موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
حصيلة شهداء قصف الإحتلال على غزة ترتفع إلى 4 ::التجــديد العــربي:: لبنان يتحرك للاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين ::التجــديد العــربي:: قمة اسطنبول تدعو إلى الاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين ::التجــديد العــربي:: بوتين يأمر بانسحاب جزئي للقوات الروسية من سوريا ::التجــديد العــربي:: 25 إصابة خلال مواجهات مع الاحتلال شرق قطاع غزة ::التجــديد العــربي:: نائب الرئيس الأميركي يؤجل زيارته للشرق الأوسط ::التجــديد العــربي:: هنية يدعو إلى تظاهرات «غضب» أسبوعية في خطاب امام مهرجان ضخم نظمته الحركة لمناسبة الذكرى الـ 30 لانطلاقها ::التجــديد العــربي:: عراقيون يكسبون دعوى تعويض ضد جنود بريطانيين خلال الحرب في العراق ::التجــديد العــربي:: أطباء بلا حدود: أكثر من 6700 من مسلمي الروهينجا قتلوا خلال شهر ::التجــديد العــربي:: مصر وروسيا توقعان اتفاقية لبناء أول محطة مصرية للطاقة النووية ::التجــديد العــربي:: السعودية تضخ 19 مليار دولار لإنعاش النمو في القطاع الخاص ::التجــديد العــربي:: الشارقة تطلق الدورة العشرين لمهرجانها الدولي للفنون الإسلامية ::التجــديد العــربي:: مكتبات صغيرة مجانية تنتشر في شوارع القاهرة ::التجــديد العــربي:: خسارة الوزن بوسعها قهر السكري دون مساعدة ::التجــديد العــربي:: استخدام الأجهزة الذكية قبل النوم يعرّض الأطفال للبدانة ::التجــديد العــربي:: بطولة اسبانيا: برشلونة يستعد جيدا لمنازلة غريمه ريال مدريد ::التجــديد العــربي:: ريال مدريد يتخطى الجزيرة الى نهائي مونديال الأندية بشق الأنفس 2-1 ::التجــديد العــربي:: فض تظاهرة قرب السفارة الأميركية في عوكر - لبنان بالقوّة ::التجــديد العــربي:: استمرار مسيرات الغضب رفضاً لقرار ترامب بحق القدس المحتلة ::التجــديد العــربي:: لليوم الرابع الإنتفاضة مستمرة... 231 مصابًا في مواجهات مع الاحتلال ::التجــديد العــربي::

من ليماسول إلى لارنكا في ثلاثين عاماً

إرسال إلى صديق طباعة PDF

طرنا، قبل ثلاثين عاماً، انطلاقاً من عواصم ومدن عربية عدة باتجاه جزيرة قبرص . لم نقرر أن تكون قبرص وجهتنا ومكان لقائنا إلا بعد أن اتصلنا بحكومات عربية عدة نستأذنها في عقد مؤتمر على أراضيها نناقش فيه أموراً تتعلق بالديمقراطية وحقوق الإنسان . جاءت موافقات بشروط أهمها أن تشارك الدولة في اختيار المشاركين، بمعنى أن يكون لها حق رفض دخول من لا تراه مناسباً ومن لا تحبه، وألا يتحدث أعضاء المؤتمر إلى الصحف ووسائل الإعلام الأخرى . وجاء الرفض من أغلبية الحكومات مصحوباً بتهديدات وتحذيرات . وعندما بلغ اليأس مداه من عقد المؤتمر على أرض عربية استقر رأي منظمي المؤتمر في مركز دراسات الوحدة العربية على عقده بضاحية من ضواحي مدينة ليماسول الواقعة على الشاطىء الجنوبي لجزيرة قبرص .

 

ثلاثون عاماً انقضت . خلال هذه الثلاثين عاماً تدفق النفط بلا حساب ونشأت مدن تناطح السحاب واتسعت الفجوة في الدخول، دخول الأمم ودخول الأفراد والطبقات . انتشرت الاحتجاجات وتهدمت مدن وقرى وتشرد آلاف جدد وسقط قتلى وجرحى واختفت وجوه حكمت بالحديد والكذب، وصمدت في الحكم قيادات استفحلت فساداً وجهلاً . واشتعلت الأمة بالغضب ثم بالثورة، ومضت الشهور وكاد ينتصف العام الثاني ولم تأت الديمقراطية كما حلمت بها الشعوب وثارت لتحصل عليها . ما جاء منها وصل ناقصاً أو مبتوراً أو مشوهاً أو مشروطاً . جاءت مرحلة التأمل وتعددت الأسئلة . لماذا الثورات بطيئة، ولماذا أصاب الإحباط كثيرين منا، ولماذا نشبت هنا ولم تنشب هناك، ولماذا انحرف بعضها وخيمت الغيوم على بعض آخر وتكالب المنافقون على بعض ثالث، ولماذا سرق بعضها ومن سرقه؟ كان لا بد أن نجتمع ونطرح إجابات وجاءت المبادرة على أيدي مؤسسة الدراسات الفلسطينية .

عدنا نطير نحو قبرص لحضور اجتماع يركز على سؤال محدد . بدا السؤال للوهلة الأولى محرجاً . بدا محرجاً لنا نحن القادمين من دول مشتعلة بالثورة، أو منشغلة بالعملية الثورية الجارية فيها، ومحرجاً للقادمين من فلسطين، ضفة وغزة أو من الشتات . كان سؤالاً فلسطينياً بامتياز . ماذا فعلتم لنا بثوراتكم؟

كانت الرحلة، منذ اللحظة التي لامست فيها عجلات الطائرة مجرى الهبوط في مطار لارنكا وحتى لحظة وثوب طائرة العودة إلى الجو، رحلة مثيرة للأشجان والذكريات . ففي هذا المطار هبطت منذ أكثر من ثلاثين عاماً طائرة عسكرية مصرية تقل فريقاً من ضباط الصاعقة وجنودها مكلفين باختطاف “جماعة إرهابية فلسطينية” اغتالت يوسف السباعي أثناء وجوده في قبرص . كان هدف الغارة إثبات توفر القدرة المصرية على غزو مطار أجنبي واختطاف أو اغتيال خصوم، تقليداً لغارة “إسرائيلية” على مطار عنتيبي في أوغندا . ولاشك في أن فشل الغارة والفضيحة الدولية التي لحقت بمصر كانت ثمناً باهظاً للعشوائية التي كانت سمة القرارات السياسية المصرية في ذلك الحين .

مرت صور حادث مطار لارنكا في مخيلتي وأنا أنظر من شباك الطائرة على ساحة المطار واختفت لتحل محلها صور أقدم، رسخت منذ أن بدأت أقرأ في التاريخ . قبرص واحدة من الدول التي ما أن تطأ أرضها قدماي ويتسرب هواؤها إلى صدري إلا وأشعر بصفحات التاريخ وأحداثه تتدافع لتسلبني اهتمامي . هنا في هذا المكان وصل المسلمون في منتصف القرن السابع الميلادي وبالتحديد في عام 647 ميلادية بعد أن وقع الخليفة في دمشق اتفاقية الهدنة مع جوستينيان الثاني لإقامة حكم مشترك استمر حتى عام 965 ميلادية، العام الذي استعاد فيه البيزنطيون الجزيرة لإمبراطوريتهم . هنا مرت أيضاً جيوش الإسكندر الأكبر قبل أن تنضم قبرص إلى مملكة البطالمة في مصر . وهنا تولى الخطيب والأديب الروماني الأشهر شيشيرون الحكم قنصلاً عاماً . ومن أروع ما خلفته قراءة تاريخ قبرص في نفسي قصة قبرص هدية الحب التي أهداها مارك انطونيو إلى عشيقته كليوباترا ملكة مصر . ما أروع المعنى في قصد العاشق . كان القصد أن يهدي حبيبته كليوباترا الجزيرة التي أنجبت أفروديت إلهة الحب عند الإغريق .

لم يغب عن قادة الإمبراطورية العثمانية الزاحفين على أوروبا الأهمية الاستراتيجية لهذه الجزيرة المتاخمة . فقد انتهزوا فرصة ضعف “البندقية” وفسادها وقاموا بغزو الجزيرة في عام 1570 ودشنوا وضعاً ديموغرافياً جديداً، بقي حتى وقتنا هذا في شكل دولة ثنائية العقيدة والعرق واللغة وفي شكل دولة يتقاسمها الولاء لثقافة قارتين: آسيا وأوروبا .

مرت قرون خضعت خلالها كل من مصر وقبرص لهيمنة دكتاتورية عثمانية بغيضة، ثم تحالفتا حلفاً تاريخياً ضد سلطة استعمارية بريطانية ليست أقل نهباً وإذلالاً وانتصرتا وحققتا الاستقلال، إلى أن جاء يوم في أوائل عام 1967 أسقط فيه الغرب حكم الأسقف مكاريوس رئيس الدولة القبرصية . يومها لم يخف جمال عبدالناصر اعتقاده بأنه سيكون الهدف التالي، ولم تمض شهور إلا وبدأت تصدق نبوءته .

أطل الفندق في لارنكا، المنتجع الصغير الواقع على الشاطىء الشرقي للجزيرة على طريق ساحلي هادئ بالنهار صاخب بالليل . فاجأتنى مظاهر الرخاء وملامح البشر والسعادة على وجوه القبارصة الذين غصت بهم المطاعم والمقاهي . لم تكن هذه حال قبرص عندما زرت ليماسول وبعدها نيقوسيا ثم ليماسول مرات أخرى . استيقظت صباح الأحد على أصوات المئات . رحت أستطلع الأمر فوجدت نفسي وسط شيوخ وشباب، نساء ورجال وأطفال، يحتفلون في الساحة الرئيسة . استمروا يغنون ويرقصون على الموسيقا اليونانية التقليدية والحديثة حتى غابت الشمس . كان الظن عندي وأنا أستعد للسفر من القاهرة إلى لارنكا أن مأساة اليورو الاقتصادية والاجتماعية لن تترك القبارصة ينعمون براحة أو رخاء، بينما في اليونان وإسبانيا والبرتغال الناس تتضور جوعاً وحرماناً . لم أسمع خلال هذه الزيارة سوى شكوى واحدة، وكانت من مضيفة في أحد المطاعم . قالت “لا شيء يعكر صفونا الاجتماعي سوى هذا السفه في الإنفاق من جانب أثرياء روسيا والدول العربية، أقول هذا وأنا المستفيدة من هذا السفه” .

امتدت جلسات المؤتمر فصارت ثماني، وما زال السؤال واحداً وإن توارى أحياناً في أشكال أخرى . أيها القادمون من دول الثورات، ماذا فعلت لنا ثوراتكم وماذا انتم فاعلون بثوراتكم في مستقبل الأيام؟ وكما كان السؤال واحداً وإن تنوعت صياغته، كانت الإجابة واحدة وإن متنوعة الصياغة ومتراوحة الحرج والخجل معاً . “أيها القادمون من هدوء الاستقرار ونعيمه في فلسطين حانت لحظة إدراك الحقيقة المرة، وهي أن ثورات العرب منشغلة عنكم بنفسها وقد يطول انشغالها، وشعوب العرب منشغلة، كل بثورته، إلى حد أنه يكاد لا يوجد شعب يملك الآن رفاهة الاهتمام بثورة غيره . نرجوكم، أيها القادمون من فلسطين بلاد الأمن المستتب، أن تلاحظوا أن الثورات العربية لم تجتمع في ما بينها ولم تنسق ولم تنشئ حلفاً تدفع به اعتداءات أعدائها العرب وغير العرب . لم تشكل في ما بينها جبهة أو مجموعة أو تنظيماً تتبادل من خلاله الدروس والعبر . الثورات العربية في انتظاركم انتم وغيركم مهما طال الوقت لتنتظموا جميعاً كحبات في عقد” .

أيها القادمون من فلسطين، لا تنتظروا الثورات العربية، هي التي تنتظركم .

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

حصيلة شهداء قصف الإحتلال على غزة ترتفع إلى 4

News image

أعلنت وزارة الصحة صباح اليوم السبت، عن انتشال جثماني شهيدين من تحت أنقاض موقع تدر...

لبنان يتحرك للاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين

News image

بيروت - قررت الحكومة اللبنانية، الخميس، تشكيل لجنة لدراسة "إنشاء سفارة للبنان في القدس لتك...

قمة اسطنبول تدعو إلى الاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين

News image

دعت القمة الإسلامية الطارئة في إسطنبول إلى «الاعتراف بالقدس الشرقية عاصمة لفلسطين» واعتبرت أنه «لم...

بوتين يأمر بانسحاب جزئي للقوات الروسية من سوريا

News image

أمر الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، بانسحاب جزئي للقوات الروسية من سوريا، خلال زيارة له الا...

25 إصابة خلال مواجهات مع الاحتلال شرق قطاع غزة

News image

أصيب خمسة وعشرون شاباً، بالرصاص الحي وبالاختناق، خلال المواجهات التي شهدتها عدة مواقع في ق...

نائب الرئيس الأميركي يؤجل زيارته للشرق الأوسط

News image

أعلن مسؤول في البيت الأبيض اليوم (الخميس) أن نائب الرئيس الأميركي مايك بنس سيؤجل جول...

هنية يدعو إلى تظاهرات «غضب» أسبوعية في خطاب امام مهرجان ضخم نظمته الحركة لمناسبة الذكرى الـ 30 لانطلاقها

News image

دعا رئيس المكتب السياسي لحركة «المقاومة الإسلامية» (حماس) إسماعيل هنية إلى تنظيم يوم «غضب»، كل ...


المزيد في قضايا ومناقشات

القدسُ عاصمتُنا.. رمز قداسة وعروبة وحق

د. علي عقلة عرسان

| الجمعة, 15 ديسمبر 2017

    الصهيوني نتنياهو، يلفِّق تاريخاً للقدس، ويقول إنها عاصمة “إسرائيل”منذ ثلاثة آلاف سنة.؟! إن أعمى ...

مطلوب معركة إرادات

د. علي محمد فخرو

| الجمعة, 15 ديسمبر 2017

    لنتوقف عن لطم الخدود والاستنجاد باللعن، فهذا لن يوقف أفعال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، ...

ما تحتاجه الآن القضيةُ الفلسطينية

د. صبحي غندور

| الجمعة, 15 ديسمبر 2017

    ما تحتاجه الآن القضية الفلسطينية، هو أكثر ممّا يحدث من ردود فعلٍ شعبية وسياسية ...

اعتراف ترامب في مرآة الصحافة الإسرائيلية

د. أسعد عبد الرحمن

| الجمعة, 15 ديسمبر 2017

    في إسرائيل، ثمة أربع مجموعات متباينة من الردود بشأن قرار الرئيس الأميركي دونالد ترامب ...

في مصر عادت السياسة الخارجية بحلوها ومرها تتصدر الاهتمامات

جميل مطر

| الجمعة, 15 ديسمبر 2017

    تطور لا تخطئه عين مدربة أو أذن مجربة أو عقل يراقب وهو أن في ...

وعد ترامب عنصري وتحدي وقح للقرارات الدولية

عباس الجمعة | الأربعاء, 13 ديسمبر 2017

إن اعلان ترامب والإدارة الأمريكية اعلان القدس عاصمة لكيان العدو الصهيوني، ونقل السفارة الأمريكية إلي...

رهانات ترامب الخاسرة

د. محمد السعيد ادريس

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    عندما أقدم الرئيس الأمريكى ترامب على إعلان قراره الاعتراف بالقدس عاصمة للكيان الصهيونى فإنه ...

العمل بين القطاعَين العام والخاص

د. حسن العالي

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    أظهرت دراسة سابقة أجريت في سلطنة عمان عن توجهات الشباب العماني نحو العمل أن ...

تحدي القدس والموقف الدولي

د. أحمد يوسف أحمد

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    على رغم الصدمة التي مثلها قرار ترامب الأخير فإنه لا يمثل إلا فارقاً في ...

«إسرائيل» وأمريكا لا تعترفان بالشعب الفلسطيني

د. عصام نعمان

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    أمريكا اعترفت بـ «إسرائيل» دولةً وشعباً لحظةَ إعلان قيامها العام 1948. أمريكا لم تعترف ...

تمرد زعماء أكراد العراق واستغلاله

عوني فرسخ

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    لم يكن الاستفتاء الانفصالي الذي أجراه مسعود البرزاني في كردستان العراق ، أول محاولة ...

فلسطين مسؤوليتنا الجماعية

د. محمد نور الدين

| الاثنين, 11 ديسمبر 2017

    قال رئيس مركز أبحاث الأمن القومي «الإسرائيلي» عاموس يدلين، إن العرب، والفلسطينيين، والأتراك، يهددون ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

مجموعة التجديد

Facebook Image
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم10315
mod_vvisit_counterالبارحة35422
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع264507
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي278378
mod_vvisit_counterهذا الشهر592849
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1199023
mod_vvisit_counterكل الزوار48105542