موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
أحمد موسى يقود النصر لاستعادة الصدارة «مؤقتا» بهاتريك في القادسية ::التجــديد العــربي:: السيسي يشدد على أهمية «الضربات الاستباقية» للإرهاب ::التجــديد العــربي:: قوات الدفاع الجوي الملكي السعودي تعترض صاروخاً باليستياً وتدمره ::التجــديد العــربي:: معرض الشارقة للكتاب يفتح آفاقاً جديدة للنشر ::التجــديد العــربي:: الإمارات تترقب تأسيس كيان مصرفي بأصول قيمتها 110 بلايين دولار ::التجــديد العــربي:: احذر من دخان السجائر.. فهو يؤثر على حدة بصرك! ::التجــديد العــربي:: تدشين المركز الإعلامي الموحد لليوم الوطني الـ 88 ::التجــديد العــربي:: بوتين وأردوغان يتفقان على إنشاء منطقة منزوعة السلاح في إدلب ::التجــديد العــربي:: غضب روسي وصيني بسبب عقوبات أمريكية على بكين عقب شراء أسلحة من موسكو ::التجــديد العــربي:: غياب الكاتب والشاعر الفلسطيني خيري منصور ::التجــديد العــربي:: جاويش أوغلو: لقاء ثلاثي روسي إيراني تركي حول سوريا في نيويورك ::التجــديد العــربي:: مصر: القمة العربية - الأوروبية تتناول التعاون وقضايا الهجرة ::التجــديد العــربي:: وفاة رئيس فيتنام تران داي كوانغ عن عمر يناهز 61 عاما ::التجــديد العــربي:: الفلسطينيون يشيّعون سابع شهيد خلال 3 أيام ::التجــديد العــربي:: علماء يعثرون على أقدم رسم بشري عمره 73 ألف سنة ::التجــديد العــربي:: الاتفاق يكرم ضيفه الباطن بثلاثية.. والوحدة والفتح يتعادلان للجولة الثانية على التوالي ::التجــديد العــربي:: حبس نجلي الرئيس المصري الاسبق حسني مبارك على ذمة قضية فساد المعروفة إعلاميا بـ"التلاعب في البورصة" ::التجــديد العــربي:: أهالي الخان الأحمر يتصدّون لجرافات الاحتلال ::التجــديد العــربي:: محمد الحلبوسي النائب عن محافظة الانبار يفوز برئاسة الدورة الجديدة لمجلس النواب العراقي ::التجــديد العــربي:: مصر توقع صفقة للتنقيب عن النفط والغاز مع شل وبتروناس بقيمة مليار دولار ::التجــديد العــربي::

المشهد السياسي في موريتانيا.. صراعات ومسارات

إرسال إلى صديق طباعة PDF

دخلت موريتانيا المشهد السياسي العالمي، بشكل عام وعربيا بشكل خاص، بكثرة الانقلابات التي وقعت فيها في العقود الأخيرة، وصراع العسكر على قيادتها، وتشابهها او اختلافها عن عدد من جيرانها بدور قادة الجيش. ومازالت تعاني رغم كل ما حدث فيها من تلك السمات الغالبة. ورغم قسوة الطبيعة

عليها تظل تجربتها الأخيرة في التحولات السياسية شاهدا على امكانيات التغيير والتأثر قربا او بعدا عن محيطها السياسي. ولكن التدخلات الخارجية، وخاصة من لدن بعض الدول الغنية التي تتحرك بالريموت كونترول الصهيوأمريكي، تسبب لها ولغيرها بداهة المشاكل التي هي في غنى عنها. ومعلوم أن هذه التدخلات تعمل على تنفيذ الاوامر لها بحرق البلدان وإشغالها بما لا يخدم أبناءها ولا يعينها بالتخلص من عواصف الطبيعة والرمال والجفاف المنكوبة بها سنويا. ورغم ذلك تظل القوى السياسية الوطنية قادرة على الحفاظ على ثوابتها الوطنية وساعية نحو بناء بلدها والتنمية فيه ومواجهة عواصف الطبيعة والجغرافيا بقوة وثبات. وهو ما يشهد له في الميادين العامة ولكن سباق الصراعات والتدخلات والدعم الخارجي يثير في المسارات العامة قلقا وخشية من تكرار أصبح معلوما لما حصل في بلدان أخرى.

 

تسجل وسائل الإعلام المكتوبة باللغة العربية، وما أكثرها اليوم، على موريتانيا اليوم سعة الخلافات بين السلطة ومؤيديها والمعارضة وفصائلها، ولاسيما الأجنحة الإسلاموية. وهي في الأغلب تعبير سياسي له بنى قبائلية وجهوية داخلية محكومة بالانتساب إلى موازين القوى العسكرية صاحبة القرار الحاسم في السلطة. والسلطة التي يتزعمها الجنرال ولد عبد العزيز تتمسك بالخطوات التي أوصلتها، بعد السيطرة على السلطة عام 2008 ومن ثم الانتخابات التي فازت فيها في العام التالي. والمعارضة تتنكر للعملية وتتهم السلطة وقائدها بما تقوله كل المعارضات. ويظل المحك العام هو المصالح الوطنية والمواقف منها ودورها في اتخاذ القرار السياسي. ففي الوقت الذي يصر رئيس السلطة على ممارسة سياساته المعنونة بمحاربة الفساد والافساد الشائع في موريتانيا ومساعدة الفقراء من ابناء الشعب الذين هم ضحايا السياسات العامة لكل الانقلابات التي حدثت في موريتانيا يمتنع عن محاورة ومشاركة بعض القوى المعارضة التي تسعى مثله في صناعة تحولات وطنية وتغييرات ايجابية مشتركة. متمسكا بأن ما قدمه من سياسات يؤشر الى تلك التحولات وتغييرها في طبيعة المجتمع خصوصا في جوانبها القبلية، والحد من المؤثرات الخارجية. مما يقدم صورة صراع سياسي بأبعاد مختلفة ومنها ما تثيره الاحداث المجاورة لموريتانيا وما حصل من انقلابات فيها، الامر الذي يعيدها الى ما عاشته من سلسلة انقلابات. هي أصلا داخل المؤسسة العسكرية ولم تأت ببرامج عملية لبناء موريتانيا وخطط استراتيجية لانقاذ الشعب. وكلها كما تبين من تجربتها السياسية انقلابات بدوافع السلطة والثروة والمناصب والجاه مما جعل موريتانيا يعيش في أوضاع مأساوية من الفقر والتخلف، لولا صمود الشعب وقدرته على التحمل والصبر والتمسك بمستويات من استمرار صيغ الدولة ومؤسساتها.

في أجواء ما يحصل في المنطقة العربية والأفريقية تعيش موريتانيا هواجس التغييرات وتلعب عليها التدخلات العربية والأجنبية لنقل السلطة الى ما تريده مخططاتها المعروفة. ولهذا تطرح أفكارا تدعو لانتخابات جديدة وهناك خشية من التلاعب فيها أو تأثير المال السياسي والضغوط الخارجية. كما تطرح شعارات متأثرة بأجواء الثورات والانتفاضات العربية متحمسة لها، كإسقاط النظام العسكري او ليسقط العسكر وما شابه ذلك، دون التفكير بتداعياتها على مسارات التطورات السياسية في موريتانيا. ويزيد في حدة الصراع والجدل الداخلي تدهور الاوضاع الاقتصادية وقسوة الطبيعة عليها، اضافة الى عوامل اخرى، تعكسها الأحوال المعيشية المتدنية وشحة الأمطار وانتشار الجفاف وهجوم الرمال والتصحر على المدن، بما فيها العاصمة نواكشوط، وتهديداتها على أمور أخرى تترك تأثيراتها على الأوضاع الاقتصادية والسياحية والاجتماعية ايضا. مما ينعكس على وقائع مرة تكبد الشعب ولاسيما فئاته الفقيرة أثمانا كبيرة وتدفعه الى البحث عن لقمة الخبز وتترك لأحزاب المعارضة مجالات التحكم في قطاعات مدينية وتحريك الشارع السياسي بشعارات لا تخلو من خلفيات لها تاريخها في موريتانيا. وتفعل فعلها في حالات الاستقطاب والانقسام المجتمعي واحتدام الاحتقان السياسي قبيل الانتخابات المزمع عقدها.

التطورات والصراعات السياسية الغالبة على مساحة موريتانيا حاليا تستدعي وتحتاج بكل أشكالها إلى وعي سياسي يضمن لها حماية الشعب وموريتانيا من الضغوط والمخططات الخارجية، ولاسيما المحركة بالمال العربي. وكذلك العمل على الحفاظ على الخيارات الوطنية والتعدد السياسي وبناء موريتانيا لخدمة أبنائه ومصالحه ومستقبله. والاستفادة من دروس التاريخ وإعادة بناء موريتانيا بما يخدمه. فما حصل منذ الخلاف بين الرئيس المختار ولد داداه والنهضة وصراعه السياسي مع القوى الوطنية الاخرى وانتهائه بالانقلاب عليه ودخول موريتانيا في مسلسل الانقلابات العسكرية والصراعات الاثنية والقبلية طبع موريتانيا في ما هو عليه في المشهد السياسي. وهذا الارث السياسي الثقيل عكس تجربة مشوهة للبناء والتحديث والتنمية المستدامة. ولعل في الاقتناع في ضرورة العودة الى بناء موريتانيا ومؤسساتها وسيادة القانون والمواطنة وحماية الثوابت الوطنية والتاريخية للشعب الموريتاني ودوره في محيطة الجغرافي والإقليمي بشكل يحميه من الضغوط والتهديدات الخارجية قضية الساعة لكل الساعين الى السلطة. وهو المحك الوطني لكل القوى الموريتانية.

المشهد السياسي في موريتانيا حاليا بين مسارات وصراعات، متأثرة بتدخلات اجنبية، تعكسها خطابات وشعارات التهديد والإسقاط بين قوى السلطة والمعارضة واحتدامها الى درجة التناقض والهروب من التفكير بما هو اهم من "كعكة" السلطة والتخلص من الصراعات الداخلية وتماثلاتها. مثلما هو الحال في غياب الاهتمام بمستقبل الدولة وحمايتها ومؤسساتها ورموزها وتداعيات ذلك على موقعها. والمطلوب ضرورة اعادة قراءة المهمات والمستلزمات لإدراك ما يسهم في انقاذ الشعب والدولة مما يخطط لهما ويحيق بهما من اخطار حقيقية.

 

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

غضب روسي وصيني بسبب عقوبات أمريكية على بكين عقب شراء أسلحة من موسكو

News image

قررت الولايات المتحدة فرض عقوبات على الجيش الصيني إثر شرائه أسلحة من روسيا، وهو ما ...

جاويش أوغلو: لقاء ثلاثي روسي إيراني تركي حول سوريا في نيويورك

News image

أعلن وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو أنه سيعقد على هامش أعمال الجمعية العامة للأ...

مصر: القمة العربية - الأوروبية تتناول التعاون وقضايا الهجرة

News image

أعلنت وزارة الخارجية المصرية أن القمة العربية - الأوروبية المقرر عقدها في مصر تتناول أوج...

وفاة رئيس فيتنام تران داي كوانغ عن عمر يناهز 61 عاما

News image

توفي رئيس فيتنام، تران داي كوانغ، اليوم الجمعة، عن عمر يناهز 61 عاما، وفق ما ...

الفلسطينيون يشيّعون سابع شهيد خلال 3 أيام

News image

شيّع مئات الفلسطينيين ظهر أمس، جثمان الشهيد الطفل مؤمن أبو عيادة (15 سنة) إلى مثواه ...

لافروف: روسيا ستستهدف معامل سرية لتركيب طائرات مسيرة في إدلب

News image

أعلن وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، أن روسيا ستعمل على إنهاء نشاطات المعامل السرية الم...

إثيوبيا وإريتريا توقعان في جدة بالسعودية اتفاقا يعزز علاقاتهما

News image

أعلن المتحدث باسم الأمم المتحدة، فرحان حق، أن زعيمي إثيوبيا وإريتريا سيلتقيان في مدينة جدة...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

خطاب الرئيس محمود عباس بين القديم والجديد

د. سامي الأخرس

| الاثنين, 24 سبتمبر 2018

    وفق السياسة التي ينتهجها الرئيس محمود عباس منذ توليه رئاسة السلطة الفلسطينية وهو يحافظ ...

تجاوز الخلافات الداخلية لمواجهة العدو المشترك

د. إبراهيم أبراش

| الاثنين, 24 سبتمبر 2018

    بسبب تراكم المعرفة نتيجة تراكم الخبرة المستمدة من تجارب الشعوب والدول في السلطة والحكم ...

من خطاب إلى خطاب

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 24 سبتمبر 2018

    نجحت فرضية توسل حقوق الإنسان، في الحرب الأيديولوجية السياسية ضد الأعداء والخصوم، في اختبار ...

و نحن نتذكر وعد بلفور : ماذا نفعل بقناة السويس..؟

د. محمد عبد الشفيع عيسى

| الأحد, 23 سبتمبر 2018

    من المعروف أن المشروع الصهيونى بدأ عمليا من خلال المؤتمر الصهيوني الأول عام 1897 ...

عن «اعترافات» عريقات

معتصم حمادة

| الأحد, 23 سبتمبر 2018

  اعترافات عريقات إقرار واضح وصريح بأن الكرة باتت في ملعب القيادة الرسمية   ■ التصريحات ...

كلمة هيكل في آخر اليوم الطويل

عبدالله السناوي

| الأحد, 23 سبتمبر 2018

    كانت «الأهرام» قد دعت محمد حسنين هيكل إلى احتفال خاص بعيد ميلاده الحادي والتسعين، ...

“المصالحة” لوأد “التهدئة” و”التمكين” لدفن “المصالحة”!

عبداللطيف مهنا

| السبت, 22 سبتمبر 2018

    كتب لي عديدون في الآونة الأخيرة حول رأيي وتوقُّعاتي بشأن موضوع بعينه، وهو إلى ...

فركة أذن لا أكثر

د. علي عقلة عرسان

| السبت, 22 سبتمبر 2018

    بعد مئتي عدوان إسرائيلي سافر ووقح على سوريا، بمعرفة روسيا، وبتنسيق مع قواتها في ...

لعبة الأمم في اتفاق إدلب وسوريا

د. محمد نور الدين

| السبت, 22 سبتمبر 2018

    عكس اتفاق إدلب بين تركيا وروسيا «لعبة الأمم» في الساحة السورية. فبعد فشل قمة ...

الخوف على الإسلام!

د. محمّد الرميحي

| السبت, 22 سبتمبر 2018

    الافتراض الرئيسي لمجمل طيف حركات الإسلام السياسي النشيطة، من «القاعدة» إلى الصحوة، مروراً بكل ...

جولة نقاش مع المثبّطين

منير شفيق

| السبت, 22 سبتمبر 2018

    هل مر يومٌ بالثورة الفلسطينية منذ الأول من عام 1965 لم يُعتبر بأنها تمر ...

اتفاقية باريس الاقتصادية ارتهانٌ وتسلطٌ

د. مصطفى يوسف اللداوي | السبت, 22 سبتمبر 2018

    تكاد لا تغيب عن الذاكرة اليومية الفلسطينية اتفاقيةُ باريس الاقتصادية، التي تحكم العلاقة الاقتصادية ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم6378
mod_vvisit_counterالبارحة33860
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع75700
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي240899
mod_vvisit_counterهذا الشهر829115
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1158712
mod_vvisit_counterكل الزوار57906664
حاليا يتواجد 2922 زوار  على الموقع