موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
مواضيع اجتماعية وسياسية ووجودية في جائزة الرواية العربية ترعاها البوكر ::التجــديد العــربي:: افتتاح معرض القصيم للكتاب ::التجــديد العــربي:: تونس تستعد لاستقبال ثمانية ملايين سائح ::التجــديد العــربي:: الإسراع في تناول الطعام يزيد الوزن ::التجــديد العــربي:: عقار يصد ضغط الدم ينجح في كبح السكري من النوع الأول ::التجــديد العــربي:: قمة تشيلسي وبرشلونة تنتهي تعادلية وميسي يزور شباك البلوز ::التجــديد العــربي:: بايرن ميونخ يسحق بشكتاش بخماسية ويقترب من التأهل ::التجــديد العــربي:: زوما يستقيل من رئاسة جنوب أفريقياو انتخاب سيريل رامابوسا رئيسا جديدا ::التجــديد العــربي:: نجاة وزير الداخلية المكسيكي بعد تحطم طائرة هليكوبتر كانت تقله ::التجــديد العــربي:: الجيش المصري يقضي على ثلاثة مسلحين ويدمر 68 هدفًا في عملية سيناء 2018 ::التجــديد العــربي:: مجلس الأمن الدولي يوافق على تعيين مارتن غريفيث مبعوثا خاصا إلى اليمن ::التجــديد العــربي:: لافروف يسخر من اتهام روسيا بالتدخل في الانتخابات الأميركية غداة توجيه الاتهام إلى 13 روسيا في هذه القضية ::التجــديد العــربي:: طرح أرامكو يجذب المستثمرين الروس ::التجــديد العــربي:: الذهب يرتفع بسبب مخاوف التضخم ::التجــديد العــربي:: نصف مليون عنوان في مسقط الدولي للكتاب و 70 فعالية متنوعة وبرنامج عروض مسرحية وأمسيات شعرية وورش وحفلات توقيع ::التجــديد العــربي:: معرض الكتاب بالدار البيضاء يحتفي بـ 'مدن السور' ::التجــديد العــربي:: اكثروا من تناول الزبادي لصحة قلوبكم ::التجــديد العــربي:: الهلال ينفرد بالصدارة إثر فوز مثير على الشباب في الوقت القاتل ::التجــديد العــربي:: خادم الحرمين للسيسي: المملكة حريصة على أمن واستقرار مصر ::التجــديد العــربي:: موناكو يثبت أقدامه في وصافة بطولة فرنسا بفوز كبير على ديجون ::التجــديد العــربي::

التغلغل الامبريالي الجديد في العالم العربي

إرسال إلى صديق طباعة PDF

لم تعد خطط التغلغل الامبريالي اخبارا إعلامية بل اصبحت عمليات جارية على قدم وساق. ولم تحجم وسائل الاعلام الغربية، خاصة، وتعيد ترجماتها بعض وسائل الاعلام العربية احيانا، عن نشر تفاصيل لها يوما بيوم. وتتابعها في تطبيقاتها العملية ايضا. وتنشر اخبارها كاملة، حيث لم تعد الامبريالية في زمن التطورات التقنية وثورة الاتصالات قادرة على التعمية والتستر على مخططاتها العدوانية.

فتلجأ كعادتها للتبرير وتصنيع ذرائع وحجج لها في عمليات غزوها وتسربها السري والعلني، وبالتالي تغلغلها واحتلالها للبلدان والشعوب التي ابتلت او ستبتلي بأخطارها وتداعياتها. ويلعب الترويج المكثف والإعلام المنظم لها دوره في تخريب الوعي وتزيف الفكر، الذي يؤدي الى تسميم الادراك وغسيل الدماغ لدى قطاعات اجتماعية لم تكن يوما من المراهنين على الامبريالية وحلفائها في العالم العربي. اضافة لتوظيف مؤسسات ومنظمات تحت مسميات بحث ودراسات او مجتمع مدني وغيرها وتضع لها عناوين تنتهي بإستراتيجية لتشير الى "صاحبها" الفعلي.

 

ادارات الاستعمار القديم والجديد تتعاون بديهيا فيما بينها وترسم خرائط جديدة للعالم العربي وتنجز ما تخطط له بوسائلها المتعددة، الناعمة والوحشية، وتسربها بشتى الطرق أيضا وفي كثير منها تكلف حكومات عربية معروفة بدفع اثمانها المادية وحتى البشرية. وما حصل ويحصل في احتلال العراق، كبلد عربي، واضح لكل ناظر، إلا اذا اعمى بصيرته ومارس دور النعامة المعروف في الامثلة. ولا حاجة للأسف وتكرار ذكر ان اغلب تكاليف وأثمان تلك الخطط مدفوعة مقدما من المال العربي ومشاركة رسمية في الاغلب في تدمير البلدان التي عاشت حالات احتلال، من فلسطين الى العراق، وليبيا مؤخرا.

لم تكتف الادارات الامبريالية وذراعها المعروف حلف شمال الاطلسي/ الناتو بقواعدها العسكرية المنتشرة على خارطة الوطن العربي ولم تعتد بالمعاهدات والاتفاقيات العسكرية والسياسية الاستراتيجية الموقعة بينها وبين الحكومات المتخادمة معها فقط، بل تزيد عليها ما نشر مؤخرا ونفذ عمليا بإرسال قوات خاصة لأغلب البلدان العربية. وهنا كما يعلم ان الادارات الامبريالية لم تدخر جهدا لإعادة حالات احتلال وانتداب للبلدان ذاتها وبأسماء جديدة احيانا او حتى بالقديمة نفسها، والسبب الرئيس في كل ذلك لم يعد مخفيا ولا مكتوما، بل اصبح اكثر من معلن ومكشوف. ولعل دروس التاريخ وتجربة الاستعمار في البلدان العربية التي استعمرت عقودا طويلة وما سجله التاريخ منها كافية لكل ذي بصر وبصيرة.

خلال الانتفاضات والثورات العربية واصلت الادارات الإمبريالية بأساليبها المعروفة وعبر امكاناتها ذاتها، التسرب الناعم في الجمهوريات التي خاضت شعوبها حركة التحرر الوطني من تلك الادارات ومشاريعها الاستعمارية وناضلت بتضحيات جسيمة من اجل الاستقلال الوطني وسيادتها وثروات شعوبها وحريتها وكرامتها. ومعلوم كيف مارست تلك الادارات حصار تلك الشعوب واحتواء انظمتها وحكوماتها ورهنها بمخططاتها العدوانية؟، وكذلك دور المال العربي في تلك المخططات ومساهمة اصحابه فيها بمختلف السبل والممارسات التي مازالت مستمرة ومتواصلة بدون حساب!.

المضحك في كل ما يحدث ان الادارات الامبريالية تعلن خططها وتنفذها وتمارسها دون مواربة بينما الحكومات العربية تعلن معارضتها اعلاميا وترد عليها، ويتبجح الناطقون باسمها على شاشات التلفزة بتكذيب الوقائع التي قد لا تبعد عن مكانهم كثيرا، أي امام او قرب نظرهم، فأية مصداقية تبقى لأمثال هؤلاء؟. والأكثر كوميدية في مثل هذه الصور المضحكة ان بعض هؤلاء الناطقين والمتحدثين باسم حكوماتهم كانوا غير ما هم عليه قبل تورطهم في مثل هذه المناصب المشتراة سلفا. فضلا عن برمجة وسائل الاعلام العربية الاخبارية المعروفة لزيادة جرع التضليل والخداع والغش الاعلامي والتنظيم لها بحوارات ولقاءات وغيرها مما يثبت تحول هذه الوسائل الى اجهزة ناطقة باسم تلك الادارات ولسان حالها العربي. وكذلك الدور الخطير لها في اشاعة وترويج خطط الامبريالية وتبرير ممارساتها العدوانية والسعي الى تشويه الوعي والإدراك الشعبي وزراعتها والعناية بها بالطرق التي باتت واضحة ومعلومة لكل من له خبرة بسيطة بقدرات التقنية الاعلامية المتطورة حاليا.

نجاح خطط الامبريالية وذراعها العسكري/ الناتو في التغلغل في الوطن العربي لم يكن بفضلها وحده او بقوتها وجبروتها المعلومة بديهة وإنما بتخادم وظيفي من قبل قوى داخلية وجهات سياسية رسمية وغيرها ممن ارتبطت وراهنت عليها في ادارة البلدان وتقديم التسهيلات اللوجستية ودفع التكاليف المالية والبشرية احيانا. الامر الذي اصبح معقدا ومتشابكا وتحولت فيه العلاقات الدولية والتحالفات الرسمية الى اعباء فعلية في نضال الشعوب من اجل حريتها وكرامتها واستقلالها وتقدمها. فمعلوم ان ابرز اهداف الامبريالية في العالم العربي هو تفتيته وتقسيمه والهيمنة على ثرواته وخيارات شعوبه ومستقبل اجياله، وهي الاهداف المعلنة والمعروفة لكل من يرى ويقرا ويسمع ويفكر بعقل ويحاسب نفسه ولا ينجر وراء ما تبثه وسائل اعلام التضليل العلني. وليس القول نافلا، بان هذا النجاح للخطط والتغلغل الامبريالي يتطلب من جديد كفاحا وطنيا واسعا ووعيا نقديا مسؤولا لهذه المخططات وإعادة صياغة بديهيات الانتفاضات والثورات العربية. فانتفاضات الشعوب وثوراتها لها عناوين واضحة ولا ينبغي ان تكرر الكارثة ذاتها. ولا يمكن ان تكون خطط الامبريالية حلا لها او تجاوبا معها. وهو ما يتطلب تأكيده وتوضيحه. ساحات العالم العربي هي المسرح المكشوف لتلك الخطط والتغلغل الامبريالي. ووقائع ذلك مثبتة بوثائق وأفعال مرصودة واغلبها معلنة رسميا. وهذه الحقائق اذا لم يجر التصدي لها فان العالم العربي يدخل مرحلة اخرى من الاحتلال والانتداب الامبريالي الجديد. وهذه المرحلة خطيرة جدا لتداخل الاسباب والأهداف والجهات التي تدعي التشارك فيها، وتتغطى بأغطية ملونة من التخادم المباشر وعضوية الناتو ومعاهدات الحماية والتسهيلات المعلنة والسرية والشعارات البراقة حول التدخل الانساني وامثاله. هذا التغلغل الجديد لا يصب بأي شكل من الاشكال في خدمة المصالح العربية وحرية الشعوب وكرامتها وتقدمها ودورها في بناء وطنها واستثمار ثرواتها وخياراتها.

 

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

زوما يستقيل من رئاسة جنوب أفريقياو انتخاب سيريل رامابوسا رئيسا جديدا

News image

أختير سيريل رامابوسا رئيسا لجمهورية جنوب إفريقيا بعد يوم واحد من اضطرار الرئيس جاكوب زوم...

نجاة وزير الداخلية المكسيكي بعد تحطم طائرة هليكوبتر كانت تقله

News image

تحطمت طائرة هليكوبتر عسكرية كانت تقل وزير الداخلية المكسيكي الفونسو نافاريتي وحاكم ولاية واهاكا الو...

الجيش المصري يقضي على ثلاثة مسلحين ويدمر 68 هدفًا في عملية سيناء 2018

News image

تمكنت القوات المسلحة المصرية من القضاء على ثلاثة مسلحين وتدمير 68 هدفًا تستخدم في تخز...

مجلس الأمن الدولي يوافق على تعيين مارتن غريفيث مبعوثا خاصا إلى اليمن

News image

وافق مجلس الأمن الدولي الخميس على تعيين البريطاني مارتن غريفيث مبعوثا أمميا خاصا إلى الي...

لافروف يسخر من اتهام روسيا بالتدخل في الانتخابات الأميركية غداة توجيه الاتهام إلى 13 روسيا في هذه القضية

News image

ميونخ (ألمانيا) - وصف وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف السبت اتهام روسيا بالتدخل في الا...

الجيش المصري يحقق في " الوثائق المخفية" لذا سامي عنان حسب تصريح لهشام جنينة الرئيس السابق للجهاز المركزي للمحاسبات واحد المقربين للمرشح المستبعد من ال

News image

القاهرة - أعلن الجيش المصري مساء الاثنين أن جهات التحقيق ستتخذ اجراءات بحق رئيس الا...

400 من سيناء بينهم أجانب في قبضة القوات المصرية

News image

القاهرة - قال الجيش المصري في بيان بثه التلفزيون الرسمي الثلاثاء إن قوات الأمن قتلت عش...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

عصر الإنذارات الكبرى

محمد خالد

| الأربعاء, 21 فبراير 2018

    القوي لا يخاف، الضعيف هو الذي يخاف، فالخائف لا يخيف، وللأسف الشديد إن واقعنا ...

مراحل محو الذاكرة بالعراق

هيفاء زنكنة

| الثلاثاء, 20 فبراير 2018

تراجع الاهتمام الإعلامي العربي والدولي، بالعراق، بلدا وشعبا، في السنوات الأخيرة، إلى حد لم يعد...

آفلون وتحوُّلات... ولصوص يمكِّنهم انهزاميون!

عبداللطيف مهنا

| الثلاثاء, 20 فبراير 2018

نتنياهو مرتشٍ وفاسد. هذا هو ما توصَّلت إليه تحقيقات شرطة كيانه الاحتلالي وأوصت به لنا...

هل من «صفقة» حول عفرين؟ ومن الرابح والخاسر فيها؟

عريب الرنتاوي

| الثلاثاء, 20 فبراير 2018

ثمة ما ينبئ بأن “صفقة ما” قد تم إبرامها بين دمشق وأنقرة والحركة الكردية في ...

من زوّد الأكراد السوريين بالأسلحة السوفيتية؟

مريام الحجاب

| الثلاثاء, 20 فبراير 2018

ظهر يوم الأحد 4 فبراير شريط الفيديو يصوّر مقاتلي حركة نور الدين الزنكي الذين قبض...

خروج حروب غزة عن السياق الوطني

د. إبراهيم أبراش

| الثلاثاء, 20 فبراير 2018

  مع كامل التقدير والاحترام لفصائل المقاومة ولكل مَن يقاوم الاحتلال في قطاع غزة والضفة ...

دافوس وتغول العولمة 4-4

نجيب الخنيزي | الثلاثاء, 20 فبراير 2018

    تزامنت العولمة مع نظرية اقتصادية تتمثل في الليبرالية الجديدة، وقد أشار كل من هانس ...

لماذا تركيا ضرورة لمحور المقاومة؟

د. زياد حافظ

| الاثنين, 19 فبراير 2018

    السؤال المطروح في عنوان هذه المداخلة قد يبدو غريبا خاصة وأن تركيا ساهمت في ...

في مناهضة التطبيع

معن بشور

| الاثنين, 19 فبراير 2018

    اليوم الأحد في 18 شباط/فبراير2009، أقيمت في تونس مسيرة شعبية تدعو البرلمان التونسي إلى ...

كوريا تداعب خيارها المستحيل

د. محمد السعيد ادريس

| الاثنين, 19 فبراير 2018

    إذا كانت الحروب الهائلة التي شهدها العالم، قد فجرتها أحداث صغيرة جداً كان يمكن ...

عودة إلى سيناء

عبدالله السناوي

| الاثنين, 19 فبراير 2018

    أثناء حرب الاستنزاف دعت قوات الاحتلال «الإسرائيلي» شيوخ قبائل سيناء إلى مؤتمر في «الحسنة» ...

العراق ومؤتمر إعادة الإعمار

د. فاضل البدراني

| الاثنين, 19 فبراير 2018

    ثمانية شهور من التسويق الإعلامي رافقت مسيرة الحديث عن مؤتمر الكويت للدول المانحة لإعادة ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم42896
mod_vvisit_counterالبارحة26817
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع130428
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي307548
mod_vvisit_counterهذا الشهر923029
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1321188
mod_vvisit_counterكل الزوار50899680
حاليا يتواجد 4869 زوار  على الموقع