موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
علماء يعثرون على أقدم رسم بشري عمره 73 ألف سنة ::التجــديد العــربي:: الاتفاق يكرم ضيفه الباطن بثلاثية.. والوحدة والفتح يتعادلان للجولة الثانية على التوالي ::التجــديد العــربي:: حبس نجلي الرئيس المصري الاسبق حسني مبارك على ذمة قضية فساد المعروفة إعلاميا بـ"التلاعب في البورصة" ::التجــديد العــربي:: أهالي الخان الأحمر يتصدّون لجرافات الاحتلال ::التجــديد العــربي:: محمد الحلبوسي النائب عن محافظة الانبار يفوز برئاسة الدورة الجديدة لمجلس النواب العراقي ::التجــديد العــربي:: مصر توقع صفقة للتنقيب عن النفط والغاز مع شل وبتروناس بقيمة مليار دولار ::التجــديد العــربي:: لماذا يمرض المدخنون أكثر من غيرهم؟ ::التجــديد العــربي:: لافروف: روسيا ستستهدف معامل سرية لتركيب طائرات مسيرة في إدلب ::التجــديد العــربي:: إثيوبيا وإريتريا توقعان في جدة بالسعودية اتفاقا يعزز علاقاتهما ::التجــديد العــربي:: الحزب الحاكم في تونس يجمد عضوية رئيس الحكومة يوسف الشاهد ::التجــديد العــربي:: مجلس النواب العراقي يعقد جلسة لاختيار رئيسه ::التجــديد العــربي:: اعصار مانكوت: أقوى عاصفة في العالم هذا العام تضرب الفلبين ::التجــديد العــربي:: الجبير: القضية الفلسطينية "رأس أولويات" السعودية ::التجــديد العــربي:: بومبيو أمام الكونغرس: التحالف يتفادى المدنيين باليمن ::التجــديد العــربي:: إحياء مواقع التراث الإنساني ضمن رؤية 2030 ::التجــديد العــربي:: تعرف على فوائد الثوم وأضراره ::التجــديد العــربي:: الصين تتعهد بتقديم نحو 60 مليار دولار لتمويل مشاريع في أفريقيا ::التجــديد العــربي:: بلجيكا تتغلب على إيسلندا في عقر دارها بثلاثية نظيفة ::التجــديد العــربي:: البرازيل تسحق السلفادور بخماسية نظيفة وديا ::التجــديد العــربي:: مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة: لن نسمح باستخدام المدنيين كدروع بشرية في إدلب ::التجــديد العــربي::

سيناء وراعي الغنم

إرسال إلى صديق طباعة PDF

في ركن قصيّ من الشرق الأوسط دخل راعي غنم إلى كهف ليستريح بعيداً عن الشمس الحارقة . وبينما هو يستعد بعد القيلولة لمغادرة الكهف عائداً إلى قطيعه عثر على خاتم .دفعه الفضول ليضعه في أصبعه فإذا به يدرك أنه، وأقصد الراعي، اختفى .جلس يفكر في

حاله وفي ما هو فاعل بمستقبله . اكتشف أنه غير راض إطلاقاً عن حياته البسيطة وقرر أن يتخلى عنها ويبدأ حياة جديدة . كان أول ما خطر على باله أن يقوم بغواية امرأة الملك ويخطط معها لقلب نظام الحكم . وفي الليلة ذاتها وضع الخاتم في أصبعه وذهب إلى القصر . مشى بين الحراس ولا أحد يراه حتى وصل إلى غرفة نوم الملك واتجه نحو فراشه وقتله . وفي الصباح التالي تزوج الملكة وأصبح هو نفسه ملكاً على البلاد.

تدور في الولايات المتحدة منذ سنتين أو أكثر نقاشات بشأن مسألة استخدام الطائرات من دون طيار، المعروفة باسم “درون”،في الحرب ضد “الإرهاب”، تكثف النقاشات مؤخراً عندما أعلنت شرطة ولاية تكساس عن نيتها شراء عدد من هذه الطائرات لاستخدامها في مطاردة الخارجين عن القانون،وإن كان هدفها الأساسي، كما يقول المتخوفون، التجسس على المواطنين في بيوتهم ومزارعهم ومكاتبهم.

كتب طوني جونود Junod في مقال نشرته مجلة “سكواير” واسعة الانتشار يتهم الرئيس باراك أوباما بأنه قاتل، وأن رئاسته ستدخل التاريخ باعتبارها رئاسة “فتاكة” ومتوحشة لأنها توسعت في استخدام هذا السلاح الوحشي، وحولت مسار الحروب نحو وجهات شديدة الخطورة.

في الوقت نفسه، كتب سكوت شين Shane في صحيفة “نيويورك تايمز” يدافع عن استخدام “الدرون” باعتباره السلاح الذي استبدل القصف على نمط دوسولدروف، حين دمرت الطائرات الأمريكية مدينة دوسولدورف ومدناً أخرى في ألمانيا مثل درسدن، تدميراً عشوائياً وجعلت عالي المدن واطيها، استبدلته بالقصف “النظيف” والدقيق للغاية الذي تقوم به طائرات “الدرون” الممنهجة سلفاً والمعدة تكنولوجيا للقيام بهذه “الجراحات الدقيقة”، هذا النمط، نمط “الدرون”، يقلل، حسب رأي الكاتب شين، من خسائر طرفي الحرب إلى أدنى حد ممكن . يضيف آخرون أنه لا يوجد سلاح آمن 100% لا يقتل المدنيين، وإن جاء رد الرافضين لاستخدام هذا السلاح محذراً من أن دقة الانتقاء بين مدنيين ومسلحين قد تلجئ الخصم إلى استخدام المدنيين دروعاً بشرية لعلمه بأن طائرات “الدرون” تتفادى المدنيين.

وكعادة التقارير التوفيقية التي تصدرها الأمم المتحدة، خرج عنها منذ عامين تقرير يشكك في قانونية غارات طائرات “الدرون” “خارج مناطق الصراع الساخنة”، يقصد خارج أفغانستان والعراق . بمعنى آخر، توافق الأمم المتحدة على استخدام أمريكا لهذه الطائرات في مناطق حروبها، ولكنها لا توافق على أن تستخدمها دول أخرى، لذلك بدت تصريحات المسؤولين الأمريكيين المؤيدة لاستخدام “الدرون” كما لو كانت تحاول إقناع الرأي العام الأمريكي والعالمي بأن حروب “الدرون” التي تشنها الولايات المتحدة في أنحاء متفرقة من العالم حروب مشروعة ولها سند في القانون الدولي العام.

الميجور شارل كيلز Kels كتب في مقال نشرته مجلة القوات المسلحة الأمريكية Journal of Armed Forces في عددها الصادر في شهر يوليو/تموز الماضي يدافع عن استخدام “الدرون” . ويرد بمبررات وسوابق، يلخصها في النقاط التالية:

1- أحداث سبتمبر/أيلول في نيويورك والتشريعات ضد الإرهاب التي صدرت في أعقابها، ولا تزال تصدر .

2- حق الدفاع عن النفس باستخدام هذه الطائرات ضد عدو “لا يمتلك صفة ومسؤوليات الدولة”، وبشكل خاص في حالة تقاعس الدول التي تقيم على أرضها هذه القوى غير الشرعية عن محاربتها، ويحدد مثالين: اليمن وباكستان.

3-اعتناق القوات المسلحة الأمريكية مبدأ الرئيس السابق بوش في تصنيفه دول العالم وشعوبه بين حلفاء وخصوم . “معنا أو ضدنا”.

4-القتل الهادف ليس اغتيالاً، وهو وليس من نوع القتل الذي حرمته اتفاقية لاهاي القتل في الحروب ليس جريمة، لأنه قتل هادف والضحية مستهدفة .

5- الأصل في النظريات الأمريكية للدفاع هو أن أمريكا حالياً في حالة حرب مع تنظيم “القاعدة” وستبقى هكذا لمدة طويلة جداً . وحينما يوجد تنظيم للقاعدة في دولة من الدول تصبح أرض هذه الدولة ساحة مفتوحة ومشروعة لغارات حربية أمريكية.

أرجو أن يتوقف عند هذه النقطة الأخيرة الكثيرون، وبخاصة هؤلاء المصريون الواعون لخطورة ما يحدث فينا وعندنا ومن حولنا، ليس فقط لأن التقارير الأمريكية الأخيرة تؤكد وجود فروع لتنظيم “القاعدة” في الصومال وإثيوبيا وكينيا ودول غرب إفريقيا، ابتداء من حدودها مع الجزائر والمغرب وموريتانيا شمالاً حتى نيجريا جنوباً، فضلاً عن حرب دائرة فعلاً بين الولايات المتحدة وما يوصف بأنه فرع لتنظيم القاعدة في اليمن، كل هذه التقارير تخصنا، ويجب أن تخصنا، لأنها تتعلق بمنطقة الجوار الحساس، ولكن ما يخصنا بشكل أساسي هو طلائع حملات إعلامية وسياسية وعسكرية ودبلوماسية للإيحاء بوجود فعلي وحيوي لتنظيم “القاعدة” في شبه جزيرة سيناء، بمعنى آخر يمكن أن تصبح سيناء بأكملها، وما وراءها،أرضاً مباحة لغارات “الدرون” الأمريكية،وساحة حرب،رضينا أم أبينا.

أمس الأول صرح بن إيمرسون المقرر الخاص في الأمم المتحدة لشؤون حقوق الإنسان ومكافحة الإرهاب بأن أمريكا تواجه ضغوطاً عالمية متصاعدة بسبب الغارات التي تشنها طائراتها من دون طيار، ويتعين عليها من الآن فصاعداً أن تقدم إلى المجتمع الدولي تقريراً مصوراً عن كل غارة قامت بها طائرة “درون” أمريكية في أي منطقة من العالم.

أعود إلى قصة الراعي، الرجل الذي استخدم الخاتم ليقتل الملك ويتزوج بامرأته . لم يخبرنا أفلاطون بتفاصيل جريمة القتل، ومع ذلك نستطيع أن نقدر كم كانت وحشية وعنيفة . ومع ذلك لا بد أن نشترك مع أفلاطون في الاعتراف بأن النهاية كانت سعيدة فقد صار الراعي ملكا وحظي بالملكة الفاتنة زوجة له.

ومع ذلك، تبقى إشكاليات قصة أفلاطون قائمة وكثيرة، فالقصة تستبدل التبرير الأخلاقي بالكفاءة المذهلة، كفاءة الخاتم والغواية والعمل الوحشي وسرعة الإنجاز. بمعنى آخر، لا يجوز أن نتوقف عند خلاصة تقول إن الجريمة وقعت وبسرعة ومن دون خسائر جانبية ولم يقتل مع الملك شخص غيره واكتملت العملية في لمح البصر، وانتهى الأمر.

الإشكالية الأخرى، هي في أننا، حسب قصة أفلاطون، نكون قد ألقينا باللائمة كلها على الخاتم، أي على التكنولوجيا، ولم نهتم بالراعي الذي استخدم الخاتم أو بالقيادة السياسية والعسكرية التي حللت استخدام “الدرون” للقتل . راعي الغنم في قصة أفلاطون لا يتحمل الوزر . بل إننا حين نسكت عن الراعي وفعلته نكون قد اعترفنا بحقه في الحصول على المكافأة لأنه نجح وحقق غايته، وبعضنا قد يحسده ويتمنى أن يحصل على خاتم مثله . ألم يخرج الراعي سليماً بعد أن حقق غرضه؟ ألم تخرج الولايات المتحدة سليمة بعد أن قتلت طائراتها “الدرون” من قتلت من المسلحين ولكن أيضاً من المدنيين الأبرياء في باكستان واليمن والصومال والأوغادين وغيرها.

لم يخاطر راعي الغنم بحياته وقتل من قتل وخرج سليماً وسعيداً . كثير من رعاة الغنم لن يهنأ لهم بال حتى يحصلوا على الخاتم، أي على التكنولوجيا التي تحقق لهم ما تحقق لراعي أفلاطون . أمريكا تستطيع أن تفخر بأنها بهذه التكنولوجيا، تكنولوجيا الطائرات من دون طيار، عسكرت ثورات وانتفاضات كان يمكن أن تستمر سلمية، وعسكرت مهنة الجاسوسية حين قررت أن تقيم فوق كل حي أو قرية طائرة “درون” تراقب وتسجل وتقتل، وها هي الآن تعسكر مهنة الأمن المدني حين شجعت أقسام الشرطة على حيازة طائرات “درون” لمراقبة الأهالي وضبط حركتهم والسيطرة عليهم.

أتوق لمعرفة الموقف المصري من احتمال أن تعرض الولايات المتحدة “حليفنا الاستراتيجي” شن غارات بطائرات “الدرون” في طول سيناء وعرضها لمكافحة الإرهابيين الجدد، ومن احتمال أن تطلب إقامة قاعدة لهذه الطائرات على أراض مصرية.

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

لافروف: روسيا ستستهدف معامل سرية لتركيب طائرات مسيرة في إدلب

News image

أعلن وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، أن روسيا ستعمل على إنهاء نشاطات المعامل السرية الم...

إثيوبيا وإريتريا توقعان في جدة بالسعودية اتفاقا يعزز علاقاتهما

News image

أعلن المتحدث باسم الأمم المتحدة، فرحان حق، أن زعيمي إثيوبيا وإريتريا سيلتقيان في مدينة جدة...

الحزب الحاكم في تونس يجمد عضوية رئيس الحكومة يوسف الشاهد

News image

أعلن حزب نداء تونس الحاكم تجميد عضوية رئيس الحكومة يوسف الشاهد وإحالة ملفه إلى لجن...

مجلس النواب العراقي يعقد جلسة لاختيار رئيسه

News image

أكد مصدر في المكتب الإعلامي لمجلس النواب العراقي، لبي بي سي، أن النواب طلال الز...

اعصار مانكوت: أقوى عاصفة في العالم هذا العام تضرب الفلبين

News image

ضرب إعصار مانكوت، وهو أقوى إعصار في العالم هذا العام، الساحل الشمالي للفلبين، مصحوبا ب...

مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة: لن نسمح باستخدام المدنيين كدروع بشرية في إدلب

News image

قال مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة فاسيلي نيبينزيا إن موسكو لن تسمح للإرهابيين في ...

بوتين يقترح توقيع معاهدة سلام مع اليابان دون شروط مسبقة خلال المنتدي الاقتصادي الشرقي

News image

اقترح الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين على رئيس الوزراء الياباني، شينزو آبي، توقيع معاهدة سلام بين...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

رئاسةُ بلديةِ القدسِ للأكثرِ تطرفاً والأشدِ يمينيةً

د. مصطفى يوسف اللداوي | الثلاثاء, 18 سبتمبر 2018

    هل انتهت مرحلة نير بركات رئيس بلدية القدس الحالي، وجاء الوقت لاستبداله برئيسٍ آخر ...

في ذكرى ربع قرن: "أوسلو والأسرى"

عبدالناصر عوني فروانة | الثلاثاء, 18 سبتمبر 2018

    لقد جاء إعلان المبادئ في "أوسلو" في الثالث عشر من أيلول/سبتمبر عام 1993، ليفتح ...

تطورات الصراع الليبي

د. أحمد يوسف أحمد

| الثلاثاء, 18 سبتمبر 2018

    أظهرت التطورات الأخيرة مدى هشاشة الوضع السياسي في ليبيا وبالذات من منظور جهود التسوية ...

عالم اليوم في نظر دبلوماسي مخضرم

جميل مطر

| الاثنين, 17 سبتمبر 2018

    جمعتنا سهرة ممتعة. كنا مجموعة أفراد من جنسيات مختلفة متابعين للشؤون الدولية. بيننا من ...

من التطرف إلى الإرهاب

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 17 سبتمبر 2018

    تجتمع عواملُ الأزمة الاجتماعيّة والاقتصاديّة والسياسيّة والتعليميّة، في كليَّتها المنظوميّة، وبدرجاتٍ من الفعل والأثر ...

ما أغرب ما يجري للأمتين العربية والإسلامية..؟!

د. علي عقلة عرسان

| الأحد, 16 سبتمبر 2018

    من أغرب ما يعيشه عرب اليوم، في جامعتهم وتجمعاتهم وأقطارهم، في سياساتهم ومواقفهم وتصرفاتهم.. ...

ما الذي يجري ل (النظام السياسي الفلسطيني ) ؟

د. إبراهيم أبراش

| الأحد, 16 سبتمبر 2018

    ما أن أعلن الرئيس الأمريكي ترامب عن وجود تسوية سياسية جديدة تسمى صفقة القرن ...

ترامب يغلق الدائرة

معتصم حمادة

| الأحد, 16 سبتمبر 2018

  مع قرار إغلاق مكتب م.ت.ف في واشنطن، يكون المشهد الفلسطيني قد اكتمل في البيت ...

صبرا وشاتيلا واغتيال الحُلم الفلسطيني” من مدونات فتحاوي

سميح خلف | الأحد, 16 سبتمبر 2018

  “1”   بدأ حُلم العودة بانطلاقة الثورة الفلسطينية عام 65م وعملية التحول في فكر المواجهة ...

الإدارةُ الأمريكيةُ توحدُ الفلسطينيين وقادتُهم يرفضون

د. مصطفى يوسف اللداوي | الأحد, 16 سبتمبر 2018

    لا تميز الإدارة الأمريكية في مواقفها، ولا تستثن أحداً بقراراتها، ولا تحابي فريقاً فلسطينياً ...

أربعينية «كامب ديفيد»

عبدالله السناوي

| الأحد, 16 سبتمبر 2018

  ران صمت كامل على اجتماع مجلس الأمن القومي المصري الذي دعا إليه الرئيس أنور ...

نتنياهو جبان ومخادع

د. فايز رشيد

| السبت, 15 سبتمبر 2018

    «نتنياهو جبان».. هذا ما كتبه وزير الخارجية الأمريكي الأسبق جون كيري في مذكراته التي ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم12866
mod_vvisit_counterالبارحة30543
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع114882
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي220105
mod_vvisit_counterهذا الشهر627398
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1158712
mod_vvisit_counterكل الزوار57704947
حاليا يتواجد 3023 زوار  على الموقع