موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
مصر تُهدي العراق معجم الكلمات السومرية والأكدية في العربية ::التجــديد العــربي:: 13 مليار دولار لتحفيز الاقتصاد في أبوظبي ::التجــديد العــربي:: اتفاق مصري أثيوبي على تبني رؤية مشتركة حول سد النهضة ::التجــديد العــربي:: ترامب ينقلب على مجموعة السبع ويهدد حلفاءه برسوم جمركية جديدة ::التجــديد العــربي:: كيم وترامب يستعدان لقمة تاريخية في سنغافورة ::التجــديد العــربي:: الداخلية العراقية: حريق بمخزن لصناديق الاقتراع في بغداد ::التجــديد العــربي:: أزمة سوريا ونووي إيراني والتجارة الدولية أبرز بنود بيان شانغهاي ::التجــديد العــربي:: لقاء رباعي بين المملكة والامارات والكويت والاردن برعاية الملك سلمان في مكة ::التجــديد العــربي:: تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في كندا مشيرة أن كل من يدير ظهره لنتائج تلك القمة يظهر "تقلّبه وتناقضه" ::التجــديد العــربي:: روسيا والصين تبرمان جملة قياسية من اتفاقات الطاقة النووية ::التجــديد العــربي:: موسكو.. العثور على آثار ثمينة من القرن الـ 17 ::التجــديد العــربي:: بعثة الأخضر السعودي تصل إلى مدينة سانت بطرسبرغ الروسية استعداداً للمشاركة في المونديال ::التجــديد العــربي:: أسبانيا تختتم استعداداتها للمونديال بفوز صعب على تونس 1 / صفر ::التجــديد العــربي:: وصول المنتخب المصري إلى مدينة غروزني عاصمة جمهورية الشيشان في روسيا للمشاركة في المونديال ::التجــديد العــربي:: علماء يعلنون عن فوائد جديدة للقهوة! ::التجــديد العــربي:: فوائد البقدونس... كنز صحي متكامل! ::التجــديد العــربي:: إعادة التراث الثقافي المنهوب على طاولة اليونسكو ::التجــديد العــربي:: هل تناول بيضة واحدة يوميا يقلل مخاطر الإصابة بأمراض القلب؟ ::التجــديد العــربي:: 'كوسموتوفلكس' أول قزحية اصطناعية ::التجــديد العــربي:: مفوضية اللاجئين تحتاج 2.4 بليون دولار إضافية سنوياً ::التجــديد العــربي::

من دروس الانتفاضة اليمنية

إرسال إلى صديق طباعة PDF

سؤال ألح علي وأنا أستمع إلى نشرة أخبار جاء في نهايتها خبر عن اليمن: هل ما زلنا نتذكر الانتفاضة اليمنية؟ طبعاً، كلنا نتذكر، وأحياناً نتفاخر ﺑ“سلميتها”، ورقيها، وتضحيات شبابها، رجالاً ونساء. ولكن، هل يعرف أحد منا إلى أين وصلت، وماذا أنجزت؟ الجواب هنا يلفه الشك الثقيل، إن لم يكن اليقين الأسوأ.

ما زال اليمنيون يخرجون في المظاهرات أيام الجمع في جميع المحافظات اليمنية، وما زالوا يطالبون بما كانوا يطالبون به منذ الأيام الأولى لاندلاع انتفاضتهم على نظام علي عبدالله صالح، وما زالت الأوضاع الأمنية لا تعرف الاستقرار. وعادت “القاعدة” إلى نشاطها السابق، وعاد اليمنيون يقتلون بغارات الطائرات الأمريكية من دون طيار، وعاد “الحراك الجنوبي” ليطالب بالانفصال وفك الارتباط مع الحكومة المركزية، إلى جانب زيادة ملحوظة في تدهور الوضع الاقتصادي، وسوء أحوال الناس المعيشية، وحسب الأمم المتحدة هناك 6 ملايين يمني في حاجة إلى المساعدات الغذائية المستعجلة. في المقابل، ما زال رعاة “المبادرة الخليجية” يتابعون الوضع “عن كثب”، ويحرصون على تنفيذ بنود المبادرة، و”يشيدون بالإنجازات التي تتحقق”. وفي هذا السياق، بحث وزير الدفاع اليمني، اللواء الركن محمد ناصر أحمد، مع مبعوث الأمم المتحدة إلى اليمن جمال بن عمر، منذ أيام، قضية إعادة هيكلة الجيش اليمني، وخطة عمل اللجنة العسكرية التي “قطعت شوطاً كبيراً في عملها بما أسهم في استتباب الأمن والاستقرار في كثير من المناطق”، فاستحقت أن يشيد كما المبعوث الأممي بجهودها “في إزاحة بؤر التوتر وتحقيق الأمن والاستقرار..”. ويستوقف المرء، بعد ذلك، خبر آخر من مجلس النواب اليمني، يقول: “أقر مجلس النواب اليمني استدعاء وزيري الدفاع والداخلية لحضور الجلسة التي يعقدها المجلس يوم السبت 15-9-2012 لمناقشة الأوضاع المتدهورة في البلاد، خاصة الاختلالات الأمنية..” (الخليج10-9-2012). وفي السياق أيضاً، كتب رئيس الوزراء اليمني، محمد سالم باسندوة، مقالاً في الأسبوع الأخير من شهر أغسطس/ آب الماضي، تحدث فيه عن ما وصفها “مؤشرات سلبية لتعطيل مجرى التسوية السياسية التي اقترحتها المبادرة الخليجية”، واقترح فيه العودة إلى “المسار الثوري” لتحقيق “أهداف الثورة”. لكن مقال رئيس الوزراء كشف عن “تناقض” يوحي بعدم جدية “اقتراحه”. فهو إذ يشكك بالدور الذي يمارسه “رعاة المبادرة”، يراهم الخصم والحكم، ويصرّ بأن الحل قي أيديهم، ويعرب عن اعتقاده بأن “نجاح التسوية السياسية يعتمد بدرجة رئيسة على الدور الثابت والنزيه الذي يضطلع به رعاة المبادرة الخليجية، الإقليميون والدوليون، في متابعة الحل بصورة ملموسة ودقيقة” (الخليج- 30-8-2012).

 

ومنذ اعتماد “المبادرة الخليجية”، كان بندها الأساسي يتمثل في “إعادة هيكلة الجيش” على أسس من الوطنية والكفاءة، وهو ما لم يتحقق بعد مرور سنة على اعتمادها. وكان الرئيس عبد ربه منصور هادي قد رفض، مؤخراً، مطلباً تقدمت به شخصيات قيادية في حزب المؤتمر الشعبي العام (بزعامة صالح)، بإرجاء عملية هيكلة الجيش حتى نهاية المرحلة الانتقالية المحددة بعامين لنقل السلطة. لقد رفض الطلب، هذا صحيح، ولكن لم تتقدم “الهيكلة” خطوة واحدة. ومع ذلك، لم يفت الرئيس أن يشيد بالمبادرة وﺑ“التعاون مع المجتمع الدولي، وفي المقدمة الدول دائمة العضوية في مجلس الأمن ودول مجلس التعاون الخليجي والاتحاد الأوروبي، لكن هذا التعاون لم ينجح، حتى الآن، في تنفيذ شيء من بنود "المبادرة"”.

ويلخص المراقبون، وبخاصة اليمنيون منهم، ما حققته “المبادرة” حتى الآن، بالقول: “لا نظام بقي، ولا ثورة نجحت”، والمعنى لا يحتاج إلى تعليق. والحقيقة المستفادة من كل الوقائع المتوفرة هي أن “رعاة المبادرة” هم الذين يعطلونها، وتكفي الإشارة للتدليل على هذه الحقيقة إلى مقال رئيس الوزراء اليمني المشار إليه آنفاً، وما تضمنه من تشكيك بدور رعاة المبادرة، بل واتهامهم شبه الصريح بتعطيل “التسوية”، فكانت الحصيلة صفراً بعد كل التنسيق مع كل “الرعاة”، وما زال الحديث عن “هيكلة الجيش” مستمراً من دون نتائج مرئية. وفي كلمة ألقاها وزير الدفاع اليمني محمد ناصر أحمد، قبل أيام، خلال افتتاح ورشة أعمال لأعضاء التدريس في الأكاديمية العسكرية العليا، قال الوزير: “إن إعادة هيكلة القوات المسلحة تتم على أسس علمية حديثة بمساعدة فنية استشارية من قبل الولايات المتحدة، كإحدى أبرز الدول الراعية للمبادرة الخليجية...”. هذا يسمح، لمن يشاء أن يستذكر أحد أبيات قصيدة جرير في هجاء الفرزدق: زعم الفرزدق أن سيقتل مربعاً.. أبشر بطول سلامة يا مربع. إن المتمعن في الانتفاضة اليمنية لا بد أن يخرج منها بعدد من الدروس، يمكن أن نذكر منها:

- الدرس الأول، أن الانتفاضات السلمية يمكن أن تنجح في مواجهة أنظمة ديمقراطية، أو شبه ديمقراطية، أي في ظل دولة مؤسسات، لكنها لا تنجح في مقاومة وإسقاط أنظمة شمولية استبدادية، فردية أو شبه فردية.

- إن موقف الجيش والقوات المسلحة في الدول الاستبدادية، من الانتفاضة ومن النظام، حاسم في تقرير بقائه أو سقوطه.

- إن التدخل الخارجي في الانتفاضة، أياً كان شكله، عسكرياً أو سياسياً، يحمل في طياته الانحراف بالانتفاضة وبأهدافها وبمآلاتها المنشودة، وغالباً ما يقضي عليها.

- إن نجاح انتفاضة ما، وتحولها إلى ثورة، يشترط أن تقود الانتفاضة قوى وطنية جذرية تلعب دور “الحامل الاجتماعي” لمصالح الأغلبية المقهورة من الشعب.

 

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

كيم وترامب يستعدان لقمة تاريخية في سنغافورة

News image

وصل الرئيس الأميركي دونالد ترامب والزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون إلى سنغافورة أمس، عشي...

الداخلية العراقية: حريق بمخزن لصناديق الاقتراع في بغداد

News image

أعلنت وزارة الداخلية العراقية عن اندلاع النيران في مخزن لصناديق الاقتراع بمنطقة الرصافة في الع...

أزمة سوريا ونووي إيراني والتجارة الدولية أبرز بنود بيان شانغهاي

News image

أصدرت قمة منظمة شانغهاي للتعاون بيانا ختاميا اليوم الأحد وقعها قادة روسيا والصين وقيرغيزستان وكا...

لقاء رباعي بين المملكة والامارات والكويت والاردن برعاية الملك سلمان في مكة

News image

تستضيف #مكة المكرمة الأحد الاجتماع الرباعي الذي دعا إليه العاهل السعودي، #الملك_سلمان بن عبدالعزيز، وال...

تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في كندا مشيرة أن كل من يدير ظهره لنتائج تلك القمة يظهر "تقلّبه وتناقضه"

News image

أكدت الرئاسة الفرنسية تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في ...

بوتين: الأولوية لتعزيز القدرات النووية في تطوير القوات المسلحة الروسية

News image

صرح الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بأن القدرة القتالية للجيش الروسي تعد ضمانا لحماية المصالح الر...

الناتو يجهز قوة تدخل سريع إضافية من 30 ألف جندي تحسبا لـ "هجوم روسي"

News image

يعتزم حلف الناتو زيادة استعداده تحسبا لـ هجوم من جانب روسيا"، بإنشاء قوة تدخل احت...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

الانسداد السياسيّ ونتائجُه الكالحة

د. عبدالاله بلقزيز

| الأحد, 17 يونيو 2018

    لا تنمو السياسةُ إلاّ في بيئةٍ سياسيّة مناسِبة. لا إمكان لقيام حياةٍ سياسيّة عامّة ...

ترامب أوّلاً.. ثم تأتي أميركا

د. صبحي غندور

| الأحد, 17 يونيو 2018

    على مدار ثلاثة عقود من الزمن، منذ سقوط المعسكر الشيوعي، وانتهاء الحرب الباردة، كانت ...

النضال الفلسطيني كلٌّ متكامل .. فلا تفرّقوه!

د. فايز رشيد

| الأحد, 17 يونيو 2018

    للأسف, أطلقت أجهزة الأمن الفلسطينية خلال الأيام الماضية,عشرات القنابل الصوتية وقنابل الغاز المسيل للدموع ...

«ثقافة التبرع».. أين العرب منها؟

د. أسعد عبد الرحمن

| الأحد, 17 يونيو 2018

    التبرع هو «هدية» مقدمة من أفراد، أو جهات على شكل مساعدة إنسانية لأغراض خيرية. ...

المشروع الصاروخي المنسي

عبدالله السناوي

| الأحد, 17 يونيو 2018

  هذا ملف منسي مودع في أرشيف تقادمت عليه العقود. لم يحدث مرة واحدة أن ...

الانتخابات التركية بين الأرجحية والمفاجأة

د. محمد نور الدين

| السبت, 16 يونيو 2018

    تجري في تركيا، بعد أيام، انتخابات نيابية ورئاسية مزدوجة. وبحسب الدستور تجري الانتخابات كل ...

الاعتراف الجديد يتطلب المحاكمة والعدالة

د. كاظم الموسوي

| السبت, 16 يونيو 2018

    ما نقلته وكالات الأنباء مؤخرا عن صحيفة بولتيكو الاميركية عن اعتراف السناتور الأميركي جون ...

ويبقى لله في خَلقِه ما يشاء من شؤون

د. علي عقلة عرسان

| السبت, 16 يونيو 2018

  كلُّ عامٍ وأنتم بخير..   الوقت عيد، وبينما ترتفع أصوات المُصلين بالتكبير والتهليل في المساجد، ...

«الفيتو» الأمريكي و«صفقة القرن»

د. محمد السعيد ادريس

| الأربعاء, 13 يونيو 2018

    المعركة الدبلوماسية التي شهدتها أروقة مجلس الأمن الدولي الأسبوع الفائت بين الوفد الكويتي (رئاسة ...

الاستبداد الناعم

د. عبدالحسين شعبان

| الأربعاء, 13 يونيو 2018

    ذكّرتني الأزمة العراقية ما بعد الانتخابات والطعون والاتهامات التي صاحبتها، بما سبق وراج في ...

النهوض العربي والمسألة الدينية السياسية

د. السيد ولد أباه

| الثلاثاء, 12 يونيو 2018

    رغم أن موضوع بناء الدولة وما يرتبط به من إشكالات تتعلق بتدبير المسألة الدينية، ...

«الكارثة».. محطات تأسيسية

عوني صادق

| السبت, 9 يونيو 2018

    51 حزيران مرت علينا حتى الآن منذ وقعت «الكارثة» العام 1967. في كل حزيران ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم27927
mod_vvisit_counterالبارحة27474
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع55401
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي195543
mod_vvisit_counterهذا الشهر535790
mod_vvisit_counterالشهر الماضي846272
mod_vvisit_counterكل الزوار54547806
حاليا يتواجد 3252 زوار  على الموقع