موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
البرلمان الكوبي يختار ميغيل دياز-كانيل المسؤول الثاني في السلطة الكوبية مرشحا وحيدا لخلافة الرئيس المنتهية ولايته راوول كاسترو ::التجــديد العــربي:: عودة 500 لاجئ سوري طوعا من بلدة "شبعا" جنوبي لبنان إلى قراهم وخصوصاً بلدتي بيت جن ومزرعة بيت جن ::التجــديد العــربي:: "خلوة" أممية في السويد حول سوريا ::التجــديد العــربي:: روسيا تطرح في مجلس الأمن خطة من 6 خطوات لتسوية الأزمة السورية ::التجــديد العــربي:: البشير يقيل وزير الخارجية لكشفه شللا دبلوماسيا بسبب الأزمة المالية ::التجــديد العــربي:: اردغان يفاجى المعارضة: الاعلان عن إجراء انتخابات رئاسية وبرلمانية مبكرة في الرابع والعشرين من يونيو/ حزيران المقبل ::التجــديد العــربي:: بوغدانوف: التحضير للقاء أستانا التاسع حول سوريا مستمر ::التجــديد العــربي:: الخارجية الأمريكية: لا نسعى للمواجهة مع روسيا في سوريا لكننا مستعدون لاستخدام القوة حال تطلب الأمر ::التجــديد العــربي:: النفط عند أعلى مستوى منذ نهاية 2014 ::التجــديد العــربي:: صفاقس التونسية تشهد العديد من الفعاليات الثقافية ::التجــديد العــربي:: مهرجان دبي السينمائي يعدّل موعد تنظيمه الدوري ::التجــديد العــربي:: النشاط الجسدي يحمي المسنين من السقوط أكثر من الفيتامينات ::التجــديد العــربي:: الفيفا يعتزم إلغاء كأس القارات والاستعاضة عنها بمونديال الأندية ::التجــديد العــربي:: تحديد موعد إقامة كلاسيكو إسبانيا بين الغريمين برشلونة وريال مدريد في السادس من مايو المقبل على ملعب "كامب نو" معقل الفريق الكتالوني ::التجــديد العــربي:: الجنائية الدولية تجري استقصاء مبدئيا حول أحداث غزة ::التجــديد العــربي:: لبنان يستعد لانتخابات برلمانية بتحالفات جديدة ::التجــديد العــربي:: 'يوم الأسيرالفلسطيني' : 6500 سجين يقبعون في الاعتقال من ضمن مليون فلسطيني مروا من سجون الاحتلال، نحو خمسون منهم مر اكثر من خُمس قرن على أسرهم ::التجــديد العــربي:: السودان ينسف جهود التهدئة مع مصر بشكوى في مجلس الأمن يأتي ردا على تنظيم القاهرة اقتراع الرئاسة في مثلث حلايب المتنازع عليه ::التجــديد العــربي:: الجيش المصري يعلن القضاء على أمير تنظيم داعش في عملية مداهمة لعدد من المناطق الجبلية الوعرة وسط سيناء ::التجــديد العــربي:: كوبا تستعد لانتخاب بديل لعهد كاسترو ::التجــديد العــربي::

قراءة في الانتخابات المصرية -منير شفيق

إرسال إلى صديق طباعة PDF

من يتابع الأوضاع في مصر ما بعد الثورة التي أطاحت بحسني مبارك وبعض من بطانته، يجد نفسه مضطراً على تصحيح قراءته الجديدة، لا سيما قبيل نشر نتائج الانتخابات الرئاسية في مرحلتها الأولى.

 

أكثر من قرؤوا مناخات الرأي العام قبل الانتخابات يفترض بهم أن يصحّحوا قراءاتهم، فالقليلون من غير الإخوان المسلمين توقّعوا أن يصل محمد مرسي على المرتبة الأولى بنسبة الحصول على 25 بالمئة من الأصوات، وذلك في ظروف منافس إسلامي ثقيل الوزن هو عبد المنعم أبو الفتوح، مضافاً إليه دعم حزب النور السلفي، فالبعض حَكَمَ بأنّ الإخوان المسلمين خسروا كثيراً من شعبيتهم لعدّة أسباب كانوا ينكرونها، وفي مقدّمها قرارهم بالمشاركة من خلال مرشح إخواني في الانتخابات الرئاسية بعد أن سبق وأعلنوا عن عدم ترشيح ممثل عنهم، كما تقدّمهم بمرشح احتياط بعد أن ألغى قرار ترشيح خيرت الشاطر. وقد بالغوا في الحديث عن افتقار مرسي للشعبية، وصولاً إلى انتقاء صورة له يبدو غامضاً فيها.

هؤلاء حاولوا بسطحية تضخيم هذين الإنتقائين، مضافاً إليهما استعادة انتقادات قديمة ضدّ الإخوان سُحِبَت من الجعبة، وهم بهذا تجاهلوا بأنّهم يتعاملون مع حركة إسلامية تاريخية ضاربة الجذور في مصر، وقد استعصت على الانقسام، وصمدت في أحلك الظروف، ولم تستطع شعبية عبد الناصر الكاسحة أن تقضي عليها.

أثبتت حركة الإخوان المسلمين في مصر بأنّها قوة شعبية هائلة تستطيع أن تصمد أمام كل ذلك الحشد الذي واجهته في المعركة الانتخابية الأخيرة، فقد اجتمعت عليها مختلف التيارات المتنافسة في تلك الانتخابات، فكان النصيب الأكبر من النقد والتشهير الذي مارسه المتنافسون ومناصروهم في تلك الانتخابات من نصيب الإخوان. وذلك بالرغم من أنّهم لم يقصّروا في نقد بعضهم بعضا، وذلك بالرغم أيضاً من خطأ يرتكبه تيار قبطي بالاعتقاد أنّ الإخوان المسلمين سوف ينحازون ضدّهم أو يهمّشونهم إذا ما تسلّموا السلطة، وهو اعتقاد يجب أن يعيدوا النظر فيه، إذ قد تثبت الأيام أنّ الإخوان سيكونون الأكثر حرصاً، وربما مراعاة من حيث التعامل مع الأقباط وحتى مع العلمانيين واليساريين ممّن يناصبونهم العداء.

بكلمة، لقد دلّت تجربة الانتخابات الأخيرة بأنّ الإخوان المسلمين في مصر أكثر من مجرّد حركة إسلامية دعوية، وسياسية واجتماعية، فهي أقرب، إلى جانب سمتها حركة دعوية، أو حركة سياسية أو اجتماعية، لأن تكون مكوّناً من مكوّنات الشعب المصري بسبب عمق ترسُّخها التاريخي في المجتمع طوال ثمانين عاماً.

ولهذا ما ينبغي للقوى السياسية والمكوّنات الإجتماعية الأخرى أن تُناصِبَ الإخوان العداء وتعمل على إسقاطهم من المعادلة، وإنّما أن تنفتح عليهم وتصل وإياهم إلى كلمة سواء في تحقيق أوسع جبهة لحكم مصر في عهدها الجديد، ومن ثم النهوض بها وإطلاقها لتمثّل دورها القيادي عربياً وإسلامياً وإفريقياً وعالمياً ثالثياً. وما مَثَل مصر في عهود الظاهر بيبرس وصلاح الدين الأيوبي، ومحمد علي، وجمال عبد الناصر ببعيد.

إنّها الجبهة العريضة التي يتّحد فيها الجيش والإخوان والناصريون والسلفيون والمستقلون واليساريون والتيارات القبطية المنفتحة على الإسلام والمسلمين والأكثر أصالة مصرية وعروبية، وهذه الجبهة لا تتحقق من دون التقاء تلك القوى والمكوّنات، ممّا يفترض إيقاف حملات العداء والحذر ضدّ الإخوان.

على أنّ قراءة دقيقة لنتائج الانتخابات من خلال النسب التي حازها المتنافسون، تفرض على الإخوان المسلمين بدورهم أن يعيدوا قراءتهم للواقع المصري ما بعد الثورة، بل ما بعد الانتخابات التشريعية كذلك. ولعل أول ما يجب أن يدركوه بأنّهم لا يستطيعون الانفراد بالسلطة، أو الاستئثار بها، أو الظن بأنّ لهم نصيب الأسد فيها حتى لو حازوا على أغلبية كبيرة في المجلسين أو فازوا في الانتخابات الرئاسية في الدورة الثانية.

إنّ نسبة 25 بالمئة من الأصوات هي أكثر تعبيراً وتدليلاً على قوّتهم الذاتية المنفردة من نتائج الانتخابات في المجلسين، وأكثر تعبيراً من نتائج الانتخابات الرئاسية في دورتها الثانية عندما تصطفّ القوى ما بين محمد مرسي وأحمد شفيق.

بل إذا أراد الإخوان المسلمين أن يلعبوا دوراً قيادياً في النهوض بمصر، وعلى مستوى أبعد من مصر، يجب أن يبتعدوا عن الاستئثار بالقيادة والسلطة حتى لو كانت قوّتهم الذاتية تغطّي 75 بالمئة من القوّة التصويتية، لأن هنالك مقاييس للقوّة الحقيقية في المجتمع تتعدّا صناديق الاقتراع، مثلاً الجيش والقوى الاقتصادية والمسجد والكنيسة والمكوّنات الاجتماعية المختلفة، حتى المهمّشة منها، ولا ننس مشاهدي كرة القدم أو الأدباء والفنانين. فالحصيف هنا ينبغي له أن يضع في حسابه كل من يقف معه أو يعارضه، حتى لو كان فرداً أشعث أغبر.

ثم يجب التذكر أنّ الثورة انفجرت لأن الأوضاع وصلت إلى ما يشبه الحضيض، وأنّ مهمة النهوض بمصر والأمّة العربية على الخصوص (بسبب تجزئتها وزرع السرطان الصهيوني فوق أرضها) تحتاج إلى تضافر كل الجهود، وتحييد من لا يمكن كسبهم من مناصري العهد البائد، وقد دلّت الانتخابات أنّ نفوذه ما زال قوّياً ولا يجوز الاستهتار به.

هذه الحاجة: تضافر كل الجهود، لا تتحقق إلاّ إذا ارتفع الوعي من مستوى الوعي الحزبي الضيّق والوعي الفئوي المحدود إلى مستوى الوعي الجبهوي الشعبي العريض، حيث يصار إلى تحقيق نوع من الإجماع الوطني، غير قائم على أساس الأغلبية والأقليّة، البرلمانية، وإنّما على أساس عقد اجتماعي يترجم نفسه بالدستور وبالإستراتيجية الخارجية وثوابت النظام الداخلي، ثم بعد ذلك يمكن أن يقوم التنافس من خلال صناديق الاقتراع، وما يسمّى بحكم الأغلبية كما في النمط السائد في الغرب. وبالمناسبة هذا النمط لا يصلح لشعوب في مرحلة النهوض والوقوف على القدمين، لأن هذه المرحلة بحاجة إلى تشكّل أوسع الجبهات، وإلى تقاسم السلطة والتشارك في السرّاء والضرّاء، فالصعوبات التي تنتظر مصر في عهدها الجديد أكبر بكثير من أن يتصدّى لها بضعة أحزاب، إنّها بحاجة إلى الشعب بكل مكوّناته وبحاجة إلى تأييد الأمّة العربية والإسلامية، فالتحديّات هنا داخلية وخارجية، والخارجية أشدّ خطراً كما دلّت التجارب المعاصرة، ولا ننس العدو مغتصب فلسطين.

من هنا ينبغي للإخوان المسلمين أن يتعلّموا من درس الانتخابات الرئاسية الأولى بالقدر نفسه الذي ينبغي أن يتعلم منه المتنافسون الآخرون كما مرّ ذكره، وذلك من خلال حسن التقاسم والتشارك وتشكيل الجبهة العريضة.

وبهذا تكون الثورة في مصر قد أخذت تؤتي أكلها.

 

منير شفيق

تعريف بالكاتب: كاتب وسياسي فلسطيني
جنسيته: فلسطيني

 

 

شاهد مقالات منير شفيق

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

روسيا تطرح في مجلس الأمن خطة من 6 خطوات لتسوية الأزمة السورية

News image

طرحت روسيا أثناء جلسة خاصة في مجلس الأمن الدولي عقدت اليوم الثلاثاء، خطة شاملة تضم...

البشير يقيل وزير الخارجية لكشفه شللا دبلوماسيا بسبب الأزمة المالية

News image

الخرطوم - قالت وكالة السودان للأنباء الخميس إن قرارا جمهوريا صدر بإعفاء وزير الخارجية ابر...

اردغان يفاجى المعارضة: الاعلان عن إجراء انتخابات رئاسية وبرلمانية مبكرة في الرابع والعشرين من يونيو/ حزيران المقبل

News image

حالة من الجدل خلفها قرار الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، بإجراء انتخابات رئاسية وبرل...

بوغدانوف: التحضير للقاء أستانا التاسع حول سوريا مستمر

News image

أعلن نائب وزير الخارجية الروسي، ميخائيل بوغدانوف، اليوم الخميس، أن التحضير مازال جاريا لعقد لقا...

الخارجية الأمريكية: لا نسعى للمواجهة مع روسيا في سوريا لكننا مستعدون لاستخدام القوة حال تطلب الأمر

News image

أكدت الخارجية الأمريكية، اليوم الأربعاء، أن الولايات المتحدة لا تسعى للمواجهة مع روسيا في سور...

'يوم الأسيرالفلسطيني' : 6500 سجين يقبعون في الاعتقال من ضمن مليون فلسطيني مروا من سجون الاحتلال، نحو خمسون منهم مر اكثر من خُمس قرن على أسرهم

News image

القدس- أحيا الفلسطينيون الثلاثاء "يوم الاسير الفلسطيني" في مسيرات تضامنية في مدن وقرى الضفة الغ...

السودان ينسف جهود التهدئة مع مصر بشكوى في مجلس الأمن يأتي ردا على تنظيم القاهرة اقتراع الرئاسة في مثلث حلايب المتنازع عليه

News image

الخرطوم - أعلن وزير الخارجية السوداني إبراهيم غندور، الأربعاء، أن بلاده تقدمت بشكوى لمجلس الأ...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

حق العودة في القانون الدولي والقرارات الدولية

د. غازي حسين | الأحد, 22 أبريل 2018

تؤكد الدراسات القانونية وتقارير لجان الأمم المتحدة المعنية بالحقوق الوطنية الثابتة لشعبنا العربي الفلسطيني أنّ...

الخير ومصادرته

الفضل شلق

| الأحد, 22 أبريل 2018

    الخير من خار، اختار؛ الاختيار، الحرية. الحسن كلمة توازي Good الذي تحوّل الى Goods، ...

يدمرون سوريا ويتباكون على شعبها

د. إبراهيم أبراش

| السبت, 21 أبريل 2018

الضربة التي وجهتها الدول الغربية الثلاث - الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا - لسوريا فجر الي...

عن المجلس الوطني الفلسطيني: إذا... فكيف، وأي، وماذا، وألا، وأين؟!

د. أيوب عثمان

| السبت, 21 أبريل 2018

إذا كان المجلس الوطني الفلسطيني هو "السلطة العليا لمنظمة التحرير الفلسطينية، وهو الذي يضع سيا...

عن «زحمة» المبادرات الخاصة بغزة ومسيرة العودة

عريب الرنتاوي

| السبت, 21 أبريل 2018

حملت وسائل إعلام مختلفة، أنباءً عن عروض ومبادرات لوقف “مسيرة العودة الكبرى” واحتواء تداعياتها، في ...

ترامب وصواريخه "الجميلة"... رعونة المأزوم لتراجع السطوة!

عبداللطيف مهنا

| السبت, 21 أبريل 2018

الغرب مأزوم. يريعه الإحساس المضطرد بأن حقبة هيمنته على العالم، قراراً ومقدرات، في طريقها لأن...

الجاهلية في عصر المعلوماتية

د. صبحي غندور

| السبت, 21 أبريل 2018

    تعاني بلدان المنطقة العربية الآن من هبوط خطير في مستوى العلم والتعليم والمعرفة. فالأمر ...

سوريا وغزة وحرب قاطعي الطرق

عدنان الصباح

| السبت, 21 أبريل 2018

    في عام 2009 وقعت كل من تركيا - أذربيجان - بلغاريا- رومانيا- المجر- النمسا ...

من رسائل العدوان.. وما بعده

د. علي عقلة عرسان

| السبت, 21 أبريل 2018

    إن الكذب والخداع لا يستهدفان الحقيقة فقط، بل يهدفان إلى تضليل الإنسان وإفقاره وسلبه ...

أسرانا الأبطال سجناء الحرّية

د. فايز رشيد

| السبت, 21 أبريل 2018

    مرّ قبل يومين, يوم الأسرى الفلسطينيين, وفي هذه المناسبة, نتوجه إلى كافة أسيراتنا وأسرانا ...

تمييز العدو مِن الصديق!

د. حسن حنفي

| السبت, 21 أبريل 2018

    منذ عدة عقود، اختلط الحابل بالنابل، ولم نعد نعرف في علاقتنا العربية والدولية من ...

صدمات «إسرائيل» مع ترامب

د. محمد السعيد ادريس

| السبت, 21 أبريل 2018

    رغم كل ما قيل ويقال عن الضربة الثلاثية الأمريكية - الفرنسية- البريطانية لسوريا فجر ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم27711
mod_vvisit_counterالبارحة26100
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع27711
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي215791
mod_vvisit_counterهذا الشهر774185
mod_vvisit_counterالشهر الماضي972375
mod_vvisit_counterكل الزوار52906617
حاليا يتواجد 3319 زوار  على الموقع