موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
هايلي: العمل على صفقة القرن يشارف على نهايته ::التجــديد العــربي:: دفعة جديدة من مقاتلات الجيل الخامس المتطورة الروسية "سو-57" تصل إلى حميميم ::التجــديد العــربي:: أنجاز للمغرب بانتخابه عضوا بمجلس السلم والأمن الافريقي ::التجــديد العــربي:: ترامب يفرض "أكبر حزمة" من العقوبات على كوريا الشمالية ::التجــديد العــربي:: مجلس الأمن يؤجل التصويت على القرار الكويتي والسويدي في سوريا ::التجــديد العــربي:: واشنطن تنقل سفارتها إلى القدس في الذكرى السبعين للنكبة ::التجــديد العــربي:: دبي تخصص 22 مليار دولار للاستثمار في مشاريع الطاقة ::التجــديد العــربي:: وزير المالية السعودية يشير الى تعافي الاقتصاد في 2018 نتيجة لمؤشرات ايجابية ناجمة عن ارتفاع الصادرات غير البترولية وحزم الاصلاح والتحفيز ::التجــديد العــربي:: باحثون يعثرون على لوحة الفريدة من نوعها في العالم في مدينة جندوبة التونسية تحمل رسما لشخصين على سفينة نوح وآخر في فم الحوت للنبي يونس بعد نجاته ::التجــديد العــربي:: العثور على لوحة مسروقة للرسام إدغار ديغا في حافلة قرب باريس. ::التجــديد العــربي:: المشروبات الحامضية "قد تؤدي إلى تآكل الأسنان" ::التجــديد العــربي:: مواضيع اجتماعية وسياسية ووجودية في جائزة الرواية العربية ترعاها البوكر ::التجــديد العــربي:: افتتاح معرض القصيم للكتاب ::التجــديد العــربي:: تونس تستعد لاستقبال ثمانية ملايين سائح ::التجــديد العــربي:: الإسراع في تناول الطعام يزيد الوزن ::التجــديد العــربي:: عقار يصد ضغط الدم ينجح في كبح السكري من النوع الأول ::التجــديد العــربي:: قمة تشيلسي وبرشلونة تنتهي تعادلية وميسي يزور شباك البلوز ::التجــديد العــربي:: بايرن ميونخ يسحق بشكتاش بخماسية ويقترب من التأهل ::التجــديد العــربي:: زوما يستقيل من رئاسة جنوب أفريقياو انتخاب سيريل رامابوسا رئيسا جديدا ::التجــديد العــربي:: نجاة وزير الداخلية المكسيكي بعد تحطم طائرة هليكوبتر كانت تقله ::التجــديد العــربي::

درع صاروخي وأحلام امبراطورية

إرسال إلى صديق طباعة PDF

لم تكتف الولايات المتحدة وسياساتها الحربية الاستراتيجية بما لديها من قواعد عسكرية في العالم واتفاقيات عسكرية وأمنية لتواجد وحدات عسكرية او مناورات مشتركة وتدريبات وبيع اسلحة وغيرها من الشؤون العسكرية الإستراتيجية، لم تكتف بكل ذلك، فزادته بإنشاء منظومة جديدة اسمتها بالدرع الصاروخية،

وتقوم بتوزيعها على قواعد لها في انحاء المعمورة، وخصوصا حول حدود روسيا وحلفائها الاستراتيجيين ايضا. هذه الدرع الصاروخية التي تم بناء مراحل منها في عدد من البلدان الراضخة للتحالف مع السياسة الامبراطورية الامريكية ومشاريعها العدوانية الواضحة في برامجها وخططها الاستراتيجية المعلنة والسرية اضافة اخرى او مرحلة متقدمة جديدة لما للإدارة الامريكية وحلف شمال الأطلسي/ الناتو وأعضائه الاوربيين من خطط ومشاريع امبراطورية ومصادر تهديد عسكري وامني. وهي بمجموعها ادلة جديدة لخطط وسياسات الهيمنة الإمبراطورية، وتكشفها اكثر اتفاقيات عسكرية جديدة مع دول اخرى من خارج اعضاء الناتو. ومن المقرر ان تكتمل الدرع الصاروخية على أربع مراحل بحلول العام 2020.

 

هذه المخططات والخطط الاستراتيجية تدور في وقائعها في اطار احلام امبراطورية للإدارات الامريكية ولكنها لا تجري كما تشتهي تلك الادارات دائما. ورغم ذلك تدافع اغلب آلات الاعلام الغربية والعربية عن تلك السياسات والخطط والأحلام الامبرطورية بأساليب وغايات مختلفة، ساعية بذلك الى تمريرها وغسل الادمغة بإغراءات قوتها ومصادرها دون الاشارة الى خطورتها ومخاطرها المحلية والدولية. وتبرر الادارات الامريكية وتابعوها تلك السياسات بوضع اسباب وذرائع لها، ساعية فيها الى تغطيتها بادعاءات مكشوفة ومفضوحة لها ولغيرها ولكنها تحاول التخفي وراءها والتستر عليها وخداع الرأي العام بها. مكررة في كل ما تقوم بها تاريخيا ولحد الان من سياسات عدوانية صارخة.

ما يكشف خطورة هذه المشاريع والسياسات ردود الافعال التي ترد عليها وتتحداها بما يقابلها ويضعها في بؤرة الاهتمام العالمي. من بينها كانت ردود الافعال الروسية، على مختلف الاصعدة، عسكريا وحكوميا واعلاميا. وكانت تصريحات الاركان العسكرية الروسية ابرزها. حيث هدد رئيس هيئة الأركان العامة للقوات المسلحة الروسية، الجنرال نيكولاي ماكاروف، بأن بلاده قد تقوم في توجيه ضربة استباقية للدرع الصاروخية، التي تعتزم الولايات المتحدة، وحلف شمال الأطلسي/ الناتو، إنشاءها في أوروبا "إذا شعرت بأنها في خطر"، حسب ما نقلته تقارير إعلامية رسمية في موسكو.

ونقلت وكالة "نوفوستي" للأنباء عنه، إن "روسيا قد تستخدم ما تنشره في جنوبها وشمال غربها، من أسلحة ضاربة جديدة، بما فيها صواريخ اسكندر، الجاري نشرها في منطقة كالينينغراد، لتدمير منشآت الدفاع المضاد للصواريخ في أوروبا." وأشارت الوكالة الرسمية إلى أن وزير الدفاع الروسي، أناتولي سيرديوكوف، صرح خلال مؤتمر دولي حول الدفاع المضاد للصواريخ في موسكو (3/5/2012) بان "المباحثات بين روسيا والناتو بشأن مشروع الدرع الصاروخية الأمريكي، الذي يتضمن إنشاء شبكة مضادة للصواريخ في أوروبا، تسير إلى طريق مسدودة."

روسيا أبدت استعدادها لمساعدة الناتو في إنشاء شبكة حماية أوروبا من أي هجوم بالصواريخ، ولكن هذا الاستعداد لم يترجم عمليا بين الطرفين، لرفض الولايات المتحدة إعطاء ضمانات بأن الصواريخ الاعتراضية المخطط نشرها في أوروبا وخارجها، لن تستهدف الصواريخ الحربية الروسية. الامر الذي يفسر النوايا الامريكية والغربية عموما وراء تلك المشاريع العسكرية ومسمياتها واهدافها الحقيقية.

لعل في ردود الافعال ما يثير الاهتمام فعلا، وتعكس ما وراء تلك المخططات، لذلك جاء الرد عليها ايضا سريعا وكاشفا. وهو ما ورد على لسان أندرس فوغ راسموسن الأمين العام لحلف شمال الأطلسي (4/5/2012)، الذي اعتبر ان إعلان هيئة الأركان العامة للقوات المسلحة الروسية عن احتمال شن ضربات استباقية على قواعد الدرع الصاروخية التي يبنيها الحلف في أوروبا غير مبررة.. وقال راسموسن في برلين بعد محادثات مع المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل: "أعتقد ان هذه التصريحات غير مبررة. وقد اقترحنا على روسيا التعاون مع الناتو في هذا المجال. واننا واثقون من أن ضمان الأمن الدولي يستجيب لمصالحنا المشتركة". وأضاف أن "نظام الدفاع الصاروخي الخاص بنا ليس مصمما فنيا لتهديد روسيا بأي شكل. ونحن قدمنا هذه المعلومات للروس. وسياسيا ليست لدينا أية نية لمهاجمة روسيا."

الا ان ما نقلته الوكالات عن تصريحات وزير الدفاع الروسي اناتولي سرديوكوف حول المباحثات والطريق المسدودة لها، وما تضمنته من مواقف استراتيجية روسية هي بمعنى رد مسبق على تاكيدات راسموسن بان هذه المنظومة الدفاعية لا تشكل تهديدا للأمن الروسي. وهذا يعني ايضا ان تلك المنظومة مصدر خطر فعلي، بين سياسات استراتيجية لكلا المحورين العسكريين، روسيا وحلفائها، والولايات المتحدة والناتو وتوابعهما، بشكليهما القديمين الجديدين، وفي صورة الصراع الواقعية ومدلولاتها العملية.

وضح ذلك رئيس هيئة الأركان الروسية المشتركة الجنرال نيكولاي ماكاروف في تصريحه: إن أحد الخيارات أمام روسيا هي نصب صواريخ اسكندر القصيرة المدى في كالينينجراد، الجيب الروسي الواقع على تخوم الاتحاد الأوروبي، وهي إحدى خياراتنا الممكنة لتدمير البنى التحتية الأوروبية للمنظومة الصاروخية.

هذه التصريحات والمواقف الروسية عززتها الادارة الروسية بما عرضه جنرالاتها على شاشة أمام المشاركين في مؤتمر موسكو من رسوم بيانية ووقائع عسكرية حول "امكانيات توجيه صواريخ الحلف الأطلسي للقضاء على صواريخ روسيا بنهاية العقد". وأعلن ماكاروف في مداخلته "أظهرت تحليلات دقيقة أجرتها منظمات أبحاث تابعة لوزارة الدفاع إنه عند نشر المرحلتين الثالثة والرابعة من الدرع، فإن القدرة على اعتراض صواريخ روسية بالستية عابرة للقارات ستصبح حقيقية".

تصبح القضية واضحة في عرض تفاصيل الاهداف العسكرية الاستراتيجية، لاسيما بين المواقف الروسية ومخططات الادارات الغربية. وما يدور حولها يصب في وسائل التضليل والخداع المعروفة، للتمويه على خلخلة التوازن الاستراتيجي وتنفيذ المخططات التي ترسمها الادارة الامريكية ومجمعها العسكري وبتهديداتها المستمرة للمعمورة ولمن يواجهها عمليا.

 

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

هايلي: العمل على صفقة القرن يشارف على نهايته

News image

أعلنت مندوبة الولايات المتحدة الدائمة لدى الأمم المتحدة نيكي هايلي، أن العمل على صياغة اتف...

دفعة جديدة من مقاتلات الجيل الخامس المتطورة الروسية "سو-57" تصل إلى حميميم

News image

أفادت وسائل إعلام ومصادر مطلعة، اليوم السبت، بأن طائرتين مقاتلتين روسيتين إضافيتين من الجيل الخ...

أنجاز للمغرب بانتخابه عضوا بمجلس السلم والأمن الافريقي

News image

اديس ابابا - انتخب المغرب الجمعة عضوا في مجلس السلم والأمن التابع للاتحاد الافريقي وفق...

ترامب يفرض "أكبر حزمة" من العقوبات على كوريا الشمالية

News image

قال الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، إنه سيفرض أكبر حزمة من العقوبات على الإطلاق على كور...

مجلس الأمن يؤجل التصويت على القرار الكويتي والسويدي في سوريا

News image

أرجأ مجلس الأمن الدولي التصويت على مشروع قرار بشأن هدنة إنسانية في سور...

زوما يستقيل من رئاسة جنوب أفريقياو انتخاب سيريل رامابوسا رئيسا جديدا

News image

أختير سيريل رامابوسا رئيسا لجمهورية جنوب إفريقيا بعد يوم واحد من اضطرار الرئيس جاكوب زوم...

نجاة وزير الداخلية المكسيكي بعد تحطم طائرة هليكوبتر كانت تقله

News image

تحطمت طائرة هليكوبتر عسكرية كانت تقل وزير الداخلية المكسيكي الفونسو نافاريتي وحاكم ولاية واهاكا الو...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

درسان من إفريقيا

د. كاظم الموسوي

| السبت, 24 فبراير 2018

    صباح يوم الخميس 2018/2/15 قدمت إفريقيا درسين مهمين من بلدين رئيسين في القارة السمراء. ...

تركيا وسياسة الرقص على الحبال تجاه سوريا

د. فايز رشيد

| السبت, 24 فبراير 2018

    للشهر الثاني على التوالي لم تستطع القوات التركية احتلال “عفرين” رغم إعلان أردوغان في ...

فليكن للعالم موقف.. ضد العدوان والعنصرية

د. علي عقلة عرسان

| السبت, 24 فبراير 2018

    مشروع إنشاء “إسرائيل الثانية”، نواة ما يُسمَّى “كردستان الكبرى”، بدأ عمليا في الأراضي السورية، ...

الصراع على الطاقة

د. محمد نور الدين

| السبت, 24 فبراير 2018

    يطرح الكثيرون سؤالاً جوهرياً، هو كيف يمكن للولايات المتحدة أن تنحاز إلى جانب الأكراد ...

هل نحن بصدد أزمة حكم ديمقراطى!

د. محمّد الرميحي

| السبت, 24 فبراير 2018

    فى الأشهر الأخيرة أعاد الاعلام الأمريكى والسينما على وجه الخصوص، قصة (ووترجيت) المشهورة والتى ...

الحضور الدولى لمصر

د. نيفين مسعد

| السبت, 24 فبراير 2018

    أنهى التحالف العالمى للمؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان بچنيڤ اجتماعه السنوى أمس الجمعة ٢٣ فبراير. ...

أسئلة مطروحة على الإسلام السياسي

د. علي محمد فخرو

| الجمعة, 23 فبراير 2018

    منذ عدة سنوات والمجتمعات العربية تشاهد بروز ظاهرة متنامية ولافتة للنظر. إنها ظاهرة تحليل ...

سوريا مشروع لحرب باردة أمريكية ـ روسية

د. محمد السعيد ادريس

| الجمعة, 23 فبراير 2018

    ربما لا يكون نجاح إحدى منظمات المعارضة السورية فى إسقاط مقاتلة روسية حدثاً محورياً ...

صراعات مراكز القوى: تجربة مبارك

عبدالله السناوي

| الجمعة, 23 فبراير 2018

  قبل سبع سنوات ـ بالضبط ـ تخلى الرئيس «حسنى مبارك» مضطرا عن سلطة أمسك ...

لم لا يذهبون إلى المعارضة

فاروق يوسف

| الجمعة, 23 فبراير 2018

  ما تفعله التيارات السياسية المدنية في العراق أمر يثير الاستغراب فعلا بسبب ما ينطوي ...

«نتنياهو المرتشي».. هل بدأ السقوط؟!

د. أسعد عبد الرحمن

| الجمعة, 23 فبراير 2018

    في يوم الاثنين الماضي تسارعت الأمور بخصوص الاتهامات ضد رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو ...

ترامب والحقيقة

د. مليح صالح شكر

| الجمعة, 23 فبراير 2018

  أمتهن دونالد ترامب قبل أن يصبح رئيساً للولايات المتحدة الامريكية، مهنة بناء العمارات والفنادق ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم14045
mod_vvisit_counterالبارحة31298
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع14045
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي279565
mod_vvisit_counterهذا الشهر1086211
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1321188
mod_vvisit_counterكل الزوار51062862
حاليا يتواجد 2474 زوار  على الموقع