موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
زوما يستقيل من رئاسة جنوب أفريقياو انتخاب سيريل رامابوسا رئيسا جديدا ::التجــديد العــربي:: نجاة وزير الداخلية المكسيكي بعد تحطم طائرة هليكوبتر كانت تقله ::التجــديد العــربي:: الجيش المصري يقضي على ثلاثة مسلحين ويدمر 68 هدفًا في عملية سيناء 2018 ::التجــديد العــربي:: مجلس الأمن الدولي يوافق على تعيين مارتن غريفيث مبعوثا خاصا إلى اليمن ::التجــديد العــربي:: لافروف يسخر من اتهام روسيا بالتدخل في الانتخابات الأميركية غداة توجيه الاتهام إلى 13 روسيا في هذه القضية ::التجــديد العــربي:: طرح أرامكو يجذب المستثمرين الروس ::التجــديد العــربي:: الذهب يرتفع بسبب مخاوف التضخم ::التجــديد العــربي:: نصف مليون عنوان في مسقط الدولي للكتاب و 70 فعالية متنوعة وبرنامج عروض مسرحية وأمسيات شعرية وورش وحفلات توقيع ::التجــديد العــربي:: معرض الكتاب بالدار البيضاء يحتفي بـ 'مدن السور' ::التجــديد العــربي:: اكثروا من تناول الزبادي لصحة قلوبكم ::التجــديد العــربي:: الهلال ينفرد بالصدارة إثر فوز مثير على الشباب في الوقت القاتل ::التجــديد العــربي:: خادم الحرمين للسيسي: المملكة حريصة على أمن واستقرار مصر ::التجــديد العــربي:: موناكو يثبت أقدامه في وصافة بطولة فرنسا بفوز كبير على ديجون ::التجــديد العــربي:: الدوري المصري.. الأهلي يكتسح المقاولون ويبتعد في الصدارة ::التجــديد العــربي:: برشلونة المتصدر يتعثر على ارضه في الدوري الاسباني ويعجز بترسانته الهجومية عن الفوز على خيتافي ويكتفي بالتعادل السلبي معه، وفالنسيا يستعيد المركز الثالث ::التجــديد العــربي:: المواظبة على الخضروات والفواكه والبقوليات يحسن وظائف خلايا بيتا المنتجة للأنسولين ويخفض لديها مستويات السكر ما يسهم في الوقاية من المرض لاحقا ::التجــديد العــربي:: أبوظبي: 1.8 بليون دولار لمشاريع صناعية ::التجــديد العــربي:: القصر الملكي البريطاني يعرض 550 رسمة لدافينشي ::التجــديد العــربي:: 42 مليار دولار مكاسب روسيا من اتفاق النفط ::التجــديد العــربي:: الجيش المصري يحقق في " الوثائق المخفية" لذا سامي عنان حسب تصريح لهشام جنينة الرئيس السابق للجهاز المركزي للمحاسبات واحد المقربين للمرشح المستبعد من الانتخابات الرئاسية ::التجــديد العــربي::

السلطة وتعديل اتفاقية

إرسال إلى صديق طباعة PDF

تقدمت السلطة الفلسطينية بطلب إلى “إسرائيل” لتعديل اتفاقية باريس الاقتصادية الموقعة في العاصمة الفرنسية في 29 إبريل/ نيسان 1994 بين الحكومة “الإسرائيلية” ومنظمة التحرير الفلسطينية. “إسرائيل” سخرت من الطلب الفلسطيني، جاء ذلك على لسان مصدر رسمي في الكيان. من ناحية ثانية فإن احتجاجات جماهيرية كبيرة وحراكات سياسية اجتاحت الضفة الغربية في الأسابيع الأخيرة، احتجاجاً على رفع الضرائب والأسعار على المواطنين الفلسطينيين في سلطة الحكم الذاتي.

 

بالمعنى الفعلي فإن المسألتين مرتبطتان بشكل كبير، لأن اتفاقية باريس الاقتصادية التي كانت لمصلحة “إسرائيل” جملة وتفصيلاً، جاءت في الكثير من القضايا الاقتصادية للربط بين اقتصاد يتبع دولة قوية من يعيش فيها يمتلك دخلاً عالياً، وبين اقتصاد ضعيف مرتبط ومعتمد اعتماداً وثيقاً على الأول. الاتفاقية أيضاً جاءت تعْبيراً عن ميزان قوى سياسي يميل لمصلحة “إسرائيل” بشكل تام، وبالضرورة، فإن ذلك سينعكس حتماً على أية اتفاقيات اقتصادية بين الطرفين. في العام 1994 وعندما عاد الوفد الفلسطيني إلى رام الله وكان برئاسة أحمد قريع، قام المرحوم ياسر عرفات بزجر الوفد وبخاصة رئيسه، وذلك امتعاضاً من الاتفاق الذي ظَلَمَ الجانب الفلسطيني بشكل كبير وألقى بأوراقه على الأرض.

قراءة بنود الاتفاقية، ليست بحاجة إلى أن يكون من يحاكمها خبيراً اقتصادياً، ليخرج بنتيجة مفادها أنّ توقيعها من الجانب الفلسطيني خطأ، للاعتبار الوطني أولاً، فلا اتفاقيات توقع مع العدو. ثانياً: لأن الاتفاقية أعطت انطباعاً بأن الجانب الفلسطيني تحرر من نير الاحتلال وأصبح يمتلك دولة في طريقها إلى الاستقلال. بينما في الحقيقة هي غير ذلك، فالاحتلال أصبح مريحاً ل”إسرائيل”، تمارسه بصورة أوثق من السابق في وجود سلطة فلسطينية وكيلة لها، بينما هي في حقيقتها: ليست أكثر من حكم ذاتي على القضايا الحياتية والإدارية للمقيمين على أرضها. وثالثاً: لأنها جاءت في نتيجتها العملية والتنفيذية لمصلحة “إسرائيل”، وكأنها اعتراف فلسطيني رسمي بالسيادة “الإسرائيلية” ليس على الصعيد السياسي والفعلي فحسب، وإنما أيضاً على الجانب الاقتصادي. ورابعاً: لأن الاتفاقية الاقتصادية جاءت إفرازاً لاتفاقية أوسلو المشؤومة ولميزان القوى فيها.

وفقاً لاتفاقية (بروتوكول) باريس الاقتصادية: فإن “إسرائيل” ضمنت لنفسها التدخل في الشؤون الاقتصادية للجانب الفلسطيني كافة. “إسرائيل” هي التي تقوم بتحديد كمية ومواصفات ونوعية السلع التي تريد السلطة استيرادها من الخارج. بمعنى آخر فإن عملية الاستيراد تتم برقابة “إسرائيلية” للتحقق من مدى تنفيذ السلطة لبنود الاتفاقية. والبروتوكول أيضاً فرض على السلطة استخدام المعدلات (الأرقام) “الإسرائيلية” في الجمارك والضريبة والرسوم. ف”إسرائيل” تفرض جمارك على السلع بمعدل 75% من قيمتها الشرائية، والسلطة ملزمة بفرض هذه القيمة، رغم أن الدخل الفردي للمواطن الفلسطيني أقل بكثير من المهاجر “الإسرائيلي”. هذا الأمر يجعل المواطن الفلسطيني تحت وطأة أسعار عالية للسلع، وأرقام ضريبة ورسوم وأعباء أخرى أكثر من قدرته ودخله، ولا يسمح للسلطة أيضاً بإجراء تخفيضات على السلع الأساسية الحياتية لمواطنيها. وبالتالي، فإن الأمر سيؤدي حتماً إلى زيادة التضخم، والحرمان من إمكان أي تقدم في الصناعات الفلسطينية، فالمنافسة قوية بين صناعات “إسرائيلية” متطورة ومتقدمة، وبين صناعات فلسطينية مبتدئة وغالية السعر، بما يجعل الميزان يميل لفائدة الصناعات الصهيونية.

وبالنسبة إلى البترول: لم يسمح البروتوكول الاقتصادي، للسلطة الفلسطينية ببيع مشتقاته بأقل من أسعارها في السوق “الإسرائيلية”، حتى لا يتحول “الإسرائيليون” إلى شراء هذه المشتقات من السوق الفلسطينية. فالبترول يباع للمواطن الفلسطيني بضعف سعر شرائه، انطلاقاً من الشرط “الإسرائيلي”، لذلك فالسلطة مجبرة وفقاً للبروتوكول بعدم تخفيض أسعاره ولو بنسبة 1% عن أسعاره في السوق “الإسرائيلية”، والاتفاقية، ورغم نصها على معاملة “إسرائيل” بالمثل للمستوردين الفلسطينيين و”الإسرائيليين”، فإنها لا تطبق التعامل بالمثل. ففي مناطق عبور السلع يجري تأخير متعمد لبضائع المستوردين الفلسطينيين بحجة الدواعي الأمنية، كما أن الكثير من السلع يتم منعها من الدخول بحجة إمكان استخدامها في الصناعات العسكرية. لذا بالمعنى الفعلي فإن “إسرائيل” هي المتحكمة ببضائع الاستيراد الفلسطيني حتى لو سمحت نظرياً باستيرادها.

“إسرائيل” منعت السلطة الفلسطينية من إصدار عملة نقدية فلسطينية (وهذا ما ثبته البروتوكول)، في الوقت الذي فرضت فيه إبقاء العملة “الإسرائيلية” (الشيكل) متداولاً في الأسواق الفلسطينية. وهذا يؤثر بالأسعار في المناطق الفلسطينية، ذلك أن الشيكل معرض دوماً للانخفاض والتراجع والارتفاع، الأمر الذي يؤثر في الاقتصاد الفلسطيني بطريقة سلبية، ويعمل على ربط هذا الاقتصاد الهش والمبتدئ بالاقتصاد “الإسرائيلي”.

البروتوكول نص أيضاً على اعتماد قيمة ضريبة الشراء نفسها في الأسواق “الإسرائيلية” والفلسطينية، مع العلم أنها تبلغ 14% في “إسرائيل” التي تهدف إلى حماية صناعاتها المحلية، وبالتالي فإن المشتري الفلسطيني أصبح (بطريقٍ غير مباشر) محافظاً على الصناعات المحلية “الإسرائيلية” التي تفوز في عملية المنافسة. وفي الشأن الزراعي، وكما جاء في البروتوكول، فإن “إسرائيل” تمنع المنتجات الزراعية الفلسطينية من الدخول إلى الأسواق “الإسرائيلية”. وللعلم فإنه وفقاً للاتفاقية تمنع أيضاً الأدوية الفلسطينية من الدخول إلى الأسواق “الإسرائيلية”، بينما يُسمح للأدوية “الإسرائيلية” بدخول الأسواق الفلسطينية بكل حرية وبأية كميات!

هذا غيض من فيض من (بركات) اتفاقية باريس الاقتصادية التي وقعها وفد فلسطيني مع “إسرائيل” العام، 1994 فتصوروا هذه المهزلة؟

 

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

زوما يستقيل من رئاسة جنوب أفريقياو انتخاب سيريل رامابوسا رئيسا جديدا

News image

أختير سيريل رامابوسا رئيسا لجمهورية جنوب إفريقيا بعد يوم واحد من اضطرار الرئيس جاكوب زوم...

نجاة وزير الداخلية المكسيكي بعد تحطم طائرة هليكوبتر كانت تقله

News image

تحطمت طائرة هليكوبتر عسكرية كانت تقل وزير الداخلية المكسيكي الفونسو نافاريتي وحاكم ولاية واهاكا الو...

الجيش المصري يقضي على ثلاثة مسلحين ويدمر 68 هدفًا في عملية سيناء 2018

News image

تمكنت القوات المسلحة المصرية من القضاء على ثلاثة مسلحين وتدمير 68 هدفًا تستخدم في تخز...

مجلس الأمن الدولي يوافق على تعيين مارتن غريفيث مبعوثا خاصا إلى اليمن

News image

وافق مجلس الأمن الدولي الخميس على تعيين البريطاني مارتن غريفيث مبعوثا أمميا خاصا إلى الي...

لافروف يسخر من اتهام روسيا بالتدخل في الانتخابات الأميركية غداة توجيه الاتهام إلى 13 روسيا في هذه القضية

News image

ميونخ (ألمانيا) - وصف وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف السبت اتهام روسيا بالتدخل في الا...

الجيش المصري يحقق في " الوثائق المخفية" لذا سامي عنان حسب تصريح لهشام جنينة الرئيس السابق للجهاز المركزي للمحاسبات واحد المقربين للمرشح المستبعد من ال

News image

القاهرة - أعلن الجيش المصري مساء الاثنين أن جهات التحقيق ستتخذ اجراءات بحق رئيس الا...

400 من سيناء بينهم أجانب في قبضة القوات المصرية

News image

القاهرة - قال الجيش المصري في بيان بثه التلفزيون الرسمي الثلاثاء إن قوات الأمن قتلت عش...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

لماذا تركيا ضرورة لمحور المقاومة؟

د. زياد حافظ

| الاثنين, 19 فبراير 2018

    السؤال المطروح في عنوان هذه المداخلة قد يبدو غريبا خاصة وأن تركيا ساهمت في ...

في مناهضة التطبيع

معن بشور

| الاثنين, 19 فبراير 2018

    اليوم الأحد في 18 شباط/فبراير2009، أقيمت في تونس مسيرة شعبية تدعو البرلمان التونسي إلى ...

كوريا تداعب خيارها المستحيل

د. محمد السعيد ادريس

| الاثنين, 19 فبراير 2018

    إذا كانت الحروب الهائلة التي شهدها العالم، قد فجرتها أحداث صغيرة جداً كان يمكن ...

عودة إلى سيناء

عبدالله السناوي

| الاثنين, 19 فبراير 2018

    أثناء حرب الاستنزاف دعت قوات الاحتلال «الإسرائيلي» شيوخ قبائل سيناء إلى مؤتمر في «الحسنة» ...

العراق ومؤتمر إعادة الإعمار

د. فاضل البدراني

| الاثنين, 19 فبراير 2018

    ثمانية شهور من التسويق الإعلامي رافقت مسيرة الحديث عن مؤتمر الكويت للدول المانحة لإعادة ...

الإرهاب الجديد والشر المبتذل

د. السيد ولد أباه

| الاثنين, 19 فبراير 2018

    في تحقيق بحثي مطول حول الإرهاب الجديد، خلصت مجلة New Scientist البريطانية (بتاريخ 6 ...

مؤتمر لإعمار العراق أم لسرقة المانحين؟

فاروق يوسف

| الأحد, 18 فبراير 2018

  لمَ لا يتقشف العراقيون بدلا من أن يتسولوا على أبواب الدول المانحة ويعرضوا أنفسهم ...

دافوس وتغول العولمة ( 3 )

نجيب الخنيزي | الأحد, 18 فبراير 2018

    توقع تقرير جديد صادر عن منظمة العمل الدولية، ازدياد معدل البطالة في العالم من ...

الوحدة العربية بين زمنين

د. أحمد يوسف أحمد

| السبت, 17 فبراير 2018

    في مثل هذا الشهر منذ ستين عاماً أُعلنت الوحدة المصرية- السورية وتم الاستفتاء عليها ...

إسقاط الطائرة يؤسس لمرحلة جديدة

د. فايز رشيد

| السبت, 17 فبراير 2018

    عربدة إسرائيل في الأجواء السورية بدت, وكأن سوريا غير قادرة على الرّد! بالرغم من ...

التحليل السياسي ولعبة المصطلحات!

د. حسن حنفي

| السبت, 17 فبراير 2018

    يشهد تاريخ مصر الحديث بأن التلاعب بالمصطلحات ليس تحليلاً سياسياً من الناحية العلمية، فمنذ ...

إشراف الدولة على المجال الديني

د. عبدالاله بلقزيز

| السبت, 17 فبراير 2018

    حين يتحدث من يتحدث (الدساتير العربية في ديباجاتها مثلاً) عن «دين الدولة»، فإنما الوصف ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم21931
mod_vvisit_counterالبارحة31915
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع53846
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي307548
mod_vvisit_counterهذا الشهر846447
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1321188
mod_vvisit_counterكل الزوار50823098
حاليا يتواجد 2463 زوار  على الموقع