موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
فض تظاهرة قرب السفارة الأميركية في عوكر - لبنان بالقوّة ::التجــديد العــربي:: استمرار مسيرات الغضب رفضاً لقرار ترامب بحق القدس المحتلة ::التجــديد العــربي:: لليوم الرابع الإنتفاضة مستمرة... 231 مصابًا في مواجهات مع الاحتلال ::التجــديد العــربي:: لبنان يدعو إلى فرض عقوبات اقتصادية على أميركاش ::التجــديد العــربي:: احتجاجات تعم الأراضي الفلسطينية.. والاحتلال يعتقل العشرات ::التجــديد العــربي:: اجتماع الجامعة العربية: قرار أمريكا لاعتبار القدس عاصمة للكيان المحتل باطل ::التجــديد العــربي:: صحف عالمية: هزيمة أمريكية نكراء في مجلس الأمن ::التجــديد العــربي:: قمة ثلاثية بالقاهرة لبحث سبل مواجهة القرار الأميركي بشأن القدس تجمع الرئيس المصري مع العاهل الأردني والرئيس الفلسطيني ::التجــديد العــربي:: رئيس الوزراء العراقي يؤكد سيطرة قواته بشكل كامل على الحدود السورية العراقية وانتهاء الحرب ضد تنظيم داعش الإرهابي ::التجــديد العــربي:: دبي ترفع نفقاتها العام المقبل 19% لـ 56 مليار درهم للموازنة لسنة 2017 ::التجــديد العــربي:: وفاة الفنان أبوبكر سالم بعد صراع مع المرض ::التجــديد العــربي:: أوبك والمنتجون غير الأعضاء يمددون خفض الإنتاج ::التجــديد العــربي:: أول جائزة للرواية الالكترونية تعلن نتائج دورتها الأولى ::التجــديد العــربي:: مهرجان الظفرة ينطلق 14 ديسمبر الجاري في مدينة زايد إمارة أبوظبي ::التجــديد العــربي:: لن تخسرن الوزن الزائد بممارسة الرياضة فقط لكن يجب أن يغير العادات الغذائية ::التجــديد العــربي:: استخدام الأجهزة الذكية قبل النوم يعرّض الأطفال للبدانة ::التجــديد العــربي:: بطولة المانيا: بايرن ميونيخ يحسم لقب الذهاب عد عودته فائزا من ارض اينتراخت فرانكفورت 1-صفر ::التجــديد العــربي:: انتر يقنع بالتعادل السلبي مع يوفنتوس في بطولة ايطاليا ::التجــديد العــربي:: إستراليا تعتقل رجلاً خطط لاعتداء كارثي ليلة رأس السنة ::التجــديد العــربي:: السيسي يتوعد برد قاس على منفذي مجزرة مسجد الروضة وارتفاع ضحايا الهجوم إلى 309 قتلى و124 مصابا ::التجــديد العــربي::

فعلة مشبوهة، والفعلة هم المستفيدون

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

العملية العدوانية التي أدت الى إستشهاد ستة عشر جندياً مصرياً في منطقة الماسورة شمالي سيناء وعلى مقربةٍ من الحدود مع فلسطين المحتلة، وبمحاذاةٍ مع قطاع غزة، هي، وبكل المقاييس، فعل اجرامي مشبوه لايصب إلا في مصلحة العدو الصهيوني. حتى الآن، تظل فعلة يلفها الغموض، مالم يصدر بيان مصري توضيحي يزيله. هناك في مصرمن اتهم السلفية التكفيرية، وهناك من اتهم الموساد، وأخرون من حاولوا إلصاقها بالقطاع المحاصر، حيث تم إقفال معبر رفح والبدء في هدم الأنفاق، أو إزالة الوسيلة السفلية المتاحة للحياة بالنسبة للمحاصرين فيه. بالنسبة لمن يتهم السلفية، تجيىء الهجومات اللاحقة التي شنتها خلايها في مدينة العريش وشرقها، وكذا الرد المصري على الجريمة بحملة أمنية وصفت بالتطهيرية الواسعة التي استهدفت هذه الجماعات، حيث أُعلن عن مقتل واعتقال العشرات من أعضائها، لترجح إتهامهم هذا، لاسيما وأن عقوداً من التهميش والإهمال والكبت مورست في ظل النظام السابق ضد أهالي سيناء قد جعلت من شبه الجزيرة مرتعاً خصباً لمثل هذه الجماعات. لكنما سؤال من مثل، و من المستفيد من النتائج المترتبة على مثل هذه الجريمة الشنعاء؟ لايدلنا إلاعلى فاعلٍ واحدٍ، أويقف من ورائها، وهو الموساد، حتى لوكان من قام بها مباشرةً من ينتمي لأولئك الجهلة اللذين يسهل قيادهم أو توجيههم أو التلاعب بهم أوالتأثير غير المباشر عليهم، أي أنه الأمر الذي لا يصب إلا في صالح من يتهم الموساد. بالمقابل فإن أكثر المتضررين من هذه الجريمة النكراء ولا مصلحة لهم فيها هم فلسطينيو غزة بالذات، بل لعل من السهل إدراك أن أول ما إستهدفته العملية المشبوهة هوتشديد الحصار الإبادي المضروب لسنوات عليهم، وقطع الطريق على بوادرالتخفيف النسبي لوطئته إثر التحولات المصرية المبشرة بعد الثورة، وانتعاش الآمال بإحتمالات رفعه، وإسائة العلاقات بين مصر مابعد 25 ينايروالفلسطينيين، خصوصاً غزة وقوى المقاومة فيها، الأمر الذي، ومن أسف، بدأت بوادره بإقفال معبر رفح والشروع في هدم الأنفاق، أي إكمال طقوس خنق الحياة المريرة أصلاً في القطاع المحاصر. ولقد تناغمت بعض الأصوات المشبوهة في مصر يضاف لها أصوات بعض الجهات المزايدة، أوالمستهدفة للرئيس محمد مرسي تحديداً، في محاولة إلصاق الجريمة، المستنكرة من قبل كل الفلسطينيين، بقطاع غزة والتلميح بمسؤلية فلسطينية عنها، متضافرة بهذا مع مسارعة الصهاينة والغرب إلى محاولة توظيفها لإعادة دور مصر في محاصرة القطاع، وحماية حدودا الكيان الغاصب أوحراستها نيابة عنه. من هنا فإن ثاني المتضررين من إستهدافات الجريمة هي مصر مابعد 25 يناير، فبالإضافة الى ضرب هيبة الدولة وإراقة دماء شهدائها الصائمين غدراً وهم يتناولون طعام الإفطار وارباك العهد الجديد، أعطت الفعلة الغادرة الذريعة لتعالى الأصوات الصهيونية والغربية التي تحذر مهوِّلةً من "ميني افغانستان" في سيناء، وبالتالي توظيف الحدث المشبوه لصالح الكيان الصهيوني، ذلك بالضغط على مصر لهدف هو ما أراده نائب وزير الخارجية في الكيان الصهيوني، عندما قال، إن "هناك تقارباً حقيقياً في المصالح الآن" مع مصر!، ويعني بالطبع ما يأمله، أي ما يهدد العلاقة المتنامية بين حكام مصر الجدد وحركة حماس الفلسطينية، وبالتالي ما يسهم في عزل القطاع الفلسطيني المحاصر كلياً وتشديد الحصار الرهيب عليه. وعليه، وإذا كان لا من مصلحةٍ للفلسطينيين ولالمصر بالطبع فيما جرى وما ينجم عنه، بل هما الجهتان المتضررتان منه، فإن أصابع الإتهام لا بد أن تظل مصوَّبة باتجاه الموساد وحليفاته من أجهزة الإستخبارات الغربية وعملائهم بالوقوف مباشرةً أو دون مباشرةٍ وراء هذه الفعلة البشعة التي لايمكن لوطني فلسطيني أو مصري ولا لمسلم مجرد تصوّر القيام بمثلها. ولعل في تحذير الكيان الصهيوني السابق على الجريمة بأيام لسياحه بمغادرة سيناء أو عدم التوجه لها مايعزز مثل هذا الإتهام، كما أن المسرحية التي تلت العملية المدانة المتمثلة في إختطاف مجنزرتين مصريتين والتوجه بهما إلى نقطة كرم ابوسالم المحتلة وتفجيرهما هناك بسهولة وفي دقائق معدودة ودون أن يخدش جندي صهيوني واحد، ثم مباهاة وزير الحرب باراك بذلك مايرجِّح هذا. وفي كل الأحوال، فإن المسؤل عن مثل هذه الجريمة النكراء هو أولاً وأخيراً إتفاقية كامب ديفد وملاحقها الأمنية التي كبلت أيادي مصر وقسَّمت شبه الجزيرة المصرية على ذات الطريقة التي أُتبعت لاحقاً في الضفة الغربية، أي أ وب وج وجعلت من التوجد الأمني المصري فيها رمزياً، بالإضافة إلى وجود نواطير متعددي الجنسيات نصفهم أمريكان وبقيادة أميركية للحفاظ على هذه الحالة المتسببة في الفراغ الأمني الراهن، والذي بدأت الأصوات الوطنية المصرية تنادي بوضع حدٍ له...

 

 

عبداللطيف مهنا

فنان تشكيلي ـ شاعر ـ كاتب وصحفي

مواليد فلسطين ـ خان يونس 1946 مقيم في سورية

 

 

شاهد مقالات عبداللطيف مهنا

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

فض تظاهرة قرب السفارة الأميركية في عوكر - لبنان بالقوّة

News image

فضّت القوى الأمنية التظاهرة قرب السفارة الأميركية في عوكر -المتن بالقوّة، بعدما تعرّض عناصر الأ...

استمرار مسيرات الغضب رفضاً لقرار ترامب بحق القدس المحتلة

News image

تواصلت أمس لليوم الثالث على التوالي مسيرات الغضب والتحرّكات والمواقف الشاجبة لاعتراف الإدارة الأميركية بمد...

لليوم الرابع الإنتفاضة مستمرة... 231 مصابًا في مواجهات مع الاحتلال

News image

أصيب عشرات الفلسطينيين في الضفة والغربية وغزة السبت في اليوم الرابع من المواجهات المستمرة منذ...

لبنان يدعو إلى فرض عقوبات اقتصادية على أميركاش

News image

قال وزير خارجية لبنان جبران باسيل أمس (السبت) إنه يجب على الدول العربية النظر في ...

احتجاجات تعم الأراضي الفلسطينية.. والاحتلال يعتقل العشرات

News image

تواصلت تظاهرات الغضب في فلسطين ضد قرار الولايات المتحدة نقل السفارة الأميركية من تل أبي...

اجتماع الجامعة العربية: قرار أمريكا لاعتبار القدس عاصمة للكيان المحتل باطل

News image

بحث الاجتماع غير العادي لمجلس جامعة الدول العربية على المستوى الوزاري أمس، بالقاهرة تطوّرات الو...

صحف عالمية: هزيمة أمريكية نكراء في مجلس الأمن

News image

ما زال قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بنقل السفارة الأمريكية إلى القدس، يهيمن على تغط...


المزيد في قضايا ومناقشات

دونالد ترامب وفكره «الجديد»

د. نيفين مسعد

| الاثنين, 11 ديسمبر 2017

    اعتاد دونالد ترامب أن يستخدم ألفاظا خادعة لترويج اندفاعاته السياسية ، فقبل ستة أشهر ...

القدس في أفق الضمير الإنساني

د. السيد ولد أباه

| الاثنين, 11 ديسمبر 2017

    في تعليقه على قرار الرئيس الأميركي دونالد ترامب نقل سفارة بلاده إلى القدس، كتب ...

نموذج التنمية «الغائب» فى العالم العربى

سامح فوزي

| الاثنين, 11 ديسمبر 2017

    فى لقاء ضم باحثين من مصر وبقية الدول العربية فى مبادرة مشتركة بين مكتبة ...

بوابات الجحيم: ما قد يحدث

عبدالله السناوي

| الأحد, 10 ديسمبر 2017

    لم تكن تلك المرة الأولى، التي تستخدم فيها عبارة «بوابات الجحيم»، على نطاق واسع؛ ...

كانت تسمى القدس.. صارت تسمى القدس

د. فايز رشيد

| الأحد, 10 ديسمبر 2017

    الخطوة الدونكشوتية لترامب ارتدت عليه وعلى من دعاه لاتخاذ هذه الخطوة, عكسياً. القدس عزلت ...

هل مِن حَمِيَّةٍ، لمَحمِيَّة.. “مُقدساتٍ وحُرُمات”

د. علي عقلة عرسان

| الأحد, 10 ديسمبر 2017

    ” الفوضى الخلاقة”، التي نشرها في بلداننا، الأميركيون والصهاينة العنصريون، ورَعوها، وغذوها.. أثمرت، وأينع ...

فلسطين أولى بالقدس عاصمة لها

د. زهير الخويلدي

| السبت, 9 ديسمبر 2017

"الغضب الساطع آتٍ بجياد الرهبة آتٍ وسيهزم وجه القوة"...

الى الرئيس الأمريكي: القدس ليست من املاكك لكي تهبها للصهاينة

وليد رباح

| السبت, 9 ديسمبر 2017

  بدولاراته وملايينه وملياراته استطاع ان يصبح رئيسا.. ولو انه من عامة الشعب الأمريكي ورشح ...

"التمكين"... و"الدولة ذات المفهوم المختلف"!

عبداللطيف مهنا

| السبت, 9 ديسمبر 2017

سلطة بلا سلطة توصيف بات في حكم المصطلح، ومجمع عليه في الساحة الفلسطينية بقسمتيها وتل...

انقلاب في السياسة الأمريكية وليس مجرد نقل سفارة

د. إبراهيم أبراش

| السبت, 9 ديسمبر 2017

قرار الرئيس الأمريكي ترامب بالاعتراف بالقدس عاصمة لدولة إسرائيل اليهودية وإن كان ينسجم مع شخص...

ترامب يطلق رصاصة الرحمة على السلام وحل الدولتين

عريب الرنتاوي

| السبت, 9 ديسمبر 2017

بقراره الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل، وإعطائه شارة البدء بنقل سفارة بلاده من تل ابيب إلى...

تحديث مجلس التعاون الخليجى

د. علي محمد فخرو

| الجمعة, 8 ديسمبر 2017

    أما وأن مجلس القمة لدول مجلس التعاون الخليجى قد انعقد فى الكويت، فإن من ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

مجموعة التجديد

Facebook Image
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم38736
mod_vvisit_counterالبارحة34343
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع73079
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي278378
mod_vvisit_counterهذا الشهر401421
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1199023
mod_vvisit_counterكل الزوار47914114