موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
حصيلة شهداء قصف الإحتلال على غزة ترتفع إلى 4 ::التجــديد العــربي:: لبنان يتحرك للاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين ::التجــديد العــربي:: قمة اسطنبول تدعو إلى الاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين ::التجــديد العــربي:: بوتين يأمر بانسحاب جزئي للقوات الروسية من سوريا ::التجــديد العــربي:: 25 إصابة خلال مواجهات مع الاحتلال شرق قطاع غزة ::التجــديد العــربي:: نائب الرئيس الأميركي يؤجل زيارته للشرق الأوسط ::التجــديد العــربي:: هنية يدعو إلى تظاهرات «غضب» أسبوعية في خطاب امام مهرجان ضخم نظمته الحركة لمناسبة الذكرى الـ 30 لانطلاقها ::التجــديد العــربي:: عراقيون يكسبون دعوى تعويض ضد جنود بريطانيين خلال الحرب في العراق ::التجــديد العــربي:: أطباء بلا حدود: أكثر من 6700 من مسلمي الروهينجا قتلوا خلال شهر ::التجــديد العــربي:: مصر وروسيا توقعان اتفاقية لبناء أول محطة مصرية للطاقة النووية ::التجــديد العــربي:: السعودية تضخ 19 مليار دولار لإنعاش النمو في القطاع الخاص ::التجــديد العــربي:: الشارقة تطلق الدورة العشرين لمهرجانها الدولي للفنون الإسلامية ::التجــديد العــربي:: مكتبات صغيرة مجانية تنتشر في شوارع القاهرة ::التجــديد العــربي:: خسارة الوزن بوسعها قهر السكري دون مساعدة ::التجــديد العــربي:: استخدام الأجهزة الذكية قبل النوم يعرّض الأطفال للبدانة ::التجــديد العــربي:: بطولة اسبانيا: برشلونة يستعد جيدا لمنازلة غريمه ريال مدريد ::التجــديد العــربي:: ريال مدريد يتخطى الجزيرة الى نهائي مونديال الأندية بشق الأنفس 2-1 ::التجــديد العــربي:: فض تظاهرة قرب السفارة الأميركية في عوكر - لبنان بالقوّة ::التجــديد العــربي:: استمرار مسيرات الغضب رفضاً لقرار ترامب بحق القدس المحتلة ::التجــديد العــربي:: لليوم الرابع الإنتفاضة مستمرة... 231 مصابًا في مواجهات مع الاحتلال ::التجــديد العــربي::

"الثورة" إذْ تمتحن المجتمع والسلطة والدولة

إرسال إلى صديق طباعة PDF

ثلاث قوى تعرضت لامتحان سياسي عسير خلال العام ونصف العام المنصرم، في البلاد العربية، امتحنتها “الثورات”، والانتفاضات، وحركات الاحتجاج الشعبي التي اندلعت، واتسعت نطاقاً، تحت عنوان الحرية والديمقراطية . والقوى الثلاث، هذه، هي: المجتمع، والنظام السياسي، والدولة . وإذا كانت قد تفاوتت في درجات الاستجابة والتكيف مع “نازلة” ذلك الامتحان، فلأن ذلك يعود إلى تفاوت الضغوط التي وقعت عليها، من جهة، والى تفاوت درجة التماسك الذاتي في كل منها، ودرجة الاستعداد للتأقلم مع المتغيرات من جهة ثانية .امتحنت الأحداث المجتمع: قدرته على الحراك، نَفَسَه في المطالبة، درجة التماسك الداخلي لقواه، مستوى الاندماج الاجتماعي فيه، مستوى الوعي السياسي للمتظاهرين، مستوى التشبع بالقيم الديمقراطية السلمية لدى النخب والشعب، درجة التفاعل بين الناس والمعارضات، درجة استقلالية القرار الوطني لدى النخب والأحزاب المعارضة . . . إلخ .

 

ولم تكن نتائج الامتحان واحدة في البلدان العربية التي شهدت حركات احتجاجية، كان منها من حافظ المجتمع فيه على مطالباته السلمية، رافضاً الانسياق وراء العنف، ورافضاً التجاوب مع الدعوات إليه من الداخل والخارج، وكان منها من افتقر فيه المجتمع إلى القيم السلمية في النضال، فانجر إلى العنف، وفتح في وحدته الوطنية والأهلية جروحاً غائرة قد لا تندمل بعد عشرات السنين . وكان من هذه البلدان من أبدى المجتمع فيه قدراً ملحوظاً من التماسك والاندماج، فيما كان منها من فضحت الأحداث هشاشته، وأخرجت عصبياته الانقسامية إلى السطح، فأصبحت الطائفية، والمذهبية، والقبلية، والعشائرية، والإثنية، حزبه ولغته وأفقه! ثم كان منها من حافظت معارضاته على قرارها المستقل، وعلى وطنيتها الثابتة في المعركة من أجل الديمقراطية، مثلما كان منها من وضعت معارضته يدها في يد الأجنبي لإسقاط نظامها .

وامتحنت الأحداث النظام السياسي: قوته الفعلية، وتماسك قاعدته الاجتماعية والحزبية، قدرته على التكيف مع الضغوط الداخلية، درجة شرعيته الداخلية، مستوى الاستعداد لديه للتنازل والتجاوب مع مطالب الإصلاح، طبيعة علاقته بالمؤسسة العسكرية، مفهومه للأمن وللوحدة الوطنية، فرضية المؤامرة الخارجية في سياساته الداخلية، نظرته إلى المعارضة وإلى المحتجين . . . إلخ . ولم تكن نتائج الامتحان واحدة، فلقد كان من الأنظمة ما تعنت وناور وتحايل، فتزايد عليه الضغط الشعبي، وخذلته أجهزته وحزبه وجمهوره، ورفع عنه الجيش الغطاء، فتنحى زعيمهم أو نُحي أو لاذ بالفرار باحثاً له عن ملجأ خارج الوطن . ومن الأنظمة من حمل السلاح في وجه شعبه ومعارضيه، وشتمهم بأقذع الشتائم، ووفر بسلوكه الذرائع لغزو أجنبي أسقطه . ومن الأنظمة من ماطل وسوف وراوغ، وكاد أن يفجر فتنة في الشعب والجيش، ولم يسلم إلا بعد أن ضمن الحصانة لنفسه وبطانته، ولحزبه فرصة أخرى للبقاء . ومن الأنظمة من تأخر في استجابة مطالب الإصلاح حتى استفحل الخطب، وحين استجاب، فعل ذلك بالتقسيط ولم يفعله بالجملة، فلم تلبث المطالب أن تجاوزت سقف الإصلاح إلى ما هو أبعد، ولم تلبث المظاهرات المدنية أن تحولت إلى مواجهات عسكرية، وغرقت البلاد في الدماء من دون أن ينتصر أحد . ومن الأنظمة من أخمد انتفاضة شعبه منذ أيامها الأولى . ثم منها من كان حاذقاً وذكياً، فاستجاب للمطالب بأقل كلفة عليه وعلى الشعب .

كما امتحنت الأحداث الدولة والكيان في البلاد العربية التي حصلت فيها، امتحنت درجة الرسوخ والانغراس اللذين للدولة في الكيان المجتمعي، ودرجة التراكم في فعل الدولة ووظائفها، ومستوى الجاهزية لديها للتدخل في لحظات الأزمة لإدارتها وحلها، ومدى ما يتمتع به كيانها من تجريد ومن استقلال عن الانقسامات والنزاعات الأهلية، ومدى ما تتمتع به من استقلال عن السلطة والنظام السياسي، ومستوى كفاءة واستقلالية أجهزتها ومؤسساتها السيادية مثل الجيش والقضاء . . . إلخ . ولعله باستثناء بلدين عربيين بدت فيهما الدولة متماسكة، ومستفيدة من عراقتها التاريخية وتراكماتها، فإن البواقي تعرضت للكثير من التصدع والشلل، أو الانقسام على حدود الانقسام الأهلي . بل إن بعضها مهدد بما هو أفدح من الشلل، والتخبط، والوهن الذي يلحظ فيه اليوم! ولم يعد هناك أسوأ من أن تصبح الحروب الأهلية واحدة من ظواهر الاجتماع السياسي بعد “الثورة” وفي خضمّها! أو أن يصبح زوال الدولة والكيان من الاحتمالات غير المستبعدة!

ثلاثة امتحانات عسيرة مرت بها بلداننا، منذ عام ونصف العام، وكشفت عن هشاشة بناها المجتمعية، والسلطوية، والدولتية، وضعف مناعتها في وجه التحديات . غير أن المفارقة الأدعى إلى التفكير، في هذا المعرض، هي كيف يكون ل”ثورة” أن تأتي على نسيج مجتمع بالتمزيق، وأن تأتي على كيان دولة بالهدم، فيما الثورة - لدى غيرنا من الشعوب والأمم وفي مجتمعات أخرى غير مجتمعاتنا - مناسبة دائمة لإعادة إعمار الدولة والمجتمع، وتجديد موارد القوة والوحدة فيهما؟ هل العلة في الواقعة نفسها (= الثورة) في تسميتها، على غيرٍ من الدقة والمطابقة، ثورة؟

 

د. عبدالاله بلقزيز

كاتب ومفكر مهتم بالشأن القومي
جنسيته: مغربي

 

 

شاهد مقالات د. عبدالاله بلقزيز

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

حصيلة شهداء قصف الإحتلال على غزة ترتفع إلى 4

News image

أعلنت وزارة الصحة صباح اليوم السبت، عن انتشال جثماني شهيدين من تحت أنقاض موقع تدر...

لبنان يتحرك للاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين

News image

بيروت - قررت الحكومة اللبنانية، الخميس، تشكيل لجنة لدراسة "إنشاء سفارة للبنان في القدس لتك...

قمة اسطنبول تدعو إلى الاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين

News image

دعت القمة الإسلامية الطارئة في إسطنبول إلى «الاعتراف بالقدس الشرقية عاصمة لفلسطين» واعتبرت أنه «لم...

بوتين يأمر بانسحاب جزئي للقوات الروسية من سوريا

News image

أمر الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، بانسحاب جزئي للقوات الروسية من سوريا، خلال زيارة له الا...

25 إصابة خلال مواجهات مع الاحتلال شرق قطاع غزة

News image

أصيب خمسة وعشرون شاباً، بالرصاص الحي وبالاختناق، خلال المواجهات التي شهدتها عدة مواقع في ق...

نائب الرئيس الأميركي يؤجل زيارته للشرق الأوسط

News image

أعلن مسؤول في البيت الأبيض اليوم (الخميس) أن نائب الرئيس الأميركي مايك بنس سيؤجل جول...

هنية يدعو إلى تظاهرات «غضب» أسبوعية في خطاب امام مهرجان ضخم نظمته الحركة لمناسبة الذكرى الـ 30 لانطلاقها

News image

دعا رئيس المكتب السياسي لحركة «المقاومة الإسلامية» (حماس) إسماعيل هنية إلى تنظيم يوم «غضب»، كل ...


المزيد في قضايا ومناقشات

وعد ترامب عنصري وتحدي وقح للقرارات الدولية

عباس الجمعة | الأربعاء, 13 ديسمبر 2017

إن اعلان ترامب والإدارة الأمريكية اعلان القدس عاصمة لكيان العدو الصهيوني، ونقل السفارة الأمريكية إلي...

رهانات ترامب الخاسرة

د. محمد السعيد ادريس

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    عندما أقدم الرئيس الأمريكى ترامب على إعلان قراره الاعتراف بالقدس عاصمة للكيان الصهيونى فإنه ...

العمل بين القطاعَين العام والخاص

د. حسن العالي

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    أظهرت دراسة سابقة أجريت في سلطنة عمان عن توجهات الشباب العماني نحو العمل أن ...

تحدي القدس والموقف الدولي

د. أحمد يوسف أحمد

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    على رغم الصدمة التي مثلها قرار ترامب الأخير فإنه لا يمثل إلا فارقاً في ...

«إسرائيل» وأمريكا لا تعترفان بالشعب الفلسطيني

د. عصام نعمان

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    أمريكا اعترفت بـ «إسرائيل» دولةً وشعباً لحظةَ إعلان قيامها العام 1948. أمريكا لم تعترف ...

تمرد زعماء أكراد العراق واستغلاله

عوني فرسخ

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    لم يكن الاستفتاء الانفصالي الذي أجراه مسعود البرزاني في كردستان العراق ، أول محاولة ...

فلسطين مسؤوليتنا الجماعية

د. محمد نور الدين

| الاثنين, 11 ديسمبر 2017

    قال رئيس مركز أبحاث الأمن القومي «الإسرائيلي» عاموس يدلين، إن العرب، والفلسطينيين، والأتراك، يهددون ...

دونالد ترامب وفكره «الجديد»

د. نيفين مسعد

| الاثنين, 11 ديسمبر 2017

    اعتاد دونالد ترامب أن يستخدم ألفاظا خادعة لترويج اندفاعاته السياسية ، فقبل ستة أشهر ...

القدس في أفق الضمير الإنساني

د. السيد ولد أباه

| الاثنين, 11 ديسمبر 2017

    في تعليقه على قرار الرئيس الأميركي دونالد ترامب نقل سفارة بلاده إلى القدس، كتب ...

نموذج التنمية «الغائب» فى العالم العربى

سامح فوزي

| الاثنين, 11 ديسمبر 2017

    فى لقاء ضم باحثين من مصر وبقية الدول العربية فى مبادرة مشتركة بين مكتبة ...

بوابات الجحيم: ما قد يحدث

عبدالله السناوي

| الأحد, 10 ديسمبر 2017

    لم تكن تلك المرة الأولى، التي تستخدم فيها عبارة «بوابات الجحيم»، على نطاق واسع؛ ...

كانت تسمى القدس.. صارت تسمى القدس

د. فايز رشيد

| الأحد, 10 ديسمبر 2017

    الخطوة الدونكشوتية لترامب ارتدت عليه وعلى من دعاه لاتخاذ هذه الخطوة, عكسياً. القدس عزلت ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

مجموعة التجديد

Facebook Image
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم12985
mod_vvisit_counterالبارحة34674
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع231755
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي278378
mod_vvisit_counterهذا الشهر560097
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1199023
mod_vvisit_counterكل الزوار48072790