موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
ستشهاد 4 فلسطينيين وإصابة 269 خلال أسبوعين ::التجــديد العــربي:: السيسي: 13 ألف جريح جراء الإرهاب بمصر ::التجــديد العــربي:: مصر.. السيسي يعلن ترشحه لفترة رئاسية ثانية ::التجــديد العــربي:: تدمير صاروخ بالستي أُطلق باتجاه نجران ::التجــديد العــربي:: تركيا تبدأ «عملية عفرين» بقصف عبر الحدود ::التجــديد العــربي:: لبنان يحبط مخططا إرهابيا لداعش ::التجــديد العــربي:: اكسون موبيل: مشروع مرتقب مع "سابك" لتأسيس أكبر مصنع لتقطير الغاز في العالم ::التجــديد العــربي:: شلل يصيب الحكومة الأميركية مع وقف التمويل الفيدرالي ::التجــديد العــربي:: انطلاقة مهرجان مسقط 2018 ::التجــديد العــربي:: القائمة الطويلة للبوكر العربية تقدم للقراء ثمانية وجوه جديدة ::التجــديد العــربي:: الزواج وصفة طبية للنجاة من أمراض القلب ::التجــديد العــربي:: فول الصويا الغني بالمادة الكيميائية 'آيسوفلافونز' يمنع آلية الموت المبرمج للخلايا العضلية، ويحسن صحة القلب والأوعية الدموية لدى النساء في سن الشيخوخة ::التجــديد العــربي:: الاتحاد يقلب الطاولة على الاتفاق ويستقر بربع نهائي والتأهل في كأس الملك ::التجــديد العــربي:: ريال مدريد يعود لسكة الانتصارات في كأس اسبانيا بيفوزه على جاره ليغانيس ::التجــديد العــربي:: الاتحاد الافريقي يطالب ترامب باعتذار بعد "وصف دول افريقية بالحثالة" ::التجــديد العــربي:: روسيا: واشنطن لا تنوي الحفاظ على وحدة سوريا ::التجــديد العــربي:: سوريا وروسيا وتركيا تنتقد تشكيل الولايات المتحدة قوة حدودية جديدة شمالي سوريا ::التجــديد العــربي:: الإمارات والمغرب على قائمة أميركية للدول الأكثر آمانا في العالم ::التجــديد العــربي:: الإمارات تعلن ان احدى طائراتها المدنية تم اعتراضها من قبل مقاتلات قطرية خلال رحلة إعتيادية متجهة إلى البحرين ::التجــديد العــربي:: محمد حمدان المسؤول في حركة حماس الفلسطينية ينجو من محاولة اغتيال في صيدا ::التجــديد العــربي::

خطط الإمبريالية الجديدة

إرسال إلى صديق طباعة PDF

كل يوم تتكشف خطط جديدة للإمبريالية الأمريكية وتفضح سياساتها في العالمين العربي والإسلامي. ومع ذلك مازالت تحظى بالتخادم وتسهيلات انجازها من اطراف كانت ومازالت توفر لها ما تتطلبه خططها وحروبها ومصالحها. وكأن الحنين للاستعمار القديم لديها يتقدم على ما حصلت من متغيرات وما انجز من نضال وطني وتحرر قومي وتضحيات جسيمة.

انكار ذلك لن يخدم من يتعامون ويتعاملون معه بهذه البساطة والتخاذل المخجلين. فما يشهده واقع الحال في العالمين العربي والإسلامي اليوم يؤكد ان الامبريالية الأمريكية ومَن يخطط لها او يشاركها تتزعم خططا جديدة ومستمرة في تحقيق مصالحها الامبريالية الاستراتيجية وفي انتهاك صارخ لمصالح وحقوق الشعوب في المنطقة خصوصا.

 

ما يجري في العراق مثال صارخ لتلك الخطط ونماذجها. فبعد عشر سنوات من الاحتلال والتدمير ورغم انسحاب القوات العسكرية العاملة والادعاءات باتفاقيات استراتيجية وغيرها، يتم التهديد بالتقسيم وتكريس المحاصصة الإثنية والطائفية. وكلما تشعر الادارات الأمريكية بوجود مساع لدى القوى السياسية العراقية في الاهتمام بمصالح عراقية وطنية وخدمة شعبها، تشهر خططها ومشاريعها في استمرار الأخطار التقسيمية وإثارة النزاعات وتعقيد الصعوبات التي تواصل زرع الفتنة والبلبلة وعدم الاستقرار وتغييب الخدمات الاساسية والإدارية الاخرى لاستمرار الوضع الهش والضغوط لتسريع تقديم التنازلات للخطط الامبريالية الجديدة واستمرار الهيمنة والاحتلال بأشكال أخرى. لماذا يشهد العراق التفجيرات السياسية والأمنية والاغتيالات لحد الآن؟ ولماذا تتصاعد الاحتقانات السياسية ولم يستقر وضعه الأمني والسياسي بعد كل تلك السنوات العجاف؟ وما هو دور الخطط الامبريالية الجديدة في تأزيم أحواله وارباك أمنه وزعزعة استقراره، وتحريك حكومات خارجية للتدخل في شؤونه وإثارة مشاكله؟!. لا يُختلف في الجواب على تلك الأسئلة ومثلها بالتأكيد. اذ لم يكن من مصالح الامبريالية الأمريكية والغربية عموما وقواعدها الاستراتيجية في المنطقة ومَن وراءها أن تتقدم أحوال العراق وتستثمر ثرواته في خدمة مصالح شعبه والمنطقة عموما. ولهذا تتواصل تلك الخطط في تدمير العراق نموذجا لغيره وإشارة واضحة لكل من يريد أو يفكر ببناء وطنه واحترام إرادة شعبه وخياراته الوطنية.

هذا ما تعكسه أوضح الصور وأبرز الخطط الجديدة في المنطقة عموما. ومن بينها ما كشفته جولات نواب الكونجرس الأمريكي في العالمين العربي والإسلامي مؤخرا وما اعلن من بيانات ومشاريع تؤكد ان تلك الخطط وبداياتها وتداعياتها تثبت تلك النوايا وما تحمله من اخطار فعلية وتهديدات رئيسية ليس لحاضر وواقع الحال بل ومستقبل المنطقة وأجيالها وخيراتها. ولعل أبرز ما تقدم به هؤلاء المشرعون الأمريكان (واغلبهم من عتاة الصهاينة او داعمي قاعدتها الاستراتيجية في فلسطين، وللأسف المرحب بهم عند اغلب الحكومات العربية خصوصا) في السياسات الاستراتيجية يبين أنهم يسعون الى تدمير المنطقة وخارطتها الجغراسياسية وطموحات شعوبها في التحرر والتقدم والاستقلال. وكل ما عرف ونشر علنا يزيد في اخطار تلك الخطط ونتائجها العدوانية والحربية والاستعمارية. ومتابعة ما ظهر من جولات تلك الوفود الأمريكية (وقياداتها أعضاء معروفون بحقدهم وكراهيتهم لكل ما هو عربي وإسلامي) يعري الخطط المنظمة للمنطقة ويكشف بالملموس النوايا المبيتة فيها وتداعياتها اللاحقة وتأثيراتها على مصالح الشعوب والأوطان. فما تقدمت به الوفود التي زارت أغلب بلدان المنطقة ومنها العراق ولبنان وما أعلن منها يؤكد ان تلك الخطط الجديدة للامبريالية تستهدف أمن واستقرار المنطقة وتغيير خارطتها السياسية والأمنية والسلم فيها وارباكها ونهب واستغلال ثرواتها وانتهاك سيادتها واستقلالها، وحرمانها من التقدم والتطور والتحديث أساسا، وما الحجج فيها إلا رأس الجليد العائم من خططها ومشاريعها الامبريالية.

تعمل هذه الخطط الجديدة على استمرار تحطيم كل آمال وخيارات وطنية وشعبية تخدم مصالح شعوبها واستقلالها وسيادتها وبناء أوطانها لخدمة الأمن والسلم في المنطقة والعالم. وتظهر أنها تسعى الى الاستفراد بالدول والشعوب وعزلها عن محيطها لزيادة استغلالها وتقسيمها بما يخدم قواعدها الاستراتيجية العسكرية والاقتصادية في المنطقة. وتكشف تلك الخطط في الوقت نفسه الى تشكيل تحالفات لها ضد الدول والشعوب المستهدفة وتحويل الانظار اليها كجهات معادية، وتمرير التطبيع الاستعماري مع قواعدها الأساسية في المنطقة. وتلك الخطط نجحت بصور متعددة في أشغال البلدان المناهضة لها وتحريك طوابير داخلية في العمل على تقويض استقرارها الداخلي وسيادتها الوطنية. كما أنها حاولت أن تهيئ اجواء لها في غسل الأدمغة وتشويه الوعي في قبول أفكارها المعادية للمصالح الوطنية والقومية والتحرك لخدمة تلك المخططات بحماس واندفاع لافت للانتباه. وبالتأكيد اعتمدت تلك الخطط، من ضمن ما تعتمد عليه عموما، توافر أطراف في المنطقة وقدرات واسعة في مجالات الإعلام والتقنية المتطورة لخدمتها. وهو ما تحقق لها بشكل واسع ومعروف ولم يعد سرا، حتى أن تلك الوسائل أخذت تجاهر بخدمة تلك الخطط والمصالح دون وجل او خشية من عقاب شعبي أو وطني أو من وازع من ضمير أو عقبى ضمير.

تشكل هذه الخطط الجديدة الأخطار الحقيقية على العالمين العربي والإسلامي وقد كانت من بين الأسباب التي دفعت الشعوب فيها للكفاح الوطني والنضال من اجل التحرر الوطني والقومي حين مارستها القوى الاستعمارية القديمة، والآن تعاود تلك القوى الاستعمارية والجديدة فيها ومعها، إعادة تلك الخطط وتجديدها بأساليب وأشكال مناسبة للتغيرات التي حصلت في العالم وفي الثورات التقنية والاجتماعية، وكلها بين معلومة وواضحة ومستورة لم يحرج من كشفها.

أمام هذه الخطط الجديدة تتطلب العودة أيضا الى استعادة بدايات القرن الماضي وضرورة العمل على إعادة الاعتبار لدروس التاريخ وعبر السنوات وتجارب الشعوب وتجديد تيارات وحركات التحرر الوطني والقومي والانتصار للشعوب وخياراتها ومصالحها لمقاومة تلك الخطط وعدم تقبلها بأي شكل أو ممارسة خادعة، وتلقين من يراوغ فيها ويخادع أو يتلون معها ما يستحقه من دروس وعبر وتجارب. فالمؤمنون الثوريون لا يلدغون...!!

 

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

ستشهاد 4 فلسطينيين وإصابة 269 خلال أسبوعين

News image

القدس المحتلة -أظهر تقرير حماية المدنيين الصادر عن مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية «أو...

السيسي: 13 ألف جريح جراء الإرهاب بمصر

News image

القاهرة - أشرف عبدالحميد - كشف الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي أن عدد المصابين جراء الع...

مصر.. السيسي يعلن ترشحه لفترة رئاسية ثانية

News image

القاهرة - اشرف عبدالحميد- أعلن الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي ترشحه لفترة رئاسية ثانية في كلم...

تدمير صاروخ بالستي أُطلق باتجاه نجران

News image

الرياض - صرح المتحدث الرسمي لقوات التحالف "تحالف دعم الشرعية في اليمن" العقيد الركن ترك...

تركيا تبدأ «عملية عفرين» بقصف عبر الحدود

News image

عواصم -أعلن وزير الدفاع التركي، نور الدين جانيكلي، الجمعة، أن عملية عفرين السورية بدأت فعل...

الإمارات والمغرب على قائمة أميركية للدول الأكثر آمانا في العالم

News image

الرباط – صنفت الولايات المتحدة المغرب ودولة الإمارات ضمن قائمة الدول الأكثر آمانا لرعاياها الر...

الإمارات تعلن ان احدى طائراتها المدنية تم اعتراضها من قبل مقاتلات قطرية خلال رحلة إعتيادية متجهة إلى البحرين

News image

أبوظبي – اعلنت الإمارات صباح الاثنين ان احدى طائراتها المدنية تم اعتراضها من قبل مقا...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

تصفية الأونروا جزء من تصفية القضية الفلسطينية

عباس الجمعة | الأحد, 21 يناير 2018

منذ بداية الصراع العربي الصهيوني عموماً، ومنذ تاريخ نكبة الشعب الفلسطيني وإقامة دولة العدو الص...

حرب أمريكا العلنية على فلسطين

جميل السلحوت | الأحد, 21 يناير 2018

يخطئ من يعتقد أن حرب الولايات المتحدة الأمريكيّة على فلسطين وشعبها قد بدأت بإعلان الر...

ماذا تفعل أوروبا بـ «إرهابييها»؟

د. عصام نعمان

| السبت, 20 يناير 2018

    تقف دول أوروبية عدّة أمام سؤال محيّر ومحرج: ماذا نفعل بإرهابيات وإرهابيين سابقين و«متقاعدين»، ...

رياح التغيير في الشرق الأوسط

د. محمد السعيد ادريس

| السبت, 20 يناير 2018

    قبل أربعة أشهر من الآن، وبالتحديد في السابع والعشرين من أغسطس، نشر الكاتب «الإسرائيلي» ...

أمريكا في سوريا

د. محمد نور الدين

| السبت, 20 يناير 2018

    ليست المرة الأولى التي يعلن فيها الأمريكيون تشكيل جيش من فصائل معارضة في سوريا. ...

القضية الكردية مجدداَ

د. نيفين مسعد

| السبت, 20 يناير 2018

    ما كادت صفحة انفصال كردستان العراق تُطوَى -مؤقتا- عقب تطورات استفتاء سبتمبر 2017، حتى ...

استهداف وكالة «الأونروا»

عوني فرسخ

| الجمعة, 19 يناير 2018

    الرئيس ترامب ونتنياهو التقيا على استهداف وكالة غوث اللاجئين (الأونروا)، متصورين أنهما بذلك يشطبان ...

مئة عام على ميلاد «المسحراتي»

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 19 يناير 2018

    «المسحراتي» هو الوصف الذي أطلقته الفنانة الكبيرة أم كلثوم على الزعيم العربي الخالد جمال ...

دستورنا.. لماذا أصبح حبرا على ورق؟

د. حسن نافعة

| الجمعة, 19 يناير 2018

    تتوقف فاعلية أى دستور على طبيعة البيئة السياسية المحيطة ومدى قابليتها لتحويل النص المكتوب ...

قرارات قديمة بلا ضمانات

عوني صادق

| الجمعة, 19 يناير 2018

    أنهى المجلس المركزي الفلسطيني اجتماعاته التي عقدها على مدى يومين في رام الله، والتي ...

خطاب عباس وقرارات المركزي

د. فايز رشيد

| الخميس, 18 يناير 2018

    استمعت لخطاب الرئيس الفلسطيني محمود عباس في افتتاح المجلس المركزي في دورته الأخيرة. حقيقة ...

دعاوى الستين سنة!

عبدالله السناوي

| الخميس, 18 يناير 2018

  بقدر الأدوار التى لعبها، والمعارك التى خاضها، اكتسب «جمال عبدالناصر» شعبية هائلة وعداوات ضارية ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم46165
mod_vvisit_counterالبارحة41291
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع46165
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي278752
mod_vvisit_counterهذا الشهر814130
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1142770
mod_vvisit_counterكل الزوار49469593
حاليا يتواجد 4585 زوار  على الموقع