موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
فض تظاهرة قرب السفارة الأميركية في عوكر - لبنان بالقوّة ::التجــديد العــربي:: استمرار مسيرات الغضب رفضاً لقرار ترامب بحق القدس المحتلة ::التجــديد العــربي:: لليوم الرابع الإنتفاضة مستمرة... 231 مصابًا في مواجهات مع الاحتلال ::التجــديد العــربي:: لبنان يدعو إلى فرض عقوبات اقتصادية على أميركاش ::التجــديد العــربي:: احتجاجات تعم الأراضي الفلسطينية.. والاحتلال يعتقل العشرات ::التجــديد العــربي:: اجتماع الجامعة العربية: قرار أمريكا لاعتبار القدس عاصمة للكيان المحتل باطل ::التجــديد العــربي:: صحف عالمية: هزيمة أمريكية نكراء في مجلس الأمن ::التجــديد العــربي:: قمة ثلاثية بالقاهرة لبحث سبل مواجهة القرار الأميركي بشأن القدس تجمع الرئيس المصري مع العاهل الأردني والرئيس الفلسطيني ::التجــديد العــربي:: رئيس الوزراء العراقي يؤكد سيطرة قواته بشكل كامل على الحدود السورية العراقية وانتهاء الحرب ضد تنظيم داعش الإرهابي ::التجــديد العــربي:: دبي ترفع نفقاتها العام المقبل 19% لـ 56 مليار درهم للموازنة لسنة 2017 ::التجــديد العــربي:: وفاة الفنان أبوبكر سالم بعد صراع مع المرض ::التجــديد العــربي:: أوبك والمنتجون غير الأعضاء يمددون خفض الإنتاج ::التجــديد العــربي:: أول جائزة للرواية الالكترونية تعلن نتائج دورتها الأولى ::التجــديد العــربي:: مهرجان الظفرة ينطلق 14 ديسمبر الجاري في مدينة زايد إمارة أبوظبي ::التجــديد العــربي:: لن تخسرن الوزن الزائد بممارسة الرياضة فقط لكن يجب أن يغير العادات الغذائية ::التجــديد العــربي:: استخدام الأجهزة الذكية قبل النوم يعرّض الأطفال للبدانة ::التجــديد العــربي:: بطولة المانيا: بايرن ميونيخ يحسم لقب الذهاب عد عودته فائزا من ارض اينتراخت فرانكفورت 1-صفر ::التجــديد العــربي:: انتر يقنع بالتعادل السلبي مع يوفنتوس في بطولة ايطاليا ::التجــديد العــربي:: إستراليا تعتقل رجلاً خطط لاعتداء كارثي ليلة رأس السنة ::التجــديد العــربي:: السيسي يتوعد برد قاس على منفذي مجزرة مسجد الروضة وارتفاع ضحايا الهجوم إلى 309 قتلى و124 مصابا ::التجــديد العــربي::

لا مكان لآداب الاستبداد والطاعة

إرسال إلى صديق طباعة PDF

أما وأن بعض الأحزاب والحركات السياسية الإسلامية العربية قد وصلت لأول مرة إلى الحكم، وأن آخرين مرشحون للوصول أيضاَ في المستقبل، فانً من الحكمة أن يعرف قادتها بأن الناخبين والمعارضين المنافسين سيطرحون الكثير من الأسئلة والإستفسارات، وعلى هذه الأحزاب والحركات أن توضٍّح وتجيب.

 

فاذا كان السٍّياسيون الاسلاميون يريدون أن يتحركَّوا في دروب الحكم والسلطة الشَّائكة بسرعة وبشفافيه وبفاعلية فعليهم أن يتخلَّصوا من بعض الأثقال التي حمَّلهم أيَّاها البعض سواء من بعض أعضائهم المتزمتين وأنصارهم أحياناً أو من معاديهم أحياناً آخر.

من هذه الأسئلة الصًّعبة التي يجب أن تحسم والأثقال التي يجب أن تزاح عن الكهول ما تتعلق بالموقف الواضح الصًّريح من فكر وخطاب نظام الآداب السلطانية، ذاك المكوٍّن الخطير الملتبس من بين مكوٍّنات التُّراث السياسي الإسلامي.

دعنا نذكٍّر بأن الآداب السلطانية كانت عبارة عن إيديولوجية سياسية أريد بها إضفاء الشرعية على سلطات الحكم وسلطانها الاستبدادي عبر التاريخ الإسلامي كلٍّه وذلك بعد سقوط الخلافة واستبدالها بالملك العضوض. ولقد قامت تلك الآداب السياسية على مبدأين أساسيين هما أولاً إضفاء القداسة على الملك وبالتالي تسويغ استبداده، وثانياً مطالبة المحكومين بالخضوع والطًّاعة من أجل درء الفتنة. وقد استعمل مؤلٍّفو وناشرو تلك الآداب السلطانية بصورة انتهازية نفعية القراءات الخاطئة لنصوص القرآن الكريم والأحاديث النبويًّة من جهة ولبعض الفتاوى الفقهية الممالئة للسلطان من جهة اخرى، وذلك من أجل تبرير ضرورة استبداد الحاكمين وضرورة طاعة المحكومين.

وبالرَّغم من أن الآداب السلطانية قد بدأت كتأثُّر وتقليد لفكر وممارسات الحكم السياسي السَّاساني التسلُّطي الفارسي القديم، وهو القائم على أن مكانة الملك مقدَّسة تتماثل مع مكانة الألوهية وعلى أن الطاعة والخضوع لذلك الملك هو مطلب ديني غير قابل للأخذ والعطاء، إلاُ أن تلك الآداب المنقولة عن حقب ما قبل الإسلام ألصقت بدين الإسلام وأصبحت جزءاً من الفكر السياسي الإسلامي.

ولو وقف الأمر عند هذا الحد لهان الأمر وأصبح ذلك الموضوع جزءاً من التاريخ، وتبريراته لكنَّنا جميعاً نعرف أن نظرات تلك الآداب وتحاليلها وتبريرياتها ونصائحها لأصحاب السلطان لا تزال معنا إلى يومنا هذا، أحياناً بشكل واضح وأحياناً بشكل متخفٍّ وراء أقنعة حداثة سطحية أورثنا إيَّاها الاستعمار واستعملتها الدولة العربية الحديثة بخبث وانتهازية.

السؤال الذي سيطرحه الكثيرون على أنظمة الحكم الإسلامي الجديدة هو: ما موقفها من ذلك الإرث الفكري والتنظيمي السياسي، وهل هي على استعداد أن تتبرًّأ من نواقصه الكثيرة، بل وأن تحدث قطيعة معه وتستبدله بفكر وممارسات سياسية جديدة قائمة على مبادئ وقيم واضحة من مثل الحرية والعدالة والمساواة ودولة القانون والمواطنة والحكم الديموقراطي الرشيد؟ بل هل هي على استعداد أن تغيٍّر لغة الخطاب السياسي وبعض كلماته الغامضة التي لا زال البعض يصرًّ على استعمالها خدمة للإستبداد والقهر والظلم في بلاد العرب؟ ألا نسمع بحرمة الخروج على وليٍّ الأمر ولو بطش، وبمكرمات الرَّاعي على الرعيًّة؟

إن أنظمة الحكم الإسلامية الجديدة يجب أن تدرك أن صعودها قد قلب الأزمنة السياسية رأساً على عقب، وعليه هناك حاجة أن تنقلب أيضاً الكثير من الأفكار والممارسات السياسية رأساً على عقب. المأمول هو أن لا تشغلها أمور البوتاغاز وأزمات السَّير ولباس مذيعات شاشات التلفزيون ومماحكات السٍّياحة عن إدراك ما أثبتته الأزمنة عبر التاريخ من أنً السياسة لا تستقر إلاً إذا قامت على أسس تفاعل حيٍ بين الفكر العقلاني الحصيف والقيم الإنسانية السامية ومقتضيات التطوًّر وتبدُّل الأزمنة لينتج فكر سياسي عميق متكامل. وهذا مطلوب أن تساهم القوى الصاعدة الجديدة في إحداثه مع غيرها من القوى ومن المفكرين في الحال. ذلك أن هناك فراغاً هائلاً في حيٍّز السياسة في بلاد العرب يتلاعب بملئه وبمصيره إرث سياسي عربي إسلامي متخلًّف من مثل الآداب السلطانية والفقه السياسي المنغلق على نفسه والمجترُّ لأقواله من جهة، وفكر سياسي مقلًّد لفكر الغير بصور عاجزة بليدة من جهة أخرى.

في حياة ومجتمعات مابعد ثورات الربيع العربي يجب أن لا يوجد مكان لفكر وأدب سياسي يرفع السلطان إلى منزلة ”سلطان الله في أرضه“ ويعامل المواطنين كرعيًّة منقادة مطيعة على اساس أن طاعة الإمام هي من طاعة الله، ويصدر الفتاوى لتبرير الهيمنة والظلم والخضوع.

لقد ضحًّى الألوف من شباب هذه الأمة بأرواحهم من أجل حياة وفكر وممارسات سياسية إنسانية جديدة، وعلى أنظمة الحكم الإسلامية الجديدة أن ترتفع إلى مستوى تضحياتهم وآمالهم وإرادتهم المبهرة.

 

 

د. علي محمد فخرو

كاتب وطبيب وتربوي قومي من البحرين

أحد مؤسسي نادي العروبة الثقافي في البحرين.

 

 

شاهد مقالات د. علي محمد فخرو

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

فض تظاهرة قرب السفارة الأميركية في عوكر - لبنان بالقوّة

News image

فضّت القوى الأمنية التظاهرة قرب السفارة الأميركية في عوكر -المتن بالقوّة، بعدما تعرّض عناصر الأ...

استمرار مسيرات الغضب رفضاً لقرار ترامب بحق القدس المحتلة

News image

تواصلت أمس لليوم الثالث على التوالي مسيرات الغضب والتحرّكات والمواقف الشاجبة لاعتراف الإدارة الأميركية بمد...

لليوم الرابع الإنتفاضة مستمرة... 231 مصابًا في مواجهات مع الاحتلال

News image

أصيب عشرات الفلسطينيين في الضفة والغربية وغزة السبت في اليوم الرابع من المواجهات المستمرة منذ...

لبنان يدعو إلى فرض عقوبات اقتصادية على أميركاش

News image

قال وزير خارجية لبنان جبران باسيل أمس (السبت) إنه يجب على الدول العربية النظر في ...

احتجاجات تعم الأراضي الفلسطينية.. والاحتلال يعتقل العشرات

News image

تواصلت تظاهرات الغضب في فلسطين ضد قرار الولايات المتحدة نقل السفارة الأميركية من تل أبي...

اجتماع الجامعة العربية: قرار أمريكا لاعتبار القدس عاصمة للكيان المحتل باطل

News image

بحث الاجتماع غير العادي لمجلس جامعة الدول العربية على المستوى الوزاري أمس، بالقاهرة تطوّرات الو...

صحف عالمية: هزيمة أمريكية نكراء في مجلس الأمن

News image

ما زال قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بنقل السفارة الأمريكية إلى القدس، يهيمن على تغط...


المزيد في قضايا ومناقشات

دونالد ترامب وفكره «الجديد»

د. نيفين مسعد

| الاثنين, 11 ديسمبر 2017

    اعتاد دونالد ترامب أن يستخدم ألفاظا خادعة لترويج اندفاعاته السياسية ، فقبل ستة أشهر ...

القدس في أفق الضمير الإنساني

د. السيد ولد أباه

| الاثنين, 11 ديسمبر 2017

    في تعليقه على قرار الرئيس الأميركي دونالد ترامب نقل سفارة بلاده إلى القدس، كتب ...

نموذج التنمية «الغائب» فى العالم العربى

سامح فوزي

| الاثنين, 11 ديسمبر 2017

    فى لقاء ضم باحثين من مصر وبقية الدول العربية فى مبادرة مشتركة بين مكتبة ...

بوابات الجحيم: ما قد يحدث

عبدالله السناوي

| الأحد, 10 ديسمبر 2017

    لم تكن تلك المرة الأولى، التي تستخدم فيها عبارة «بوابات الجحيم»، على نطاق واسع؛ ...

كانت تسمى القدس.. صارت تسمى القدس

د. فايز رشيد

| الأحد, 10 ديسمبر 2017

    الخطوة الدونكشوتية لترامب ارتدت عليه وعلى من دعاه لاتخاذ هذه الخطوة, عكسياً. القدس عزلت ...

هل مِن حَمِيَّةٍ، لمَحمِيَّة.. “مُقدساتٍ وحُرُمات”

د. علي عقلة عرسان

| الأحد, 10 ديسمبر 2017

    ” الفوضى الخلاقة”، التي نشرها في بلداننا، الأميركيون والصهاينة العنصريون، ورَعوها، وغذوها.. أثمرت، وأينع ...

فلسطين أولى بالقدس عاصمة لها

د. زهير الخويلدي

| السبت, 9 ديسمبر 2017

"الغضب الساطع آتٍ بجياد الرهبة آتٍ وسيهزم وجه القوة"...

الى الرئيس الأمريكي: القدس ليست من املاكك لكي تهبها للصهاينة

وليد رباح

| السبت, 9 ديسمبر 2017

  بدولاراته وملايينه وملياراته استطاع ان يصبح رئيسا.. ولو انه من عامة الشعب الأمريكي ورشح ...

"التمكين"... و"الدولة ذات المفهوم المختلف"!

عبداللطيف مهنا

| السبت, 9 ديسمبر 2017

سلطة بلا سلطة توصيف بات في حكم المصطلح، ومجمع عليه في الساحة الفلسطينية بقسمتيها وتل...

انقلاب في السياسة الأمريكية وليس مجرد نقل سفارة

د. إبراهيم أبراش

| السبت, 9 ديسمبر 2017

قرار الرئيس الأمريكي ترامب بالاعتراف بالقدس عاصمة لدولة إسرائيل اليهودية وإن كان ينسجم مع شخص...

ترامب يطلق رصاصة الرحمة على السلام وحل الدولتين

عريب الرنتاوي

| السبت, 9 ديسمبر 2017

بقراره الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل، وإعطائه شارة البدء بنقل سفارة بلاده من تل ابيب إلى...

تحديث مجلس التعاون الخليجى

د. علي محمد فخرو

| الجمعة, 8 ديسمبر 2017

    أما وأن مجلس القمة لدول مجلس التعاون الخليجى قد انعقد فى الكويت، فإن من ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

مجموعة التجديد

Facebook Image
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم33996
mod_vvisit_counterالبارحة34343
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع68339
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي278378
mod_vvisit_counterهذا الشهر396681
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1199023
mod_vvisit_counterكل الزوار47909374