موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
علماء يعثرون على أقدم رسم بشري عمره 73 ألف سنة ::التجــديد العــربي:: الاتفاق يكرم ضيفه الباطن بثلاثية.. والوحدة والفتح يتعادلان للجولة الثانية على التوالي ::التجــديد العــربي:: حبس نجلي الرئيس المصري الاسبق حسني مبارك على ذمة قضية فساد المعروفة إعلاميا بـ"التلاعب في البورصة" ::التجــديد العــربي:: أهالي الخان الأحمر يتصدّون لجرافات الاحتلال ::التجــديد العــربي:: محمد الحلبوسي النائب عن محافظة الانبار يفوز برئاسة الدورة الجديدة لمجلس النواب العراقي ::التجــديد العــربي:: مصر توقع صفقة للتنقيب عن النفط والغاز مع شل وبتروناس بقيمة مليار دولار ::التجــديد العــربي:: لماذا يمرض المدخنون أكثر من غيرهم؟ ::التجــديد العــربي:: لافروف: روسيا ستستهدف معامل سرية لتركيب طائرات مسيرة في إدلب ::التجــديد العــربي:: إثيوبيا وإريتريا توقعان في جدة بالسعودية اتفاقا يعزز علاقاتهما ::التجــديد العــربي:: الحزب الحاكم في تونس يجمد عضوية رئيس الحكومة يوسف الشاهد ::التجــديد العــربي:: مجلس النواب العراقي يعقد جلسة لاختيار رئيسه ::التجــديد العــربي:: اعصار مانكوت: أقوى عاصفة في العالم هذا العام تضرب الفلبين ::التجــديد العــربي:: الجبير: القضية الفلسطينية "رأس أولويات" السعودية ::التجــديد العــربي:: بومبيو أمام الكونغرس: التحالف يتفادى المدنيين باليمن ::التجــديد العــربي:: إحياء مواقع التراث الإنساني ضمن رؤية 2030 ::التجــديد العــربي:: تعرف على فوائد الثوم وأضراره ::التجــديد العــربي:: الصين تتعهد بتقديم نحو 60 مليار دولار لتمويل مشاريع في أفريقيا ::التجــديد العــربي:: بلجيكا تتغلب على إيسلندا في عقر دارها بثلاثية نظيفة ::التجــديد العــربي:: البرازيل تسحق السلفادور بخماسية نظيفة وديا ::التجــديد العــربي:: مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة: لن نسمح باستخدام المدنيين كدروع بشرية في إدلب ::التجــديد العــربي::

منظمة شنغهاي للتعاون .. مواقف وسياسات

إرسال إلى صديق طباعة PDF

منذ تشكيلها في العام 2001، عملت منظمة شنغهاي للتعاون (مكونة من الصين وروسيا وكازاخستان وقرغيزيا وطاجيكستان وأوزبكستان) على تثبيت سياسات استراتيجية لها، وان يكون لمواقفها دور واضح في السياسات الدولية ومحيطها الجغراسياسي. ولم تكتف بأعضائها الستة، بل ضمت منغوليا والهند وإيران وباكستان وأفغانستان لها بصفة مراقب،

وبيلاروسيا وسريلانكا وتركيا بصفة شريك في الحوار. وتتبنى المنظمة ضرورة زيادة التعاون الاقتصادي بين الدول الأعضاء، وتعزيز قدرة المنظمة كحلقة وصل بين أوروبا وآسيا. معتبرة نفسها منظمة اقليمية دولية تسعى لتكتل/ حلف بين نظم سياسية متعاونة على مشروع مشترك بينها، رغم التباينات المعروفة لكل عضو فيها.

 

في كل قمة لها تواصل ما سعت اليه، اما في قمتها الثانية عشرة التي اختتمت أعمالها في بكين مؤخرا (6-7/6/2012) فقد وقع رؤساؤها على عشر وثائق، بينت اعتماد الخطوط الأساسية لإستراتيجية تنمية المنظمة، والإجراءات السياسية والدبلوماسية المطلوب اتخاذها للرد على تطورات تهدد السلام والأمن والاستقرار في مجال عمل المنظمة، واتفقت على قرار برنامج التعاون في مكافحة الإرهاب والنزعة الانفصالية والتطرف. إضافة الى الاهتمامات في القضايا الاقتصادية والسياسية والثقافية بينها والعالم.

وكان الرئيس الصيني هو جينتاو قد صرح لوسائل الإعلام الصينية إن منظمة شنغهاي ستستمر في حل "المسائل الإقليمية" من خلال الاعتماد على الذات، حامية نفسها من اضطرابات ناتجة من عدم الاستقرار خارج مجال عملها. كما دعا الرئيس الصيني في افتتاح القمة اﻟ12 للمنظمة الدول الأعضاء فيها إلى الاتحاد في مواجهة التحديات الأمنية، وأضاف "سنسعى الى ايجاد نموذج جديد للتعاون الاقليمي وتعزيز وتوسيع التعامل بين الدول الأعضاء، لا سيما في مجال التعاون العملي وفي مجال الأمن". وتضطلع منظمة شنغهاي للتعاون بمهمات تاريخية للمشتركين فيها، ورسم خرائط طرق لها كدول متزايدة الأهمية في العالم، وهي تضم ما يقارب نصف سكان المعمورة. وحددت قمة اﻟ12 اتجاهات تنمية هذه المنظمة والمهام الرئيسية للعقد المقبل واعتماد خطة استراتيجية للتنمية متوسطة الأجل. وكانت قد حققت المنظمة على مدى العقد الماضي انجازات بارزة في مجال التعاون الأمني، مثل التصدي المشترك "للحركات الانفصالية" وتجار الأسلحة والمخدرات، وإجراء تدريبات عسكرية مشتركة لمكافحة الإرهاب. كما فعلت في المجالات الاخرى.

معروف ان التقارب الصيني الروسي في المنظمة وتشكيلها يفسر محاولة بكين وموسكو الاهتمام بمصالحهما في آسيا الوسطى واهتماماتهما الاخرى، كقطبين بارزين، روسيا بثقلها السياسي الكبير وخلفيتها التاريخية، والصين العملاق الإقليمي المتصاعد. وتحاول المنظمة عبر القطبين الرئيسيين فيها تكريس مواقف واضحة لها، لاسيما فيما يخص شؤون أعضائها ومراقبيها وشركائها، وحساب كل التحولات والتطورات فيها محليا وإقليميا ودوليا. وهو ما يبين الاهمية التي تأخذها المنظمة خارج جغرافيتها، خصوصا لدى اوروبا والولايات المتحدة الاميركية.

تجتهد المنظمة في شتى السياسات، لاسيما قضايا التعاون الاقتصادي، وتوضح ذلك منذ خمس سنوات، بعد أن أقرت المنظمة برنامجاً للتعاون التجاري الاقتصادي الطويل الأمد حتى عام 2020، خصوصاً أن العديد من البلدان أعضاء المنظمة تتوافر لديهم إمكانات كبيرة للعمل المشترك في مجالات عدة. وتلعب المنظمة دوراً ملحوظاً بين المنظمات الإقليمية التي تأسست بعد تفكك الاتحاد السوفييتي من أجل ضمان تعدد الأقطاب. وأقامت المنظمة آلية فعالة لتعزيز التعاون بمختلف المجالات، ولاسيما الاقتصادية، ومثال معبّر على ذلك، حسب ما نشرته وكالات الأنباء الصينية والروسية وغيرها، عن نمو تجارة الصين السنوية مع باقي أعضاء المنظمة من 12 مليار دولار أميركي في العام 2001 إلى حوالي 90 مليار دولار أميركي في العام 2011.

بشأن العلاقات الدولية وما يتوجب ايصاله من رسائل فقد أعلنت المنظمة مواقف واضحة لها في بيان صدر في ختام قمتها أكدت فيه على معارضتها "أي تدخل عسكري في شؤون هذه المنطقة او فرض تغيير للنظام بالقوة أو عقوبات من طرف واحد", وهذا موقف مشترك لها متفق مع تصريحات مسؤوليها ومشاركتهم في المؤتمرات الدولية الأخرى، فبشأن سوريا شددت على "ضرورة وقف كل أنواع العنف ايا كان مصدرها". وأكدت المنظمة ان التوصل الى "حل سلمي للمسألة السورية من خلال الحوار السياسي" سيكون من مصلحة الشعب السوري والأسرة الدولية على السواء.

حول الوضع في إيران، أعلنت المنظمة أن "اي محاولة لتسوية القضية الإيرانية بالقوة لن تكون مقبولة وستؤدي الى عواقب لا يمكن توقعها ستهدد الاستقرار والأمن في المنطقة وفي العالم بأسره". وذكرت وكالة أنباء الصين الجديدة (شينخوا) أن منظمة شنغهاي تحدثت في إعلانها عن "بناء منطقة فيها سلام دائم وازدهار مشترك"، معربة عن "القلق العميق من التطورات المحيطة بإيران". ودعت كافة الأطراف إلى التزام أقصى درجات ضبط النفس وتفادي التصريحات التي من شأنها تأزيم الأوضاع. كذلك أكدت منظمة شنغهاي دعمها الكامل للحوار بين مجموعة (5+1) وإيران، والذي سيُستأنف في موسكو في 18 و19 يونيو الحالي، من أجل تسوية القضية النووية الإيرانية عبر الوسائل الدبلوماسية. ودعت إيران إلى "أداء دور فعال في حفظ السلم والازدهار كعضو مسؤول في المجتمع الدولي".

كل هذه المواقف والسياسات للمنظمة تؤكد تجددها وتطورها المستمر مع التحولات المحيطة بها وفي العالم. وبحكم خصائصها الموضوعية تنشط المنظمة بمواقفها هذه وسياساتها الاستراتيجية الى تشكيل آليات دولية جديدة وضمانات جغرا استراتيجية عالمية لها ولغيرها من المنظمات والبلدان المهتمة بالتحولات الجارية فيها او في محيطها، وتعزيز ملامح تطوير كتلة الأعضاء الستة في العقد الثاني من تأسيسها الذي أعاد الاعتبار الى المشهد الإستراتيجي وميزان القوى في العالم. ويعتقد أن مؤتمرها الأخير علامة فارقة في تاريخها، يضخ قوة دفع جديدة في عملية تطويرها وتحولات العالم الجديدة. كما يكرسها قوة دولية فعالة وقادرة على مختلف الصعد والمجالات.

 

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

لافروف: روسيا ستستهدف معامل سرية لتركيب طائرات مسيرة في إدلب

News image

أعلن وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، أن روسيا ستعمل على إنهاء نشاطات المعامل السرية الم...

إثيوبيا وإريتريا توقعان في جدة بالسعودية اتفاقا يعزز علاقاتهما

News image

أعلن المتحدث باسم الأمم المتحدة، فرحان حق، أن زعيمي إثيوبيا وإريتريا سيلتقيان في مدينة جدة...

الحزب الحاكم في تونس يجمد عضوية رئيس الحكومة يوسف الشاهد

News image

أعلن حزب نداء تونس الحاكم تجميد عضوية رئيس الحكومة يوسف الشاهد وإحالة ملفه إلى لجن...

مجلس النواب العراقي يعقد جلسة لاختيار رئيسه

News image

أكد مصدر في المكتب الإعلامي لمجلس النواب العراقي، لبي بي سي، أن النواب طلال الز...

اعصار مانكوت: أقوى عاصفة في العالم هذا العام تضرب الفلبين

News image

ضرب إعصار مانكوت، وهو أقوى إعصار في العالم هذا العام، الساحل الشمالي للفلبين، مصحوبا ب...

مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة: لن نسمح باستخدام المدنيين كدروع بشرية في إدلب

News image

قال مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة فاسيلي نيبينزيا إن موسكو لن تسمح للإرهابيين في ...

بوتين يقترح توقيع معاهدة سلام مع اليابان دون شروط مسبقة خلال المنتدي الاقتصادي الشرقي

News image

اقترح الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين على رئيس الوزراء الياباني، شينزو آبي، توقيع معاهدة سلام بين...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

هجرة الذهن الفلسطيني

عدنان الصباح

| الخميس, 20 سبتمبر 2018

    كتبت النائبة المحترمة نجاة أبو بكر على صفحتها على فيسبوك تتساءل  هل بدأ الاحتلال ...

عن «جهوزية» الجيش «الإسرائيلي»!

عوني صادق

| الخميس, 20 سبتمبر 2018

    كل حديث عن «إسرائيل» لا بد أن يتصدره الحديث عن الجيش «الإسرائيلي»، وليس مبالغة ...

التغيير الشامل أو السقوط الشامل

د. علي محمد فخرو

| الخميس, 20 سبتمبر 2018

  هناك ثلاثة مشاهد ممكنة في الحياة السياسية:   * الأول، هو بقاء الأحوال السياسية على ...

الانتخابات النصفية ومستقبل أميركا

د. صبحي غندور

| الخميس, 20 سبتمبر 2018

  ستكون الانتخابات النصفية الأميركية المقبلة هي الأهمّ في تاريخ مثيلاتها بالولايات المتحدة.   وهي انتخابات ...

مصر وافريقيا والفرص المتاحة

د. عادل عامر | الأربعاء, 19 سبتمبر 2018

أن مصر تلعب دوراً محورياً في دعم الدول الافريقية في مجالات التحول الصناعي وبصفة خاص...

كلام في معنى الحفاظ على الهوية

د. عبدالحسين شعبان

| الأربعاء, 19 سبتمبر 2018

    يتكرر أحياناً، على نحو عاطفي وبشكل تجريدي، حديث «الحفاظ على الهوية» بصورة أقرب إلى ...

رئاسةُ بلديةِ القدسِ للأكثرِ تطرفاً والأشدِ يمينيةً

د. مصطفى يوسف اللداوي | الثلاثاء, 18 سبتمبر 2018

    هل انتهت مرحلة نير بركات رئيس بلدية القدس الحالي، وجاء الوقت لاستبداله برئيسٍ آخر ...

في ذكرى ربع قرن: "أوسلو والأسرى"

عبدالناصر عوني فروانة | الثلاثاء, 18 سبتمبر 2018

    لقد جاء إعلان المبادئ في "أوسلو" في الثالث عشر من أيلول/سبتمبر عام 1993، ليفتح ...

تطورات الصراع الليبي

د. أحمد يوسف أحمد

| الثلاثاء, 18 سبتمبر 2018

    أظهرت التطورات الأخيرة مدى هشاشة الوضع السياسي في ليبيا وبالذات من منظور جهود التسوية ...

عالم اليوم في نظر دبلوماسي مخضرم

جميل مطر

| الاثنين, 17 سبتمبر 2018

    جمعتنا سهرة ممتعة. كنا مجموعة أفراد من جنسيات مختلفة متابعين للشؤون الدولية. بيننا من ...

من التطرف إلى الإرهاب

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 17 سبتمبر 2018

    تجتمع عواملُ الأزمة الاجتماعيّة والاقتصاديّة والسياسيّة والتعليميّة، في كليَّتها المنظوميّة، وبدرجاتٍ من الفعل والأثر ...

ما أغرب ما يجري للأمتين العربية والإسلامية..؟!

د. علي عقلة عرسان

| الأحد, 16 سبتمبر 2018

    من أغرب ما يعيشه عرب اليوم، في جامعتهم وتجمعاتهم وأقطارهم، في سياساتهم ومواقفهم وتصرفاتهم.. ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم19744
mod_vvisit_counterالبارحة35045
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع156805
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي220105
mod_vvisit_counterهذا الشهر669321
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1158712
mod_vvisit_counterكل الزوار57746870
حاليا يتواجد 2600 زوار  على الموقع