موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
"داعش" يعلن مسؤوليته عن الهجوم على مركز الشرطة في حي الميدان في دمشق ::التجــديد العــربي:: الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014 ::التجــديد العــربي:: ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا ::التجــديد العــربي:: وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما ::التجــديد العــربي:: برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء ::التجــديد العــربي:: مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر ::التجــديد العــربي:: أرامكو تقترب من الانتهاء من أول مشروع للغاز الصخري ::التجــديد العــربي:: مصر تصدر سندات دولارية مطلع 2018 تعقبها سندات باليورو ستتراوح قيمتها بين 3 و 4 مليارات دولار، بينما ستتراوح قيمة سندات اليورو بين 1 و 1.5 مليار يورو ::التجــديد العــربي:: معرض عمان الدولي للكتاب والامارات ضيف الشرف و المعرض يستقطب نحو 350 دار نشر و أمسيات شعرية وندوات فكرية ::التجــديد العــربي:: معرض بلبنان للمواد المحظورة من الرقابة ::التجــديد العــربي:: الدوري الانجليزي: مانشستر سيتي يعود للصدارة بعد فوزه على مضيفه تشيلسي ::التجــديد العــربي:: برشلونة ينضم إلى الإضراب العام في كاتالونيا ::التجــديد العــربي:: التوقف عن العلاج بالأسبرين يؤجج الازمات القلبية والدماغية ::التجــديد العــربي:: أول مصل عام في العالم يكافح جميع أنواع الانفلونزا ::التجــديد العــربي:: وزراء خارجية الدول الأربع يبحثون آليات جديدة بأزمة قطر في نيويورك ::التجــديد العــربي:: ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي ::التجــديد العــربي:: المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق ::التجــديد العــربي:: حماس تستعجل حكومة الحمدالله في تسلم مهامها بغزة ::التجــديد العــربي:: القوات السورية تسيطر على ضاحية الجفرة الحيوية في دير الزور ::التجــديد العــربي:: أمطار غزيرة تغرق أجزاء من الفلبين وتغلق الأسواق والمدارس ::التجــديد العــربي::

لجنة ليفي وصريح التهويد!

إرسال إلى صديق طباعة PDF

قد تشهد فلسطين المحتلة في أيامها القادمة طفرةً تهويدية جديدة تستهدف بواقي مالم يهوَّد بعد في الضفة الغربية، وأقله سوف نرى تسارعاً تهويدياً صريحاً يتخلى فيه المحتلون عن المواربة وابتداع مايلزم من مبتذل التبريرات المعتادة لابتلاع المزيد من الأرض الفلسطينية المتبقية. هذا ليس من قبيل التكهنات،

بل هو المتوقع بالنظر إلى ما بات في حكم المعلن الذي لا لبس فيه. قبل أيام إنهت لجنة من تلك اللجان التي يطلقون عليها مسمى لجان "البؤر الإستيطانية" مهمتها وقدمت تقريرها حول العملية التهويدية الجارية في الضفة إلى نتنياهو، الذي وعد بأنه سوف يدرسه بإمعان. هذه اللجنة تعد الأخيرة فقد سبقتها لجنة "طاليا ساسون"، وهي برئاسة قاضٍ متقاعدٍ يدعى ادموند ليفي، وخالفت سابقتها فكانت الأكثر وضوحاً منها والأقل مواربةً. الأولى خلصت الى أنه من كل ما زرع من مغتصباتٍ تهويديةٍ في ذلك الجزء من فلسطين المحتلة يوجد مائة بؤرة "ليست شرعية"، بمعنى أن كل تلك الأخرى التي غدت مدناً وكتلاً كبرى وتجمعات كثيفة تربطها مع الساحل المحتل خطوط حديدية قيد الإنشاء هي مشروعة، وفقط أن هذه البؤر الثانوية او المعزولة، أو، وفق تعبيرهم المفضَّل، العشوائية، هي من شذ عن هذه الشرعية المزعومة! أوكأنما هناك مغتصبات لاحتلال إستيطانيٍ إجلائيٍ إحلاليٍ من قبل كيانٍ غازٍ يقوم على نفي صاحب الحق المغتصب والحلول مكانه حظاً من الشرعية... متى نظر المستعمرون، وعبر تاريخهم، لإستعمارهم أودعوه بغير المشروعية ؟!

 

لجنة ليفي "لفحص" التهويد توصلت إلى أنه بالمجمل شرعي وان الكيان ليس بدولةٍ محتلةٍ"، وقال تقريرها، إنه "من ناحية القانون الدولى، ليس بغير القانوني بالنسبة لليهودي الإستيطان في يهودا والسامرة" وأوصت بتغيير "النظام القضائي" المعمول به في الضفة، وبالتالي إلغاء سلسلة من القوانين والإجراءات والتعليمات المتعارضة مع رؤيتها هذه، ومنها قرارات ماتسمى "المحكمة العليا" المتعلقة، ذلك لتسهيل تجسيد "حق اليهود في الإستيطان في كل أرجاء يهودا والسامرة"، بل طالبت بسجل "طابو" (إسرائيلي) للضفة يمنح اليهود حقوق ملكية فيما سلبوه وهوَّدوه من الأرض الفلسطينية هناك.

تشكيل اللجنة الجديدة تم لاسترضاء المستعمرين الذين إعترضوا على تقرير لجنة "طاليا" المشار اليها في العام 2005، ولذلك إعتبر هؤلاء صدور تقريرها الذي جب ما قبله "عيداً للإستيطان" وعدوه ذخيرةً مضافةً لهم فاستحق أن يحتفلوا بصدوره، لاسيما وأنه بات من الآن فصاعداً مامن حاجةٍ لديهم للمطالبة بقرارٍ حكوميٍ بأثرٍ رجعيٍ يشرِّع أو يعترف ببؤرةٍ تهويديةٍ ثانويةٍ أو عشوائيةٍ أو بأية وصفٍ توصف... السؤال الذي ينبغي أن يطرح بهذا الصدد، هو: وهل في كل مافي هذا الأمر من جديدٍ ؟!

عضو في "لجنة ليفي" كفانا عناء الإجابة سلفاً حين عقَّب على بعض الإعتراضات في الكيان، المعترضة ليس على مضمون ماجاء في التقرير، ولكن على الشكل الفج أوالصريح الواضح في منطوقه الذي قد "يضع (إسرائيل) في مواجهة القانون الدولي". قال في تعقيبه: إن كل ماهو" الجديد في التقريرهو أنه يعلن صراحةً عما كان يقال بالغمزفي قرارات المحاكم والحكومات المتعاقبة وهو أن الضفة ليست أرضاً محتلةً..."!

والسؤال الثاني هو: وهل ثمة من ردود أفعالٍ رسميةٍ فلسطينيةٍ او عربيةٍ أو دوليةٍ إرتقت فوازت اوحتى قاربت هذا الإعلان عن مبلغ ما وصلت إليه الوقاحة التهويدية لباقي اشلاء الضفة بعد الفروغ من تهويد القدس جغرافياً وتوالي تهويدها ديموغرافياً؟!.

من اسف، حتى الآن وإلى ما شاء الله كل هذه الردود، إن هى وجدت، لم ترتق، حتى قولاً، لمستوى تعقيب مستشار قضائي لجماعة "هناك قانون" الإسرائيلية، الذي قال: "لجنة ليفي ولدت في الخطيئة من أجل تسويغ جريمة، ونفذت المهمة الموكلة اليها بالتمام... على مايبدو اعضاء اللجنة وقعوا في كم الساحر وتقريرهم كتب في أرض العجائب التي يسيطر عليها قانون السخافة، فلا وجود للاحتلال ولا لبؤر إستيطانية غير شرعية، وعلى مايبدو لاوجود للشعب الفلسطيني"!.

والسؤال الثالث والأخير،هو، ومالذي يمنع ليفي ولجنته ونتنياهو وحكومته والاحتلال وقوانينه من إمعانهم في الوقوع في كم الساحر وابتداع آخر ما يلزمهم من فتاوى تهويدية لماتبقى مما لم يهودوه بعد من فلسطين المحتلة، مادامت سلطة الحكم الذاتي المحدود تحت الاحتلال في رام الله متيمة في عشق المرحومة "العملية السلمية"، ولازالت تعتبر "المفاوضات حياة"، وما يدعى "المجتمع الدولي"، أو الغرب لصاحبته الولايات المتحدة الأميركية، قد أشاح السمع والبصرتماماً عن قانونه الدولي وعن عدالة قضية يجهد لشطبها ، ومن دأبه أن يبيح (لإسرائيله) المصونة ماطلبت والمعصومة من المسائلة ما شاءت... ومادام المسلمون قد نسوا القدس بثالث حرميها واكنافها، وطالما ظل عرب الأنظمة في وادٍ آخرٍ، أو وديانهم الأخرى، يعمهون، حيث لكلٍ من قطرياتهم واديها السحيق الغارقة، أو الهاربة من التزاماتها إتجاه قضية قضايأ أمتها في منعرجاته ؟؟!!.

 

 

عبداللطيف مهنا

فنان تشكيلي ـ شاعر ـ كاتب وصحفي

مواليد فلسطين ـ خان يونس 1946 مقيم في سورية

 

 

شاهد مقالات عبداللطيف مهنا

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014

News image

عقدت الحكومة الفلسطينية برئاسة رامي الحمد الله اليوم (الثلثاء) أول اجتماع لها منذ العام 201...

ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا

News image

كان ستيفن بادوك، الذي تعتقد الشرطة أنه أطلق النار في لاس فيغاس، محاسبا متقاعدا ثري...

وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما

News image

أعلن التلفزيون العراقي اليوم الخميس عن وفاة رئيس البلاد السابق والسياسي الكردي البارز جلال طال...

برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء

News image

بغداد ـ كلف رئيس البرلمان العراقي سليم الجبوري خلال جلسة اعتيادية عقدها البرلمان، الثلاثاء، لجن...

مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر

News image

قتل مسلح يبلغ من العمر 64 عاماً، 59 شخصاً، وأصاب 527 آخرين، أثناء حفل ...

ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي

News image

قال وزير الدفاع الأمريكي جيم ماتيس إن بلاده لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في موا...

المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق

News image

بغداد - أنقرة - قال الجيش التركي في بيان إن القوات المسلحة بدأت مناورات عسكرية عل...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

الإرهاب بين العقل والقلب

محمد عارف

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    الأكاديمي الموريتاني الأميركي الجنسية «محمد محمود ولد محمدو» قَلَب موضوع الإرهاب على رأسه، أو ...

ما فعلته بنا العولمة وما نفعله بها

جميل مطر

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    حولنا وفي وسطنا جيل كامل من الشباب لم يعاصر العولمة في قمتها وتألقها. جيل ...

«لعبة» من خارج الشروط

عوني صادق

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    بالرغم من أن وصول المرشح دونالد ترامب إلى الرئاسة في الولايات المتحدة اعتبر «مفاجأة ...

عندما تهيمن الـ «أنا» على العقل العربي

د. علي محمد فخرو

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    في عشرينات القرن العشرين قسم مؤسس علم النفس الحديث، فرويد، العقل البشري إلى ثلاثة ...

العراق.. الوطن أو الخيانة

صلاح عمر العلي

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

ان عملية الاستفتاء التي جرت في منطقة كردستان العراق يوم 25 ايلول الماضي وما ترت...

التاريخ عندما يثأر

عبدالله السناوي

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

  «يا إلهي إنه يشبه المسيح». هكذا صرخت سيدة ريفية رأته مقتولاً وجثته ملقاة في ...

خشية نتنياهو من زوال دولته

د. فايز رشيد

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

    أعرب رئيس الوزراء الصهيوني بنيامين نتنياهو عن مخاوفه من زوال دولة «إسرائيل» خلال السنوات ...

بين المقاومة والانقسام والمصالحة

منير شفيق

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

لا شك في أن معادلة العلاقات الفلسطينية الداخلية ولا سيما بين فتح وحماس دخلت، أو ...

تساؤلات حول صلاحية السفير العربي للدفاع عن حرية التعبير

هيفاء زنكنة

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

أصدرت ست منظمات حقوقية مصرية بيانًا عبرت فيه عن أسفها لترشيح السفيرة مشيرة خطّاب لمن...

حديث القيم المغيب

توجان فيصل

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

تتصدّر الأزمة الاقتصاديّة في الأردن عناوين الأخبار اليوميّة ومقالات الرأي وأيضاً الدراسات والأبحاث. ولكن أغل...

في ذكراك يا فقيه

معن بشور

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

    في مثل هذا الايام قبل 17 عاما رحل المجاهد الكبير محمد البصري المعروف بالفقيه ...

مرة أخرى... بدو أم فلسطينيون؟!

عبداللطيف مهنا

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

حتى الآن، هدم المحتلون قرية العراقيب في النقب الفلسطيني المحتل للمرة التاسعة عشر بعد الم...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم24450
mod_vvisit_counterالبارحة40729
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع192243
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي225854
mod_vvisit_counterهذا الشهر683799
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1063018
mod_vvisit_counterكل الزوار45746187
حاليا يتواجد 3407 زوار  على الموقع