موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
"داعش" يعلن مسؤوليته عن الهجوم على مركز الشرطة في حي الميدان في دمشق ::التجــديد العــربي:: الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014 ::التجــديد العــربي:: ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا ::التجــديد العــربي:: وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما ::التجــديد العــربي:: برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء ::التجــديد العــربي:: مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر ::التجــديد العــربي:: أرامكو تقترب من الانتهاء من أول مشروع للغاز الصخري ::التجــديد العــربي:: مصر تصدر سندات دولارية مطلع 2018 تعقبها سندات باليورو ستتراوح قيمتها بين 3 و 4 مليارات دولار، بينما ستتراوح قيمة سندات اليورو بين 1 و 1.5 مليار يورو ::التجــديد العــربي:: معرض عمان الدولي للكتاب والامارات ضيف الشرف و المعرض يستقطب نحو 350 دار نشر و أمسيات شعرية وندوات فكرية ::التجــديد العــربي:: معرض بلبنان للمواد المحظورة من الرقابة ::التجــديد العــربي:: الدوري الانجليزي: مانشستر سيتي يعود للصدارة بعد فوزه على مضيفه تشيلسي ::التجــديد العــربي:: برشلونة ينضم إلى الإضراب العام في كاتالونيا ::التجــديد العــربي:: التوقف عن العلاج بالأسبرين يؤجج الازمات القلبية والدماغية ::التجــديد العــربي:: أول مصل عام في العالم يكافح جميع أنواع الانفلونزا ::التجــديد العــربي:: وزراء خارجية الدول الأربع يبحثون آليات جديدة بأزمة قطر في نيويورك ::التجــديد العــربي:: ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي ::التجــديد العــربي:: المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق ::التجــديد العــربي:: حماس تستعجل حكومة الحمدالله في تسلم مهامها بغزة ::التجــديد العــربي:: القوات السورية تسيطر على ضاحية الجفرة الحيوية في دير الزور ::التجــديد العــربي:: أمطار غزيرة تغرق أجزاء من الفلبين وتغلق الأسواق والمدارس ::التجــديد العــربي::

الثورة المصرية المختَطفة

إرسال إلى صديق طباعة PDF

بوضوح نتائج الجولة الأولى من الانتخابات الرئاسية المصرية ووصول محمد مرسي مرشح الإخوان المسلمين وأحمد شفيق (آخر رئيس وزراء في عهد مبارك) إلى جولة الإعادة في 16 و17 يونيو المقبل، تتحدد خيارات الشعب المصري بين أمرين: أحلاهما مُرُّ، فاختيار مرسي يصب في استراتيجية الإخوان المسلمين واختيار شفيق يصب في مجرى العودة إلى عهد مبارك بكل سلبياته في المجالات المختلفة، فالرجل هو صنيعة الرئيس السابق، بالرغم من وعوده بإعادة الثورة إلى أصحابها، وبالرغم من تصريحه: بأنه لن يقوم بإعادة إنتاج النظام السابق.

 

ما أفرزته نتائج انتخابات الجولة الأولى: تمتين الوضع السياسي للإخوان المسلمين الذين سيطروا بالمعنى الفعلي على مجلسي الشعب والشورى. صحيح أنهم في انتخابات الرئاسة لم يحققوا ما حصلوا عليه في الانتخابات التشريعية السابقة، لكن احتمال فوز مرشحهم محمد مرسي بمنصب الرئاسة هو أمر قائم. بالطبع لا بد من احترام خيارات الشعب المصري في انتخاباته، لكن من جهة ثانية فإن الإخوان المسلمون في مصر لا يؤمنون بالشراكة مع القوى الوطنية الأخرى ولا بالائتلاف معها، كما أنهم يلحسون وعودهم ببساطة فهم وعدوا من قبل بعدم عزمهم على إنزال مرشح لهم في انتخابات الرئاسة، لكنهم تخلوا عن هذا الوعد، فبالتالي فإن كل وعودهم الحالية بعدم اللجوء إلى إقامة دولة دينية في حالة سيطرتهم على السلطتين التشريعية والتنفيذية ستكون مجالاً لانسحابهم من هذا الوعد. الأخوان المسلمون ينطلقون من أنهم وحدهم من يمتلكون الحقيقة، وبالتالي في حملة الانتخابات الرئاسية أفتى شيوخهم بأن كل من لن ينتخب محمد مرسي فسوف يرتكب معصية ومآله إلى النار. بمثل هذه الخلفية ومنها ينطلقون في رؤية الآخر، الإخوان المسلمون في مصر لم يستفيدوا من درس أشقائهم في تونس، الذين أيدوا مرشحاً قومياً لمنصب رئيس الجمهورية من خارج صفوفهم ومن قوة وطنية أخرى.

إخوان مصر يخطؤون كثيراً إن اعتقدوا بأنهم هم ولا أحد غيرهم من يمتلكون النظرة الصحيحة في إنشاء جمهورية مصر الثانية. ما زال الطريق مفتوح أمامهم للتحالف مع القوى الوطنية والقومية والشبابية واليسارية الأخرى على برنامج وطني قومي طموح لبناء مصر حرّة ديموقراطية عربية جديدة، برنامج ذو قواسم مشتركة. أن أحدى مهمات الرئيس القادم: جعل مصر تأخذ دورها الوطني والقومي العربي فزعيم مصر في عهد الرئيس عبد الناصر كان زعيماً للعرب، ومصر هي الجغرافيا والبعد الديموغرافي والإمكانيات لتكون دولة رائدة للشقيقات العربيات. الإخوان المسلمون مطالبون بفتح حوار مع الإخوة الأقباط، الذين في تحليلات كثيرة لمراقبين للانتخابات الأخيرة كانوا وراء المرشح أحمد شفيق للوصول إلى المركز الثاني بسبب خشيتهم من الدولة الدينية القادمة التي سينشؤها الإخوان المسلمون في حالة فوز مرسي. الحوار مع الأقباط هو حاجة ماسّة وموضوعية وواجبة حكماً، لطمأنتهم على حريتهم ومصريتهم وعروبتهم وعلى تطبيق الديموقراطية والحرص على حقوق الإنسان، بغض النظر عن الدين والجنس والعرق واللون. الورقة القبطية جرى استعمالها من قبل أطراف خارجية عديدة كان هدفها ولا يزال: تخريب وحدة النسيج الوطني للشعب المصري.

الإخوان المسلمون في حوارتهم المباشرة وغير المباشرة طمئنوا الأمريكيين بأنهم لن يقوموا بإلغاء اتفاقية كمب ديفيد مع إسرائيل، لأنهم سيوجهون مهامهم نحو التخلص من الأزمات الاقتصادية والأخرى الكثيرة التي تمر بها مصر. كان الأجدر بهم الإجابة على التساؤل الأمريكي حول كمب ديفيد: بأنهم سيخضعون مصير هذه الاتفاقية إلى استفتاء شعبي مصري، وهذا حق ديموقراطي لا يجادل فيه أحد. نقول ذلك لأن شعار: ضرورة إلغاء هذه الاتفاقية ارتفع على ألسنة وأيادي جماهير الثورة المصرية، لكن من الواضح أن الإخوان المسلمون أرادوا طمأنة الولايات المتحدة وإسرائيل والدول الغربية بأنهم لن يقوموا بإلغاء الاتفاقية.

المرشح أحمد شفيق بحصوله على المركز الثاني أصاب نجاحاً كبيراً وهو ما لم يكن متوقعاً فهو المحسوب على عهد الرئيس المخلوع. دلالات حصوله على هذا المركز: أن الحزب الوطني (حزب مبارك وشفيق) وبرغم القرار القضائي بحلّه لا يزال فاعلاً هو وبقايا النظام القديم وفلوله، والذين يحنون إلى العهد السابق، وإرجاع عجلة التاريخ إلى الوراء، وإلحاق مصر بالركب الأمريكي-الإسرائيلي-الغربي. قلنا منذ البداية أن إزاحة الرئيس وبعض المحسوبين عليه من مناصبهم لا يعني تحقيق أهداف الثورة، فأهدافها تتحقق عندما يجري التغيير الجذري (الثوري) في بنية النظام، وليس في إزاحة بعض قادته من مناصبهم.

الآن ستنصب جهود المرشحين مرسي وشفيق على الاستفادة من جماهير المرشَحينْ: حمدين صبحي وعبد المنعم أبو الفتوح، ومن غير المستبعد إغراء كل منهما بمنصب نائب الرئيس، لكن إلى أي مدى ستنجح هذه الجهود؟ ذلك مرهون بموقفي صباحي وأبو الفتوح في الإصرار على اتفاق (قبل الموافقة) ذو برنامج واضح وطني قومي بعيد عن الاستئثار والهيمنة الفئوية سواء من الأخوان المسلمين أو من أحمد شفيق وتياره.

المرشح الثالث في نتائج الانتخابات: هو المرشح الناصري الشعبي الوطني القومي العربي اليساري: حمدين صباحي. والمستغرب ليس مثلما يقول معظم المراقبين بأنه وصل إلى المركز الثالث! حمدين صباحي وبغض النظر عن حجم حزبه وعدم وجود قاعدة جماهيرية واسعة له في أوساط الشعب المصري، لكنه ناصري، والناصرية ما زالت تحتل قاعدة عريضة لدى الشعب المصري، لكل ذلك كان من الطبيعي أن يحرز موقعا متقدما في النتائج، ونستغرب أنه لم يحقق المركز الأول! هذه القاعدة الناصرية لا يمكن تجاهلها ويجب أن لا يتم ذلك سواء من قبل الإخوان المسلمين أو من جهة أحمد شفيق وتياره، حمدين صباحي يتهم السلطة المصرية الحالية بإدخال 900 ألف ورقة انتخابية في صناديق الاقتراع لتأييد أحمد شفيق. وسيقوم محاميه برفع دعوى قضائية احتجاجاً على عدم نزاهة الانتخابات، لكن هذا الطعن تم رده. من المنتظر في الشهر القادم أن ينظر القضاء المصري للبت في شرعية المرشح أحمد شفيق باعتباره أحد رموز النظام السابق. المحكمة العلياهي التي ستقرر بعد أن أجازت له المحكمة الابتدائية بالحق في الترشيح.

يُسجّل أيضاً لعبد المنعم أبو الفتوح (المنشق عن الإخوان المسلمين) وصفه لإسرائيل بالعدو وليس (الخصم) مثلما وصفها عمرو موسى في مناظرتهما المشتركة قبيل الانتخابات.

يبقى القول: أيّاً كان رئيس مصر القادم مرسي أو شفيق، فإن الدلالة ستظل واحدة وهي: أن الثورة المصرية جرى اختطافها.

 

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014

News image

عقدت الحكومة الفلسطينية برئاسة رامي الحمد الله اليوم (الثلثاء) أول اجتماع لها منذ العام 201...

ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا

News image

كان ستيفن بادوك، الذي تعتقد الشرطة أنه أطلق النار في لاس فيغاس، محاسبا متقاعدا ثري...

وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما

News image

أعلن التلفزيون العراقي اليوم الخميس عن وفاة رئيس البلاد السابق والسياسي الكردي البارز جلال طال...

برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء

News image

بغداد ـ كلف رئيس البرلمان العراقي سليم الجبوري خلال جلسة اعتيادية عقدها البرلمان، الثلاثاء، لجن...

مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر

News image

قتل مسلح يبلغ من العمر 64 عاماً، 59 شخصاً، وأصاب 527 آخرين، أثناء حفل ...

ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي

News image

قال وزير الدفاع الأمريكي جيم ماتيس إن بلاده لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في موا...

المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق

News image

بغداد - أنقرة - قال الجيش التركي في بيان إن القوات المسلحة بدأت مناورات عسكرية عل...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

الإرهاب بين العقل والقلب

محمد عارف

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    الأكاديمي الموريتاني الأميركي الجنسية «محمد محمود ولد محمدو» قَلَب موضوع الإرهاب على رأسه، أو ...

ما فعلته بنا العولمة وما نفعله بها

جميل مطر

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    حولنا وفي وسطنا جيل كامل من الشباب لم يعاصر العولمة في قمتها وتألقها. جيل ...

«لعبة» من خارج الشروط

عوني صادق

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    بالرغم من أن وصول المرشح دونالد ترامب إلى الرئاسة في الولايات المتحدة اعتبر «مفاجأة ...

عندما تهيمن الـ «أنا» على العقل العربي

د. علي محمد فخرو

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    في عشرينات القرن العشرين قسم مؤسس علم النفس الحديث، فرويد، العقل البشري إلى ثلاثة ...

العراق.. الوطن أو الخيانة

صلاح عمر العلي

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

ان عملية الاستفتاء التي جرت في منطقة كردستان العراق يوم 25 ايلول الماضي وما ترت...

التاريخ عندما يثأر

عبدالله السناوي

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

  «يا إلهي إنه يشبه المسيح». هكذا صرخت سيدة ريفية رأته مقتولاً وجثته ملقاة في ...

خشية نتنياهو من زوال دولته

د. فايز رشيد

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

    أعرب رئيس الوزراء الصهيوني بنيامين نتنياهو عن مخاوفه من زوال دولة «إسرائيل» خلال السنوات ...

بين المقاومة والانقسام والمصالحة

منير شفيق

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

لا شك في أن معادلة العلاقات الفلسطينية الداخلية ولا سيما بين فتح وحماس دخلت، أو ...

تساؤلات حول صلاحية السفير العربي للدفاع عن حرية التعبير

هيفاء زنكنة

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

أصدرت ست منظمات حقوقية مصرية بيانًا عبرت فيه عن أسفها لترشيح السفيرة مشيرة خطّاب لمن...

حديث القيم المغيب

توجان فيصل

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

تتصدّر الأزمة الاقتصاديّة في الأردن عناوين الأخبار اليوميّة ومقالات الرأي وأيضاً الدراسات والأبحاث. ولكن أغل...

في ذكراك يا فقيه

معن بشور

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

    في مثل هذا الايام قبل 17 عاما رحل المجاهد الكبير محمد البصري المعروف بالفقيه ...

مرة أخرى... بدو أم فلسطينيون؟!

عبداللطيف مهنا

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

حتى الآن، هدم المحتلون قرية العراقيب في النقب الفلسطيني المحتل للمرة التاسعة عشر بعد الم...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم10580
mod_vvisit_counterالبارحة40729
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع178373
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي225854
mod_vvisit_counterهذا الشهر669929
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1063018
mod_vvisit_counterكل الزوار45732317
حاليا يتواجد 3570 زوار  على الموقع