موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
الكويت تطرد السفير الفلبيني وتستدعي سفيرها من مانيلا للتشاور ::التجــديد العــربي:: استشهاد صحافي فلسطيني برصاص جيش الاحتلال خلال تغطية (مسيرة العودة) ::التجــديد العــربي:: أربع سفن عسكرية روسية تتجه إلى المتوسط ::التجــديد العــربي:: دي ميستورا: عملية أستانا استنفدت جميع طاقاتها ::التجــديد العــربي:: منظومة دفاعية روسية «متطورة» إلى دمشق ::التجــديد العــربي:: تشيخيا تعلن فتح قنصليتها الفخرية في القدس الشهر المقبل ::التجــديد العــربي:: باسيل يرفض ربط عودة النازحين بالحل السياسي للصراع السوري معتبرا أن العودة الآمنة للمناطق المستقرة داخل البلاد يعد الحل الوحيد والمستدام ::التجــديد العــربي:: روسيا تشل "هرقل" الأمريكية في أجواء سوريا ::التجــديد العــربي:: توتال تدرس دخول سوق محطات البنزين السعودية مع أرامكو ::التجــديد العــربي:: الدوحة تقرّ بتكبد الخطوط القطرية خسائر فادحة بسبب المقاطعة ::التجــديد العــربي:: معرض أبوظبي للكتاب يبني المستقبل و63 دولة تقدم نصف مليون عنوان في التظاهرة الثقافية ::التجــديد العــربي:: برامج متنوعة ثرية فنيا تؤثث ليالي المسرح الحر بالأردن ::التجــديد العــربي:: آثاريون سودانيون يبحثون عن رفات الملك خلماني صاحب مملكة مروي القديمة و الذي عاش قبل الميلاد ::التجــديد العــربي:: البطن المنفوخ أخطر من السمنة على صحة القلب ::التجــديد العــربي:: الفريق الملكي يعود من ملعب غريمه بايرن ميونيخ بنقاط الفوز2-1 ويقترب من النهائي للمرة الثالثة على التوالي ::التجــديد العــربي:: برشلونة على موعد مع التتويج بطلا للدوري الاسباني يحتاج الى نقطة واحدة فقط من مباراته مع مضيفه ديبورتيفو لاكورونيا لحسم اللقب ::التجــديد العــربي:: اليونان محذرة تركيا: لسنا سوريا أو العراق: السلطات التركية تزعم امتلاكها لجزيرة كارداك الصخرية المتنازع عليها و المعروفة في اليونان باسم إيميا ::التجــديد العــربي:: الملك سلمان يدشن مشروع القدية السبت المقبل ::التجــديد العــربي:: محكمة عسكرية مصرية تقضي بحبس هشام جنينة خمس سنوات ::التجــديد العــربي:: صحف عربية: مقتل صالح الصماد "ضربة موجعة" للحوثيين في اليمن و تعيين مهدي محمد حسين المشاط رئيسا للمجلس السياسي الأعلى خلفا لصالح الصماد ::التجــديد العــربي::

ربيع المصارف العالمية

إرسال إلى صديق طباعة PDF

قال الزبون لموظف المصرف إنه يرغب بلقاء مديره المشهور بمهارته، أجاب الموظف: "صحيح ما قلته عن المدير، البوليس أيضاً يرغب بلقائه لمعرفة مهارته في شفط مليار دولار من أموال المصرف". هذه نكتة، لكنها أقل إثارة للضحك من اعتراف "ديمون"، رئيس "جي مورجان" الذي يعد أكبر المصارف العالمية،

بالغباء. حدث ذلك في مقابلة تلفزيونية عن سبب خسارة مصرفه "ثلاثة مليارات دولار على الأقل". ونكتة اعتراف "ديمون" لا تُضحك المصرفيين لأنهم يعتبرونها غير مسلية، ولا حَمَلة أسهم المصرف الذين لا يعتبرونها نكتة. وآخر من يضحك للنكتة هو أوباما الذي قال في مقابلة تلفزيونية إن ديمون "أذكى المصرفيين عندنا"، ودافع عن قرار منحه مكافأة سنوية قدرها 23 مليون دولار عام 2011. ويضحك طويلاً من يضحك أولاً، وهو المضارب المالي "وينستاين" الذي ربح الملايين في المقامرة ضد "جي مورغان". كيف حدث ذلك؟ هناك تفسيران؛ أولهما يمكن تصوره لكن لا يمكن تصديقه، وهو خلل نظام الرقابة المالية داخل البنك، وثانيهما لا يمكن تصوره لكن يمكن تصديقه، وهو أن "جي مورجان" كازينو قمار. ونبدأ بالكازينو.

 

في نوفمبر الماضي رصد "وينستاين"، وهو مقامر ممنوع من المقامرة في لاس فيغاس لتلاعبه بالأوراق، حركة غير عادية في عالم ما يُسمى "صناديق التحوُّط" في لندن. و"صناديق التحوُّط" هي مجموعة موجودات مستثمرين أثرياء يراهنون في عمليات مالية مضمونة الفوز، سواء ارتفعت الأسواق أو هبطت. ولتعظيم الربح تُقترضُ عادة الأموال على موجودات الصندوق، وتُستخُدم كرافعة مالية تزيد القوة الشرائية. و"الرافعة" المالية الأكبر هي التي تحقق أقصى ربح ممكن، أو أقصى خسارة محتملة. والرهانات على صناديق التحوُّط فتاكة، والفلوس فيها هي الحكم النهائي. هذا ما حدث لبرونو إكسل، الذي يُسمى "حوت لندن" لشهرة مراهناته الكبيرة التي يقوم بها لحساب "جي مورجان". ولا يُعرف كيف تورط "الحوت" في عمليات بيع الأسهم بكميات هائلة بهدف تنشيط حركة الأسواق الراكدة، وكيف انتبه المضارب وينستاين أن وراء حركة الأسواق الكبيرة "جي مورجان"، وكيف انفتحت هوّة في خزانة "جي مورغان" تسربت منها مليارات الدولارات.

ولمعرفة الجواب ندخل مكتب رئيس البنك ديمون، الذي أنقذ المصرف من انهيارات 2008، واتخذ احتياطات كبيرة ضد تحول الأزمة الحالية إلى كارثة أكبر. ويصادف دخولنا المكتب زيارة مفاجئة لزوجة المدير بمناسبة عيد ميلاده فوجدته جالساً والسكرتيرة في كرسي واحد، وحالما انتبه ديمون شرع يملي على السكرتيرة بصوت عال "بالنظر للأزمة المصرفية العالمية قررنا الاكتفاء بكرسي واحد في المكتب". ومع أن هذه نكتة، فهي أرحم من مقالة كروجمان، الحائز على "نوبل" في الاقتصاد، وعنوانها "الأنانية واللا أخلاق". يعتبر كروجمان "ديمون" وزعماء "الوول ستريت"، أطفالاً مُفسدين يتحكمون بسلطة وثروة هائلتين، و"ما يحاولون فعله الآن بالسلطة والثروة ليس شراء سياسات تخدم مصالحهم فحسب، بل الحصول أيضاً على الحصانة ضد النقد". ويمتثل للحصانة ضد النقد حتى حملة أسهم المصرف الذين أيدوا، رغم خسارة المليارات، المنحَة السنويةَ لديمون. ولم يجرؤ سوى رئيس محاسبي مدينة نيويورك على الطلب من ديمون إعادة دفع مكافآته، ومرتباته أيضاً، وصرح ديمون بأنه قد يفعل ذلك رغم اشمئزازه من أن "يكون القاضي وعضو هيئة المحلفين في آن واحد"!

"جي مورغان" واحد من أكبر خمسة مصارف عالمية أكبر من أن تنهار مهما ارتكبت من أخطاء. وهذا هو الخطأ بعينه في تقدير روبرت ريش، وزير العمل في عهد كلنتون، وأستاذ السياسة حالياً في جامعة بيركلي. فالبنوك الكبيرة أكبر من أن تُراقب، ولم يكن وجود أكثر من مائة مراقب مالي داخل مصرف "جي مورغان" مجدياً للحيلولة دون عملية "الحوت" التي تمت من داخل لجنة "جي مورغان" الاستثمارية، حيث لا وجود لمراقبين على محفظة سنداتها التي تبلغ 400 مليار دولار. ويدعو ريش إلى تفكيك المصارف الكبيرة، وفصل الصيرفة التجارية عن الاستثمارية، وعدم التساهل قط في ذلك، فأي استثناءات بهذا الصدد تستغلها المصارف لإبقاء حنفية الأموال تتدفق.

وهل يمكن لحركة "احتلوا الوول ستريت" تغيير ذلك؟ أجل، إذا نجحت في تحويل حركة "انقلوا فلوسكم" إلى حملة مصرفية شعبية، وهي في طريقها إلى ذلك. عدد الحسابات التي غادرت المصارف الكبيرة منذ عام 2010 بلغ عشرة ملايين. ويذكر موقع "اتحاد رابطة الائتمان القومية" على الإنترنت أن العام الحالي شهد لأول مرة ارتفاع موجودات الاتحاد إلى أكثر من تريليون دولار. واتحادات الائتمان منظمات اجتماعية غير ربحية، تتقاضى أجوراً زهيدة عن خدماتها التي تقدمها للسكان قليلي الموارد، وتلتزم بحماية البيئة، ورعاتها ليس زبائنها فقط، بل هم مالكوها أيضاً، ويشاركون في أعمال بيزنس تعاونية. وتعمل هذه الاتحادات على تثقيف الجمهور والحكومات المحلية في الشؤون المالية، وإقناع الجميع بنقل حساباتهم من "الوول ستريت"، والتي يبلغ مجموعها أكثر من تريليون دولار. وكثير من الحكومات المحلية شرع في ذلك، والمشكلة الآن إيجاد مصارف محلية كبيرة تتسع لهذه الاحتياطيات.

وتدعو الباحثة الأمريكية إيلين براون، رئيسة "معهد الصيرفة العامة" إلى الاهتداء بتجربة المصارف التعاونية الألمانية التي توفر تمويلات جاهزة غير مكلفة للشركات المحلية والعائلية. ونصف إجمالي الموجودات المصرفية في ألمانيا في يد القطاع العام، الذي يتكون من 11 مصرفاً إقليمياً، وآلاف مصارف الإدخار المملوكة للمجالس البلدية. هذه البنوك الإقليمية والبلدية دعمت الشركات الريفية العائلية والشركات الصغيرة والمتوسطة التي تحرك ماكنة الصادرات الألمانية. وتوفر هذه المصارف للشركات الصغيرة نفس الفرص المتوافرة للشركات الكبيرة، ويحصل عمال الشركات الصغيرة على أجور مماثلة لعمال الشركات الكبيرة، وتُتاح لهم نفس المهارات وفرص التدريب، ويحققون معدلات إنتاجية متماثلة. ويبلغ معدل الأجر مع الضمانات الاجتماعية للعامل الألماني 48 دولاراً في الساعة، ويزيد هذا 50 في المئة عن معدل أجر العامل الأمريكي البالغ 32 دولاراً في الساعة. وفي هذه الأرقام يمكن أن نقرأ كيف ارتقت ألمانيا المهزومة في حربين عالميتين إلى المرتبة الثانية في الصادرات العالمية، والصين الأولى، واليابان الثالثة، فيما جاءت الولايات المتحدة في مرتبة متأخرة.

مشكلة البنوك الأمريكية الكبرى، بما في ذلك "جي مورجان"، كمشكلة مريض أخذ أنفه بالنمو دون توقف، ورفض نصيحة أطباء راجعهم في مختلف البلدان أجمعوا على ضرورة إجراء عملية جراحية لبتر الأنف، واستبشر عندما طمأنه طبيب ياباني في طوكيو بعدم حاجته للبتر، وسأله أن يصعد على الكرسي، فصعد واثقاً، وأمره الطبيب "أقفزْ"، فقفز، وهتف الطبيب "أرأيتْ؟ أنفُك سقط لحاله"!

 

 

محمد عارف

مستشار في العلوم والتكنولوجيا- كاتب عارقي

 

 

شاهد مقالات محمد عارف

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

دي ميستورا: عملية أستانا استنفدت جميع طاقاتها

News image

اعتبر مبعوث الأمم المتحدة الخاص إلى سوريا ستيفان دي مستورا، أن عملية أستانا استنفدت طاق...

منظومة دفاعية روسية «متطورة» إلى دمشق

News image

عشية إعلانها إسقاط طائرتين من دون طيار «درون»، بالقرب من مطار حميميم في سورية، أكد...

تشيخيا تعلن فتح قنصليتها الفخرية في القدس الشهر المقبل

News image

أعلنت وزارة الخارجية التشيخية أمس (الاربعاء)، إعادة فتح قنصليتها الفخرية في القدس الشهر المقبل، في ...

باسيل يرفض ربط عودة النازحين بالحل السياسي للصراع السوري معتبرا أن العودة الآمنة للمناطق المستقرة داخل البلاد يعد الحل الوحيد والمستدام

News image

بيروت - رد وزير الخارجية اللبناني جبران باسيل في بيان، الأربعاء، على ما ورد في ...

روسيا تشل "هرقل" الأمريكية في أجواء سوريا

News image

أعلن رئيس قيادة العمليات الخاصة الأمريكية رايموند توماس أن قوات الولايات المتحدة تتعرض بشكل متزايد ...

الملك سلمان يدشن مشروع القدية السبت المقبل

News image

أكد مجلس الوزراء السعودي تدشين خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز السبت القادم مشر...

صحف عربية: مقتل صالح الصماد "ضربة موجعة" للحوثيين في اليمن و تعيين مهدي محمد حسين المشاط رئيسا للمجلس السياسي الأعلى خلفا لصالح الصماد

News image

أعلنت جماعة انصار الله عن تعيين مهدي محمد حسين المشاط رئيسا للمجلس السياسي الأعلى خلف...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

كيف نهض الغرب؟

أنس سلامة

| الخميس, 26 أبريل 2018

لا تستهين بوجود ضعف ثقة فهذا الأمر مدمر وإذا ما تفحصنا ما كتبناه عن مشا...

المجلس الوطني في مهب الخلافات

معتصم حمادة

| الخميس, 26 أبريل 2018

- هل المطلوب من المجلس أن يجدد الالتزام بأوسلو أم أن يطور قرارات المجلس الم...

إن لم تدافع الْيَوْمَ عن البرلمان الفلسطيني وهو يغتصب.. فمتى إذاً..؟

د. المهندس احمد محيسن

| الخميس, 26 أبريل 2018

هي أيام حاسمة أمام شعبنا الفلسطيني للدفاع عن المؤسسة الفلسطينية.. التي دفع شعبنا ثمن وجو...

ورقة الحصار ومحاصرة مسيرة العودة

عبداللطيف مهنا

| الخميس, 26 أبريل 2018

كل الأطراف المشاركة في حصار غزة المديد، اعداءً، وأشقاءً، وأوسلويين، ومعهم الغرب المعادي للفلسطينيين ولق...

أهذا هو مجلسنا الوطني بعد عقود ثلاثة؟!

د. أيوب عثمان

| الخميس, 26 أبريل 2018

لقد كان أخر اجتماع عادي للمجلس الوطني الفلسطيني - وإن كان احتفالياً بحضور الرئيس الأ...

المجلس الوطني: إما أن يتحرر من نهج أوسلو أو يفقد شرعيته

د. إبراهيم أبراش

| الخميس, 26 أبريل 2018

مع توجه القيادة على عقد المجلس الوطني في الموعد المُقرر نهاية أبريل الجاري، ومقاطعة ليس...

القفزة التالية للجيش السوري وحلفائه

عريب الرنتاوي

| الخميس, 26 أبريل 2018

أين سيتجه الجيش السوري وحلفاؤه بعد الانتهاء من جنوب دمشق وشرق حمص الشمالي؟... سؤال تدو...

«صلاح الدين الأيوبي الصيني»

محمد عارف

| الخميس, 26 أبريل 2018

    «أولئك الذين يعرفون لا يتنبأون، والذين يتنبأون لا يعرفون». قال ذلك «لاو تزو» مؤسس ...

كوريا الشمالية لم تعد في محور الشر

د. صبحي غندور

| الخميس, 26 أبريل 2018

    لم تكن اختيارات الرئيس الأميركي الأسبق جورج بوش الابن، في خطابه عن «حال الاتحاد ...

فاشية الثروة جيناتها المال

الفضل شلق

| الأربعاء, 25 أبريل 2018

    تنسب الطبقة العليا الى نفسها صفات الخير والحق والجمال، وتنسب الطبقة ذاتها صفات الفقر ...

محفزات الحرب وكوابحها بين إيران وإسرائيل

د. حسن نافعة

| الأربعاء, 25 أبريل 2018

    إذا تمكّن النظام الإيراني من الصمود في وجه المحاولات التي لم تتوقف لإسقاطه من ...

في الذكرى 43 لرحيل الرئيس شهاب : التجربة الاكثر استقرارا وازدهارا واصلاحا

معن بشور

| الثلاثاء, 24 أبريل 2018

    كانت رئاسة الراحل اللواء فؤاد شهاب رحمه الله للجمهورية اللبنانية من عام 1958 الى ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم10200
mod_vvisit_counterالبارحة28888
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع152900
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي215791
mod_vvisit_counterهذا الشهر899374
mod_vvisit_counterالشهر الماضي972375
mod_vvisit_counterكل الزوار53031806
حاليا يتواجد 2778 زوار  على الموقع