موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
"داعش" يعلن مسؤوليته عن الهجوم على مركز الشرطة في حي الميدان في دمشق ::التجــديد العــربي:: الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014 ::التجــديد العــربي:: ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا ::التجــديد العــربي:: وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما ::التجــديد العــربي:: برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء ::التجــديد العــربي:: مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر ::التجــديد العــربي:: أرامكو تقترب من الانتهاء من أول مشروع للغاز الصخري ::التجــديد العــربي:: مصر تصدر سندات دولارية مطلع 2018 تعقبها سندات باليورو ستتراوح قيمتها بين 3 و 4 مليارات دولار، بينما ستتراوح قيمة سندات اليورو بين 1 و 1.5 مليار يورو ::التجــديد العــربي:: معرض عمان الدولي للكتاب والامارات ضيف الشرف و المعرض يستقطب نحو 350 دار نشر و أمسيات شعرية وندوات فكرية ::التجــديد العــربي:: معرض بلبنان للمواد المحظورة من الرقابة ::التجــديد العــربي:: الدوري الانجليزي: مانشستر سيتي يعود للصدارة بعد فوزه على مضيفه تشيلسي ::التجــديد العــربي:: برشلونة ينضم إلى الإضراب العام في كاتالونيا ::التجــديد العــربي:: التوقف عن العلاج بالأسبرين يؤجج الازمات القلبية والدماغية ::التجــديد العــربي:: أول مصل عام في العالم يكافح جميع أنواع الانفلونزا ::التجــديد العــربي:: وزراء خارجية الدول الأربع يبحثون آليات جديدة بأزمة قطر في نيويورك ::التجــديد العــربي:: ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي ::التجــديد العــربي:: المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق ::التجــديد العــربي:: حماس تستعجل حكومة الحمدالله في تسلم مهامها بغزة ::التجــديد العــربي:: القوات السورية تسيطر على ضاحية الجفرة الحيوية في دير الزور ::التجــديد العــربي:: أمطار غزيرة تغرق أجزاء من الفلبين وتغلق الأسواق والمدارس ::التجــديد العــربي::

ما ذا تعني الثورتان: التونسية، والمصرية، بالنسبة للشعوب؟... 19

إرسال إلى صديق طباعة PDF

دروس الثورتين التونسية والمصرية:... 1

وبعد مناقشتنا للثورة التونسية، وبدايتها، ومسارها، وأهدافها، ونتيجتها. وللثورة المصرية بدايتها، ومسارها، وأهدافها، ونتيجتها، نجد أنفسنا أمام طرح السؤال:

 

ما هي الدروس التي تقدمها الثورتان: التونسية، والمصرية للشعوب في البلاد العربية؟

إن الدروس المستفادة من الثورتين: التونسية، والمصرية، كثيرة، ومتعددة، إلا أننا هنا، سنحاول حصرها في الدرس السياسي، والدرس الاقتصادي، والدرس الاجتماعي، والدرس الثقافي، والدرس الإنساني. وهذه الدروس مجتمعة، لا بد أن تكون لها دلالات عميقة، على مستوى الواقع، في تجلياته السياسية، والاقتصادية، والاجتماعية، والثقافية، والإنسانية. وتلك الدلالات العميقة، هي التي تعطي للثورتين، أبعادها التاريخية، والواقعية، والقومية، والكونية.

وحتى نزداد وضوحا أكثر، لا بد من أن نناقش الدروس المستفادة من الثورتين: التونسية، والمصرية:

الدرس الأول: الدرس السياسي، الذي يظهر من خلال ما قام به الشعبان: التونسي، والمصري، أن الحكام المستبدين، مهما كانوا، هم وحاشيتهم، ومساعدوهم، وأجهزة حكمهم، وأحزاب دولهم، مجرد نهابي ثروات الشعوب، وأن الشعوب تئن تحت عتبة الفقر، بسبب استعبادها، وتعميق استغلالها المادي، والمعنوي، وأن على الشعوب أن تتحرك لفرض قيام حكم ديمقراطي، من الشعب، وإلى الشعب، لتجسيد الحرية، والديمقراطية، والعدالة الاجتماعية.

ومعلوم، أن أنظمة الحكم في البلاد العربية، هي أنظمة استبدادية، من المحيط، إلى الخليج، وأن هذه الأنظمة المستبدة، تمارس كافة أشكال القمع المادي، والمعنوي على الشعوب، في البلاد العربية، حتى تتمكن، هذه الأنظمة، من الاستبداد بالثورات، التي تزخر بها البلاد العربية، التي تصير في خدمة النظام الرأسمالي العالمي، وفي خدمة الحكام المستبدين، في نفس الوقت، وتبقى الشعوب محرومة من كل حقوقها: الاقتصادية، والاجتماعية، والثقافية، والسياسية، لتصير العلاقة بين الحكام، والشعوب، علاقة تناقض رئيسي، للانفجار في أية لحظة، سعيا إلى أحد أمرين:

الأمر الأول: تعميق قمع الشعوب، حتى تصير خاضعة خضوعا مطلقا للحكام، ودون مناقشة، لما يقوم به الحاكم، باعتباره مقدسا.

الأمر الثاني: النضال، والصمود، من أجل القضاء على الحكام المستبدين، وإقامة أنظمة ديمقراطية، وعادلة، من أجل أن تصير السيادة للشعوب، التي تختار من يحكمها، وتحاسب ناهبي ثرواتها.

الدرس الثاني: الدرس الاقتصادي، الذي كشف، وبالملموس، أن الاقتصاد الوطني، في كل بلد من البلاد العربية، صار رهينا بيد الحكام، والذين صاروا يملكون كل المؤسسات الإنتاجية، والخدماتية، والأرض، ومن عليها، وما عليها، في الوقت الذي يحرم فيه الشعب، وأبناؤه، حتى من الحق في الشغل، وفي السكن، وفي الصحة، وفي التعليم، وفي التربية، وغير ذلك مما يعتبر أساسيا، وضروريا، لوجود حياة في حد ذاتها، دون أن نتكلم عن الحقوق الاقتصادية، والاجتماعيةن والثقافية، والمدنية، والسياسية.

والاقتصاد، لا يكون اقتصادا وطنيا، إلا اذا كان في خدمة مصالح الشعب، في كل بلد من البلاد العربية، ومتحررا من التبعية للمؤسسات المالية الدولية، ومن الشركات العابرة للقارات، ومن الارتباط بالنظام الرأسمالي العالمي، حتى وإن كان النظام الرأسمالي معولما؛ لأنه إذا لم يكن الاقتصاد الوطني متحررا فإنه لا يمكن أنيصير في خدمة الشعب.

كما أن الاقتصاد الوطني المتحرر لا يمكن أن يكون في خدمة الشعب، إذا لم يتم الفصل بين السلطة، والثروة؛ لأن السلطة، والثروة، إذا اجتمعتا، يصيران وسيلة لنهب ثروات الشعب، أو ما تبقى منها، لصالح من يملك السلطة، كما حصل في عهد بن علي، في تونس، وفي عهد مبارك، في مصر.

والاقتصاد الوطني المتحرر، كذلك، لا يمكن أن يصير في خدمة مصالح الشعب، اذا لم يتم توزيع الدخل الوطني توزيعا عادلا، بين جميع أفراد الشعب، حتى يتمكنوا من الحصول على حاجياتهم الضرورية، التي تضمها لهم المواثيق الدولية المتعلقة بحقوق الإنسان: الاقتصادية، والاجتماعية، والثقافية، والمدنية، والسياسية. وبدون التوزيع العادل للثروة، لا يصير الاقتصاد الوطني متحررا، ولا يصير في خدمة الشعب.

الدرس الثالث: الدرس الاجتماعي، الذي بين، إلى حد كبير، أن ثورة الشعبين: التونسي، والمصري، بينت أن المستوى الاجتماعي للشعوب، في البلاد العربية، متخلف كثيرا، على ما عليه الأمر في البلدان ذات الأنظمة الديمقراطية، وعلى جميع المستويات: التعليمية، والصحية، والسكنية، والشغلية، والترفيهية، وغيرها. وهذا التخلف، هو التعبير الميداني عن الاحتقان السائد في صفوف شعوب البلاد العربية، وغيرها من الشعوب المضطهدة، التي لا زالت تعاني منذ أن عرفت دولها ما سمي بالاستقلال السياسي، الذي وقف وراء الاستمرار فيما صار يعرف بالاستعمار الجديد، الذي تحول إلى ما صار يعرف أيضا بالأنظمة التابعة، للنظام الرأسمالي العالمي، وصولا إلى ما صار يعرف بعولمة اقتصاد السوق، الذي لا يعني، في عمقه، إلا عولمة الاستغلال الهمجي للعرب، من خلال عولمة الاستغلال الهمجي للعمال، وباقي الأجراء، وسائر الكادحين.

*****

sihanafi@gmail.com

 

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014

News image

عقدت الحكومة الفلسطينية برئاسة رامي الحمد الله اليوم (الثلثاء) أول اجتماع لها منذ العام 201...

ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا

News image

كان ستيفن بادوك، الذي تعتقد الشرطة أنه أطلق النار في لاس فيغاس، محاسبا متقاعدا ثري...

وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما

News image

أعلن التلفزيون العراقي اليوم الخميس عن وفاة رئيس البلاد السابق والسياسي الكردي البارز جلال طال...

برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء

News image

بغداد ـ كلف رئيس البرلمان العراقي سليم الجبوري خلال جلسة اعتيادية عقدها البرلمان، الثلاثاء، لجن...

مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر

News image

قتل مسلح يبلغ من العمر 64 عاماً، 59 شخصاً، وأصاب 527 آخرين، أثناء حفل ...

ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي

News image

قال وزير الدفاع الأمريكي جيم ماتيس إن بلاده لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في موا...

المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق

News image

بغداد - أنقرة - قال الجيش التركي في بيان إن القوات المسلحة بدأت مناورات عسكرية عل...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

الصراع الأميركي – الروسي على “داعش” في منطقتنا

د. كاظم الموسوي

| الثلاثاء, 17 أكتوبر 2017

    لم يخف الصراع الأميركي – الروسي على “داعش”، منذ بداياته، وامتداده في منطقتنا العربية، ...

اجتماعات صندوق النقد والبنك وقضايا التنمية

د. حسن العالي

| الثلاثاء, 17 أكتوبر 2017

    ركزت الاجتماعات السنوية لصندوق النقد والبنك الدوليين التي اختتمت أعمالها قبل أيام على قضايا ...

عملية اشدود "اكيلي لاورو" وتقييم التجربة

عباس الجمعة | الاثنين, 16 أكتوبر 2017

في لحظات نقيم فيها التجربة نتوقف امام فارس فلسطين الشهيد القائد الكبير محمد عباس ابو...

بين الرّقة ودير الزُّور

د. علي عقلة عرسان

| السبت, 14 أكتوبر 2017

    بشر، مدنيون، عرب، سوريون، مسلمون، وبينهم مسيحيون.. أطفال، ونساء، وشيوخ، ورجال أكلت وجوههم الأهوال.. ...

تركيا توسع نفوذها في سوريا

د. محمد نور الدين

| السبت, 14 أكتوبر 2017

    خرجت تركيا من الساحة السورية من الباب، وها هي تعود من الشباك. دخلت تركيا ...

عروبة رياضية

د. نيفين مسعد

| الجمعة, 13 أكتوبر 2017

    فور انتهاء مباراة كرة القدم بين مصر والكونغو يوم الأحد الماضى بفوز مصر وتأهلها ...

الهجرة اليهودية من إسرائيل!

د. أسعد عبد الرحمن

| الجمعة, 13 أكتوبر 2017

    أكدت «الدائرة المركزية للإحصاء الإسرائيلي» أنه، وللمرة الأولى منذ عام 2009، تم تسجيل ما ...

عن جريمة لاس فيجاس

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 13 أكتوبر 2017

    لأول مرة - منذ ظهوره- يبدو الرئيس الأمريكي دونالد ترامب متعقلاً لا ينساق بعيداً ...

تجديد بناء الثقة بين مصر وإثيوبيا

د. محمد السعيد ادريس

| الجمعة, 13 أكتوبر 2017

    البيان الذي أصدرته وزارة الخارجية المصرية عقب اللقاء الذي تم بين السفير المصري في ...

الحكومة المؤقتة والمعاناة السورية

د. فايز رشيد

| الخميس, 12 أكتوبر 2017

    في تصريح جديد له, قال ما يسمى برئيس الحكومة السورية المؤقتة جواد أبوحطب, إن ...

اليونيسكو والمونديال: رسائل سياسية

عبدالله السناوي

| الخميس, 12 أكتوبر 2017

    فى يومين متتالين وجدت مصر نفسها أمام سباقين دوليين لكل منهما طبيعة تختلف عن ...

مشكلات أمريكا تزداد تعقيداً

جميل مطر

| الخميس, 12 أكتوبر 2017

    يحدث في أمريكا الآن ما يقلق. يحدث ما يقلق أمريكيين على أمن بلادهم ومستقبل ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم18200
mod_vvisit_counterالبارحة28305
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع72780
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي225854
mod_vvisit_counterهذا الشهر564336
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1063018
mod_vvisit_counterكل الزوار45626724
حاليا يتواجد 2760 زوار  على الموقع