موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
"داعش" يعلن مسؤوليته عن الهجوم على مركز الشرطة في حي الميدان في دمشق ::التجــديد العــربي:: الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014 ::التجــديد العــربي:: ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا ::التجــديد العــربي:: وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما ::التجــديد العــربي:: برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء ::التجــديد العــربي:: مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر ::التجــديد العــربي:: أرامكو تقترب من الانتهاء من أول مشروع للغاز الصخري ::التجــديد العــربي:: مصر تصدر سندات دولارية مطلع 2018 تعقبها سندات باليورو ستتراوح قيمتها بين 3 و 4 مليارات دولار، بينما ستتراوح قيمة سندات اليورو بين 1 و 1.5 مليار يورو ::التجــديد العــربي:: معرض عمان الدولي للكتاب والامارات ضيف الشرف و المعرض يستقطب نحو 350 دار نشر و أمسيات شعرية وندوات فكرية ::التجــديد العــربي:: معرض بلبنان للمواد المحظورة من الرقابة ::التجــديد العــربي:: الدوري الانجليزي: مانشستر سيتي يعود للصدارة بعد فوزه على مضيفه تشيلسي ::التجــديد العــربي:: برشلونة ينضم إلى الإضراب العام في كاتالونيا ::التجــديد العــربي:: التوقف عن العلاج بالأسبرين يؤجج الازمات القلبية والدماغية ::التجــديد العــربي:: أول مصل عام في العالم يكافح جميع أنواع الانفلونزا ::التجــديد العــربي:: وزراء خارجية الدول الأربع يبحثون آليات جديدة بأزمة قطر في نيويورك ::التجــديد العــربي:: ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي ::التجــديد العــربي:: المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق ::التجــديد العــربي:: حماس تستعجل حكومة الحمدالله في تسلم مهامها بغزة ::التجــديد العــربي:: القوات السورية تسيطر على ضاحية الجفرة الحيوية في دير الزور ::التجــديد العــربي:: أمطار غزيرة تغرق أجزاء من الفلبين وتغلق الأسواق والمدارس ::التجــديد العــربي::

الأقصى ليس قضية قانونية

إرسال إلى صديق طباعة PDF

بعد “حرب الأيام الستة” في حزيران 1967 بشهور قليلة، ضمت الحكومة “الإسرائيلية” في حينه القدس الشرقية، وأعلنت القدس “عاصمة أبدية”، وباشرت تهويد المدينة المقدسة ومصادرة الأرض في محيطها، وإقامة المستوطنات عليها، وكذلك بدأت الحفريات تحت المسجد الأقصى بحثاً عن “الهيكل” المزعوم.

بعبارة أخرى، قبل انقشاع غبار “المعارك”، بدأ تنفيذ مخطط هدم المسجد الأقصى، وخلال العقود التي تلت ذلك التاريخ لم يتوقف تنفيذ هذا المخطط عبر كل الوسائل والأساليب. لذلك، فإن تصريحات المستشار القانوني للحكومة “الإسرائيلية”، يهودا فاينشتاين، الأخيرة التي اعتبر فيها أن “المسجد الأقصى تنطبق عليه أحكام القانون “الإسرائيلي” ولا سيما قانون الآثار والتنظيم”، لا يمكن وصفها بأنها مفاجئة، أو تمثل موقفاً “إسرائيلياً” جديداً، بل تتويجاً لكل الممارسات التي سبقتها، وكشفاً لمخطط بات ملموساً منذ عقود.

 

لقد نظر بعض الفلسطينيين إلى تصريحات المستشار القانوني للحكومة “الإسرائيلية” على أنها نوع من “جس النبض”، ورأها البعض الآخر جزءاً من “التجاذبات الداخلية “الإسرائيلية””، بمعنى أنها لا تحمل جديداً أو جدية، لأن الحكومة “الإسرائيلية” تعرف مكانة المسجد الأقصى عند أكثر من ملياري مسلم في العالم! لكن هناك من حذر من “النوايا” “الإسرائيلية” التي تقف وراء هذه التصريحات. وفي تصريح له ﻟ(“القدس برس” 17-7-2012)، حذر النائب في المجلس التشريعي عن مدينة القدس، أحمد عطون، من “مخططات “إسرائيلية” يجري العمل عليها في الخفاء من أجل حسم موضوع المسجد الأقصى”. لكن الجدير بالانتباه أن عبارة “تنطبق عليه أحكام القانون “الإسرائيلي””، ولا سيما “قانون الآثار والتنظيم”، تنطوى على معنى “الهدم” على وجه التحديد، بحيث لم يعد مجال للحديث عن “أعمال في الخفاء” أو الاجتهاد حول النوايا “الإسرائيلية” في هذا الخصوص. من جانبه، قال أحمد قريع، إن تصريحات المستشار القانوني للحكومة “الإسرائيلية” “تستهدف إخضاع المسجد الأقصى للقوانين “الإسرائيلية”، الأمر الذي سيطلق العنان للجمعيات الاستيطانية ولسلطة الآثار ولبلدية الاحتلال لتعيث فسادا وتدميرا لما تبقى من مقدساتنا، للتمهيد لإقامة الهيكل المزعوم مكان المسجد الأقصى”. وقبل أقل من شهر، وفي ندوة عقدت في عمان، كشف خبير الآثار الفلسطيني، الدكتور إبراهيم الفني، أن الحفريات الجارية تحت المسجد الأقصى تركته معلقا “وأن أية هزة أرضية خفيفة يمكن أن تؤدي لكارثة”، والمقصود أن تؤدي لهدمه. وذكر أن مدينة سياحية يجري بناؤها تحت المسجد الأقصى، يفترض أن تتسع لستة ملايين سائح في العام 2020.

المشكلة تبدو في كيف تعاطى الفلسطينيون والعرب مع هذه السياسة “الإسرائيلية”. فالفلسطينيون والعرب، وكذلك المسلمون، بالتبعية، في العالم، تعاملوا منذ اليوم الأول للاحتلال مع القضية على أنها “مسألة قانونية”، فكانت النتيجة أن أصبح هدم المسجد الأقصى قاب قوسين أو أدنى في انتظار أن تسقط أنقاضه فوق تلة من القوانين والقرارات الدولية التي لم تمنع الوصول إلى هذه النتيجة. فالحديث عن “القانون الدولي”، و”القانون الدولي الإنساني”، وكون الأعمال “الإسرائيلية” تتناقض معهما، أو اللجوء إلى ما نصت عليه “اتفاقية جنيف الرابعة لعام 1949”، أو “اتفاقية لاهاي لعام 1899”، أو استذكار قرارات مجلس الأمن بدءاً بالقرار 242 لعام 1967 وانتهاء بالقرار 1703 لعام 1996، والتي نظرت كلها إلى القدس على أنها “جزء لا يتجزأ من الأراضي الفلسطينية المحتلة العام 1967، ولا يجوز القيام بأي إجراء يكون من شأنه تغيير الوضع الجغرافي أو الديمغرافي أو القانوني للمدينة”، كل ذلك لا يساوي، ولن يساوي، بالنسبة للحكومات “الإسرائيلية” وزن خردلة، وكل تلك القرارات لم تعادل قيمة الحبر الذي كتبت به. والنتيجة الطبيعية عندما تغيب القوة، أن يضيع الحق.

إن قضية القدس والأقصى لم تكن يوماً قضية قانونية، ولا حتى دينية أو ثقافية، بل كانت دائماً قضية سياسية، قضية وطن اغتصب، وأرض احتلت، وهوية جرى تبديدها. والقول إن القدس “جزء من الأراضي الفلسطينية المحتلة” يعني أنها تعود لجذر سياسي واحد، ينطوي في ذاته على الأبعاد الأخرى في القضية: البعد القانوني والبعد الديني والبعد الثقافي. وعندما أعلنت قيادة منظمة التحرير الفلسطينية اعترافها بشرعية الكيان الصهيوني على أرض فلسطين العربية، خضعت لعامل القوة واستمرت في الخضوع لهذا العامل عبر “اتفاق أوسلو” ولاتزال، وهي بذلك التي فتحت الباب أمام كل الممارسات والمخططات “الإسرائيلية” للاستيلاء على القدس وكل الأراضي الفلسطينية، وفرض ما تشاء وما تحتاج من القوانين لتنفيذ مخططاتها التوسعية والاستيطانية.

نعم، القضية ليست قانونية، ولا دينية، ولا ثقافية، بل هي قضية سياسية أولا وآخرا، تقرر كل ما تم تنفيذه بشأنها بفعل القوة، وسيتقرر ما بقي منها أيضا بالقوة. وما دامت هذه القوة القادرة على إلغاء القرارات “الإسرائيلية” غائبة، فلا فائدة من الحديث عن الحق الفلسطيني في القدس أو في المسجد الأقصى أو في فلسطين كلها. لقد أضاع الفلسطينيون قوتهم عندما اعترفوا بعدوهم، وعندما تعاملوا مع الاغتصاب والاحتلال على أنه قضية يمكن أن تجد حلها (المجزوء) مع المغتصب والمحتل عن طريق المفاوضات، المستندة إلى الضعف. وأضاعوا هذه القوة، أيضا، عندما جعلوا من قضيتهم قضية تخصهم وحدهم وأسقطوها عملياً كقضية قومية تخص كل العرب، أما المسلمون في العالم فلن يغير التغني بمليارين منهم شيئاً، ما دام أصحاب القضية قد أضاعوا قوتهم.

 

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014

News image

عقدت الحكومة الفلسطينية برئاسة رامي الحمد الله اليوم (الثلثاء) أول اجتماع لها منذ العام 201...

ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا

News image

كان ستيفن بادوك، الذي تعتقد الشرطة أنه أطلق النار في لاس فيغاس، محاسبا متقاعدا ثري...

وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما

News image

أعلن التلفزيون العراقي اليوم الخميس عن وفاة رئيس البلاد السابق والسياسي الكردي البارز جلال طال...

برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء

News image

بغداد ـ كلف رئيس البرلمان العراقي سليم الجبوري خلال جلسة اعتيادية عقدها البرلمان، الثلاثاء، لجن...

مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر

News image

قتل مسلح يبلغ من العمر 64 عاماً، 59 شخصاً، وأصاب 527 آخرين، أثناء حفل ...

ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي

News image

قال وزير الدفاع الأمريكي جيم ماتيس إن بلاده لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في موا...

المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق

News image

بغداد - أنقرة - قال الجيش التركي في بيان إن القوات المسلحة بدأت مناورات عسكرية عل...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

الأمم المتحدة ومشكلة اللاجئين والمهجرين

مكي حسن | السبت, 21 أكتوبر 2017

    برزت قضايا الهجرة واللاجئين وأضيف إليها الباحثون عن عمل في دول أخرى إلى ملف ...

في ماليزيا همومٌ فلسطينيةٌ وآمالٌ إسلاميةٌ

د. مصطفى يوسف اللداوي | السبت, 21 أكتوبر 2017

    ماليزيا الدولة العصرية المتألقة، الصاعدة الواعدة، ذات الاقتصاد النامي بسرعة، والمتحرك بفاعلية، والمتغير برؤيةٍ ...

المصالحة الفلسطينية.. والأخاديع الترانتياهوية

د. علي عقلة عرسان

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    كل ما يريده نتنياهو، يردّده دونالد ترامب بحماسة، ومن دون تردد، ليس هذا بشأن ...

حق ضائع.. مسعى بائد

علي الصراف

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    لن يفرش الاتحاد الأوروبي الطريق لكاتالونيا بالزهور، ولن يقبلها عضوا فيه، ولن يسمح بإقامة ...

شكوى قضائية ضد بيريتز في المغرب

معن بشور

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    علمت من المناضل والمحامي المغربي البارز خالد السفياني أنه سيتوجه مع عدد من المحامين ...

حدود القوة الإيرانية

د. محمّد الرميحي

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    دون تهويل أو تهوين تدخل المنطقة من زاوية «التوسع الإيراني في الجوار» مرحلة جديدة، ...

دور روسيا في سوريا

د. عصام نعمان

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    بات واضحاً أن الاشتباك بين سوريا و«إسرائيل» صباح الاثنين الماضي حدث في إبان وجود ...

مستقبل النزعات الانفصالية

د. محمد نور الدين

| السبت, 21 أكتوبر 2017

  بعد صمود استمر حوالي القرن عانى الوطن العربي مشكلات عدم الاستقرار، والذهاب إلى خيارات ...

بين 6 أكتوبر 1973 و6 أكتوبر 2017

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 20 أكتوبر 2017

    الفارق بين اليومين والتاريخين كبير وشاسع، والهوة بينهما واسعة، في اليوم الأول، وهو 6 ...

الإرهاب بين العقل والقلب

محمد عارف

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    الأكاديمي الموريتاني الأميركي الجنسية «محمد محمود ولد محمدو» قَلَب موضوع الإرهاب على رأسه، أو ...

ما فعلته بنا العولمة وما نفعله بها

جميل مطر

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    حولنا وفي وسطنا جيل كامل من الشباب لم يعاصر العولمة في قمتها وتألقها. جيل ...

«لعبة» من خارج الشروط

عوني صادق

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    بالرغم من أن وصول المرشح دونالد ترامب إلى الرئاسة في الولايات المتحدة اعتبر «مفاجأة ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم21128
mod_vvisit_counterالبارحة43798
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع64926
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي252525
mod_vvisit_counterهذا الشهر809007
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1063018
mod_vvisit_counterكل الزوار45871395
حاليا يتواجد 4047 زوار  على الموقع