موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
مصر تُهدي العراق معجم الكلمات السومرية والأكدية في العربية ::التجــديد العــربي:: 13 مليار دولار لتحفيز الاقتصاد في أبوظبي ::التجــديد العــربي:: اتفاق مصري أثيوبي على تبني رؤية مشتركة حول سد النهضة ::التجــديد العــربي:: ترامب ينقلب على مجموعة السبع ويهدد حلفاءه برسوم جمركية جديدة ::التجــديد العــربي:: كيم وترامب يستعدان لقمة تاريخية في سنغافورة ::التجــديد العــربي:: الداخلية العراقية: حريق بمخزن لصناديق الاقتراع في بغداد ::التجــديد العــربي:: أزمة سوريا ونووي إيراني والتجارة الدولية أبرز بنود بيان شانغهاي ::التجــديد العــربي:: لقاء رباعي بين المملكة والامارات والكويت والاردن برعاية الملك سلمان في مكة ::التجــديد العــربي:: تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في كندا مشيرة أن كل من يدير ظهره لنتائج تلك القمة يظهر "تقلّبه وتناقضه" ::التجــديد العــربي:: روسيا والصين تبرمان جملة قياسية من اتفاقات الطاقة النووية ::التجــديد العــربي:: موسكو.. العثور على آثار ثمينة من القرن الـ 17 ::التجــديد العــربي:: بعثة الأخضر السعودي تصل إلى مدينة سانت بطرسبرغ الروسية استعداداً للمشاركة في المونديال ::التجــديد العــربي:: أسبانيا تختتم استعداداتها للمونديال بفوز صعب على تونس 1 / صفر ::التجــديد العــربي:: وصول المنتخب المصري إلى مدينة غروزني عاصمة جمهورية الشيشان في روسيا للمشاركة في المونديال ::التجــديد العــربي:: علماء يعلنون عن فوائد جديدة للقهوة! ::التجــديد العــربي:: فوائد البقدونس... كنز صحي متكامل! ::التجــديد العــربي:: إعادة التراث الثقافي المنهوب على طاولة اليونسكو ::التجــديد العــربي:: هل تناول بيضة واحدة يوميا يقلل مخاطر الإصابة بأمراض القلب؟ ::التجــديد العــربي:: 'كوسموتوفلكس' أول قزحية اصطناعية ::التجــديد العــربي:: مفوضية اللاجئين تحتاج 2.4 بليون دولار إضافية سنوياً ::التجــديد العــربي::

سلام على النفس المطمئنة في فلسطين

إرسال إلى صديق طباعة PDF

"اللهم بارك لنا وامنع عنا راحة البال"، دعاء يلاحقني منذ مرقت سيارة الباص التي كانت تقلني مع علماء عرب وأجانب عبر بلدة "عنبتا" في ضواحي طولكرم. دعاء مفارق يُصوّر كيف يصبح المريض نفسياً الجرح والسكين في آن. وهل كفلسطين جرح وسكين، ليس في نفوس الفلسطينيين والعرب وحدهم بل في البشر جميعاً؟

يَردُ هذا الدعاءُ في أحد مؤلفات عالم النفس وطبيب الأعصاب علي كمال الذي ولد في "عنبتا"، وأهداها أجمل كتبه "النوم": "إلى عنبتا مسقط رأسي ومبدأ نومي وأحلامي". ولابد أن يكون عالم النفس فلسطينياً كي يجمع الحكمة والأدب والفن والممارسة الطبية وروح الدعابة في 14 مجلداً تتراوح عناوينها ما بين "النفس... انفعالاتها وأمراضها وعلاجها" و"فصام العقل" و"الجنس والنفس" و"الصَرَع" و"الأحلام" و"العبث بالعقل" و"العلاج النفسي". موسوعة بآلاف الصفحات تجوس مجاهيل النفس البشرية، ذكراً أو أنثى، في الصحة وفي المرض، في الطفولة والمراهقة، في سن النضج والشيخوخة.

 

ومؤلفات كمال، رغم أكاديميتها، تحدث الناس مباشرة عن أنفسهم والآخرين، في أوقات السعادة والعذاب، في الميلاد والموت. أسئلة مثل: ما هو ومن هو الإنسان الطبيعي، ومن السليم نفسياً، ومن المريض عقلياً، وما الحدود بين الجنون والعقل، والجنون والعبقرية، وما دور العوامل الاجتماعية والثقافية والاقتصادية في الحالة النفسية والعقلية للفرد، وما هي "الشخصية"، ولماذا يختلف البشر بشخصياتهم، وما معنى أوصاف، مثل شخصية انطوائية، ومتقلبة، وشكاكة، وتسلطية، وهستيرية، ومتفجرة، وعاطفية، وخارقة..؟ وكما في كل ما كتبه، يضئ كمال دهاليز النفس البشرية بحكمة ساطعة فنرى أن "لكل إنسان ثلاث شخصيات: تلك التي يعرفها، وتلك التي هو عليها، وتلك التي يظن بأنها له".

ولابد أن يكون عالم النفس مغترباً من قرية "عنبتا" التي تتمدّد على التلال بين أشجار الزيتون، والتين، واللوز حتى يدرك أن "الحزن الذي لا يجد له منفذاً في الدموع يجعل أحشاء الجسم تبكي". عشرات الحالات لأمراض يبكي فيها جسم الإنسان تعرضها دراسات تكشف أن 30 في المئة من المرضى الذين يشكون من علل جسمية يعانون في الواقع من أمراض "نفسجسمية" تحدث اضطرابات في القلب والدورة الدموية والجهاز الهضمي والتنفسي، بل حتى العقم وأمراض الجلد والسرطان. ويعرض كمال تفاصيل مختلف المدارس العلمية في فهم أسباب العلل النفسية، وطرق علاجها. مدارس تعتقد بدور الوراثة والمحيط، ومدارس تستخدم طرق التحليل النفسي والتأمل الذاتي والاستبطان، ونظريات سلوكية تحصر اهتمامها في الفعل ورد الفعل، ونظريات تؤمن بالحتمية البيولوجية للمرض. ويقابل كمال المرض بالروح العلمية المتفائلة للطبيب العربي الرازي الذي أدرك قبل أكثر من ألف عام أن "على الطبيب أن يوهم المريض أبداً بالصحة ويرجيه بها، وإن كان غير واثق بذلك، فمزاج الجسم تابع لمزاج النفس". ويخوض في فلسفات وجودية يائسة من الوضع الإنساني تتساءل مع الروائي كافكا: "هل هناك أمل؟.. نعم للخالق أمل عظيم أما للإنسان فلا". ويقابلها بفلسفات عملية تعتقد مع وليم جيمس بأن العلاج النفسي ممكن "لأنك إذا آمنت بقوة بالحياة فإنك تستطيع أن تخلق الخير الذي آمنت به".

وينبغي أن تكون فلسطينياً تواطأت الدول على تمزيق أرضك كي تردد مع كمال حُكم العالم الفرنسي باسكال: "أي غول هو الإنسان، وأي طرافة، وأي مخلوق وحشي، وأي فوضوي، وأي فلتة. حَكَم على كل شيء، دودة الأرض الضعيفة، مستودع الحقيقة، وبالوعة الشك والخطأ، مجد الكون وعاره". وعندما تمر عبر حاجز المحتلين الإسرائيليين "عناب" في "عنبتا" الذي يعتبر أصعب الحواجز بين طولكرم ونابلس، تدرك لماذا استهل كمال كتابه بعبارة الشاعر الإنجليزي إليوت: "ولكن كيف أستطيع أن أفسر لكم، كيف أستطيع أن أفسر لكم، ستفهمون الأقل بعد تفسيرها. وكل ما يمكن أن أرجو إفهامه لكم هو الحوادث فقط، وليس الذي حدث، والناس الذين لم يحدث لهم شيء أبداً، لا يستطيعون فهم عدم أهمية الحوادث".

وقد كان عيد الفصح اليهودي، الأسبوع الماضي، مناسبة لفهم الحوادث التي كتب عنها الكاتب الإسرائيلي اليساري المناهض للاحتلال يوري أفنيري مقالة نارية. وصف أفنيري كيف يجتمع ملايين اليهود في عيد الفصح حول موائد الطعام لقراءة كتاب "الهاجادا" الذي ينشد أساطير حول نزوح اليهود من مصر، وانتصارهم على الكنعانيين العرب، سكان فلسطين الأصليين، وكيف أقاموا مملكة طالوت، وداوود، و سليمان. وهذه كلها قصص مختلقة ولا دليل قط عليها في الوثائق المصرية القديمة، والمشهورة بدقتها واعتمادها على جهاز تجسس فرعوني حاذق. ويؤكد أفنيري أن جميع التنقيبات الآثارية المهووسة التي قام بها، ولقرون عدة، باحثون متعصبون، مسيحيون ويهود، لم تعثر على نتفة دليل واحد على ذلك. ويذكر أن كتاب الهاجادا الذي "يدعو إلى إبادة الفلسطينيين، يشكل اليوم الوعي اليهودي، وبالأحرى اللاوعي اليهودي الذي يتحكم بسلوكنا الجماعي وبالسياسة القومية لإسرائيل".

جنون جماعي ندرك كنهه عندما يأخذنا علي كمال مسافات بعيدة إلى المفكر الفرنسي ميشيل فوكو الذي يتساءل: "ما هو الجنون؟.. إنه شكل من الرؤيا التي تحطم نفسها باختيارها لنفسها حالة من النسيان في وجه الأشكال القائمة من التكتيكات والاستراتيجيات الاجتماعية... وليس هناك جنون إلا ما هو موجود في كل إنسان، ذلك لأن الإنسان هو الذي يسبب جنونه بسبب تعلقه بالسراب الذي يداعبه... والتعلق بالنفس هو أول علائم الجنون. بسبب تعلق الإنسان بنفسه فإنه يقبل بالخطأ وكأنه الواقع، ويقبل بالكذب وكأنه الحقيقة، وبالقبح وكأنه الجمال أو العدالة. هذا التعلق الواهم للإنسان بنفسه هو ما يولد جنونه كالسراب، ورمز الجنون بعد ذلك سيكون المرآة التي بدون أن تعكس أي شيء واقعي فإنها تقدم بالسر إلى الفرد الذي ينظر فيها إلى نفسه حلم ما افترضه هو. واللغة النهائية للجنون هي العقل، غير أنها لغة العقل المغلف بهيئة الخيال، وهكذا فالجنون ليس كلياً صورة الخيال".

علي كمال مظلوم أربع مرات. مظلوم قبل كل شيء لأنه عربي، ومظلوم زيادة لأنه عربي مسلم، ومظلوم من الدرجة الممتازة لأنه فلسطيني، ومظلوم فوق العادة لأنه عاش وعمل معظم سنوات عمره في العراق. قلتُ له ذلك في آخر لقاء معه قبيل وفاته عام 1996 بشهرين، وهتفت به أخيراً في الساحة التي تحمل يافطة تقول: "بلدية عنبتا ترحب بكم". سلام على النفس المطمئنة في فلسطين. سلام على علي كمال.


 

محمد عارف

مستشار في العلوم والتكنولوجيا- كاتب عارقي

 

 

شاهد مقالات محمد عارف

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

كيم وترامب يستعدان لقمة تاريخية في سنغافورة

News image

وصل الرئيس الأميركي دونالد ترامب والزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون إلى سنغافورة أمس، عشي...

الداخلية العراقية: حريق بمخزن لصناديق الاقتراع في بغداد

News image

أعلنت وزارة الداخلية العراقية عن اندلاع النيران في مخزن لصناديق الاقتراع بمنطقة الرصافة في الع...

أزمة سوريا ونووي إيراني والتجارة الدولية أبرز بنود بيان شانغهاي

News image

أصدرت قمة منظمة شانغهاي للتعاون بيانا ختاميا اليوم الأحد وقعها قادة روسيا والصين وقيرغيزستان وكا...

لقاء رباعي بين المملكة والامارات والكويت والاردن برعاية الملك سلمان في مكة

News image

تستضيف #مكة المكرمة الأحد الاجتماع الرباعي الذي دعا إليه العاهل السعودي، #الملك_سلمان بن عبدالعزيز، وال...

تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في كندا مشيرة أن كل من يدير ظهره لنتائج تلك القمة يظهر "تقلّبه وتناقضه"

News image

أكدت الرئاسة الفرنسية تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في ...

بوتين: الأولوية لتعزيز القدرات النووية في تطوير القوات المسلحة الروسية

News image

صرح الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بأن القدرة القتالية للجيش الروسي تعد ضمانا لحماية المصالح الر...

الناتو يجهز قوة تدخل سريع إضافية من 30 ألف جندي تحسبا لـ "هجوم روسي"

News image

يعتزم حلف الناتو زيادة استعداده تحسبا لـ هجوم من جانب روسيا"، بإنشاء قوة تدخل احت...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

تركيا الأردوغانية على مفترق طرق

د. حسن نافعة

| الأربعاء, 20 يونيو 2018

    لم يكن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان مضطراً لاتخاذ قرار بإجراء انتخابات رئاسية وبرلمانية ...

الانسداد السياسيّ ونتائجُه الكالحة

د. عبدالاله بلقزيز

| الأحد, 17 يونيو 2018

    لا تنمو السياسةُ إلاّ في بيئةٍ سياسيّة مناسِبة. لا إمكان لقيام حياةٍ سياسيّة عامّة ...

ترامب أوّلاً.. ثم تأتي أميركا

د. صبحي غندور

| الأحد, 17 يونيو 2018

    على مدار ثلاثة عقود من الزمن، منذ سقوط المعسكر الشيوعي، وانتهاء الحرب الباردة، كانت ...

النضال الفلسطيني كلٌّ متكامل .. فلا تفرّقوه!

د. فايز رشيد

| الأحد, 17 يونيو 2018

    للأسف, أطلقت أجهزة الأمن الفلسطينية خلال الأيام الماضية,عشرات القنابل الصوتية وقنابل الغاز المسيل للدموع ...

«ثقافة التبرع».. أين العرب منها؟

د. أسعد عبد الرحمن

| الأحد, 17 يونيو 2018

    التبرع هو «هدية» مقدمة من أفراد، أو جهات على شكل مساعدة إنسانية لأغراض خيرية. ...

المشروع الصاروخي المنسي

عبدالله السناوي

| الأحد, 17 يونيو 2018

  هذا ملف منسي مودع في أرشيف تقادمت عليه العقود. لم يحدث مرة واحدة أن ...

الانتخابات التركية بين الأرجحية والمفاجأة

د. محمد نور الدين

| السبت, 16 يونيو 2018

    تجري في تركيا، بعد أيام، انتخابات نيابية ورئاسية مزدوجة. وبحسب الدستور تجري الانتخابات كل ...

الاعتراف الجديد يتطلب المحاكمة والعدالة

د. كاظم الموسوي

| السبت, 16 يونيو 2018

    ما نقلته وكالات الأنباء مؤخرا عن صحيفة بولتيكو الاميركية عن اعتراف السناتور الأميركي جون ...

ويبقى لله في خَلقِه ما يشاء من شؤون

د. علي عقلة عرسان

| السبت, 16 يونيو 2018

  كلُّ عامٍ وأنتم بخير..   الوقت عيد، وبينما ترتفع أصوات المُصلين بالتكبير والتهليل في المساجد، ...

«الفيتو» الأمريكي و«صفقة القرن»

د. محمد السعيد ادريس

| الأربعاء, 13 يونيو 2018

    المعركة الدبلوماسية التي شهدتها أروقة مجلس الأمن الدولي الأسبوع الفائت بين الوفد الكويتي (رئاسة ...

الاستبداد الناعم

د. عبدالحسين شعبان

| الأربعاء, 13 يونيو 2018

    ذكّرتني الأزمة العراقية ما بعد الانتخابات والطعون والاتهامات التي صاحبتها، بما سبق وراج في ...

النهوض العربي والمسألة الدينية السياسية

د. السيد ولد أباه

| الثلاثاء, 12 يونيو 2018

    رغم أن موضوع بناء الدولة وما يرتبط به من إشكالات تتعلق بتدبير المسألة الدينية، ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم15482
mod_vvisit_counterالبارحة28050
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع105133
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي195543
mod_vvisit_counterهذا الشهر585522
mod_vvisit_counterالشهر الماضي846272
mod_vvisit_counterكل الزوار54597538
حاليا يتواجد 2649 زوار  على الموقع