موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
وزير النفط والكهرباء والماء الكويتي : دول الخليج مستعدة لاحتمال إغلاق مضيق هرمز من قبل إيران ::التجــديد العــربي:: لقاء محتمل بين لافروف وبومبيو على هامش منتدى آسيان في سنغافورة ::التجــديد العــربي:: عون لقائد الجيش اللبناني: لا وطن من دون الجيش ::التجــديد العــربي:: مقتل صحفيين روس يصورون فيلما وثائقيا في إفريقيا الوسطى ::التجــديد العــربي:: مقتل 3 ضباط بينهم عميد و10 جنود من الجيش السوري بكمين لـ"داعش" في القلمون الشرقي ::التجــديد العــربي:: روسيا: لدينا خطة واضحة لإعادة اللاجئين السوريين إلى بلادهم ::التجــديد العــربي:: الداخلية المصرية تعلن مقتل 5 من حركة "حسم" في القليوبية ::التجــديد العــربي:: الاحتلال يفرج عن عهد التميمي برفقة والدتها بعد ثمانية اشهر من إكمال مدة العقوبة ::التجــديد العــربي:: المكسيك.. تحطم طائرة ركاب على متنها 101 شخص ولا قتلى وأسباب التحطم الطائرة يعود إلى عاصفة جوية حادة ::التجــديد العــربي:: حظر النقاب في الدنمارك يدخل حيز التنفيذ ::التجــديد العــربي:: فيلم «إلى آخر الزمان» يفوز بجائزة «مهرجان وهران» ::التجــديد العــربي:: سورية تطلق الدورة 30 لمعرض الكتاب الدولي ::التجــديد العــربي:: ملك المغرب يعزل وزير الاقتصاد والمال ::التجــديد العــربي:: بعد سنوات من إغلاقه.. دمشق تدرس فتح معبر "نصيب" مع الأردن و شركات طيران أجنبية تبدي اهتماما باستئناف الرحلات إلى سوريا ::التجــديد العــربي:: واشنطن تدرس رفع التعرفة الجمركية إلى نسبة 25 % على بضائع صينية ::التجــديد العــربي:: البرقوق يساعد في الوقاية من السرطان ::التجــديد العــربي:: دراسة بريطانية حديثة: حبوب أوميغا 3 "لا تحمي القلب" ::التجــديد العــربي:: سقوط ريال مدريد وبرشلونة في كأس الأبطال ::التجــديد العــربي:: فوز سان جرمان على أتلتيكو مدريد في كأس الأبطال الدولية ::التجــديد العــربي:: الزمالك يواجه بتروجيت في انطلاق الدوري المصري ::التجــديد العــربي::

ما ذا تعني الثورتان: التونسية، والمصرية، بالنسبة للشعوب؟... 16

إرسال إلى صديق طباعة PDF

الثورة التونسية:... 2

أما على مستوى باقي الشعوب في البلاد العربية، فإن نتائج ثورة الشعب، في تونس، تظهر واضحة في:

1) صيرورة الثورة التونسية مثالا للاقتداء، في كل بلد من البلاد العربية، وفي غيرها من البلدان.

 

2) تحرك الشعوب في كل البلاد العربية، رغبة في تحقيق الثورة على الأوضاع القائمة في البلاد العربية، ابتداءا بإسقاط النظام، في كل بلد من البلاد العربية، وانتهاءً بالشروع في إقامة دولة الشعب، باعتبارها دولة المؤسسات، ودولة الحق، والقانون، التي تضمن تمكن كل شعب من التمتع بكافة حقوقه، وحماية تلك الحقوق.

3) انشغال أفراد كل شعب، من البلاد العربية، بما يجري على مستوى البلاد العربية، بما في ذلك الأطفال. وهو ما يعني عودة الوعي الى الإنسان العربي، باعتباره إنسانا، وعودة السياسة الى الواقع، بعد أن انسحبت منه، ولمدة طويلة. وهذه العودة للوعي، وللسياسة، لا بد أن تنتج طرح المطالب الحقوقية، والسياسية، المستعجلة، التي غالبا ما تنتهي بإسقاط النظام.

4) قيام الشعوب بالتظاهر في البلاد العربية، مع الاختلاف في الخصوصيات، من بلد عربي، الى بلد عربي آخر، نظرا لاختلاف طبيعة الأنظمة الحاكمة، والمستوى الاقتصادي، والاجتماعي، والثقافي، والسياسي، واختلاف درجة الوعي، ودرجة القدرة على التحرر من أسرار الخوف، ومن أسرار الغيب في نفس الوقت.

5) اختلاف درجة القمع، التي تتعرض لها الشعوب في البلاد العربية، مما يجعل هذه الشعوب مقبلة على التحرك، أو مترددة.

6) طرح نفس المطالب، في تدرجها، كما طرحتها ثورة الشعب في تونس، وتصدي الشباب للمبادرة بطرح تلك المطالب.

7) الإصرار على الصمود، في التظاهر في الشارع العام، كيفما كانت درجة القمع، حتى تحقيق أهداف الثورة، التي قد تتفق جزئيا، أو كليا، مع أهداف الثورة التونسية.

8) اصطدام الشعوب بدور الطبيعة، في عرقلة تطور حركة الشعب، في كل بلد من البلاد العربية.

وعلى المستوى العالمي، نجد أن ثورة الشعب التونسي، أعطت نتائج مهمة، وأساسية، تتمثل في:

1) أن حقوق الإنسان الكونية، والشمولية، يجب أن تحترم على جميع الصعد: العالمية، والإقليمية، والقومية، وعلى صعيد البلد الواحد.

2) أن القوانين الدولية المتعلقة بحقوق الإنسان، يجب أن تحترم، وأن تصير مرجعية للتشريع على جميع المستويات، وفي كل البلدان.

3) أن احترام حرية التعبير، في مظاهرها المختلفة، يجب أن تسود في كل بلاد العالم، وأن المس بها، يعتبر انتهاكا جسيما لحقوق الإنسان، يجب التعامل معه على هذا الأساس.

4) أن ممارسة الحكام تجاه الشعوب، مليئة بالانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان، ويجب أن تخضع للمحاسبة من قبل الهيئات الدولية المختلفة.

5) أن المحكمة الجنائية الدولية، يجب أن تتحرك تجاه الحكام، الذين يركبون الخروقات الجسيمة ضد شعوبهم.

6) أن التعامل مع الحكام، يجب أن يتم على أساس احترامهم لحقوق شعوبهم: في الحرية، والديمقراطية، والمساواة.

7) أن تفعيل القانون الجنائي الدولي، يجب أن يتم، لمساءلة ومحاسبة الحكام القائمين بالانتهاكات الجسيمة، في حق الشعوب التي تسلطوا على حكمها.

8) أن العالم صار يعترف بوجود ثروات هائلة، منهوبة من ثروات الشعوب في البلاد العربية، في حسابات خاصة، وسرية، في مختلف الابناك الأوربية، والأمريكية، في الوقت الذي يقوم الحكام بإغراق شعوب البلاد العربية، بالمزيد من الديون المقترضة من أوروبا، وأمريكا.

وهذه النتائج المحققة على المستوى العالمي، وغيرها، مما لم نذكر، وتلك المتحققة على مستوى البلاد العربية، والمتحققة على مستوى الشعب التونسي، لا يمكن إلا أن تدخل العالم في تاريخ جديد. وهذا التاريخ، هو تاريخ انبلاج الثورات الشعبية السلمية، التي تعتمد الخروج الى الشارع، والاعتصام فيه، وسيلة ثورية، نوعية، تسعى إلى الضغط، من أجل تحقيق طموحات الجماهير الشعبية الكادحة، المتظاهرة، والمعتصمة في الشارع.

ولذلك، فثورة الشعب في تونس، لم تكن ثورة الشعب التونسي وحده، بقدر ما صارت الثورة النموذج لشعوب البلاد العربية، التي تحركت جميعها، في أفق ذلك، والثورة النموذج، لجميع شعوب العالم، التي تضغط أنظمتها في اتجاه أن لا تنتج نظاما نوعيا جديدا، يعبر عن إرادة الشعب، ويستجيب لمطالبه الاقتصادية، والاجتماعية، والثقافية، والسياسية، لأن النظام الجديد، في حالة تتحققه، سيشكل بؤرة للتحرر في البلاد العربية، وفي جميع أنحاء العالم: تحرر الشعب، وتحرر الفرد، وتحرر الاقتصاد، وتحرر الاجتماع، وتحرر الثقافة، وتحرر السياسة.

فتحرر الشعب، معناه أنه صار مالكا لسيادته بنفسه، ومقررا لمصيره على جميع المستويات، وفي مختلف المجالات، مما يقطع الطريق، وإلى الأبد، أمام إمكانية قيام تبيعته، من جديد، إلى مراكز الهيمنة الرأسمالية. وحتى لا يتحقق هذا التحرر، بمعناه الحقيقي، نجد أن مراكز الضغط الداخلية، تتحرك، من أجل أن لا يستكمل الشعب التونسي مهمة التحرر، في عمقها، على مستوى الدستور، وعلى مستوى الفصل بين السلط، وعلى مستوى بناء اقتصاد وطني متحرر، وعلى مستوى القطع النهائي، والأبدي، مع رموز النظام السابق.

وتحرر الفرد، معناه: صيرورته متمتعا بحقوقه الاقتصادية، والاجتماعية، والثقافية، والمدنية، والسياسية، وبالحق بالمساهمة في تقرير مصير الشعب.

وتحرر الاقتصاد، لا يعني إلا صيرورته اقتصادا وطنيا، متحررا من الارتباط بالمؤسسات المالية الدولية، وبالشركات العابرة للقارات، وبالنظام الرأسمالي العالمي، سعيا الى تحقيق الاستقلال الاقتصادي الوطني، بقطع النظر عن كونه اقتصادا إقطاعيا، أو اقتصادا رأسماليا، أو إقطاعيا / رأسماليا، أو برجوازيا، أو اشتراكيا؛ لأن المهم أن يصير متحررا.

وتحرر الاجتماع، معناه صيرورة التعليم تعليما وطنيا شعبيا متحررا، على مستوى السياسة التعليمية، وعلى مستوى البرامج، وعلى مستوى الأطر، وعلى مستوى الآمال، والطموحات الشعبية، من منطلق صيرورته، كذلك، تعليما ديمقراطيا شعبيا، مرتبطا بالواقع التنموي على المستوى الوطني. وصيرورة الصحة في متناول الجميع، وبالمجان، بقطع النظر عن الانتماء الطبقي، أو العرقي، أو اللغوي، أو الديني. فالمريض، أنى كان، يجب أن يعالج، وصيرورة السكن اللائق في متناول الجميع، وصيرورة مناصب الشغل مفتوحة أمام جميع العاطلين، والمعطلين... الخ.

وتحرر الثقافة، لا يعني إلا الإمساك النهائي عن قمع الثقافات المتواجدة في المجتمع، ومدها بالدعم اللازم، من أجل حمايتها، وتمكينها من التفاعل، الضروري، مع الواقع المتطور، حتى تمتلك القدرة على التطور، وعلى التفاعل مع الثقافات الأخرى.

أما تحرر السياسة، فلا يعني إلا تحقيق الديمقراطية، بمضامينها الاقتصادية، والاجتماعية، والثقافية، والمدنية، والسياسية، حتى يتمكن الشعب من تقرير مصيره السياسي، الذي يعتبر أساسا لتقرير المصير، مع باقي المجالات الأخرى، حتى يتمكن الشعب من خلال برلمانه، وحكومته، ودولته، من اتخاذ موقف متحرر. وهكذا... الخ.

******

sihanafi@gmail.com

 

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

روسيا: لدينا خطة واضحة لإعادة اللاجئين السوريين إلى بلادهم

News image

أعلنت روسيا أن لديها صورة واضحة لمواعيد وقواعد عودة اللاجئين السوريين إلى بلادهم، موضحة أنه...

الداخلية المصرية تعلن مقتل 5 من حركة "حسم" في القليوبية

News image

أعلنت وزارة الداخلية المصرية، مساء الثلاثاء، أن خمسة عناصر من حركة "حسم" قتلوا في تبا...

الاحتلال يفرج عن عهد التميمي برفقة والدتها بعد ثمانية اشهر من إكمال مدة العقوبة

News image

القدس - أعلن متحدث باسم مصلحة سجون الاحتلال ان الفتاة الفلسطينية عهد التميمي غادرت الس...

المكسيك.. تحطم طائرة ركاب على متنها 101 شخص ولا قتلى وأسباب التحطم الطائرة يعود إلى عاصفة جوية حادة

News image

أعلن محافظ محافظة هوسيه في المكسيك، روساس أيسبورو، أن سبب تحطم الطائرة التابعة لشركة "Ae...

حظر النقاب في الدنمارك يدخل حيز التنفيذ

News image

دخل القانون الدنماركي الذي يحظر ارتداء النقاب في الأماكن العامة حيز التنفيذ الأربعاء وينص ع...

أربعة ملايين شخص مهددون بالتجريد من الجنسية في ولاية آسام الهندية

News image

أصدرت الهند قائمة إحصاء سكاني ستجرد نحو أربعة ملايين نسمة في ولاية آسام الهندية من ...

ترامب: مستعد للقاء القادة الإيرانيين "دون شروط مسبقة"

News image

قال الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، إنه مستعد للقاء القادة الإيرانيين "دون شروط مسبقة وفي أي ...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

نهاية العثمانية الجديدة

عبدالله السناوي

| الأحد, 19 أغسطس 2018

  كأنه زلزال ضرب تركيا في عمق ثقتها بمستقبلها وتوابعه تمتد إلى الإقليم وملفاته المشتعلة ...

رحيل المفكر المصري البارز سمير أمين 1-2

نجيب الخنيزي | الأحد, 19 أغسطس 2018

    في 13 من شهر أغسطس الحالي غيب الموت المفكر والاقتصادي المصري البارز سمير أمين ...

هل يطيح البرقع الحكومة البريطانية؟

د. محمّد الرميحي

| السبت, 18 أغسطس 2018

    العالم يتداخل بعضه مع بعض، ويؤثر طرفه سلباً أو إيجاباً فيما يفعله طرف آخر ...

حصاد أردوغان

د. حسن مدن | الخميس, 16 أغسطس 2018

    يعتقد الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، أنه لاعب كبير، لا في المنطقة وحدها، وإنما ...

غزة بين «التصعيد» و «خفض التصعيد» !

عوني صادق

| الخميس, 16 أغسطس 2018

    بعد التوصل إلى «وقف إطلاق النار»؛ بعد التصعيد الأخير في غزة، وفي جلسة الحكومة ...

«أزمة برونسون» بين واشنطن وأنقرة

د. محمد نور الدين

| الخميس, 16 أغسطس 2018

    فتحت إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الحرب على تركيا. فرض ترامب عقوبات مالية على ...

انتخابات أميركية في مجتمع يتصدع

د. صبحي غندور

| الخميس, 16 أغسطس 2018

    ستترك الانتخابات «النصفية» الأميركية (لكلّ أعضاء مجلس النواب وثلث أعضاء مجلس الشيوخ) المقرّرة يوم ...

روسيا وإسرائيل: علاقة جديدة في شرق أوسط جديد

جميل مطر

| الخميس, 16 أغسطس 2018

    غالبية الذين طلبت الاستماع إلى رأيهم في حال ومستقبل العلاقة بين روسيا وإسرائيل بدأوا ...

العالم كما يراه علماء السياسة

محمد عارف

| الخميس, 16 أغسطس 2018

    «عندما يسقط الإنسان فليسقطْ»، قال ذلك بطل رواية «دون كيخوته»، وليسقط سياسيون غربيون سقطوا ...

الدروز.. و«قانون القومية»

د. أسعد عبد الرحمن

| الأربعاء, 15 أغسطس 2018

    يعلم الجميع أن الدروز عاشوا في فلسطين كجزء لا يتجزأ من الشعب العربي الفلسطيني. ...

معركة الاختبارات الصعبة

د. محمد السعيد ادريس

| الأربعاء, 15 أغسطس 2018

    وضع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، النظام في إيران أمام أصعب اختباراته؛ بتوقيعه، يوم الاثنين ...

روح العصر والعمل الحقوقي

د. عبدالحسين شعبان

| الأربعاء, 15 أغسطس 2018

    تركت الحرب الباردة والصراع الأيديولوجي الذي دار في أجوائها، بصماتها على العمل الثقافي، والحقوقي ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم12409
mod_vvisit_counterالبارحة37480
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع49889
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي278069
mod_vvisit_counterهذا الشهر728275
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1002358
mod_vvisit_counterكل الزوار56647112
حاليا يتواجد 3393 زوار  على الموقع