موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
حصيلة شهداء قصف الإحتلال على غزة ترتفع إلى 4 ::التجــديد العــربي:: لبنان يتحرك للاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين ::التجــديد العــربي:: قمة اسطنبول تدعو إلى الاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين ::التجــديد العــربي:: بوتين يأمر بانسحاب جزئي للقوات الروسية من سوريا ::التجــديد العــربي:: 25 إصابة خلال مواجهات مع الاحتلال شرق قطاع غزة ::التجــديد العــربي:: نائب الرئيس الأميركي يؤجل زيارته للشرق الأوسط ::التجــديد العــربي:: هنية يدعو إلى تظاهرات «غضب» أسبوعية في خطاب امام مهرجان ضخم نظمته الحركة لمناسبة الذكرى الـ 30 لانطلاقها ::التجــديد العــربي:: عراقيون يكسبون دعوى تعويض ضد جنود بريطانيين خلال الحرب في العراق ::التجــديد العــربي:: أطباء بلا حدود: أكثر من 6700 من مسلمي الروهينجا قتلوا خلال شهر ::التجــديد العــربي:: مصر وروسيا توقعان اتفاقية لبناء أول محطة مصرية للطاقة النووية ::التجــديد العــربي:: السعودية تضخ 19 مليار دولار لإنعاش النمو في القطاع الخاص ::التجــديد العــربي:: الشارقة تطلق الدورة العشرين لمهرجانها الدولي للفنون الإسلامية ::التجــديد العــربي:: مكتبات صغيرة مجانية تنتشر في شوارع القاهرة ::التجــديد العــربي:: خسارة الوزن بوسعها قهر السكري دون مساعدة ::التجــديد العــربي:: استخدام الأجهزة الذكية قبل النوم يعرّض الأطفال للبدانة ::التجــديد العــربي:: بطولة اسبانيا: برشلونة يستعد جيدا لمنازلة غريمه ريال مدريد ::التجــديد العــربي:: ريال مدريد يتخطى الجزيرة الى نهائي مونديال الأندية بشق الأنفس 2-1 ::التجــديد العــربي:: فض تظاهرة قرب السفارة الأميركية في عوكر - لبنان بالقوّة ::التجــديد العــربي:: استمرار مسيرات الغضب رفضاً لقرار ترامب بحق القدس المحتلة ::التجــديد العــربي:: لليوم الرابع الإنتفاضة مستمرة... 231 مصابًا في مواجهات مع الاحتلال ::التجــديد العــربي::

إقالة كوفي أنان

إرسال إلى صديق طباعة PDF

مثلما تم تعيين كوفي أنان مبعوثا دوليا مشتركا أقيل أيضا بنفس الأسلوب ومن المصدر نفسه. كما كان في منصبه في الأمم المتحدة أيضا. فهو رجل الدبلوماسية الناعمة والمهمات التي لا يقوم بها أركان الخارجية الأميركية خشية رفضها أو عرقلتها سلفا. وهذا ما قام به كوفي انان بكل حرص،

سواء بقبوله تشكيل مجموعته أو بالخطة/ المهمة التي تبناها باسمه. وهي كما هو معروف ليست من أفكاره. ولا أفكار تسميتها مسبقا بالمبادرة "العربية". ومعروف من حملها بأمانة تامة وارتباطاته وجهوده والأثمان مثلما تم تعيين كوفي أنان مبعوثا دوليا مشتركا أقيل ايضا بنفس الأسلوب ومن المصدر نفسه. كما كان في منصبه في الأمم المتحدة أيضا. فهو رجل الدبلوماسية الناعمة والمهمات التي لا يقوم بها أركان الخارجية الأميركية خشية رفضها أو عرقلتها سلفا. وهذا ما قام به كوفي انان بكل حرص، سواء بقبوله تشكيل مجموعته أو بالخطة/ المهمة التي تبناها باسمه. وهي كما هو معروف ليست من أفكاره. ولا أفكار تسميتها مسبقا بالمبادرة "العربية". ومعروف من حملها بأمانة تامة وارتباطاته وجهوده والأثمان التي استلمها عنها وشارك بها ما يسمى بالجامعة "العربية"!!..

خطة أنان ذات النقاط الست كما اشتهرت وافق عليها أعضاء مجلس الأمن الدولي وبتمويل عربي واضح وأيدتها كل الأطراف التي حملت اليها، دون اعتراض أو تحفظ رسمي علني. ورغم ان الخطة كما هو معروف متكونة من ست نقاط إلا انها في الواقع العملي والمطلوب منها أساسا هو نقطة واحدة لم توضع فيها علنا ولم يفصح عنها رسميا بل استنتجت ومررت ضمن الجولات المكوكية لأنان أو لمن تحمل كلفة مهمته، وعلى أساس النقطة تلك لا غيرها. وهذا ما كشفته التصريحات الأخرى بعد ان اتخذ انان خطوات في مهمته وأجرى لقاءات مع اغلب من يهمه الأمر فيه نتائجها ولاسيما إعلان موافقة الحكومة السورية عليها. فبدأت الشكاوى منها والانتقادات لانان وصولا إلى اتهامات من جهة والى إعلان نعي للخطة، وعلى لسان مسؤولين غربيين ومن أعضاء في مجلس الأمن ومن ثم من مسؤولين عرب استغلوا زياراتهم لعواصم غربية ليطلقوا ما أريد منهم إعلانه وما يتفق مع رغباتهم أيضا وتورطهم في مجريات الأحداث اليومية علنا من جهة أخرى.

أرادت الدبلوماسية الروسية والصينية ومن ثم السورية استثمار مهمة أنان للضغط على مجالس الحرب التي تشكلت وأخذت مواضعها في أكثر من عاصمة غربية وعربية وتجمعت اغلبها على الحدود السورية. فأعلنت تأييدها الكامل ودعمها والعمل على إنجاح تنفيذها، وحين تزايدت التراجعات الرسمية من أطراف عديدة عملت الدبلوماسية الروسية والصينية على مؤتمر جييف لأعضاء مجلس الأمن ودول أخرى والخروج بخطة تفاهم دولي تعمل على استمرار مهمة انان بخطوات مشتركة أخرى أضافية تنتهي بإيجاد حل سلمي متكامل لما يحصل في سوريا. وكما تبين ان هذه الخطة وقبل ان يجف حبرها أعلن التملص منها، ولم توفر لها فرصة أضافية بإصرار كامل. ولاحظ المراقبون تصاعد العمليات العسكرية داخل سوريا، وتحريضا واسعا ضدها وضد الجهود السلمية للحل في وقت واحد. وأصبح التوجه العام لأغلب الأطراف الخارجية المشتركة في الأزمة إلى عسكرة الأوضاع الداخلية والاندفاع المعلن بهذا الاتجاه. وهذا يعني عمليا إلغاء خطة أنان أو ضربها في الصميم. وواقعيا لم تأخذ خطة انان فرصتها كما كانت توصف في سوريا، إذا إن عمليات التسليح وإرسال الأسلحة والمسلحين عبر الحدود، ونشر وسائل الإعلام الغربية والأميركية خصوصا لمثل هذه الإخبار له دلالته في إفشال مهمة انان، فضلا عن قرارات الحصار والعقوبات الأخرى كوسيلة للضغوط الغربية لغلق اية فرصة ممكنة لإيجاد حلول سلمية ومخارج بناءة، تساعد الأطراف المتورطة في الصراعات الدموية،إلى الوصول إلى ما يحقن الدماء ويوفر طرقا أخرى للحل وليس كما تريده الجهات التي سعت إلى ما هو عليه الحال ألان. كما إن انكشاف الجهات التي أسهمت في تعيين أنان بمهمته هذه وتوجهاتها الأخرى فضح ممارساتها العملية في عرقلة مهمته ونقاطها الست التي لم تر النور منذ تكليف انان بها (23 /2/2012) والى يوم إعلان إقالته (2/8/2012) منها.

منذ البداية هناك من اعتبر مهمة انان خطة تعطي فرصة لإحلال السلام في سوريا ووضعها على سكة التطور الديمقراطي، وهناك من عدها فرصة كحصان طروادة وتهدئة مؤقتة وإعادة ترتيب الأوراق والعمل خلالها لشحن آلة العنف الدموي، وتهيئة مناخات الحرب الأهلية التي تحجج بها الأمين العام للأمم المتحدة الحالي واغلب الأطراف الدولية والعربية، لاسيما المتورطة في تسعير الحرب. ومشكلة أنان أنه حاول تبني خطته كمهمة دولية وفرصة من الفرص، إلا انه لم يقدر جيدا نوايا وأهداف الدول التي يعرف جيدا أنها أيدته فقط وليست خطته أو خطتها المحكوم عليها سلفا بما آلت إليه الأوضاع، إذا لم تكن جزءا منها. وخطاب انان لتبرير استقالته أو عدم رغبته بتمديدها أو انسحابه منها أو أية تسمية أخرى يشير بوضوح إلى إقالته المرغم عليها لاستمرار الضغوط المطلوبة وتنفيذ المخططات المرسومة. والجديد فيها هنا هو التنفيذ بالوكالة وليس بالتدخل العسكري المباشر كما حصل في العراق. وكذلك بالمال العربي النفطي المعلن. أي أن أصحاب المخطط والقرار، هذه المرة، لا يبذلون دما ولا مالا، كما قالت كونداليسا رايس، وزيرة الخارجية الأمريكية السابقة عن احتلال العراق، وإنما يحصدون النتائج كما هي في مشاريعهم ومخططاتهم، وبالصمت العربي المخجل دائما.

أدى أنان في مهمته ما طلب منه وما اختير له رغم تاريخه الدبلوماسي والسياسي وانتهى مع مهمته ووظيفته فيها. فأقيل منها لأنها لم تعد معبرة عن الفترة الجديدة من الخطط المبيتة لسوريا، الشعب والدولة. لقد أكد الرجل أكثر من مرة وفي مؤتمر جنيف خصوصا، لاسيما قوله (وكالات 30/6/2012): إن التاريخ لن يرحم المجتمعين إذا لم يتوصلوا إلى اتفاق بهدف إنهاء العنف في سوريا. وحذر المشاركين في الاجتماع من أنهم سيكونون مسؤولين عن سقوط قتلى جدد في سوريا وخطر اتساع نطاق العنف ليمتد إلى دول المنطقة والعالم. وأضاف إن "التاريخ قاض صارم وسيحكم علينا جميعا بقسوة إذا أثبتنا أننا عاجزون عن سلوك الطريق الصحيح اليوم". ورد عليه وزراء الحرب والخارجية والاستخبارات الأمريكية وحلفاؤهم في المنطقة بالعمل الميداني لفصل جديد من الغزو والاحتلال ولكن بطريق جديدة، مستفاد فيها من نتائج ما حصل من غزو واحتلال لأفغانستان والعراق. وهو ما قاله أغلب هؤلاء، الأصليين أو توابعهم. وفي كل الأحوال إقالة انان عنوان واحد من عناوين المرحلة الجديدة في المنطقة. تتكشف فيه أوراق أخرى وتسيل فيه دماء كثيرة من الشعب السوري وخسارات كبيرة من العالم العربي في مواجهة الخطط الاستعمارية ومموليها.

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

حصيلة شهداء قصف الإحتلال على غزة ترتفع إلى 4

News image

أعلنت وزارة الصحة صباح اليوم السبت، عن انتشال جثماني شهيدين من تحت أنقاض موقع تدر...

لبنان يتحرك للاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين

News image

بيروت - قررت الحكومة اللبنانية، الخميس، تشكيل لجنة لدراسة "إنشاء سفارة للبنان في القدس لتك...

قمة اسطنبول تدعو إلى الاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين

News image

دعت القمة الإسلامية الطارئة في إسطنبول إلى «الاعتراف بالقدس الشرقية عاصمة لفلسطين» واعتبرت أنه «لم...

بوتين يأمر بانسحاب جزئي للقوات الروسية من سوريا

News image

أمر الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، بانسحاب جزئي للقوات الروسية من سوريا، خلال زيارة له الا...

25 إصابة خلال مواجهات مع الاحتلال شرق قطاع غزة

News image

أصيب خمسة وعشرون شاباً، بالرصاص الحي وبالاختناق، خلال المواجهات التي شهدتها عدة مواقع في ق...

نائب الرئيس الأميركي يؤجل زيارته للشرق الأوسط

News image

أعلن مسؤول في البيت الأبيض اليوم (الخميس) أن نائب الرئيس الأميركي مايك بنس سيؤجل جول...

هنية يدعو إلى تظاهرات «غضب» أسبوعية في خطاب امام مهرجان ضخم نظمته الحركة لمناسبة الذكرى الـ 30 لانطلاقها

News image

دعا رئيس المكتب السياسي لحركة «المقاومة الإسلامية» (حماس) إسماعيل هنية إلى تنظيم يوم «غضب»، كل ...


المزيد في قضايا ومناقشات

القدسُ عاصمتُنا.. رمز قداسة وعروبة وحق

د. علي عقلة عرسان

| الجمعة, 15 ديسمبر 2017

    الصهيوني نتنياهو، يلفِّق تاريخاً للقدس، ويقول إنها عاصمة “إسرائيل”منذ ثلاثة آلاف سنة.؟! إن أعمى ...

مطلوب معركة إرادات

د. علي محمد فخرو

| الجمعة, 15 ديسمبر 2017

    لنتوقف عن لطم الخدود والاستنجاد باللعن، فهذا لن يوقف أفعال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، ...

ما تحتاجه الآن القضيةُ الفلسطينية

د. صبحي غندور

| الجمعة, 15 ديسمبر 2017

    ما تحتاجه الآن القضية الفلسطينية، هو أكثر ممّا يحدث من ردود فعلٍ شعبية وسياسية ...

اعتراف ترامب في مرآة الصحافة الإسرائيلية

د. أسعد عبد الرحمن

| الجمعة, 15 ديسمبر 2017

    في إسرائيل، ثمة أربع مجموعات متباينة من الردود بشأن قرار الرئيس الأميركي دونالد ترامب ...

في مصر عادت السياسة الخارجية بحلوها ومرها تتصدر الاهتمامات

جميل مطر

| الجمعة, 15 ديسمبر 2017

    تطور لا تخطئه عين مدربة أو أذن مجربة أو عقل يراقب وهو أن في ...

وعد ترامب عنصري وتحدي وقح للقرارات الدولية

عباس الجمعة | الأربعاء, 13 ديسمبر 2017

إن اعلان ترامب والإدارة الأمريكية اعلان القدس عاصمة لكيان العدو الصهيوني، ونقل السفارة الأمريكية إلي...

رهانات ترامب الخاسرة

د. محمد السعيد ادريس

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    عندما أقدم الرئيس الأمريكى ترامب على إعلان قراره الاعتراف بالقدس عاصمة للكيان الصهيونى فإنه ...

العمل بين القطاعَين العام والخاص

د. حسن العالي

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    أظهرت دراسة سابقة أجريت في سلطنة عمان عن توجهات الشباب العماني نحو العمل أن ...

تحدي القدس والموقف الدولي

د. أحمد يوسف أحمد

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    على رغم الصدمة التي مثلها قرار ترامب الأخير فإنه لا يمثل إلا فارقاً في ...

«إسرائيل» وأمريكا لا تعترفان بالشعب الفلسطيني

د. عصام نعمان

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    أمريكا اعترفت بـ «إسرائيل» دولةً وشعباً لحظةَ إعلان قيامها العام 1948. أمريكا لم تعترف ...

تمرد زعماء أكراد العراق واستغلاله

عوني فرسخ

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    لم يكن الاستفتاء الانفصالي الذي أجراه مسعود البرزاني في كردستان العراق ، أول محاولة ...

فلسطين مسؤوليتنا الجماعية

د. محمد نور الدين

| الاثنين, 11 ديسمبر 2017

    قال رئيس مركز أبحاث الأمن القومي «الإسرائيلي» عاموس يدلين، إن العرب، والفلسطينيين، والأتراك، يهددون ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

مجموعة التجديد

Facebook Image
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم6771
mod_vvisit_counterالبارحة35422
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع260963
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي278378
mod_vvisit_counterهذا الشهر589305
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1199023
mod_vvisit_counterكل الزوار48101998