موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
"داعش" يعلن مسؤوليته عن الهجوم على مركز الشرطة في حي الميدان في دمشق ::التجــديد العــربي:: الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014 ::التجــديد العــربي:: ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا ::التجــديد العــربي:: وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما ::التجــديد العــربي:: برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء ::التجــديد العــربي:: مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر ::التجــديد العــربي:: أرامكو تقترب من الانتهاء من أول مشروع للغاز الصخري ::التجــديد العــربي:: مصر تصدر سندات دولارية مطلع 2018 تعقبها سندات باليورو ستتراوح قيمتها بين 3 و 4 مليارات دولار، بينما ستتراوح قيمة سندات اليورو بين 1 و 1.5 مليار يورو ::التجــديد العــربي:: معرض عمان الدولي للكتاب والامارات ضيف الشرف و المعرض يستقطب نحو 350 دار نشر و أمسيات شعرية وندوات فكرية ::التجــديد العــربي:: معرض بلبنان للمواد المحظورة من الرقابة ::التجــديد العــربي:: الدوري الانجليزي: مانشستر سيتي يعود للصدارة بعد فوزه على مضيفه تشيلسي ::التجــديد العــربي:: برشلونة ينضم إلى الإضراب العام في كاتالونيا ::التجــديد العــربي:: التوقف عن العلاج بالأسبرين يؤجج الازمات القلبية والدماغية ::التجــديد العــربي:: أول مصل عام في العالم يكافح جميع أنواع الانفلونزا ::التجــديد العــربي:: وزراء خارجية الدول الأربع يبحثون آليات جديدة بأزمة قطر في نيويورك ::التجــديد العــربي:: ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي ::التجــديد العــربي:: المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق ::التجــديد العــربي:: حماس تستعجل حكومة الحمدالله في تسلم مهامها بغزة ::التجــديد العــربي:: القوات السورية تسيطر على ضاحية الجفرة الحيوية في دير الزور ::التجــديد العــربي:: أمطار غزيرة تغرق أجزاء من الفلبين وتغلق الأسواق والمدارس ::التجــديد العــربي::

الربيع الأوروبي في اليونان

إرسال إلى صديق طباعة PDF

"عندما نتذكر أننا جميعاً مجانين، يزول الغموض، وتصبح الحياة مفهومة". شكراً للكاتب الأمريكي الساخر مارك توين في تذكيرنا بذلك، وقد بحثنا عبثاً عن جدوى بقاء اليونان في مجموعة اليورو، إذا كان بقاء اليورو نفسها أمراً مشكوكاً فيه، وما نفع تقديم "كفالة ضامنة" أو ما يسمى "برنامج إنقاذ" قدره مائة مليار دولار لإسبانيا،

وهي خامس كفالة لإسبانيا خلال سنتين. وماذا فعلت تريليونات الدولارات التي ضختها المصارف المركزية الغربية لتمشية عجلات اقتصاداتها المتوقفة؟ ولماذا ينذر رئيس "بنك إنجلترا" بغيمة سوداء ضخمة مقبلة على الاقتصاد الأوروبي والعالمي، وبريطانيا أصلاً خارج اليورو؟ وهل نتوقع من قمة "مجموعة العشرين" في المكسيك قرارات شجاعة كما فعلت إثر انهيار مصرف "ليمان بروذرز" عام 2008، والتي يُقال إنها أنقذت الاقتصاد العالمي الموشك على الانهيار آنذاك، ولا يزال يوشك على الانهيار الآن؟.. وبعد كل شيء، وقبل كل شيء، لماذا الربيع الأوروبي في اليونان؟

 

تحتل اليونان 3 في المئة فقط من اقتصاد منطقة اليورو، فلماذا الهلع إذن من إفلاسها أو مغادرتها اليورو؟ وهل أنقذت نتيجة انتخابات اليونان اليورو من الانهيار؟ ولماذا صعّد الإعلام العالمي توقعاته بصدد تأثير نتائجها على مصير اليونان واليورو، بينما نتائجها معروفة مسبقاً، لأن كلا الحزبين الرئيسيين المتنافسين متفقان على البقاء في اليورو؟ ومعلوم أن حزب "الديمقراطية الجديدة" المحافظ الذي فاز بنحو ثلث الأصوات لا يتمسك وحده باليورو، بل كذلك منافسه حزب "سيريزا" اليساري، وأن نتائج الانتخابات عجزت حتى عن تغيير أسعار الأسهم التي تتأرجح هابطة دون تغيير، ومصير اليورو خلافاً للتوقعات لا يزال مهدداً. وعلى الهامش نسأل: لماذا اعتُبر حصول "سيريزا" على 27 في المئة من الأصوات، وهو أقل بثلاث نقاط فقط من غريمه المحافظ، هزيمة لليسار الذي لم يملك قبل الدورة الانتخابية الأولى، في مايو، سوى 4 في المئة.

وهل يعود الانهيار كما يدّعي الأوروبيون الشماليون إلى كسل اليونانيين، وعاداتهم في الإنفاق دون حساب؟ ربما، فاليونانيون كبطل رواية كازانتزاكي المشهورة "زوربا اليوناني"، لا يترددون في الاعتراف علناً على الإنترنت بأنهم يعرفون كيف ينفقون أفضل مما يعرفون كيف يدّخرون، ويفخرون بأنهم يشترون البطيخ الأحمر بالقطاعي، وليس شرائح كالأوروبيين الشماليين، ويشترون الخروف كاملاً وليس أجزاء مقطعة، ولياليهم تنتهي في الصباح، ويسهرون كل يوم خارج المنازل حتى ينفد ما في جيوبهم، ولا يزورون أحداً وأيديهم خالية، والغزل عندهم عادة قومية، وممارسة الحب رياضة قومية، وخاضوا حروب "طروادة" عشر سنوات لأجل امرأة. ومن لا يفعل ذلك إذا كان "هناك امرأة واحدة في العالم، امرأة واحدة بوجوه متعددة"، حسب "زوربا" المجرب؟ ومن لا يستسلم لحلاوة الحياة في اليونان الساحرة، حيث "سألتُ شجرة اللوز: حدِّثينا عن الله، فأزهرتْ شجرة اللوز"، كازانتزاكي.

لكن اتهام اليونانيين بالكسل ظلم، فهم يعملون ربما أكثر من أي بلد أوروبي آخر، وبالتأكيد ساعات عمل أكثر من الألمان. يشهد بذلك عالِم الاقتصاد الأمريكي بول كروجمان، ويتحدث في مقالة حميمية عنوانها "اليونان الضحية"، عن عجرفة الأوروبيين الذين يتهمون اليونانيين بالهدر العام على نفقات الرفاه الاجتماعي، وإنفاق اليونان العام أقل كثيراً من ألمانيا والسويد. ومأساة اليونانيين سببها "فقاعة اليورو" التي جاءتهم بطوفان الاستثمارات الخارجية، ورفعت نسبة التضخم، وجعلتهم أقل تنافسية. ولا تُنكرُ مساهمة اليونانيين في إنفاق طوفان الأموال دون حساب، "لكن من لا يفعل ذلك"، حسب كروجمان الذي يورد أمثلة فقاعات مماثلة انفجرت في فلوريدا وتكساس وسارعت واشنطن لإنقاذها. وهذا لا يحدث في اليونان التي تعوم في فراغ انعدام الوزن لعدم إنشاء "الولايات المتحدة الأوروبية". ورهاني على اليونانيين أن يثبتوا جدارتهم عندما يفوزون بعد غد على الألمان في مباراة الربع الأخير لبطولة كرة القدم الأوروبية، وهم يتحدّون المستشارة الألمانية في تحديد عدد الأهداف، حسب "الجارديان"!

واليونانيون على صواب حين يعتقدون بأن كرة القدم ليست أخطر من "برنامج الإنقاذ" بل أخطر منه بكثير، فالحصول عليه لن يحررهم من مصيدة الديون. فمبلغ الكفالة الضامنة، 130 مليار يورو، سيخرج من جيوب الثلاثية: "البنك الأوروبي المركزي" و"صندوق النقد الدولي" و"الوحدة الأوروبية"، ويعود إلى جيوبها بعد أن يمد في عمر القرض ويضاعف حجم الدين. تذكر ذلك "نيويورك تايمز" التي تقرُّ بأن المبلغ يخدم فائدة الدين فحسب. فالثلاثية الدائنة التي تمسك بثلاثة أرباع مبلغ الدين تستولي على مبلغ الضمان كدُفعات لفائدة الديون، وكل ما سينجم عن ذلك "مراكمة الدين إلى مستويات كارثية من دون دفع سنت واحد لليونانيين أو لاقتصادهم المُغمى عليه". والنتيجة مضاعفة حجم الدين خلال أقل من ثلاث سنوات. وإذا كان اليونانيون عاجزين حتى عن دفع فوائد ديونهم الآن من دون الاقتراض، فكيف سيدبرون رد ضعفي المبلغ خلال أقل من ثلاث سنوات، والذي يعادل تخصيص كامل إنتاجهم القومي لدفع الفوائد فقط؟ هذا "دين بغيض"، حسب زعيم اليسار ألكسي تسيبراس، والقانون الدولي يحرر المدين من دفع "الديون البغيضة". واليسار اليوناني الشاب المتمسك بالوحدة الأوروبية واليورو عازم على أن لا يغادر الملعب لكن يغير قواعد اللعبة. الباحث الاقتصادي اليوناني جورج كيساريوس، الذي شارك في الحملة الانتخابية يذكر في مدونته على الإنترنت، أن "البنك المركزي الأوروبي" ليس بنكاً عادياً، بل هو كونفيدرالية بنوك، وكل بنك أوروبي مركزي قادر نظرياً على القيام بعمليات في السوق كالأوربي المركزي، ولا تمنعه القوانين الأوروبية من إصدار عملته القديمة "الدراخما" مع استمرار التعامل باليورو. وتوفر "الدراخما" السيولة النقدية الضرورية لدفع مرتبات العاملين، وإنشاء الهياكل الارتكازية، وتوسيع الخدمات الاجتماعية.

وأغالب بصعوبة الرغبة في شتم أوروبا المتعجرفة، وأهمس مع نفسي الآن بشتيمة مقذعة لا أجد غيرها تعبيراً عن الغضب من تحويل اليونان التي أسست الفلسفة والعلوم العالمية وتحويل المنطقة العربية التي ورثتها عنها وطوّرتها إلى باب خلفية تتلقى أوروبا عبرها المؤونة والذخيرة والعقول النيّرة وتُلقي فيها بقمامة أسلحة فاسدة، ومنتجات مفسدة، وسياسيين محتالين.

فإذا كانت الحلول متيسرة فلماذا لا نعمل سويةً على تغيير قواعد اللعبة العالمية؟ لا أجد تفسيراً غير نكتة قديمة عن مريض بالوهم يخاف أن تأكله الطيور. وعندما أكدت الفحوص شفاءه، وما أن سُمح له بالمغادرة، وبلغ باب المستشفى حتى عاد يصرخ فزعاً: "العصافير تأكلني". سأله الطبيب: قبل دقائق أكدت أن العصافير لا تستطيع أن تأكلك وأنت أكبر منها مئات المرات؟ أجابه: "نعم، أنا أعرف ذلك، لكن العصافير لا تعرفه"!

 

 

محمد عارف

مستشار في العلوم والتكنولوجيا- كاتب عارقي

 

 

شاهد مقالات محمد عارف

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014

News image

عقدت الحكومة الفلسطينية برئاسة رامي الحمد الله اليوم (الثلثاء) أول اجتماع لها منذ العام 201...

ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا

News image

كان ستيفن بادوك، الذي تعتقد الشرطة أنه أطلق النار في لاس فيغاس، محاسبا متقاعدا ثري...

وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما

News image

أعلن التلفزيون العراقي اليوم الخميس عن وفاة رئيس البلاد السابق والسياسي الكردي البارز جلال طال...

برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء

News image

بغداد ـ كلف رئيس البرلمان العراقي سليم الجبوري خلال جلسة اعتيادية عقدها البرلمان، الثلاثاء، لجن...

مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر

News image

قتل مسلح يبلغ من العمر 64 عاماً، 59 شخصاً، وأصاب 527 آخرين، أثناء حفل ...

ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي

News image

قال وزير الدفاع الأمريكي جيم ماتيس إن بلاده لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في موا...

المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق

News image

بغداد - أنقرة - قال الجيش التركي في بيان إن القوات المسلحة بدأت مناورات عسكرية عل...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

بين 6 أكتوبر 1973 و6 أكتوبر 2017

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 20 أكتوبر 2017

    الفارق بين اليومين والتاريخين كبير وشاسع، والهوة بينهما واسعة، في اليوم الأول، وهو 6 ...

الإرهاب بين العقل والقلب

محمد عارف

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    الأكاديمي الموريتاني الأميركي الجنسية «محمد محمود ولد محمدو» قَلَب موضوع الإرهاب على رأسه، أو ...

ما فعلته بنا العولمة وما نفعله بها

جميل مطر

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    حولنا وفي وسطنا جيل كامل من الشباب لم يعاصر العولمة في قمتها وتألقها. جيل ...

«لعبة» من خارج الشروط

عوني صادق

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    بالرغم من أن وصول المرشح دونالد ترامب إلى الرئاسة في الولايات المتحدة اعتبر «مفاجأة ...

عندما تهيمن الـ «أنا» على العقل العربي

د. علي محمد فخرو

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    في عشرينات القرن العشرين قسم مؤسس علم النفس الحديث، فرويد، العقل البشري إلى ثلاثة ...

العراق.. الوطن أو الخيانة

صلاح عمر العلي

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

ان عملية الاستفتاء التي جرت في منطقة كردستان العراق يوم 25 ايلول الماضي وما ترت...

التاريخ عندما يثأر

عبدالله السناوي

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

  «يا إلهي إنه يشبه المسيح». هكذا صرخت سيدة ريفية رأته مقتولاً وجثته ملقاة في ...

خشية نتنياهو من زوال دولته

د. فايز رشيد

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

    أعرب رئيس الوزراء الصهيوني بنيامين نتنياهو عن مخاوفه من زوال دولة «إسرائيل» خلال السنوات ...

بين المقاومة والانقسام والمصالحة

منير شفيق

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

لا شك في أن معادلة العلاقات الفلسطينية الداخلية ولا سيما بين فتح وحماس دخلت، أو ...

تساؤلات حول صلاحية السفير العربي للدفاع عن حرية التعبير

هيفاء زنكنة

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

أصدرت ست منظمات حقوقية مصرية بيانًا عبرت فيه عن أسفها لترشيح السفيرة مشيرة خطّاب لمن...

حديث القيم المغيب

توجان فيصل

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

تتصدّر الأزمة الاقتصاديّة في الأردن عناوين الأخبار اليوميّة ومقالات الرأي وأيضاً الدراسات والأبحاث. ولكن أغل...

في ذكراك يا فقيه

معن بشور

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

    في مثل هذا الايام قبل 17 عاما رحل المجاهد الكبير محمد البصري المعروف بالفقيه ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم35181
mod_vvisit_counterالبارحة40729
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع227517
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي243246
mod_vvisit_counterهذا الشهر694530
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1063018
mod_vvisit_counterكل الزوار45756918
حاليا يتواجد 3027 زوار  على الموقع