موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
"داعش" يعلن مسؤوليته عن الهجوم على مركز الشرطة في حي الميدان في دمشق ::التجــديد العــربي:: الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014 ::التجــديد العــربي:: ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا ::التجــديد العــربي:: وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما ::التجــديد العــربي:: برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء ::التجــديد العــربي:: مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر ::التجــديد العــربي:: أرامكو تقترب من الانتهاء من أول مشروع للغاز الصخري ::التجــديد العــربي:: مصر تصدر سندات دولارية مطلع 2018 تعقبها سندات باليورو ستتراوح قيمتها بين 3 و 4 مليارات دولار، بينما ستتراوح قيمة سندات اليورو بين 1 و 1.5 مليار يورو ::التجــديد العــربي:: معرض عمان الدولي للكتاب والامارات ضيف الشرف و المعرض يستقطب نحو 350 دار نشر و أمسيات شعرية وندوات فكرية ::التجــديد العــربي:: معرض بلبنان للمواد المحظورة من الرقابة ::التجــديد العــربي:: الدوري الانجليزي: مانشستر سيتي يعود للصدارة بعد فوزه على مضيفه تشيلسي ::التجــديد العــربي:: برشلونة ينضم إلى الإضراب العام في كاتالونيا ::التجــديد العــربي:: التوقف عن العلاج بالأسبرين يؤجج الازمات القلبية والدماغية ::التجــديد العــربي:: أول مصل عام في العالم يكافح جميع أنواع الانفلونزا ::التجــديد العــربي:: وزراء خارجية الدول الأربع يبحثون آليات جديدة بأزمة قطر في نيويورك ::التجــديد العــربي:: ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي ::التجــديد العــربي:: المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق ::التجــديد العــربي:: حماس تستعجل حكومة الحمدالله في تسلم مهامها بغزة ::التجــديد العــربي:: القوات السورية تسيطر على ضاحية الجفرة الحيوية في دير الزور ::التجــديد العــربي:: أمطار غزيرة تغرق أجزاء من الفلبين وتغلق الأسواق والمدارس ::التجــديد العــربي::

انجازات ومكتسبات

إرسال إلى صديق طباعة PDF

حين يُكتب تاريخ سياسي للوطن العربي الحديث، بموضوعية ونزاهة وتجرد، من دون تحزب وإغراض، سينظر - عندها- إلى الحقبة الناصرية (29 مارس/ آذار 1954- 28 سبتمبر/ أيلول 1970)، بما هي اللحظة السياسية الأغنى والأرقى في ذلك التاريخ كله، اللحظة - الوحيدة تقريباً- التي دخل فيها العرب إلى التاريخ الإنساني المعاصر بوصفهم شركاء في صناعة مصيره، واللحظة الوحيدة التي حظوا فيها بالاحترام: من الأصدقاء والأعداء.

 

طاب لكثيرين، في البلاد العربية المعاصرة، ويطيب لهم أن يظلموا تلك الحقبة، ويُظَلموها، بسيل الافتراءات التي أطلقوها - ومازالوا يطلقونها- عنها في صحفهم، وكتبهم، وإعلامهم السمعي والبصري، في سعي منهم غير مشكور إلى إعدامها كلحظة تنويرية ونهضوية ومرجعية. فعلوا ذلك، ويفعلونه، لأن اللحظة إياها تفضحهم، وتعيد مزاعمهم إلى حجمها الصغير، ولأنهم لا يريدون أن تنشأ أجيال جديدة تعتز بميراث عبدالناصر، وتطالبهم بمثله، أو باليسير القليل منه. وهؤلاء المنكِرون كثر: في السلطة وخارجها، وأخطرهم وأحقدهم مَن حكموا، من نخب فاسدة مستبدة جثمت على صدور العرب لأربعين عاما، إلى نخب ”جديدة“ تحكم - اليوم- في بلدان الربيع الإسلامي وتجاهر بالخصومة لتلك الحقبة ورمزها العملاق!

في وسع هؤلاء وأولئك أن يكذبوا على جمهورهم والرأي العام، وأن يقدّموا عن حقبة عبدالناصر الرواية المحرفة والمُغرضة التي أرادوا. وقد يصيبون حظاً من النجاح في تزييف الوعي، غير أنهم لن يستطيعوا - قطعاً- أن يزوّروا التاريخ، ويغيّروا حقائقه، كما ليس يُحسن الغربال حجب الشمس، وإن ضاقت ثُقُبُهُ، إذ من ذا الذي يمكنه أن يفتري على التاريخ كذباً؟ كل شيء قابل لأن يفترى عليه إلا الحقيقة الناطقة بذاتها والمدونة في التاريخ وإن كثر المفترون. ولقد مر على وطننا العربي حين من الدهر تكاثر فيه هؤلاء، وتضخم جمعهم، لكن هؤلاء جميعاً لم يملكوا أن يخرجوا عبدالناصر من الذاكرة الجماعية، ولا أن يشوّهوا برنامجه النهضوي- التنويري العظيم. وها إنّ جمعهم يزيد - اليوم- بمجيء من يجاهر بالعداء لتلك الحقبة ورمزها، وسيجربون حظهم قبل أن يكتشفوا أن الكبار لا يُفْتَرى عليهم.

إن رجُلاً أنجز الإصلاح الزراعي، وأعاد تحديد الملكية، وأنصف ملايين الفلاحين في حقوقهم في الأراضي، ووسع مساحات الأرض المزروعة، وبنى السد العالي للسيطرة على الثروة المائية المهدورة، والفيضانات، ونظّم الري على أحدث القواعد.. رجل لا يمكن أن يفتري عليه أحد.

وإن رجلاِ أمم قناة السويس، وأمم الشركات الكبرى، وضرب مصالح الاحتكار الرأسمالي الخارجي، والمصالح الكومبرادورية الداخلية، وأعاد الثروة الوطنية المنهوبة إلى شعب مصر.. رجل لا يُفترى عليه.

وإن رجلاً أطلق نهضة صناعية في مصر، ووضع برنامجاً تنموياً للتصنيع الثقيل في المجالين الإنتاجي والحربي، وأخذ بسياسة التخطيط المركزي، وملكية الدولة والقطاع العام لمؤسسات الإنتاج الاستراتيجية الحيوية ضمن منظور شامل للتنمية الوطنية.. رجل لا يُفْتَرى عليه.

وإن رجلاً حارب الفقر والتهميش والفوارق الطبقية الفاحشة، من دون هوادة، وسنّ سياسات رائدة، في مضمار العدالة الاجتماعية، تقوم على التوزيع العادل للثروة بين طبقات المجتمع، وعلى الحماية القانونية لحقوق المنتجين من عمال وفلاحين.. لا يمكن أن يفترى عليه.

وإن رجلاً نشر التعليم في المدن والقرى والأرياف، ومكّن الملايين من أبناء المصريين من الحق فيه مجاناً، بعد أن كان هذا الحق من أحكار الطبقات الموسرة، وبعث المئات من أساتذة مصر لنشر المعرفة والعلم في المدارس والجامعات العربية.. لهو رجل لا يفترى عليه.

وإن رجلاً واجه الاستعمار والصهيونية، والأحلاف الأجنبية والإقليمية الرجعية، بشجاعة ورباطة جأش وتحالف مع الحركات الثورية وحركات التحرر الوطني في العالم، وبنى لمصر مكانة القيادة في الوطن العربي، ومكانة قائدة في منظومة الجنوب، وكان في جملة قادة حركة الحياد الإيجابي وعدم الانحياز.. رجلٌ لا يفتري عليه أحد.

وإن رجلاً ساند الحركات الوطنية المسلحة في الجزائر واليمن وفلسطين، وساند الدول العربية حديثة الاستقلال في بناء مقوّمات الاستقلال الوطني، وأرسى أسس التضامن العربي المنعقد على خدمة المصالح الجماعية في صون الأمن القومي، وبناء أسس التعاون والاندماج الاقتصادي، وتحرير فلسطين ونصرة شعبها.. رجل لا يُفْتَرى عليه.

وإن رجلاً أحَلّ قضية فلسطين محلّ القلب في سياساته الاستراتيجية، وخاض حروباً في مواجهة الكيان الصهيوني، وأسّس منظمة التحرير الفلسطينية، وساند الكفاح المسلح للمنظمات الفدائية، ورسم للسياسة العربية لاءات حُمراً في وجه مقولات الصّلح والاعتراف والاستسلام، وتوفّي بعد ساعات من إنقاذه رأس الثورة الفلسطينية من الذبح في الأردن.. لَهُوَ رجُلٌ لا يُفْتَرَى عليه.

ثم إن رجلاً فتح أفقاً وحدوياً للأمة، لأول مرة في تاريخها المعاصر، وخاض في اقتحامه بصدق وتفانٍ، ورفض أن يُخْمِد الانفصال بالقوة المسلحة لإيمانه بأن الوحدة تكون بالاختيار لا بالإكراه.. رجُلٌ لا يفتري عليه أحد.

لم يكن الرجل معصوماً، كانت له أخطاؤه - جل من لا يخطئ- لكن أخطاءه في ميزان العمل، وفي حساب الحصيلة، لا تكاد تُذْكَر أمام تراثه الغني بالإنجازات والمكتسبات. أما الذين ينهشون في لحم حقبته وميراثه، بهذا المزعم أو ذاك، فليأتوا بقليل مما أنجز حتى يؤسسوا لنقدهم شرعية، أو - على الأقل- فيلعودوا عن خياراتهم المدمرِة، التي تمثل النقيض التاريخي للمشروع الوطني والثوري الناصري، حتى يُرفع الاستفهام عن نقدهم لمشروع لا يملك نقْدَه إلا من بَنَى عليه وطوّره واستأنفه.

حين يقتربون من مشروع عبدالناصر، فينجزون التنمية الوطنية المستقلة، ويحققون العدالة الاجتماعية، وينصفون العمّال والفلاحين في حقوقهم، ويتمسكون بالثوابت الوطنية والقومية في الصراع العربي- الصهيوني، وينهون اتفاقات التطبيع وعلاقاته مع العدو، ويدعمون المقاومة في الأراضي الفلسطينية والعربية المحتلة، ويتبنون خيارات الاندماج الاقتصادي العربي، وسياسات الدفاع العربي المشترك، سنُنْصفُهم ونحترم نقدهم للذي يحتاج إلى نقدٍ في سياسات عبدالناصر. أما إن أصَرّوا على البقاء حيث هُمْ: خارج نطاق هذه الخيارات الوطنية والعربية، فلا معنى لنقدهم سوى التغطية على خياراتهم المدمرة.

 

 

د. عبدالاله بلقزيز

كاتب ومفكر مهتم بالشأن القومي
جنسيته: مغربي

 

 

شاهد مقالات د. عبدالاله بلقزيز

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014

News image

عقدت الحكومة الفلسطينية برئاسة رامي الحمد الله اليوم (الثلثاء) أول اجتماع لها منذ العام 201...

ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا

News image

كان ستيفن بادوك، الذي تعتقد الشرطة أنه أطلق النار في لاس فيغاس، محاسبا متقاعدا ثري...

وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما

News image

أعلن التلفزيون العراقي اليوم الخميس عن وفاة رئيس البلاد السابق والسياسي الكردي البارز جلال طال...

برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء

News image

بغداد ـ كلف رئيس البرلمان العراقي سليم الجبوري خلال جلسة اعتيادية عقدها البرلمان، الثلاثاء، لجن...

مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر

News image

قتل مسلح يبلغ من العمر 64 عاماً، 59 شخصاً، وأصاب 527 آخرين، أثناء حفل ...

ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي

News image

قال وزير الدفاع الأمريكي جيم ماتيس إن بلاده لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في موا...

المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق

News image

بغداد - أنقرة - قال الجيش التركي في بيان إن القوات المسلحة بدأت مناورات عسكرية عل...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

الأمم المتحدة ومشكلة اللاجئين والمهجرين

مكي حسن | السبت, 21 أكتوبر 2017

    برزت قضايا الهجرة واللاجئين وأضيف إليها الباحثون عن عمل في دول أخرى إلى ملف ...

في ماليزيا همومٌ فلسطينيةٌ وآمالٌ إسلاميةٌ

د. مصطفى يوسف اللداوي | السبت, 21 أكتوبر 2017

    ماليزيا الدولة العصرية المتألقة، الصاعدة الواعدة، ذات الاقتصاد النامي بسرعة، والمتحرك بفاعلية، والمتغير برؤيةٍ ...

المصالحة الفلسطينية.. والأخاديع الترانتياهوية

د. علي عقلة عرسان

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    كل ما يريده نتنياهو، يردّده دونالد ترامب بحماسة، ومن دون تردد، ليس هذا بشأن ...

حق ضائع.. مسعى بائد

علي الصراف

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    لن يفرش الاتحاد الأوروبي الطريق لكاتالونيا بالزهور، ولن يقبلها عضوا فيه، ولن يسمح بإقامة ...

شكوى قضائية ضد بيريتز في المغرب

معن بشور

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    علمت من المناضل والمحامي المغربي البارز خالد السفياني أنه سيتوجه مع عدد من المحامين ...

حدود القوة الإيرانية

د. محمّد الرميحي

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    دون تهويل أو تهوين تدخل المنطقة من زاوية «التوسع الإيراني في الجوار» مرحلة جديدة، ...

دور روسيا في سوريا

د. عصام نعمان

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    بات واضحاً أن الاشتباك بين سوريا و«إسرائيل» صباح الاثنين الماضي حدث في إبان وجود ...

مستقبل النزعات الانفصالية

د. محمد نور الدين

| السبت, 21 أكتوبر 2017

  بعد صمود استمر حوالي القرن عانى الوطن العربي مشكلات عدم الاستقرار، والذهاب إلى خيارات ...

بين 6 أكتوبر 1973 و6 أكتوبر 2017

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 20 أكتوبر 2017

    الفارق بين اليومين والتاريخين كبير وشاسع، والهوة بينهما واسعة، في اليوم الأول، وهو 6 ...

الإرهاب بين العقل والقلب

محمد عارف

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    الأكاديمي الموريتاني الأميركي الجنسية «محمد محمود ولد محمدو» قَلَب موضوع الإرهاب على رأسه، أو ...

ما فعلته بنا العولمة وما نفعله بها

جميل مطر

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    حولنا وفي وسطنا جيل كامل من الشباب لم يعاصر العولمة في قمتها وتألقها. جيل ...

«لعبة» من خارج الشروط

عوني صادق

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    بالرغم من أن وصول المرشح دونالد ترامب إلى الرئاسة في الولايات المتحدة اعتبر «مفاجأة ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم3380
mod_vvisit_counterالبارحة43787
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع47167
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي233281
mod_vvisit_counterهذا الشهر747461
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1063018
mod_vvisit_counterكل الزوار45809849
حاليا يتواجد 3135 زوار  على الموقع