موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
اليونان محذرة تركيا: لسنا سوريا أو العراق: السلطات التركية تزعم امتلاكها لجزيرة كارداك الصخرية المتنازع عليها و المعروفة في اليونان باسم إيميا ::التجــديد العــربي:: الملك سلمان يدشن مشروع القدية السبت المقبل ::التجــديد العــربي:: محكمة عسكرية مصرية تقضي بحبس هشام جنينة خمس سنوات ::التجــديد العــربي:: صحف عربية: مقتل صالح الصماد "ضربة موجعة" للحوثيين في اليمن و تعيين مهدي محمد حسين المشاط رئيسا للمجلس السياسي الأعلى خلفا لصالح الصماد ::التجــديد العــربي:: نقل جثمان البطش إلى غزة خلال يومين بعد موافقة السلطات المصرية ::التجــديد العــربي:: الشرطة الكندية تستجوب المشتبه به في حادث دهس بمدينة تورونتو ::التجــديد العــربي:: ترامب يتوعد إيران بـ"مشاكل كبيرة" إذا استأنفت برنامجها النووي ::التجــديد العــربي:: مسؤول أوروبي: الغاز المصري يضمن أمن الطاقة في الاتحاد الأوروبي ::التجــديد العــربي:: ترامب منتقداً «أوبك»: أسعار النفط المرتفعة لن تكون مقبولة ::التجــديد العــربي:: 'شاعر المليون 8' يبدأ مرحلته الأخيرة ::التجــديد العــربي:: فيتامين 'أ' يهزم الخلايا الجذعية لسرطان الكبد ::التجــديد العــربي:: رائحة الثأر تفوح من موقعة بايرن والريال في دوري الأبطال ::التجــديد العــربي:: المدرب كلوب يحث جماهير ليفربول على إظهار الاحترام لفريق روما ::التجــديد العــربي:: البرلمان الكوبي يختار ميغيل دياز-كانيل المسؤول الثاني في السلطة الكوبية مرشحا وحيدا لخلافة الرئيس المنتهية ولايته راوول كاسترو ::التجــديد العــربي:: عودة 500 لاجئ سوري طوعا من بلدة "شبعا" جنوبي لبنان إلى قراهم وخصوصاً بلدتي بيت جن ومزرعة بيت جن ::التجــديد العــربي:: "خلوة" أممية في السويد حول سوريا ::التجــديد العــربي:: روسيا تطرح في مجلس الأمن خطة من 6 خطوات لتسوية الأزمة السورية ::التجــديد العــربي:: البشير يقيل وزير الخارجية لكشفه شللا دبلوماسيا بسبب الأزمة المالية ::التجــديد العــربي:: اردغان يفاجى المعارضة: الاعلان عن إجراء انتخابات رئاسية وبرلمانية مبكرة في الرابع والعشرين من يونيو/ حزيران المقبل ::التجــديد العــربي:: بوغدانوف: التحضير للقاء أستانا التاسع حول سوريا مستمر ::التجــديد العــربي::

زيارة متواضعة النتائج

إرسال إلى صديق طباعة PDF

تكتسب زيارة بوتين الثانية إلى المنطقة (الأولى في العام 2005) أهمية خاصة في هذا الوقت بالذات، فهي تأتي بعد إعادة انتخابه من جديد رئيساً للجمهورية الفيدرالية الروسية، حيث إن البلد وريث الإمبراطورية السوفييتية، يكاد يشكل قطباً عالمياً ثانياً مقابل القطب الأوحد الذي استفرد في العالم لما يزيد على العقدين . الزيارة تأتي بعيد قمة العشرين في المكسيك، وبعد اجتماع تم بين بوتين والرئيس الأمريكي باراك أوباما الذي تميز باختلاف في وجهات النظر بين الزعيمين، من حيث الملف النووي الإيراني والموضوع الكوري وملف الدرع الصاروخية الأطلسية، والأزمة السورية، إذ حاولت الولايات المتحدة والدول الغربية زحزحة وتليين موقف موسكو من دمشق، لكن الموقف الروسي ظل ثابتاً .

 

زيارة بوتين إلى الكيان الصهيوني والسلطة الفلسطينية والأردن جاءت تحت مبرر ديني، وهو افتتاح بيت الحجاج الروس في منطقة المغطس، وافتتاح مبنى جديد للمركز الثقافي الروسي في بيت لحم، إلا أنها وفقاً للمراقبين تطرقت إلى العديد من الملفات السياسية الشائكة . نتنياهو حاول جاهداً إزاحة الزيارة إلى جانب واحد هو الملف النووي الإيراني، ففي المؤتمر الصحفي له مع بوتين قال رئيس الوزراء “الإسرائيلي”: “إن الوقت حان لتشديد العقوبات على إيران، وإنه يتعين على المجتمع الدولي أن يدعو إلى وقف جميع أنشطة تخصيب اليورانيوم في إيران، ونقل كل المخصّب من البلاد وتفكيك منشأة فودرو النووية المقامة تحت الأرض” . عملياً لقد طالبت القوى العالمية إيران الشهر الماضي ومرة إضافية في اجتماع دول 5+1 الذي تم في موسكو أخيراً: بإغلاق منشأة فودرو التي يجري فيها تخصيب اليورانيوم إلى نسبة نقاء 20 في المئة، ونقل أي مخزونات إلى خارج البلاد، وهي مطالب قريبة من مطالب “إسرائيل” . بوتين وفي رده على نتنياهو قال في ذاته، المؤتمر الصحفي “إننا بحثنا البرنامج النووي الإيراني والوضع في سوريا باستفاضة” من دون التطرق إلى تفاصيل عن المسألتين، ومن دون التطرق إلى تأييده لما قاله نتنياهو . معروف أن موسكو تتفق مع الدول الأخرى الخمس بشأن العقوبات على إيران، وتتفق على مطالبتها بوقف التخصيب وتسليم إنتاجها من اليورانيوم المخصب بنسبة 20%، وعلى الرغم من ذلك، فإن روسيا تقف ضد أي خطوة عسكرية من جانب الولايات المتحدة وحليفاتها وبخاصة “إسرائيل”، لضرب المشروع النووي الإيراني، وتدعو إلى حل الإشكالات مع طهران بشكل سلمي . ومعروف أيضاً أن روسيا وباتفاقات موقعة مع إيران، أسهمت في بناء مشروع إيران النووي للأغراض السلمية .

ونقلت صحيفة “معاريف” عن خبراء “إسرائيليين” (الثلاثاء 26 يونيو/حزيران الماضي) قولهم: “إن الانطباع الذي تركه الرئيس الروسي فلاديمير بوتين خلال زيارته إلى “إسرائيل” في اليومين الماضيين هو أن روسيا لن تذرف دمعة إذا تمت مهاجمة إيران” . وقالت الصحيفة: “إن بوتين اطلع على معلومات استخباراتية “إسرائيلية” تتعلق باحتمال نقل أسلحة سورية غير تقليدية إلى حزب الله” .

في ما يتعلق بالصراع العربي الصهيوني حاول نتنياهو أن يجعله موضوعاً ثانوياً، فكرر أسطوانته “السلامية” من خلال الادعاء “بأن السلام سهل وأنه جاهز للقاء الرئيس محمود عباس، وأن بيت لحم تبعد 4 دقائق فقط عن مقر رئاسة الوزراء “الإسرائيلية”” . بوتين قال تصريحاً عند زيارته حائط البراق: “إن التاريخ اليهودي محفور في القدس” . للأسف جاء هذا التصريح على لسان بوتين، وهو ينم عن عدم معرفة بل جهل الرئيس الروسي بتاريخ المدينة المقدسة .

رداً على ذلك، اعتبر وزير الخارجية الفلسطيني أن التعبير عن الصراع والقضية الفلسطينية بهذا الشكل من جانب نتنياهو تبسيط للأمور، فالقضية ليست قضية مسافات وإنما قضية إرادات واستعدادات من جانب “إسرائيل” وجاهزيتها واستعدادها للالتزام بالقرارات الدولية ومستحقات الدولتين، لا سيما أن ما تقوم به “إسرائيل” على أرض الواقع مخالف تماماً لهذا التبسيط والسذاجة، لكنه لم يتناول تصريح بوتين عن القدس .

السياسة الروسية تجاه القضية الفلسطينية لم تتغير، ففي المؤتمر الصحفي المشترك مع رئيس السلطة محمود عباس قال بوتين: “بالنسبة إلينا لا مشكلة لدينا بالاعتراف بدولة فلسطينية مستقلة حيث قمنا بذلك منذ 25 عاماً، ولن نغير موقفنا” . وحعنالتقارب بين الموقفين الروسي والفلسطيني أضاف بوتين “إن مواقفنا من أهم القضايا الإقليمية والدولية، متقاربة، تحدثنا عن التغلب على مأزق المفاوضات، وأشير هنا إلى المواقف المسؤولة التي تتخذها قيادة السلطة الفلسطينية والرئيس شخصياً الساعية إلى التوصّل لحل سلمي بناء على أساس حل الدولتين” .

بوتين وفي ما يتعلق بالصراع في المنطقة لم يقم بإدانة الاستيطان “الإسرائيلي”، بل حاول أن يكون متوازناً بين الطرفين . ومن الواضح أنه وبعد انهيار الاتحاد السوفييتي الذي كان أَميَل إلى الموقف الفلسطيني أكثر منه إلى “الإسرائيلي”، قد أصاب موقف روسيا بعض التغيير، والسبب بالطبع “الأوضاع الجديدة في روسيا وما تركه الانهيار السوفييتي من تداعيات على الجمهورية الوليدة، لكن ذهبت تلك الأوضاع، ومع القيادة الجديدة لبوتين كان من المفترض اتخاذ لهجة أشد من الموقف “الإسرائيلي” وبخاصة من موضوع الاستيطان .

محمود عباس ووفقاً لتصريحاته في المؤتمر الصحفي المشترك مع الرئيس بوتين، طالبه باستضافة مؤتمر دولي للسلام في الشرق الأوسط . مطالبة عباس تأتي في الوقت الذي يدرك فيه رئيس السلطة بأنه لا فائدة من التفاوض مع “إسرائيل” لا بشكل منفرد ولا بشكل مؤتمرات بحضور دول أخرى، فالاستيطان “الإسرائيلي” يجري على قدمٍ وساق، والحل الصهيوني للتسوية بات أكثر من واضح . باختصار شديد يمكن القول، إننا توقعنا زيارة ذات زخم للرئيس الروسي، ولاسيما في تأييد الحقوق الوطنية الفلسطينية، لكن الزيارة كانت متواضعة النتائج .

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الملك سلمان يدشن مشروع القدية السبت المقبل

News image

أكد مجلس الوزراء السعودي تدشين خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز السبت القادم مشر...

صحف عربية: مقتل صالح الصماد "ضربة موجعة" للحوثيين في اليمن و تعيين مهدي محمد حسين المشاط رئيسا للمجلس السياسي الأعلى خلفا لصالح الصماد

News image

أعلنت جماعة انصار الله عن تعيين مهدي محمد حسين المشاط رئيسا للمجلس السياسي الأعلى خلف...

نقل جثمان البطش إلى غزة خلال يومين بعد موافقة السلطات المصرية

News image

أعلنت مصادر فلسطينية أن جثمان العالم في مجال الطاقة فادي البطش المنتمي إلى «حركة الم...

الشرطة الكندية تستجوب المشتبه به في حادث دهس بمدينة تورونتو

News image

تستجوب الشرطة الكندية السائق المشتبه بأنه استأجر شاحنة دهست عددا من المشاة في شمال تور...

ترامب يتوعد إيران بـ"مشاكل كبيرة" إذا استأنفت برنامجها النووي

News image

توعد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إيران بـ"مشاكل كبيرة" إذا استأنفت برنامجها النووي الذي وافقت على...

روسيا تطرح في مجلس الأمن خطة من 6 خطوات لتسوية الأزمة السورية

News image

طرحت روسيا أثناء جلسة خاصة في مجلس الأمن الدولي عقدت اليوم الثلاثاء، خطة شاملة تضم...

البشير يقيل وزير الخارجية لكشفه شللا دبلوماسيا بسبب الأزمة المالية

News image

الخرطوم - قالت وكالة السودان للأنباء الخميس إن قرارا جمهوريا صدر بإعفاء وزير الخارجية ابر...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

فاشية الثروة جيناتها المال

الفضل شلق

| الأربعاء, 25 أبريل 2018

    تنسب الطبقة العليا الى نفسها صفات الخير والحق والجمال، وتنسب الطبقة ذاتها صفات الفقر ...

محفزات الحرب وكوابحها بين إيران وإسرائيل

د. حسن نافعة

| الأربعاء, 25 أبريل 2018

    إذا تمكّن النظام الإيراني من الصمود في وجه المحاولات التي لم تتوقف لإسقاطه من ...

في الذكرى 43 لرحيل الرئيس شهاب : التجربة الاكثر استقرارا وازدهارا واصلاحا

معن بشور

| الثلاثاء, 24 أبريل 2018

    كانت رئاسة الراحل اللواء فؤاد شهاب رحمه الله للجمهورية اللبنانية من عام 1958 الى ...

روسيا تغرّم أميركا و«إسرائيل» ثمن العدوان: منظومة S-300 لحماية سورية وقواعد إيران فيها؟

د. عصام نعمان

| الثلاثاء, 24 أبريل 2018

    شرعت روسيا بتدفيع أميركا و«إسرائيل» ثمن العدوان على سورية. أكّدت بلسان وزير خارجيتها سيرغي ...

وشهد الشاهد الأول

د. كاظم الموسوي

| الثلاثاء, 24 أبريل 2018

    في القضية السورية بالذات وما حصل فيها منذ اندلاع أزمتها عام2011 وإلى اليوم لعب ...

أبوبكر البغدادي الخليفة المزيف بين ظهوره وغيابه

فاروق يوسف

| الثلاثاء, 24 أبريل 2018

    اختفى “الخليفة” أبوبكر البغدادي. ولأن الرجل الذي حمل ذلك الاسم المستعار بطريقة متقنة كان، ...

كل القبعات تحية لغزة وما بعد غزة

عدنان الصباح

| الثلاثاء, 24 أبريل 2018

    أيا كانت النتائج التي ستصل إليها مسيرة العودة الكبرى, وأيا كان عدد المشاركين فيها, ...

تداعيات ما بعد العدوان على سوريا

د. محمد السعيد ادريس

| الثلاثاء, 24 أبريل 2018

    كل التوقعات كانت تشير إلى أن إصرار الرئيس الأمريكى وحلفائه الفرنسيين والبريطانيين، وتعجلهم فى ...

البطشُ شهيدُ الفجرِ وضحيةُ الغدرِ

د. مصطفى يوسف اللداوي | الاثنين, 23 أبريل 2018

    لا ينبغي أن يراودَ أحدٌ الشك أبداً في أن قاتل العالم الفلسطيني فادي البطش ...

عملية نهاريا تاريخ ساطع

عباس الجمعة | الاثنين, 23 أبريل 2018

    لم تأل جبهة التحرير الفلسطينية جهداً ، ولم تبخل بتقديم المناضلين الثوريين ، فأبناء ...

انتهاج ذات السياسات يقود إلى الهزيمة

د. فايز رشيد

| الاثنين, 23 أبريل 2018

    لعل الدكتور جورج حبش كان القائد الفلسطيني العربي الوحيد, الذي وضع يده على الجرح ...

القدس ومعركة القانون والدبلوماسية

د. عبدالحسين شعبان

| الاثنين, 23 أبريل 2018

I "إن أي نقاش أو تصويت أو قرار لن يغيّر من الحقيقة التاريخية، وهي إن ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم10147
mod_vvisit_counterالبارحة26663
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع99399
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي215791
mod_vvisit_counterهذا الشهر845873
mod_vvisit_counterالشهر الماضي972375
mod_vvisit_counterكل الزوار52978305
حاليا يتواجد 1841 زوار  على الموقع