موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
فض تظاهرة قرب السفارة الأميركية في عوكر - لبنان بالقوّة ::التجــديد العــربي:: استمرار مسيرات الغضب رفضاً لقرار ترامب بحق القدس المحتلة ::التجــديد العــربي:: لليوم الرابع الإنتفاضة مستمرة... 231 مصابًا في مواجهات مع الاحتلال ::التجــديد العــربي:: لبنان يدعو إلى فرض عقوبات اقتصادية على أميركاش ::التجــديد العــربي:: احتجاجات تعم الأراضي الفلسطينية.. والاحتلال يعتقل العشرات ::التجــديد العــربي:: اجتماع الجامعة العربية: قرار أمريكا لاعتبار القدس عاصمة للكيان المحتل باطل ::التجــديد العــربي:: صحف عالمية: هزيمة أمريكية نكراء في مجلس الأمن ::التجــديد العــربي:: قمة ثلاثية بالقاهرة لبحث سبل مواجهة القرار الأميركي بشأن القدس تجمع الرئيس المصري مع العاهل الأردني والرئيس الفلسطيني ::التجــديد العــربي:: رئيس الوزراء العراقي يؤكد سيطرة قواته بشكل كامل على الحدود السورية العراقية وانتهاء الحرب ضد تنظيم داعش الإرهابي ::التجــديد العــربي:: دبي ترفع نفقاتها العام المقبل 19% لـ 56 مليار درهم للموازنة لسنة 2017 ::التجــديد العــربي:: وفاة الفنان أبوبكر سالم بعد صراع مع المرض ::التجــديد العــربي:: أوبك والمنتجون غير الأعضاء يمددون خفض الإنتاج ::التجــديد العــربي:: أول جائزة للرواية الالكترونية تعلن نتائج دورتها الأولى ::التجــديد العــربي:: مهرجان الظفرة ينطلق 14 ديسمبر الجاري في مدينة زايد إمارة أبوظبي ::التجــديد العــربي:: لن تخسرن الوزن الزائد بممارسة الرياضة فقط لكن يجب أن يغير العادات الغذائية ::التجــديد العــربي:: استخدام الأجهزة الذكية قبل النوم يعرّض الأطفال للبدانة ::التجــديد العــربي:: بطولة المانيا: بايرن ميونيخ يحسم لقب الذهاب عد عودته فائزا من ارض اينتراخت فرانكفورت 1-صفر ::التجــديد العــربي:: انتر يقنع بالتعادل السلبي مع يوفنتوس في بطولة ايطاليا ::التجــديد العــربي:: إستراليا تعتقل رجلاً خطط لاعتداء كارثي ليلة رأس السنة ::التجــديد العــربي:: السيسي يتوعد برد قاس على منفذي مجزرة مسجد الروضة وارتفاع ضحايا الهجوم إلى 309 قتلى و124 مصابا ::التجــديد العــربي::

قمة حركة عدم الانحياز في طهران

إرسال إلى صديق طباعة PDF

تعقد الدورة السادسة عشر لمؤتمر قمة حركة عدم الانحياز في طهران (26 ـ 31 آب/ أغسطس 2012) ويحضر له اجتماع وزراء خارجية الدول الأعضاء، وسبقته اجتماعات عنه وتقديم لعدد من الموضوعات الأساسية التي يتناولها المؤتمر وتشكل وثائق رئيسية في عمل الحركة.

وهذا العنوان زمنيا ومكانيا له أبعاد كثيرة وأهمية جغر أسياسية، إقليمية ودولية، ويعطي للحركة ولأعضائها الفاعلين مجالات عمل واسعة لمواجهة تحديات خطيرة، ومتزايدة تصاعديا ومصيريا من جهة، ويضع أمامها بسببه صعوبات وعرقلة وضغوطا متنوعة من جهة أخرى. ويتطلب أيضا تجديدا وتغييرا في آليات عمل ونشاط الحركة وخطابها ومؤسساتها إزاء ما حصل ويجري في مجالها ومحيطها من متغيرات وتحولات في مختلف الأصعدة والوسائل والمجالات.

صحيح الحركة اليوم أكبر تجمع دولي بعد الأمم المتحدة بمشاركة 138 دولة ومنظمة دولية من جميع أنحاء العالم، (أعضاؤها 120 دولة) ولعب مؤسسوها وواصلت هي منذ تأسيسها أدوارا فاعلة في مواجهة التحديات والأخطار التي اعترضت مسيرتها وما زالت تسعى إلى إحباط فرصها وتشويه وتخريب فعاليتها، إلا أنها في المحصلة تتحمل أعباء كبيرة وعليها مهمات ليست يسيرة في كل الأحوال. وهذا يعني أنها حركة يمكن أن تلعب دورا أكبر ومهما وترسم مواقف مؤثرة وهي تدرك أنها تواجه عداء غير قليل من القوى والدول التي لا يروق لها خطها ونشاطها. وستواجهها أكثر بعد هذه الدورة وتسلم طهران لرايتها خلال السنوات الثلاث القادمة. وقد بدأت منذ فترة حملات هجوم من آلات إعلام صهيونية وحكومية رسمية ضدها وإثارة المواقف الرافضة والمشككة في دورها الجديد وقيادتها ودبلوماسيتها الفاعلة.

موقع حركة عدم الانحياز، استراتيجيا، يؤهلها أن تلعب دورًا مهما على الصعيدين الإقليمي والدولي. ونظرا لانتشار أعضائها على مساحة المعمورة قد تكون أفضل منظمة دولية تسهم في معالجة الأوضاع الحالية التي تواجه كل منطقة في العالم. كما يمكنها أن تلعب دورًا مهمًّا في القضايا الدولية ومعالجتها بما يحقق مصالح الشعوب وأن تنشر السلام والأمن في ربوع العالم. وهي المبادئ التي اتفق عليها العالم، سواء في ميثاق الأمم المتحدة أو في ميثاقها وبرامج عملها منذ تأسيسها. ورغم ذلك فإن استمرارها وحده وفي هذه الظروف يقدم لها إمكانات أخرى في إدارة القضايا والإشكاليات التي تعيشها مناطق أو بلدان من أعضائها.

لعلها في القضية الفلسطينية خصوصا يمكن أن تسجل مواقف متطورة أخرى وإضافات لما قامت به في اجتماعاتها السابقة. فقبل انعقاد دورتها السادسة عشرة واجهت منعا من سلطات الاحتلال الصهيوني لفلسطين لعقد اجتماع لأعضاء لجنتها الخاصة بفلسطين في رام الله، مما اضطرها لإلغاء الاجتماع وإدانة القرار الصهيوني، وورد في تصريح لوزير الخارجية المصري محمد كامل عمرو (مصر رئيس الدورة 15) في مؤتمر صحافي عقده في العاصمة الأردنية عمَّان أن حركة عدم الانحياز "تستنكر هذا الإجراء من قبل الجانب الإسرائيلي، الذي يتعارض مع القوانين الدولية وواجبات إسرائيل كقوة احتلال". وقال "إن إسرائيل انتهكت القانون الدولي" مضيفا أن القرار "لن يزيد حركة عدم الانحياز إلا إصرارا على مساعدة الفلسطينيين في مسعاهم المشروع وحقهم في الدولة".

تعمل الحركة على أساس الأهداف الأساسية لها، والتي ركزت "على تأييد حق تقرير المصير، والاستقلال الوطني، والسيادة، والسلامة الإقليمية للدول؛ ومعارضة الفصل العنصري، وعدم الانتماء للأحلاف العسكرية المتعددة الأطراف، وابتعاد دول حركة عدم الانحياز عن التكتلات والصراعات بين الدول الكبرى، والكفاح ضد الاستعمار بكافة أشكاله وصوره، والكفاح ضد الاحتلال، والاستعمار الجديد، والعنصرية، والاحتلال والسيطرة الأجنبية، ونزع السلاح، وعدم التدخل في الشؤون الداخلية للدول، والتعايش بين جميع الدول، ورفض استخدام القوة أو التهديد باستخدامها في العلاقات الدولية، وتدعيم الأمم المتحدة، وإضفاء الطابع الديمقراطي على العلاقات الدولية، والتنمية الاقتصادية والاجتماعية، وإعادة هيكلة النظام الاقتصادي العالمي، فضلا عن التعاون الدولي على قدم المساواة".

ومنذ بداية قيام الحركة، بذلت جهودها لضمان حق الشعوب الواقعة تحت الاحتلال والسيطرة الأجنبية، في ممارسة حقها الثابت في تقرير المصير والاستقلال. ونال العديد من أعضائها حقه في الاستقلال والتحرر من الاستعمار وشكل بعده قوة للحركة وللتحرر الوطني في العالم. كما كافحت الحركة من أجل إنشاء نظام اقتصادي عالمي جديد، يسمح لجميع شعوب العالم بالاستفادة من ثرواتها، ومن أجل إجراء تغيير أساسي في العلاقات الاقتصادية الدولية، والتحرر الاقتصادي لدول الجنوب. كما ناضلت ضد انتشار الأسلحة المحرمة وسعت في سبيل منع تصنيعها وتصديرها وعقدت العديد من المؤتمرات والاجتماعات في هذا الشأن ووضعت توصيات كثيرة لحماية الأمن والسلم العالميين.

تستطيع الحركة بعد دورتها القادمة أن تلعب أدوارا أوسع في العلاقات الدولية وتنظم نفسها بمؤسسات عملية وآليات عمل قادرة على التأثير الدولي والإقليمي وإنجاز أهدافها المشروعة. وقد ورد مثل ذلك في خطاب وزير الخارجية الإيراني علي صالحي في المؤتمر العلمي للحركة الذي عقد أيضا في طهران (16 ـ 17/8/2012)، مؤكدا على ضرورة تأسيس أمانة عامة دائمة لحركة عدم الانحياز وتعزيز حجم تأثير هذه الحركة على الصعيد الدولي، واعتبر الشعار الرئيسي لحركة عدم الانحياز هو "الإدارة المشتركة للعالم"، وأضاف أن الوقت قد حان لإخراج إدارة العالم من تصرف بعض القوى الخاصة ويتعين لهذا الهدف، إعادة النظر بشكل جاد في آلية إدارة العالم. وقال إن هذا المؤتمر يعقد في الوقت الذي تشهد المنطقة تطورات كبيرة لا سيما خلال العامين الماضيين، لذا فإن مناقشة هذه التطورات يمكن أن يعد المحور المهم لهذا المؤتمر..

إن نجاح الحركة في وضع برنامجها وتجديد أسس عملها مهمة أساسية لها ولدورها وإمكانيات الاستفادة من طاقات وقدرات شعوب أعضائها يضع من جديد الحركة أمام مهمات إثبات واختبار لقواها أمام التحديات الإقليمية والعالمية المواجهة لها.

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

فض تظاهرة قرب السفارة الأميركية في عوكر - لبنان بالقوّة

News image

فضّت القوى الأمنية التظاهرة قرب السفارة الأميركية في عوكر -المتن بالقوّة، بعدما تعرّض عناصر الأ...

استمرار مسيرات الغضب رفضاً لقرار ترامب بحق القدس المحتلة

News image

تواصلت أمس لليوم الثالث على التوالي مسيرات الغضب والتحرّكات والمواقف الشاجبة لاعتراف الإدارة الأميركية بمد...

لليوم الرابع الإنتفاضة مستمرة... 231 مصابًا في مواجهات مع الاحتلال

News image

أصيب عشرات الفلسطينيين في الضفة والغربية وغزة السبت في اليوم الرابع من المواجهات المستمرة منذ...

لبنان يدعو إلى فرض عقوبات اقتصادية على أميركاش

News image

قال وزير خارجية لبنان جبران باسيل أمس (السبت) إنه يجب على الدول العربية النظر في ...

احتجاجات تعم الأراضي الفلسطينية.. والاحتلال يعتقل العشرات

News image

تواصلت تظاهرات الغضب في فلسطين ضد قرار الولايات المتحدة نقل السفارة الأميركية من تل أبي...

اجتماع الجامعة العربية: قرار أمريكا لاعتبار القدس عاصمة للكيان المحتل باطل

News image

بحث الاجتماع غير العادي لمجلس جامعة الدول العربية على المستوى الوزاري أمس، بالقاهرة تطوّرات الو...

صحف عالمية: هزيمة أمريكية نكراء في مجلس الأمن

News image

ما زال قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بنقل السفارة الأمريكية إلى القدس، يهيمن على تغط...


المزيد في قضايا ومناقشات

فلسطين مسؤوليتنا الجماعية

د. محمد نور الدين

| الاثنين, 11 ديسمبر 2017

    قال رئيس مركز أبحاث الأمن القومي «الإسرائيلي» عاموس يدلين، إن العرب، والفلسطينيين، والأتراك، يهددون ...

دونالد ترامب وفكره «الجديد»

د. نيفين مسعد

| الاثنين, 11 ديسمبر 2017

    اعتاد دونالد ترامب أن يستخدم ألفاظا خادعة لترويج اندفاعاته السياسية ، فقبل ستة أشهر ...

القدس في أفق الضمير الإنساني

د. السيد ولد أباه

| الاثنين, 11 ديسمبر 2017

    في تعليقه على قرار الرئيس الأميركي دونالد ترامب نقل سفارة بلاده إلى القدس، كتب ...

نموذج التنمية «الغائب» فى العالم العربى

سامح فوزي

| الاثنين, 11 ديسمبر 2017

    فى لقاء ضم باحثين من مصر وبقية الدول العربية فى مبادرة مشتركة بين مكتبة ...

بوابات الجحيم: ما قد يحدث

عبدالله السناوي

| الأحد, 10 ديسمبر 2017

    لم تكن تلك المرة الأولى، التي تستخدم فيها عبارة «بوابات الجحيم»، على نطاق واسع؛ ...

كانت تسمى القدس.. صارت تسمى القدس

د. فايز رشيد

| الأحد, 10 ديسمبر 2017

    الخطوة الدونكشوتية لترامب ارتدت عليه وعلى من دعاه لاتخاذ هذه الخطوة, عكسياً. القدس عزلت ...

هل مِن حَمِيَّةٍ، لمَحمِيَّة.. “مُقدساتٍ وحُرُمات”

د. علي عقلة عرسان

| الأحد, 10 ديسمبر 2017

    ” الفوضى الخلاقة”، التي نشرها في بلداننا، الأميركيون والصهاينة العنصريون، ورَعوها، وغذوها.. أثمرت، وأينع ...

فلسطين أولى بالقدس عاصمة لها

د. زهير الخويلدي

| السبت, 9 ديسمبر 2017

"الغضب الساطع آتٍ بجياد الرهبة آتٍ وسيهزم وجه القوة"...

الى الرئيس الأمريكي: القدس ليست من املاكك لكي تهبها للصهاينة

وليد رباح

| السبت, 9 ديسمبر 2017

  بدولاراته وملايينه وملياراته استطاع ان يصبح رئيسا.. ولو انه من عامة الشعب الأمريكي ورشح ...

"التمكين"... و"الدولة ذات المفهوم المختلف"!

عبداللطيف مهنا

| السبت, 9 ديسمبر 2017

سلطة بلا سلطة توصيف بات في حكم المصطلح، ومجمع عليه في الساحة الفلسطينية بقسمتيها وتل...

انقلاب في السياسة الأمريكية وليس مجرد نقل سفارة

د. إبراهيم أبراش

| السبت, 9 ديسمبر 2017

قرار الرئيس الأمريكي ترامب بالاعتراف بالقدس عاصمة لدولة إسرائيل اليهودية وإن كان ينسجم مع شخص...

ترامب يطلق رصاصة الرحمة على السلام وحل الدولتين

عريب الرنتاوي

| السبت, 9 ديسمبر 2017

بقراره الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل، وإعطائه شارة البدء بنقل سفارة بلاده من تل ابيب إلى...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

مجموعة التجديد

Facebook Image
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم43255
mod_vvisit_counterالبارحة34343
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع77598
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي278378
mod_vvisit_counterهذا الشهر405940
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1199023
mod_vvisit_counterكل الزوار47918633