأمة العربية موضوع ثقافي يتعلق بمدى وجود العقلانية ومقدار ...

عناصر منشودة لنهضة عربية جديدة

د. صبحي غندور

| الخميس, 19 يوليو 2018

    العديد من المفكّرين العرب يكتفون بعرض ما لديهم من فكر ولا يساهمون في بناء ...

مستقبل الإقليم.. تكامل أم تناحر؟

د. عبدالحسين شعبان

| الخميس, 19 يوليو 2018

    «عليك دائماً أن تعمل كرجل فكر، وأن تفكّر كرجل عمل»؛ ذلك ما قاله المفكر ...

العرب والصين

د. أحمد يوسف أحمد

| الخميس, 19 يوليو 2018

    انعقدت يوم الثلاثاء الماضي أعمال الدورة الثامنة للاجتماع الوزاري لمنتدى التعاون العربي الصيني، وهو ...

الخان الأحمر و«صفقة القرن»!

عوني صادق

| الخميس, 19 يوليو 2018

    في وقت يغرق فيه الفلسطينيون في «فقه صفقة القرن»، يتحرك «الإسرائيليون» لتنفيذ بنودها، بضوء ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم24150
mod_vvisit_counterالبارحة31552
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع24150
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي295277
mod_vvisit_counterهذا الشهر683249
mod_vvisit_counterالشهر الماضي904463
mod_vvisit_counterكل الزوار55599728
حاليا يتواجد 2467 زوار  على الموقع