موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
«النهضة» التونسية تطالب الشاهد بعدم الترشح للانتخابات الرئاسية المقرر تنظيمها العام المقبل ::التجــديد العــربي:: السيسي يتحدث عن "نقلة كبيرة" لمصر في عام 2020 ::التجــديد العــربي:: ترامب: الناتو أصبح أقوى بجهودي فقط ولقائي مع بوتين أفضل من قمة الناتو ويصف القمة بأنها "ناجحة ورائعة" ::التجــديد العــربي:: وزارة الصحة العراقية: 8 قتلى و56 مصابا بين المدنيين منذ بداية الاحتجاجات ::التجــديد العــربي:: مصر: ضبط عصابة تهريب آثار بحوزتها 484 قطعة أثرية ::التجــديد العــربي:: مجلس الأمن: نتائج قمة بوتين-ترامب قد تزيل الخلافات ضمن المجلس حول سوريا ::التجــديد العــربي:: قمة هلسنكي تدشن حواراً من أجل «الصداقة والسلام» ::التجــديد العــربي:: المغرب: 42 بليون دولار التجارة الخارجية في 6 أشهر ::التجــديد العــربي:: اليابان والاتحاد الأوروبي يطلقان أكبر منطقة اقتصادية مفتوحة في العالم ::التجــديد العــربي:: شاكيرا تصل لبنان للمشاركة في مهرجانات الأرز الدولية في بلدة بشري (شمال لبنان) ::التجــديد العــربي:: مايك ماسي في لبنان يشعِل «مهرجان ذوق مكايل» ::التجــديد العــربي:: اكتشاف سبب اكتساب الوزن الزائد! ::التجــديد العــربي:: كريستيانو رونالدو ينتقل من ريال مدريد إلى يوفنتوس مقابل 112 مليون دولار ويقول بعد التوقيع اللاعبون في مثل سني يذهبون إلى قطر أو الصين ::التجــديد العــربي:: مطحون ورق البصل مع الكركم ولفه حول المعدة.. علاج لمرض السكر و التهابات المفاصل وآلام الظهر ::التجــديد العــربي:: سان جيرمان يحسم موقف نيمار ومبابي من الرحيل لريال مدريد في عدم دخوله في مفاوضات لضمهما ::التجــديد العــربي:: من هي والدة اللاعب الفرنسي المتوّج بلقب كأس العالم 2018 لكرة القدم كيليان مبابي الجزائرية ؟ ::التجــديد العــربي:: اتفاق برعاية مصرية لوقف إطلاق النار بين الاحتلال والفصائل الفلسطينية في غزة بعد أكثر من 40 غارة جوية ::التجــديد العــربي:: إصابة 12 شخصا في انفجار في مصنع للكيماويات قرب مطار القاهرة بالعاصمة المصرية ::التجــديد العــربي:: احتجاجات العراق: مقتل شخصين في اشتباكات مع الشرطة ::التجــديد العــربي:: واشنطن ترفض إعفاء شركات أوروبية من العقوبات ضد طهران ::التجــديد العــربي::

موضوعان: ثانيهما اسرائيل \ امريكا: من يحكم من؟

إرسال إلى صديق طباعة PDF

سؤال قديم جديد في العلاقة الأمريكية-الإسرائيلية يتمثل في:من يستطيع فرض السيطرة والقرار على الآخر:الولايات المتحدة أم إسرائيل.البعض يقول بأن أمريكا تستطيع فرض سياساتها وقراراتها على إسرائيل,


وآخرون يقولون:بأن إسرائيل هي التي تتحكم بالولايات المتحدة من خلال اللوبي الصهيوني فيها.

أصحاب وجهة النظر الأولى يعتمدون على جملة حقائق أبرزها:ما فرضه الرئيس أيزنهاورعلى إسرائيل إبّان العدوان الثلاثي(الفرنسي-البريطاني-الإسرائيلي) على مصر عام ,1956 من تراجع بالانسحاب من سيناء وما فرضه على بريطانيا وفرنسا من انسحاب من على ضفتي القناة.يعتمدون أيضاً على انسحاب إسرائيل من سيناء بعد اتفاقية كمب ديفيد في عام 1979, وغيرها من الأدلة.

أصحاب وجهة النظر الثانية يعتمدون على جملة من الحقائق مناهضة للأولى جوهرها:أن الولايات المتحدة لا تعصي لإسرائيل أمراً،وهي ببغاء يردد المقولات ووجهات النظر الإسرائيلية من التسوية وغيرها،وأيضاً فإن أوباما(على صعيد المثال وليس الحصر)،تراجع عن شروطه لإسرائيل بضرورة وقف الاستيطان في الضفة الغربية مقابل العودة إلى المفاوضات مع الفلسطينيين, ويعتمدون على غيرها من الحقائق.

في الواقع فإن العلاقة بين الصهيونية والظاهرة الأستعمارية تعود إلى نهايات القرن التاسع عشر وبدايات القرن العشرين أي منذ ما قبل المؤتمر الصهيوني الأول في عام 1897, وبعده, عندما استقر القرار الصهيوني على إنشاء الدولة اليهودية في فلسطين.جاء بعدها مؤتمر كامبل-بنرمان للدول الاستعمارية في عام 1908 الذي تم الاتفاق فيه على إنشاء قوة صديقة للغرب ومعادية لسكان المنطقة في فلسطين, لتمنع التواصل الجغرافي بين شطري الوطن العربي في آسيا وأفريقيا, ولتقف عقبة أمام تحرر العالم العربي, وتخطط لمنع توحيد أقطاره.

بعد ذلك،تتابعت الأحداث فجاءت اتفاقية سايكس-بيكو ووعد بلفور والانتداب البريطاني على فلسطين،والهجرة اليهودية إليها،وإقامة إسرائيل في عام 1948.واقع الأمر أنه ومع أفول الإمبراطورية البريطانية وبدء تصاعد نجم الولايات المتحدة إبّان وبعد الحرب العالمية الثانية،انتقل مركز ثقل الصهيونية من أوروبا إلى أمريكا وكان ذلك في العام 1942 (بعد مؤتمر بالتيمور) وبداية تشكليها للوبي الصهيوني،الذي كانت عناصره من الأساس موجودة ودفعت السياسة الأمريكية إلى تبني قيام دولة إسرائيل.

للعلم: اللوبي الصهيوني في الولايات المتحدة لا يتكون من اليهود فقط،وإنما أيضاً من رأسماليين ومسيحيين أمريكيين(هشام شرابي،المقاومة الفلسطينية في وجه إسرائيل وأمريكا،دار النهار،بيروت 1970) يؤمنون عقائدياً بأهمية دعم إسرائيل(لأسباب دينية) وهؤلاء عُرفوا فيما بعد بالتيار الصهيو-مسيحي الذي يمتلك آلاف الكنائس والآلاف من الوسائل الإعلامية(من الفضائيات إلى الصحف) والملايين من المؤيدين في كل أنحاء الولايات المتحدة(د.يوسف الحسن،البعد الديني في السياسة الأمريكية تجاه الصراع العربي-الصهيوني،مركز دراسات الوحدة العربية،بيروت،1990)،بمعنى آخر فإن اللوبي الصهيوني في الولايات المتحدة هو أضعاف أضعاف عدد اليهود فيها.

لقد قبلت الحركة الصهيونية في أن تكون جزءاً أساسياً من منهج الرئيس الأمريكي ترومان , السياسي وهو مفهوم الاحتواء(Containment ) الذي يرتكز على مفهوم توراتي يقول(من ليس معنا فهو ضدنا)-هذا النهج ردده بوش الابن, ولم يكن من بنات أفكاره. واعتمدت الصهيونية أيضا منهج ترومان المتمثل في مبدأ القوة ولو تناقضت مع القانون الدولي.لقد قبلت الحركة الصهيونية أيضاً بأن تكون جزءاً مهماً من الاستراتيجية الأمريكية بالنسبة للشرق الأوسط و للمنطقة، وأن تكون أيضاً جزءا من منظومة في مواجهة الخطر الشيوعي(هذا بالرغم من أن الذي تسلم الحكم في إسرائيل إبّانها هي حكومة حزب العمال-وما تفرع عنه فيما بعد من أحزاب) ليس على صعيد الشرق الأوسط فقط،وإنما على الصعيد العالمي.هذه العلاقة تطورت فيما بعد إلى الحد الذي اندمج فيه اللوبي الصهيوني تماماً في الاستراتيجية الأمريكية.

أما بالنسبة لمن يحكم الولايات المتحدة من الضروري التأكيد على:أن الرئيس الأمريكي المنتخب وبغض النظر أكان جمهورياً أم ديموقراطياً فهو واجهة للحكم الفعلي في الولايات المتحدة وهو المجمع الصناعي-العسكري-الرأسمالي.وكدليل على إثبات وجهة النظر هذه نورد بالنص الطويل ما ذكره الرئيس الأمريكي أيرنهاور في خطابه الوداعي إلى الأمريكيين مساء يوم 17 يناير من عام 1961 عن خطر هذا المجمع حيث يقول:


“علّي أن أقول صراحة أن هناك الآن مجموعة صناعية، عسكرية، مالية، سياسية،فكرية،تمارس نفوذاً غير مسبوق في التجربة الأمريكية،ومع أننا نتفهم الظروف التي أدّت لنشأة هذه المجموعة،فإننا لابد وأن نحذر من استمرار وصولها إلى موقع التأثير المعنوي والسياسي والعلمي على القرار الأمريكي،لأن ذلك يشكل خطراً شديداً علينا قبل أن يكون على غيرنا….ويستطرد….إذا ظل تأثير هذا المجمع على القرار الأمريكي فإن الخطر سوف يصيب حرياتنا،وممارستنا الديموقراطية،وقد يصل إلى حجب الحقائق عن المواطنين والخلط ما بين أمن الشعب الأمريكي وحرياته،وبين أهداف أطراف هذا المجمع ومصالحهم”.

إضافة إلى ما ورد،فإن المراقب للسياسيتين الأمريكية والإسرائيلية إن بالنسبة لشؤون الشرق الأوسط وبخاصة بالنسبة للتسوية سواء مع الفلسطينيين أو مع العرب, أو بالنسبة للقضايا الدولية،فإنه سيلحظ:تماهياً كبيراً بين الطرفين.هذا لا يعني عدم وجود تعارضات بالنسبة لهذه القضية أو تلك،لكنها ليست التعارضات التي تؤثر على التحالف الاستراتيجي بين الجانبين, وهو تعارض مؤقت بالضرورة.أما بالنسبة لإجبار أيزنهاور إسرائيل على الانسحاب من سيناء في عام 1956 فهو لأن لا بريطانيا ولا فرنسا حينها أبلغت الولايات المتحدة بالهجمة على قناة السويس(بعد تأميمها من قبل الرئيس الراحل جمال عند الناصر).أيضاً فإن أيزنهاور اعتبر توقيت العدوان غير مناسباً،نظر لانشغاله في الانتخابات الأمريكية.

ولو دققنا(وعلى سبيل المثال وليس الحصر) في مبدأ”الضربات الاستباقية” لوجدنا أن إسرائيل تتبنى هذا المبدأ الأمريكي في الأساس.كذلك الحال بالنسبة لمبدأ”من ليس معنا فهو ضدنا”.

جملة القول:أن العلاقة بين الولايات المتحدة وإسرائيل هي: التقاء مصالح بشكل كامل،وليس الأمر أن طرفاً بينهما يتلقى أمراً من الطرف الآخر.والموضوع مطروح للنقاش.

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

السيسي يتحدث عن "نقلة كبيرة" لمصر في عام 2020

News image

كشف الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، عما ستشهده مصر في عام 2020، مشيرا إلى أن ...

ترامب: الناتو أصبح أقوى بجهودي فقط ولقائي مع بوتين أفضل من قمة الناتو ويصف القمة بأنها "ناجحة ورائعة"

News image

أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أنه "قد" يكون قادرا على سحب بلاده من حلف الن...

وزارة الصحة العراقية: 8 قتلى و56 مصابا بين المدنيين منذ بداية الاحتجاجات

News image

  كشف وزارة الصحة العراقية، عن مقتل ثمانية أشخاص وإصابة 56 آخرين خلال الاحتجاجات الشعبية المستمرة ...

مصر: ضبط عصابة تهريب آثار بحوزتها 484 قطعة أثرية

News image

ضبطت قوات الأمن المصرية، عصابة لتهريب الآثار بحوزتها 484 قطعة أثرية، في محافظة المنيا في ...

مجلس الأمن: نتائج قمة بوتين-ترامب قد تزيل الخلافات ضمن المجلس حول سوريا

News image

أعرب مندوب السويد لدى الأمم المتحدة رئيس مجلس الأمن للدورة الحالية، أولوف سكوغ، عن أمل...

قمة هلسنكي تدشن حواراً من أجل «الصداقة والسلام»

News image

اختُتمت القمة التاريخية التي جمعت للمرة الأولى بين الرئيسين الأميركي دونالد ترامب والروسي فلاديمير بوت...

وصول الرئيس الروسي إلى هلسنكي: مسائل دولية ساخنة على طاولة بوتين وترامب في قمة هلسنكي

News image

يلتقي الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، نظيره الروسي، فلاديمير بوتين، في العاصمة الفنلندية هلسنكي، في قمة...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

«النظام الجديد» في تركيا

د. محمد نور الدين

| الأربعاء, 18 يوليو 2018

    أعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، أن تركيا دخلت فعلياً النظام الرئاسي، فور أدائه ...

هلسنكي والبحث عن أسس نظام عالمي مختلف

د. حسن نافعة

| الأربعاء, 18 يوليو 2018

    تعكس تصرفات الرئيس الأميركي دونالد ترامب منذ وصوله إلى البيت الأبيض درجة كبيرة من ...

عن الاحتجاجات والصيف في العراق

د. كاظم الموسوي

| الثلاثاء, 17 يوليو 2018

    لم تكن الاحتجاجات العراقية في المحافظات الجنوبية خصوصا جديدة، بل تتكرر كل عام منذ ...

في الانفصال بين السياسة والرأسمال الثقافي

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 16 يوليو 2018

    المعرفة والثقافة من الموارد الحيويّة للسياسة، وهي ليست منها بمنزلة المضافات التي قد ترتفع ...

ثلاث مراحل في تاريخ «الأونروا»

د. فايز رشيد

| الاثنين, 16 يوليو 2018

    بالتزامن مع محاولات تنفيذ «صفقة القرن»، لتصفية القضية الفلسطينية، يجري التآمر من أطراف في ...

إسرائيل و«الخطر الديموغرافي»!

د. أسعد عبد الرحمن

| الاثنين, 16 يوليو 2018

    منذ سنوات يركز الإسرائيليون، الساسة منهم والعسكريون، على مسألة «الخطر الديموغرافي»، لأسباب عديدة أبرزها ...

العرب والعصر الصيني

د. السيد ولد أباه

| الاثنين, 16 يوليو 2018

    في المؤتمر التاسع عشر للحزب الشيوعي الصيني الذي انعقد السنة المنصرمة، تم اعتماد خطة ...

الرسائل السياسية في المونديال

عبدالله السناوي

| الأحد, 15 يوليو 2018

    بقدر الشغف الدولي بمسابقات المونديال والمنافسة فيها، تبدت رسائل سياسية لا يمكن تجاهل تأثيراتها ...

النظام الدولي الجديد

محمد خالد

| الأحد, 15 يوليو 2018

    يتكلم الأغنياء في العالم لغة متقاربة، ويحملون هماً مشتركاً هو كيفية المحافظة على أقلية ...

إرث باراك أوباما في البيت الأبيض

د. محمّد الرميحي

| السبت, 14 يوليو 2018

    العنوان السابق هو قراءتي لما يمكن أن يكون زبدة الكِتاب المعنون بالإنجليزية «العالم كما ...

دروس تعددية الممارسات العولمية

د. علي محمد فخرو

| الخميس, 12 يوليو 2018

    بغياب إيديولوجية، أو منظومة فكرية اقتصادية مترابطة، ومتناسقة في بلاد العرب حالياً، كما كان ...

لبنان الحائر والمحيّر!!

د. عبدالحسين شعبان

| الخميس, 12 يوليو 2018

    غريب أمر هذا البلد الصغير في حجمه والكبير في حضوره، المتوافق مع محيطه والمختلف ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم8303
mod_vvisit_counterالبارحة53156
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع186107
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي177493
mod_vvisit_counterهذا الشهر549929
mod_vvisit_counterالشهر الماضي904463
mod_vvisit_counterكل الزوار55466408
حاليا يتواجد 5254 زوار  على الموقع