موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
"داعش" يعلن مسؤوليته عن الهجوم على مركز الشرطة في حي الميدان في دمشق ::التجــديد العــربي:: الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014 ::التجــديد العــربي:: ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا ::التجــديد العــربي:: وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما ::التجــديد العــربي:: برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء ::التجــديد العــربي:: مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر ::التجــديد العــربي:: أرامكو تقترب من الانتهاء من أول مشروع للغاز الصخري ::التجــديد العــربي:: مصر تصدر سندات دولارية مطلع 2018 تعقبها سندات باليورو ستتراوح قيمتها بين 3 و 4 مليارات دولار، بينما ستتراوح قيمة سندات اليورو بين 1 و 1.5 مليار يورو ::التجــديد العــربي:: معرض عمان الدولي للكتاب والامارات ضيف الشرف و المعرض يستقطب نحو 350 دار نشر و أمسيات شعرية وندوات فكرية ::التجــديد العــربي:: معرض بلبنان للمواد المحظورة من الرقابة ::التجــديد العــربي:: الدوري الانجليزي: مانشستر سيتي يعود للصدارة بعد فوزه على مضيفه تشيلسي ::التجــديد العــربي:: برشلونة ينضم إلى الإضراب العام في كاتالونيا ::التجــديد العــربي:: التوقف عن العلاج بالأسبرين يؤجج الازمات القلبية والدماغية ::التجــديد العــربي:: أول مصل عام في العالم يكافح جميع أنواع الانفلونزا ::التجــديد العــربي:: وزراء خارجية الدول الأربع يبحثون آليات جديدة بأزمة قطر في نيويورك ::التجــديد العــربي:: ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي ::التجــديد العــربي:: المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق ::التجــديد العــربي:: حماس تستعجل حكومة الحمدالله في تسلم مهامها بغزة ::التجــديد العــربي:: القوات السورية تسيطر على ضاحية الجفرة الحيوية في دير الزور ::التجــديد العــربي:: أمطار غزيرة تغرق أجزاء من الفلبين وتغلق الأسواق والمدارس ::التجــديد العــربي::

صموئيل بيكيت إذ يوصّف حال الفلسطينيين اليوم؟!

إرسال إلى صديق طباعة PDF

لا شيء يشبه الوضع الفلسطيني مثل مسرحية الكاتب الإيرلندي الأشهر صموئيل بيكيت، مؤسس مسرح «العبث» و»اللامقعول»: «في انتظار غودو»... لا شيء يحدث... لا شيء مُنتظر أو يُرتجى... لا شيء مترابط أو بمقدمات محددة تقود إلى نتائج محددة... الجميع في حالة انتظار... إنهم جميعاً في انتظار غودو الذي لا يأتي أبداً.

 

وغودو في حالتنا الراهنة لا يُمثّل الظهور المُتجلي للمسيح عليه السلام... ولا هو «المهدي المنتظر» الذي سيقيم العدل في الأرض بعد فوضى وظلم وخراب... غودو هذا، هو «اللاشيء»... أو بالأحرى، هو «الموت البطيء» المترتب على تسرب «نسغ الحياة» من عروقنا، وتقطيع أوصال أجسادنا المنهكة... غودو هنا هو «اللامنطق» و«اللاحوار» و«اللافعل» و«اللاإرادة»... غودو هنا هو «العبث» مُعيّناً.

لا مواعيد ولا استحقاقات على الأجندة الوطنية، بعد أن غادرنا استحقاق أيلول ومن بعده استحقاق 26 يناير، الذي قيل فيه، أن اليوم الذي سيعقبه لن يكون كاليوم الذي سبقه... لقد صار تاريخنا المعاصر هو تاريخ الاستحقاقات التي يجري القفز من فوقها بكل خفّة... طارت الاستحقاقات، فيما «واقع الحال مُقيم»، تماماً مثلما كان الشهيد ناجي العلي يكتب، عندما يضطر أحياناً للامتناع عن الرسم: «ناجي على سفر وواقع الحال مُقيم»... لا استحقاقات في الأفق سوى «مفاوضات الرسائل المتبادلة»، والتي استبدلنا (أو اختصرنا) بها، شتى أشكال وصنوف المفاوضات التي مررنا بها: المفاوضات المباشرة وغير المباشرة، محادثات التقريب و»مفاوضات الكوريدور» ودبلوماسية «القنوات الخلفية»، وهي مفاوضات لا تقل عبثية عن سابقاتها، و»مكتوبها» يُقرأ من عنوانه.

ليست «مفاوضات الرسائل» في جوهرها تقطيعاً للوقت فحسب... إنها تنهض شاهداً على إفلاسنا من الخيارات والبدائل التي طالما أكثرنا من الحديث عنها والتلويح بها... ما الذي لم نعرفه حتى الآن عن نتنياهو وحكومته وائتلافه، لكي نبعث إليه بمزيد من رسائل الاستيضاح والتوضيح... ما الذي لا يعرفه الإسرائيلي عن مواقفنا وثوابتنا وخطوطنا الحمراء والخضراء والصفراء، حتى نقضي الأسابيع والأشهر في تدبيج رسالة، صُوّرت كما لو أنها «فصل الخطاب» في العمل الوطني الفلسطيني... ما الذي أبقيناه للمفاوضات و»المساومات» ونحن الذين نستبق الرسائل المتبادلة، بسيل لا ينقطع من «اللاءات المعكوسة»... لا للمقاومة إن هي تخطت «مختبر» نعلين وبلعين... لا لحل السلطة أو حتى إعادة النظر في وظيفتها ودورها ومكانتها في نضال الحركة الوطنية الفلسطينية... لا لنزع الشرعية عن إسرائيل، طالما أن أقصى طموحاتنا هو نزع الشرعية عن بعض سياساتها... لا لوقف التنسيق الأمني، أو حتى الهبوط الاحتجاجي (الاضطراري) بسويته ومستوياته... لا لأي شبهةٍ أو إلتباس، بأننا سننقل بندقيتنا من كتفٍ إلى كتف... أو نبدّل بعض اصطفافاتنا وتحالفاتنا، من خندقٍ إلى خندق.

ما الذي سيدفع نتنياهو لأخذ رسائلنا على محمل الجد، وألا يلقي بها إلى سلة القمامة، حيث يحتفظ بعشرات الرسائل والمحاضر والاتفاقيات والمعاهدات والمواثيق التي نقضها سريعاً؟... ولماذا نعطي أمر تسليم الرسالة كل هذا «التبجيل» و«الاحترام»، ونرسل بـ»ترويكا» فلسطينية مقابل إسحق مولوخو؟... ونقبل اللقاء به في القدس، ونحن نلعن صبح مساء، من يصدر عنه أي موقف يشي بالاعتراف بالقدس عاصمة للدولة الاحتلالية؟... لماذا نتجشم عناء كل هذه التنازلات لإيصال «الرسالة الخطأ» إلى «العنوان الخطأ»؟.

لقد أمطرتنا القيادة الفلسطينية بوابل من التصريحات المدججة بأحاديث البدائل والسيناريوهات التي «عكفت» على دراستها وتمحيصها، وظننا أننا أمام انطلاقة جديدة للحركة الوطنية الفلسطينية، تستلهم دروس عقدين من «المفاوضات العبثية»، وتشرّع الأبواب والنوافذ لبعض دروس «ربيع العرب»... وتأخذ الحكمة من تجربة «سلطة لا سلطة لها ويُراد لها أن تكون شريطاً حدودياً جديداً، أو وكيلاً أمنياً لإسرائيل»... لكن يبدو أن أقصى ما وصلت إلى «الخلوة» و«الاعتكاف» و»المراجعة» و«الدراسة» و«التمحيص»، لم يتعد حدود «الكفاح بالرسائل المتبادلة»... فهل هذا ما انتظره الشعب الفلسطيني وينتظره من قيادته وممثله الشرعي الوحيد؟!... هل هذه هي «نهاية مطاف» أو «سقف» البدائل التي يلوّحون بها؟!.

كنا ننتظر رسائل موجهة للشعب الفلسطيني، فعلاً على الأرض، لا حبراً على الورق، تعيد الاعتبار للمنظمة كحركة تحرر وطنية لم تنجز أهدافها الرئيسة بعد... كنا ننتظر ترجمة لسقوط الرهانات على خيار «المفاوضات حياة»... كنا ننتظر مصالحة وطنية حقيقية، بين القيادة والشعب أولاً، ثم يأتي دور الفصائل... كنا ننتظر حراكاً غير هذا الحراك... وإرادة سياسية غير هذه... كنا ننتظر إن ندخل في ورشة عمل وطني كبرى، لإعادة الاعتبار لقضية فلسطين، بما هي قضية عودة وتقرير مصير واستقلال وحرية، لا كعملية سلام، تتعثر هنا وتتخبط هناك، تارة بانتظار بيان تافه لا يساوي الحبر الذي كتب به، يصدر عن الرباعية الدولية، وأخرى بانتظار «كتابنا وكتابكم»... أليس هذا هو «العبث» و«اللامعقول»... أليس هذا هو التعبير عن غياب «الفعل» و«الإرادة» و«الرؤية»... أليس هذا هو الموت البطيء لقضية شعب، بل وللشعب نفسه... ألم يصدق صموئيل بيكيت في توصيف حالنا الراهن، وآفاق مستقبلنا القادم؟

 

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014

News image

عقدت الحكومة الفلسطينية برئاسة رامي الحمد الله اليوم (الثلثاء) أول اجتماع لها منذ العام 201...

ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا

News image

كان ستيفن بادوك، الذي تعتقد الشرطة أنه أطلق النار في لاس فيغاس، محاسبا متقاعدا ثري...

وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما

News image

أعلن التلفزيون العراقي اليوم الخميس عن وفاة رئيس البلاد السابق والسياسي الكردي البارز جلال طال...

برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء

News image

بغداد ـ كلف رئيس البرلمان العراقي سليم الجبوري خلال جلسة اعتيادية عقدها البرلمان، الثلاثاء، لجن...

مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر

News image

قتل مسلح يبلغ من العمر 64 عاماً، 59 شخصاً، وأصاب 527 آخرين، أثناء حفل ...

ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي

News image

قال وزير الدفاع الأمريكي جيم ماتيس إن بلاده لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في موا...

المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق

News image

بغداد - أنقرة - قال الجيش التركي في بيان إن القوات المسلحة بدأت مناورات عسكرية عل...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

الصراع الأميركي – الروسي على “داعش” في منطقتنا

د. كاظم الموسوي

| الثلاثاء, 17 أكتوبر 2017

    لم يخف الصراع الأميركي – الروسي على “داعش”، منذ بداياته، وامتداده في منطقتنا العربية، ...

اجتماعات صندوق النقد والبنك وقضايا التنمية

د. حسن العالي

| الثلاثاء, 17 أكتوبر 2017

    ركزت الاجتماعات السنوية لصندوق النقد والبنك الدوليين التي اختتمت أعمالها قبل أيام على قضايا ...

عملية اشدود "اكيلي لاورو" وتقييم التجربة

عباس الجمعة | الاثنين, 16 أكتوبر 2017

في لحظات نقيم فيها التجربة نتوقف امام فارس فلسطين الشهيد القائد الكبير محمد عباس ابو...

بين الرّقة ودير الزُّور

د. علي عقلة عرسان

| السبت, 14 أكتوبر 2017

    بشر، مدنيون، عرب، سوريون، مسلمون، وبينهم مسيحيون.. أطفال، ونساء، وشيوخ، ورجال أكلت وجوههم الأهوال.. ...

تركيا توسع نفوذها في سوريا

د. محمد نور الدين

| السبت, 14 أكتوبر 2017

    خرجت تركيا من الساحة السورية من الباب، وها هي تعود من الشباك. دخلت تركيا ...

عروبة رياضية

د. نيفين مسعد

| الجمعة, 13 أكتوبر 2017

    فور انتهاء مباراة كرة القدم بين مصر والكونغو يوم الأحد الماضى بفوز مصر وتأهلها ...

الهجرة اليهودية من إسرائيل!

د. أسعد عبد الرحمن

| الجمعة, 13 أكتوبر 2017

    أكدت «الدائرة المركزية للإحصاء الإسرائيلي» أنه، وللمرة الأولى منذ عام 2009، تم تسجيل ما ...

عن جريمة لاس فيجاس

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 13 أكتوبر 2017

    لأول مرة - منذ ظهوره- يبدو الرئيس الأمريكي دونالد ترامب متعقلاً لا ينساق بعيداً ...

تجديد بناء الثقة بين مصر وإثيوبيا

د. محمد السعيد ادريس

| الجمعة, 13 أكتوبر 2017

    البيان الذي أصدرته وزارة الخارجية المصرية عقب اللقاء الذي تم بين السفير المصري في ...

الحكومة المؤقتة والمعاناة السورية

د. فايز رشيد

| الخميس, 12 أكتوبر 2017

    في تصريح جديد له, قال ما يسمى برئيس الحكومة السورية المؤقتة جواد أبوحطب, إن ...

اليونيسكو والمونديال: رسائل سياسية

عبدالله السناوي

| الخميس, 12 أكتوبر 2017

    فى يومين متتالين وجدت مصر نفسها أمام سباقين دوليين لكل منهما طبيعة تختلف عن ...

مشكلات أمريكا تزداد تعقيداً

جميل مطر

| الخميس, 12 أكتوبر 2017

    يحدث في أمريكا الآن ما يقلق. يحدث ما يقلق أمريكيين على أمن بلادهم ومستقبل ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم5038
mod_vvisit_counterالبارحة34139
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع93757
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي225854
mod_vvisit_counterهذا الشهر585313
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1063018
mod_vvisit_counterكل الزوار45647701
حاليا يتواجد 2893 زوار  على الموقع