موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
حصيلة شهداء قصف الإحتلال على غزة ترتفع إلى 4 ::التجــديد العــربي:: لبنان يتحرك للاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين ::التجــديد العــربي:: قمة اسطنبول تدعو إلى الاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين ::التجــديد العــربي:: بوتين يأمر بانسحاب جزئي للقوات الروسية من سوريا ::التجــديد العــربي:: 25 إصابة خلال مواجهات مع الاحتلال شرق قطاع غزة ::التجــديد العــربي:: نائب الرئيس الأميركي يؤجل زيارته للشرق الأوسط ::التجــديد العــربي:: هنية يدعو إلى تظاهرات «غضب» أسبوعية في خطاب امام مهرجان ضخم نظمته الحركة لمناسبة الذكرى الـ 30 لانطلاقها ::التجــديد العــربي:: عراقيون يكسبون دعوى تعويض ضد جنود بريطانيين خلال الحرب في العراق ::التجــديد العــربي:: أطباء بلا حدود: أكثر من 6700 من مسلمي الروهينجا قتلوا خلال شهر ::التجــديد العــربي:: مصر وروسيا توقعان اتفاقية لبناء أول محطة مصرية للطاقة النووية ::التجــديد العــربي:: السعودية تضخ 19 مليار دولار لإنعاش النمو في القطاع الخاص ::التجــديد العــربي:: الشارقة تطلق الدورة العشرين لمهرجانها الدولي للفنون الإسلامية ::التجــديد العــربي:: مكتبات صغيرة مجانية تنتشر في شوارع القاهرة ::التجــديد العــربي:: خسارة الوزن بوسعها قهر السكري دون مساعدة ::التجــديد العــربي:: استخدام الأجهزة الذكية قبل النوم يعرّض الأطفال للبدانة ::التجــديد العــربي:: بطولة اسبانيا: برشلونة يستعد جيدا لمنازلة غريمه ريال مدريد ::التجــديد العــربي:: ريال مدريد يتخطى الجزيرة الى نهائي مونديال الأندية بشق الأنفس 2-1 ::التجــديد العــربي:: فض تظاهرة قرب السفارة الأميركية في عوكر - لبنان بالقوّة ::التجــديد العــربي:: استمرار مسيرات الغضب رفضاً لقرار ترامب بحق القدس المحتلة ::التجــديد العــربي:: لليوم الرابع الإنتفاضة مستمرة... 231 مصابًا في مواجهات مع الاحتلال ::التجــديد العــربي::

مرشح للرئاسة خارج السياق

إرسال إلى صديق طباعة PDF

حدث أيضاً أن أحد معاونيه اتهم أوبا ما في تصريح لصحيفة الديلي تلغراف بأنه لم يفهم طبيعة “الشراكة في التراث الانجلوسكسوني” التي تربط بين أمريكا وبريطانيا . يقصد المعاون أن أوبا ما أسود ومن أصول إفريقية وبالتالي لن يتمكن من فهم مصدر قوة العلاقة الخاصة

القائمة بين دولتين تنتميان إلى عنصر بشرى أبيض، العنصر الأنجلوسكسوني .

كان التصريحان كافيين لجذب اهتمام الرأي العام لشخص ميت رموني، ولكن أيضاً لإحباط الرحلة من بدايتها . وكان قد سبق التصريحين إجماع رأي الصحف على أن الهدف من الرحلة انتخابي محض، حتى إن تعليقات تعمدت الإشارة إلى الدول الثلاث بريطانيا و”إسرائيل” وبولندا كولايات يزورها رموني لكسب أصوات . لفت نظري بشكل خاص مقال نشرته صحيفة وول ستريت جورنال كان عنوانه “رموني يزور القدس ليكسب فلوريدا”، إذ لم يكن خافيا أن القصد من زيارة روماني ل”إسرائيل” إقناع بعض يهود أمريكا بعدم التصويت للمرشح الديمقراطي، بينما كان الهدف من زيارة بولندا كسب أصوات المواطنين الكاثوليك ونسبة من سكان الغرب الأوسط الأمريكي، وكانت زيارة بريطانيا، إلى جانب استغلال موجة الاهتمام الإعلامي بالأولمبياد، كسب أصوات المنحدرين من أصول أنجلوسكسونية، وأغلبهم من البروتستانت .

ومع ذلك، بذل منظمو الرحلة جهداً ملموساً ليظهر مرشح الحزب الجمهوري محيطا على الأقل بالحد الأدنى من الشؤون الدولية، فضلاً عن أنهم حاولوا أن يبدو رموني مختلفا عن أوبا ما في الموقف من بعض القضايا . كانت المحاولات في أغلبها ساذجة . حاولوا مثلا أن يظهر أوبا ما مقصرا في حق “إسرائيل”، فتصدت لهم حملة أوبا ما لتعيد التأكيد على أمر صار في الواقع مسلمة يتعرف بها حتى العرب وإن أنكرها “الإسرائيليون”، وهي الإقرار بأنه لم يحدث أن حصلت “إسرائيل” من رئيس أمريكي على دعم ومساندة وتشجيع يماثل أو حتى يقترب من هذا الذي حصلت عليه من الرئيس أوبا ما.

حاولوا أيضاً أن يظهر أوبا ما عاجزا عن توفير الميزانية الدفاعية اللازمة للمحافظة على مكانة الولايات المتحدة، بينما رموني يعد بزيادة 2 تريليون دولار خلال العقدين القادمين . كان الهدف كسب أصوات اليمين المتشدد في الحزب الجمهوري . نسى هؤلاء أنهم في مكان آخر من برنامج رموني وعدوا بالتقشف في الإنفاق الحكومي لإصلاح حال الاقتصاد.وقد انتهز أوبا ما فرصة انعقاد مؤتمر المحاربين القدماء ليعلن أنه يؤمن بضرورة العمل ليكون القرن الحادي والعشرون قرنا أمريكيا، فتتجدد أمنية هنري لوس التي يعتقد معظم السياسيين الأمريكيين أنها تحققت في القرن العشرين . كلاهما، أوبا ما ورموني، زايدا على بعضهما بعضاً في هذا المؤتمر لتأكيد قناعتهما بأن أمريكا دولة استثنائية، وأنها لكي تقود يجب أن تكن قوية اقتصادياً . كلاهما يعلم حق العلم أن الاقتصاد الأمريكي وصل ضعفه إلى حد إجبار الرئيس أوبا ما على تبني سياسة “القيادة من الخلف” أي باستخدام الحلفاء، وتفادي التورط في نزاعات خارجية كما فعل مع ليبيا ويفعل مع سوريا، والتخلص تدريجياً من تبعات ومسؤوليات مغامرات إمبريالية سابقة كمغامرتي العراق وأفغانستان.

لذلك بدا المرشح الرئاسي رموني خلال الرحلة كما لو كان خارج السياق،إذ إنه حين يصر على أن روسيا الخصم الاستراتيجي رقم 1 لأمريكا، فإنه بهذا التحدي يدفع متطرفين في النظام الروسي إلى توثيق تحالفهم مع الصين وطرح أفكار تتناسب وتطرف رموني، مثل فكرة إقامة قواعد عسكرية وبحرية روسية في أمريكا الوسطى وجنوب آسيا والبحر المتوسط . ظهر رموني خارج السياق مرة أخرى عندما تحدث عن تقصير أوبا ما في النزاع مع إيران، ولم يقدم بديلا، بمعنى أنه لم يطرح فكرة شن الحرب عليها وإن كان أعطى “إسرائيل” الحق في ضرب إيران متجاهلا أنه لا يملك وحده هذا الحق . المرشح ليس رئيساً مسؤولاً فضلاً عن أنه ملتزم سياسياً بعدم مناقشة قضايا عسكرية خارج البلاد مع جهات أجنبية . كذلك لم يقدم بديلا لسياسة أوبا ما تجاه كوريا الشمالية، وهي السياسة التي وصفها بقصر النظر . من ناحية أخرى، لم يطرح فكرة ايجابية واحدة تتعلق بأمريكا اللاتينية أو بالشرق الأوسط، وان كان تعمد الإشارة إلى أن أمريكا في عهد أوبا ما فقدت ثقة كل دول شرق أوروبا والسعودية و”إسرائيل”.

تبدو لافتة للانتباه ضحالة معلومات المرشح رموني في السياسة الخارجية، وبخاصة ونحن نعرف انه يحيط نفسه بخبرات مرموقة في هذا المجال.يكفي أن نذكر أن بين مستشاريه خبراء من وزن هنري كيسنجر وجيمس بيكر وكوندوليزا رايس ..هذه الأخيرة حاولت مؤخراً تحسين صورة رموني في دوائر اليمين المحافظ فراحت تقول إن أمريكا لا تستطيع أن تبقى ساكنة في الشرق الأوسط وبخاصة في موضوع سوريا بينما القوى الإقليمية تستعد كل منها بأجندة خاصة لتنفيذها في سوريا.تقول أيضاً إن أمريكا يجب أن تفكر في العودة إلى “الارتباط” بقضايا العراق.

لا تكفي هذه الرحلة للتعرف إلى سياسة المرشح الجمهوري للرئاسة كما أنه لا تكفينا لنستشرف مستقبلنا معه أن نكون متأكدين من ضحالة معلوماته في الشأن الدولي . كنا متأكدين من ضحالة معلومات رونالد ريجان وجورج بوش الابن ورغم ذلك تغير العالم في عهد ريجان وتغير الشرق الأوسط في عهد بوش.من ناحية أخرى لا أعرف دولة عربية واحدة، سواء مرت بثورة أو تتأهب لثورة، أبدت ما يشير إلى أنها تنوي الاستقلال بإرادتها عن الإرادة الأمريكية، سواء جاء رئيسا لأمريكا ميت رموني أو بقي في منصبه باراك أوب

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

حصيلة شهداء قصف الإحتلال على غزة ترتفع إلى 4

News image

أعلنت وزارة الصحة صباح اليوم السبت، عن انتشال جثماني شهيدين من تحت أنقاض موقع تدر...

لبنان يتحرك للاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين

News image

بيروت - قررت الحكومة اللبنانية، الخميس، تشكيل لجنة لدراسة "إنشاء سفارة للبنان في القدس لتك...

قمة اسطنبول تدعو إلى الاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين

News image

دعت القمة الإسلامية الطارئة في إسطنبول إلى «الاعتراف بالقدس الشرقية عاصمة لفلسطين» واعتبرت أنه «لم...

بوتين يأمر بانسحاب جزئي للقوات الروسية من سوريا

News image

أمر الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، بانسحاب جزئي للقوات الروسية من سوريا، خلال زيارة له الا...

25 إصابة خلال مواجهات مع الاحتلال شرق قطاع غزة

News image

أصيب خمسة وعشرون شاباً، بالرصاص الحي وبالاختناق، خلال المواجهات التي شهدتها عدة مواقع في ق...

نائب الرئيس الأميركي يؤجل زيارته للشرق الأوسط

News image

أعلن مسؤول في البيت الأبيض اليوم (الخميس) أن نائب الرئيس الأميركي مايك بنس سيؤجل جول...

هنية يدعو إلى تظاهرات «غضب» أسبوعية في خطاب امام مهرجان ضخم نظمته الحركة لمناسبة الذكرى الـ 30 لانطلاقها

News image

دعا رئيس المكتب السياسي لحركة «المقاومة الإسلامية» (حماس) إسماعيل هنية إلى تنظيم يوم «غضب»، كل ...


المزيد في قضايا ومناقشات

وضع النقاط على الحروف

عوني صادق

| الأحد, 17 ديسمبر 2017

    «أحياناً يحتاج الأمر إلى شخص يقوم بتأجيج الأمور ويثير التمرد ويوقظ الناس. وترامب هو ...

تركيا والموقف من القدس

د. محمد نور الدين

| الأحد, 17 ديسمبر 2017

    تحوّلت القدس إلى نقطة تقاطع كل الدول الإسلامية ومختلف مكونات المجتمعات العربية من مسلمين ...

وقف قطار التطبيع

د. نيفين مسعد

| الأحد, 17 ديسمبر 2017

    يقولون «رُبّ ضارة نافعة» ، وهذا القول ينطبق تماما على ردود الأفعال التى فجرها ...

مقدسيون.. ومطبعون

عبدالله السناوي

| الأحد, 17 ديسمبر 2017

    قضية القدس حساسة وشائكة ومصيرية. تلك حقيقة نهائية تستدعي أوسع تضامن شعبي عربي، فاعل ...

الاستثمار في القضية الفلسطينية

فاروق يوسف

| السبت, 16 ديسمبر 2017

    لا شيء مما يُقال في ذلك الشأن بجديد، غير أن قوله كان دائما ينطوي ...

قرار ترامب والوضع العربي

د. عبدالعزيز المقالح

| السبت, 16 ديسمبر 2017

    وسط تحذيرات من قادة العالم ومنظماته الدولية الحريصة على ما تبقى في هذه الأرض ...

السياسات التجارية وأجندة الإصلاحات

د. حسن العالي

| السبت, 16 ديسمبر 2017

    وسط الجدل المحتدم حول نظام التجارة العالمي وتوجه الدول الصناعية نحو المزيد من الحمائية ...

القدسُ عاصمتُنا.. رمز قداسة وعروبة وحق

د. علي عقلة عرسان

| الجمعة, 15 ديسمبر 2017

    الصهيوني نتنياهو، يلفِّق تاريخاً للقدس، ويقول إنها عاصمة “إسرائيل”منذ ثلاثة آلاف سنة.؟! إن أعمى ...

مطلوب معركة إرادات

د. علي محمد فخرو

| الجمعة, 15 ديسمبر 2017

    لنتوقف عن لطم الخدود والاستنجاد باللعن، فهذا لن يوقف أفعال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، ...

ما تحتاجه الآن القضيةُ الفلسطينية

د. صبحي غندور

| الجمعة, 15 ديسمبر 2017

    ما تحتاجه الآن القضية الفلسطينية، هو أكثر ممّا يحدث من ردود فعلٍ شعبية وسياسية ...

اعتراف ترامب في مرآة الصحافة الإسرائيلية

د. أسعد عبد الرحمن

| الجمعة, 15 ديسمبر 2017

    في إسرائيل، ثمة أربع مجموعات متباينة من الردود بشأن قرار الرئيس الأميركي دونالد ترامب ...

في مصر عادت السياسة الخارجية بحلوها ومرها تتصدر الاهتمامات

جميل مطر

| الجمعة, 15 ديسمبر 2017

    تطور لا تخطئه عين مدربة أو أذن مجربة أو عقل يراقب وهو أن في ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

مجموعة التجديد

Facebook Image
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم24227
mod_vvisit_counterالبارحة38380
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع24227
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي292572
mod_vvisit_counterهذا الشهر645141
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1199023
mod_vvisit_counterكل الزوار48157834