موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
"داعش" يعلن مسؤوليته عن الهجوم على مركز الشرطة في حي الميدان في دمشق ::التجــديد العــربي:: الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014 ::التجــديد العــربي:: ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا ::التجــديد العــربي:: وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما ::التجــديد العــربي:: برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء ::التجــديد العــربي:: مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر ::التجــديد العــربي:: أرامكو تقترب من الانتهاء من أول مشروع للغاز الصخري ::التجــديد العــربي:: مصر تصدر سندات دولارية مطلع 2018 تعقبها سندات باليورو ستتراوح قيمتها بين 3 و 4 مليارات دولار، بينما ستتراوح قيمة سندات اليورو بين 1 و 1.5 مليار يورو ::التجــديد العــربي:: معرض عمان الدولي للكتاب والامارات ضيف الشرف و المعرض يستقطب نحو 350 دار نشر و أمسيات شعرية وندوات فكرية ::التجــديد العــربي:: معرض بلبنان للمواد المحظورة من الرقابة ::التجــديد العــربي:: الدوري الانجليزي: مانشستر سيتي يعود للصدارة بعد فوزه على مضيفه تشيلسي ::التجــديد العــربي:: برشلونة ينضم إلى الإضراب العام في كاتالونيا ::التجــديد العــربي:: التوقف عن العلاج بالأسبرين يؤجج الازمات القلبية والدماغية ::التجــديد العــربي:: أول مصل عام في العالم يكافح جميع أنواع الانفلونزا ::التجــديد العــربي:: وزراء خارجية الدول الأربع يبحثون آليات جديدة بأزمة قطر في نيويورك ::التجــديد العــربي:: ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي ::التجــديد العــربي:: المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق ::التجــديد العــربي:: حماس تستعجل حكومة الحمدالله في تسلم مهامها بغزة ::التجــديد العــربي:: القوات السورية تسيطر على ضاحية الجفرة الحيوية في دير الزور ::التجــديد العــربي:: أمطار غزيرة تغرق أجزاء من الفلبين وتغلق الأسواق والمدارس ::التجــديد العــربي::

بين حكومتين: إسرائيلية وفلسطينية... ولا عزاء للمصالحة

إرسال إلى صديق طباعة PDF

قام وفدان من حركتي فتح وحماس بتوقيع اتفاق مصالحة جديد في القاهرة، وللتمهيد لاجتماع زعيمي الحركتين: عباس ومشعل. مرة اخرى سنكون أمام مظاهرة شكلية عنوانها التصالح وتبويس اللحى والخطابات العرمرمية في المزايدة على أهمية المصالحة ومدى حاجة الساحة الفلسطينية اليها.

ثم بعد مغادرة الجميع لعاصمة المعز... تعود حليمة لعادتها القديمة ويبدا التنابز بالاتهامات والاخرى المضادة وهكذا دواليك! نقول للطرفين: لقد سئم شعبنا مسرحياتكم الهزلية! لقد شبعنا تمثيلا ومصافحة اعلامية، ولن تنطلي علينا حيلكم في توقيع الاتفاقيات الوهمية التي يكون مصيرها، أدراج الخزائن والأرشيف، وما يجري على الأرض هو عكس ما تتفقون عليه. عدونا ومن دون تنظير ولا أعلام ولا مصافحات: يفاجىء العالم باتفاق كل احزابه، كما جرى في الاتفاق على تشكيل حكومة وحدة وطنية بين زعيمي الليكود وكاديما: نتنياهو وموفاز. هكذا تكون الخطوات العملية، فوفقا للفلسفة: فان خطوة عملية واحدة هي أفضل من دستة نظريات.

 

تشكيل حكومة 'الوحدة الوطنية الإسرائيلية' هي قوة جديدة لرئيس الوزراء بنيامين نتنياهو، فإضافة إلى الأغلبية المطلقة التي يتمتع بها هذا الائتلاف في الكنيست، فإن ذلك يعني أيضاً: تفويض من غالبية الأحزاب الإسرائيلية لنتنياهو على الإيغال بعيداً في سياساته العدوانية، إن بالنسبة للتنكر للحقوق الوطنية الفلسطينية والتصعيد في الأراضي المحتلة في الضفة الغربية وغزة وصولاً إلى تهديدها المباشر، أو بالنسبة لتعزيز الاستيطان وغلق الطريق نهائياً أمام حل الدولتين، الحل الذي ما يزال يراهن عليه البعض الفلسطيني والعربي (ففي رسالته الجوابية إلى عباس أوضح نتيناهو بشكل لا يقبل مجالاً للشك: أن لا عودة لحدود العام 1967، ولا وقف للاستيطان)، واحتمال توجيه ضربة عسكرية للمنشآت النووية الإيرانية، بالرغم من كل التحذيرات التي أطلقها مسؤولون عسكريون وأمنيون إسرائيليون، فمن وجهة نظر الرئيس السابق لجهاز الأمن الداخلي 'الشاباك' يوفال ديسكين 'فإن نتنياهو يجر إسرائيل إلى حرب إقليمية'. أما رئيس الأركان الإسرائيلي الجنرال بيني غانتر فقد قال 'إنه لم يثبت حيازة إيران لأسلحة نووية'. بالنسبة لرئيس الموساد مئير داغان فهويقول: 'إن فكرة الهجوم الإسرائيلي التحسبي هي تهور إسرائيلي غير مسؤول'. رغم كل ذلك فإن كافة المراقبين يصفون حكومة نتنياهو الجديدة'بأنها حكومة الجنرالات والحرب والتطرف'، لذلك ليس من المستبعد لجوء نتنياهو إلى شن حرب في المنطقة.

ما سبق يشكل باختصار: اللوحة البانورامية الإسرائيلية حالياً وعلى المدى القريب المنظور، وفحواها كلمة واحدة هي 'العدوان' وبخاصة أن تجارب حكومات 'الوحدة الوطنية' في إسرائيل ارتبطت 'بالظروف الصعبة' و(أبرزها الحروب) التي تشنها الدولة الصهيونية.

حكومة الوحدة الوطنية الأولى، شكلها بن غوريون في عام 1948 بعيد إنشاء الدولة الصهيونية وجمعت بين صفوفها كافة الأحزاب الإسرائيلية باستثناء الحزب الشيوعي. الثانية تشكلت في أعقاب حرب 1967 ورأسها ليفي أشكول. موشيه دايان كان فيها وزيراً للدفاع. الحكومة الثالثة تشكلت خلال حرب الاستنزاف في عام 1969 برئاسة غولدة مائير، وضمت بين صفوفها: مناحيم بيغن. الرابعة تشكلت في عام 1984 ورئاسة الوزراء آنذاك تمت بالتناوب بين شيمون بيريز وإسحق شامير، وجاء تشكيل هذه الحكومة في أعقاب حرب لبنان. الحكومة الخامسة تشكلت في عام 1988 برئاسة إسحق شامير، وإسحق رابين تسلم حقيبة الدفاع فيها، الحكومة السادسة تشكلت في عام 1990 بعد حرب الخليج الأولى وقبيل مؤتمر مدريد. أما السابعة فهي تشكلت في هذا العام، الأمر الذي يمكن الاشتمام منه: بأن هذا الائتلاف سيشكل حكومة حرب/حروب جديدة، فهذا هو حصيلة السياسات التصعيدية للحكومة الصهيونية.

تشكلت حكومة الائتلاف الحالية برغم أن موازين القوى في الصراع الفلسطيني العربي- الصهيوني تميل لصالح إسرائيل، وبرغم أن ليست ثمة أخطار تتهدد وجود هذه الدولة، فالأخطار التي يرددها قادة هذا الكيان وأبرزهم نتنياهو هي أخطار مفترضة وليس عليها من أدلة في واقع الأمر. إسرائيل هي الدولة المعتدية وليس المعتدى عليها وهي التي ما تزال تحتل أراضي فلسطين وأراضي من سوريا ومن لبنان. تشكلت حكومة الوحدة الوطنية في الدولة الصهيونية برغم التناقضات الكثيرة القائمة في الشارع الصهيوني بين اليهود الشرقيين والغربيين واليهود العرب والروس وغيرهم وغيرهم. تتشكل حكومات الوحدة الوطنية في إسرائيل رغم اختلافات الأحزاب في سياسات الشأن الداخلي. أما بالنسبة للفلسطينيين والعرب، فكل الأحزاب الصهيونية تتفق على العداء لهم ومحاربتهم. صحيح أنها وحدة حكومة وليست وحدة شارع بسبب التناقضات الكثيرة القائمة في فسيفساء هذا الشارع، لكنها تظل نوعا من الوحدة السياسية للأحزاب في حكومة.

تشكيل الحكومة الفلسطينية الاخيرة جاء كآخر مسمار يضرب في نعش المصالحة، فان كانت ثمة آمال قبل تشكيلها، فبعده انعدمت هذه الآمال.

بالمقابل، فنحن في الساحة الفلسطينية ما نزال منقسمين سياسياً وجغرافياً بين الضفة الغربية وقطاع غزة، برغم أن المنطقتين ما زالتا محتلتين من قبل العدو الصهيوني. الاستيطان يجري على أشده، والتنكر الصهيوني للحقوق الوطنية الفلسطينية يزداد يوماً بعد يوم، وتُفرض شروطاً إسرائيلية جديدة علينا صباح كل يوم حتى 'تتكرم إسرائيل' وتوافق على التفاوض مع الفلسطينيين والعرب. و'السلام' الذي تريده إسرائيل هو سلام مقابل السلام، 'وليس سلاماَ مقابل الأرض'. إسرائيل اعتدت على الفلسطينيين والعرب عشرات بل مئات المرات، فهي التي شنت حروبها العدوانية على مصر وسوريا وفلسطين والأردن ولبنان، ودمّرت أهدافاً في العراق وفي تونس وفي سوريا، وقصفت طائرة مدنية ليبية واغتالت فلسطينيين وعرباً في مختلف الدول العربية والعالمية.

احتمالات قوية وكثيرة تؤشر على إمكانية اقتراف حرب عدوانية على قطاع غزة وعلى لبنان وربما على سوريا وعلى إيران. ورغم أن عوامل الوحدة بيننا أبناء الوطن الواحد والأمة الواحدة متوفرة كثيرا وهذه ليست متوفرة للجانب الصهيوني، رغم ذلك ما زلنا عاجزين عن تجاوز الانقسام في الساحة الفلسطينية رغم كل الأخطار والمخاطر التي تحيق بنا جميعاً، ورغم كل المؤشرات ما نزال نفتقد إلى استراتيجية فلسطينية وعربية جديدة تأخذ معطيات الواقع وإمكانية مواجهة إسرائيل بعين الاعتبار..... ألا يعتبر الأمر مفارقة؟. نعم فان الفرق كبير بين احساس عدونا بتجميع قواه واحساسنا بذلك. ألا يثبت ما نقول تشكيل حكومتهم وتشكيل حكومتنا.

 

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014

News image

عقدت الحكومة الفلسطينية برئاسة رامي الحمد الله اليوم (الثلثاء) أول اجتماع لها منذ العام 201...

ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا

News image

كان ستيفن بادوك، الذي تعتقد الشرطة أنه أطلق النار في لاس فيغاس، محاسبا متقاعدا ثري...

وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما

News image

أعلن التلفزيون العراقي اليوم الخميس عن وفاة رئيس البلاد السابق والسياسي الكردي البارز جلال طال...

برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء

News image

بغداد ـ كلف رئيس البرلمان العراقي سليم الجبوري خلال جلسة اعتيادية عقدها البرلمان، الثلاثاء، لجن...

مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر

News image

قتل مسلح يبلغ من العمر 64 عاماً، 59 شخصاً، وأصاب 527 آخرين، أثناء حفل ...

ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي

News image

قال وزير الدفاع الأمريكي جيم ماتيس إن بلاده لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في موا...

المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق

News image

بغداد - أنقرة - قال الجيش التركي في بيان إن القوات المسلحة بدأت مناورات عسكرية عل...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

الإرهاب بين العقل والقلب

محمد عارف

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    الأكاديمي الموريتاني الأميركي الجنسية «محمد محمود ولد محمدو» قَلَب موضوع الإرهاب على رأسه، أو ...

ما فعلته بنا العولمة وما نفعله بها

جميل مطر

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    حولنا وفي وسطنا جيل كامل من الشباب لم يعاصر العولمة في قمتها وتألقها. جيل ...

«لعبة» من خارج الشروط

عوني صادق

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    بالرغم من أن وصول المرشح دونالد ترامب إلى الرئاسة في الولايات المتحدة اعتبر «مفاجأة ...

عندما تهيمن الـ «أنا» على العقل العربي

د. علي محمد فخرو

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    في عشرينات القرن العشرين قسم مؤسس علم النفس الحديث، فرويد، العقل البشري إلى ثلاثة ...

العراق.. الوطن أو الخيانة

صلاح عمر العلي

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

ان عملية الاستفتاء التي جرت في منطقة كردستان العراق يوم 25 ايلول الماضي وما ترت...

التاريخ عندما يثأر

عبدالله السناوي

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

  «يا إلهي إنه يشبه المسيح». هكذا صرخت سيدة ريفية رأته مقتولاً وجثته ملقاة في ...

خشية نتنياهو من زوال دولته

د. فايز رشيد

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

    أعرب رئيس الوزراء الصهيوني بنيامين نتنياهو عن مخاوفه من زوال دولة «إسرائيل» خلال السنوات ...

بين المقاومة والانقسام والمصالحة

منير شفيق

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

لا شك في أن معادلة العلاقات الفلسطينية الداخلية ولا سيما بين فتح وحماس دخلت، أو ...

تساؤلات حول صلاحية السفير العربي للدفاع عن حرية التعبير

هيفاء زنكنة

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

أصدرت ست منظمات حقوقية مصرية بيانًا عبرت فيه عن أسفها لترشيح السفيرة مشيرة خطّاب لمن...

حديث القيم المغيب

توجان فيصل

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

تتصدّر الأزمة الاقتصاديّة في الأردن عناوين الأخبار اليوميّة ومقالات الرأي وأيضاً الدراسات والأبحاث. ولكن أغل...

في ذكراك يا فقيه

معن بشور

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

    في مثل هذا الايام قبل 17 عاما رحل المجاهد الكبير محمد البصري المعروف بالفقيه ...

مرة أخرى... بدو أم فلسطينيون؟!

عبداللطيف مهنا

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

حتى الآن، هدم المحتلون قرية العراقيب في النقب الفلسطيني المحتل للمرة التاسعة عشر بعد الم...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم18445
mod_vvisit_counterالبارحة40729
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع186238
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي225854
mod_vvisit_counterهذا الشهر677794
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1063018
mod_vvisit_counterكل الزوار45740182
حاليا يتواجد 4179 زوار  على الموقع