موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
"داعش" يعلن مسؤوليته عن الهجوم على مركز الشرطة في حي الميدان في دمشق ::التجــديد العــربي:: الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014 ::التجــديد العــربي:: ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا ::التجــديد العــربي:: وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما ::التجــديد العــربي:: برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء ::التجــديد العــربي:: مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر ::التجــديد العــربي:: أرامكو تقترب من الانتهاء من أول مشروع للغاز الصخري ::التجــديد العــربي:: مصر تصدر سندات دولارية مطلع 2018 تعقبها سندات باليورو ستتراوح قيمتها بين 3 و 4 مليارات دولار، بينما ستتراوح قيمة سندات اليورو بين 1 و 1.5 مليار يورو ::التجــديد العــربي:: معرض عمان الدولي للكتاب والامارات ضيف الشرف و المعرض يستقطب نحو 350 دار نشر و أمسيات شعرية وندوات فكرية ::التجــديد العــربي:: معرض بلبنان للمواد المحظورة من الرقابة ::التجــديد العــربي:: الدوري الانجليزي: مانشستر سيتي يعود للصدارة بعد فوزه على مضيفه تشيلسي ::التجــديد العــربي:: برشلونة ينضم إلى الإضراب العام في كاتالونيا ::التجــديد العــربي:: التوقف عن العلاج بالأسبرين يؤجج الازمات القلبية والدماغية ::التجــديد العــربي:: أول مصل عام في العالم يكافح جميع أنواع الانفلونزا ::التجــديد العــربي:: وزراء خارجية الدول الأربع يبحثون آليات جديدة بأزمة قطر في نيويورك ::التجــديد العــربي:: ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي ::التجــديد العــربي:: المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق ::التجــديد العــربي:: حماس تستعجل حكومة الحمدالله في تسلم مهامها بغزة ::التجــديد العــربي:: القوات السورية تسيطر على ضاحية الجفرة الحيوية في دير الزور ::التجــديد العــربي:: أمطار غزيرة تغرق أجزاء من الفلبين وتغلق الأسواق والمدارس ::التجــديد العــربي::

مَن يجادل في عروبة المغرب العربي؟

إرسال إلى صديق طباعة PDF

لم يَعُد أحدٌ من الخمسة الموقّعين على معاهدة “اتحاد المغرب العربي”، في قمة مراكش في السابع عشر من فبراير 1989، موجوداً في موقع المسؤولية. جميعهم رَحَل، إمّا عن الدنيا (الملك الحسن الثاني، العقيد معمّر القذافي)، أو عن السلطة (الشاذلي بنجديد، معاوية ولد أحمد الطايع، زين العابدين بن علي).

لكنهم تركوا لأبناء المنطقة، التي حكموها، اتفاقاً للتعاون والاندماج حَمَلَ اسمَها. لم يكن المؤسسون الخمسة قوميين عروبيين، بالمعنى الايديولوجي الشائع، حين أطلقوا على اتحادهم اسم المغرب العربي كانوا، بمعنى ما، يمارسون وفاء مسؤولاً لتسمية أطلقتها الحركات الوطنية الثلاث على بلدانها، ردّاً على هضم كولونيالي فرنسي لشخصيتها الثقافية والتاريخية.

ما كان لأحدٍ أن يجادل في التسمية، لأنها ليست جديدة، ولأن المسألة لم تكن قد دخلت بعد في سوق المضاربات السياسية والايديولوجية، فالسجال - حينها- كان سياسياً وواقعياً، حول مشروع الاتحاد، وبرنامجه السياسي والتعاوني، وآليات عمله، ومدى ما ينطوي عليه - أو يغيب فيه- من إمكانات تنمية أطره المؤسسية للتكيف مع مطالب الشعوب، ومع قيم الديمقراطية، والعقلانية السياسية، والمؤسسية.. إلخ. أما هوية الاتحاد ودوله، فكانت موطن إجماع النخب السياسية الحاكمة، لأنها - بكل بساطة- هي كذلك “موضع إجماع” عند الرأي العام والنخب الاجتماعية بأصنافها كافة. ولم يكن يسع حكومات ذلك العهد - مع أنها لم تَحْظ بالشرعية الديمقراطية ولا خرجت من صناديق الاقتراع- أن تخترع لاتحادها الإقليمي هوية أخرى، لمجرد أن أنظمتها ليست قومية الهوى، فتغَامِرَ بوضع نفسها موضع تقابل مع شعوبها لا يمكن أن يأخذ نفسه إليه إلا كل فقير إلى حسّ المسؤولية السياسية.

ولقد فوجئنا بخبر عن وزير خارجية إحدى دول المغرب العربي يفيد أن الوزير إياه اقترح على زملائه، في اجتماع وزراء خارجية دول الاتحاد، تغيير اسم الاتحاد بإسقاط صفة العربيّ عن المغرب، وأن زميلاً له من دول الاتحاد وافقه على الاقتراح، ولنا أن نتخيل إلى ماذا كانت الأمور ستصل، في هذه الساحة المغربية أو تلك، لو قُيّض لاقتراح الوزير أن يحظى بالموافقة. غير أن من لطف الله بنا أن صوت العقل في الاجتماع المذكور علا، فكانت نباهة وحزم وزير الخارجية التونسي، وقوة حجته، تكفيان لإعادة الكلام في المسألة إلى الرشد.

ولست هنا أسأل عمّا إذا كان يملك الوزراء أن يجبوا قرارات القادة وينسخوها بقرارات أخرى ارتأوها، فالجواب عن هذا في حكم البداهات. وإنما أسأل عما إذا كان الوزير “المجتهد” - في الاجتماع المغربي- قد أخذ تفويضاً بهذا الشأن الخطير من حكومته التي يفترض أنه يمثلها في اللقاء المذكور. إن كان قد ناقش الأمر - ابتداءً- في نطاق حكومته، وأخذ تفويضاً منها بأن يبدأ ويعيد في تسمية المسمى، فعلى حكومته أن تعلن ذاك، وتتحلى بالمسؤولية أمام الشعب، وممثليه، ورئيس الدولة. وحينها سيكون لها وللشعب أن يقول الرأي في “النازلة”. أما إن كان الوزير “اجتهد” لأسباب خاصة به - ثقافية، نفسية، سياسية- ولم يكن أخذ تفويضاً، فقد غرم حكومته بموقفه، وعلى حكومته أن تحاسبه على ما تقضي بذلك الأعراف الديمقراطية والمؤسسية.

في الأحوال جميعاً، لا يمكن لحدث مثل هذا أن يمرّ في أي بلد ديمقراطي، يحترم نفسه، دون وقفة محاسبة شاملة للحكومة تقوم بها المعارضة والرأي العام.

إن غلطاً يرتكبه وزير أمر في حكم الطبيعي والعادي من الأمور، وهو يغْتَفَر إن مَلَكَ المعني الشجاعة الأدبية فقدم الاعتذار للشعب أو البرلمان، أو إن نابت عنه حكومته في القيام بذلك. أما الصمت على المسألة وكأنها لم تكن، فلا يطمئن أحداً على حسن الأداء غداً.

الوزير “المجتهد” أخطأ، والوزير التونسي الذي لم يجتهد أصاب، لأنه - ببساطة- احترم اسم اتحاد لا يملك تعديله إلا الشعوب، والتزم موقعه - وحدود موقعه- كوزير ينفذ السياسات العليا لدولته. ومع أن إثارة موضوع خطير مثل عروبة المغرب العربي مما لا يمكن قبوله من وزير حديث عهد بالدبلوماسية والمسؤولية، إلا أن الأمل أن تكون المسألة زلّة لسان، أو سوء تقدير شخصي، أو حتى هوى ايديولوجي خاص أساء اختيار مناسبة التعبير عن نفسه، وأن لا تكون سياسة رسمية لحكومة بلده، لأنها إن كانت كذلك، فهي بداية سيئة لهذه الحكومة سيكون لها - قطعاً- ما بعدها.

 

 

د. عبدالاله بلقزيز

كاتب ومفكر مهتم بالشأن القومي
جنسيته: مغربي

 

 

شاهد مقالات د. عبدالاله بلقزيز

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014

News image

عقدت الحكومة الفلسطينية برئاسة رامي الحمد الله اليوم (الثلثاء) أول اجتماع لها منذ العام 201...

ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا

News image

كان ستيفن بادوك، الذي تعتقد الشرطة أنه أطلق النار في لاس فيغاس، محاسبا متقاعدا ثري...

وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما

News image

أعلن التلفزيون العراقي اليوم الخميس عن وفاة رئيس البلاد السابق والسياسي الكردي البارز جلال طال...

برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء

News image

بغداد ـ كلف رئيس البرلمان العراقي سليم الجبوري خلال جلسة اعتيادية عقدها البرلمان، الثلاثاء، لجن...

مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر

News image

قتل مسلح يبلغ من العمر 64 عاماً، 59 شخصاً، وأصاب 527 آخرين، أثناء حفل ...

ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي

News image

قال وزير الدفاع الأمريكي جيم ماتيس إن بلاده لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في موا...

المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق

News image

بغداد - أنقرة - قال الجيش التركي في بيان إن القوات المسلحة بدأت مناورات عسكرية عل...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

الإرهاب بين العقل والقلب

محمد عارف

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    الأكاديمي الموريتاني الأميركي الجنسية «محمد محمود ولد محمدو» قَلَب موضوع الإرهاب على رأسه، أو ...

ما فعلته بنا العولمة وما نفعله بها

جميل مطر

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    حولنا وفي وسطنا جيل كامل من الشباب لم يعاصر العولمة في قمتها وتألقها. جيل ...

«لعبة» من خارج الشروط

عوني صادق

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    بالرغم من أن وصول المرشح دونالد ترامب إلى الرئاسة في الولايات المتحدة اعتبر «مفاجأة ...

عندما تهيمن الـ «أنا» على العقل العربي

د. علي محمد فخرو

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    في عشرينات القرن العشرين قسم مؤسس علم النفس الحديث، فرويد، العقل البشري إلى ثلاثة ...

العراق.. الوطن أو الخيانة

صلاح عمر العلي

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

ان عملية الاستفتاء التي جرت في منطقة كردستان العراق يوم 25 ايلول الماضي وما ترت...

التاريخ عندما يثأر

عبدالله السناوي

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

  «يا إلهي إنه يشبه المسيح». هكذا صرخت سيدة ريفية رأته مقتولاً وجثته ملقاة في ...

خشية نتنياهو من زوال دولته

د. فايز رشيد

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

    أعرب رئيس الوزراء الصهيوني بنيامين نتنياهو عن مخاوفه من زوال دولة «إسرائيل» خلال السنوات ...

بين المقاومة والانقسام والمصالحة

منير شفيق

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

لا شك في أن معادلة العلاقات الفلسطينية الداخلية ولا سيما بين فتح وحماس دخلت، أو ...

تساؤلات حول صلاحية السفير العربي للدفاع عن حرية التعبير

هيفاء زنكنة

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

أصدرت ست منظمات حقوقية مصرية بيانًا عبرت فيه عن أسفها لترشيح السفيرة مشيرة خطّاب لمن...

حديث القيم المغيب

توجان فيصل

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

تتصدّر الأزمة الاقتصاديّة في الأردن عناوين الأخبار اليوميّة ومقالات الرأي وأيضاً الدراسات والأبحاث. ولكن أغل...

في ذكراك يا فقيه

معن بشور

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

    في مثل هذا الايام قبل 17 عاما رحل المجاهد الكبير محمد البصري المعروف بالفقيه ...

مرة أخرى... بدو أم فلسطينيون؟!

عبداللطيف مهنا

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

حتى الآن، هدم المحتلون قرية العراقيب في النقب الفلسطيني المحتل للمرة التاسعة عشر بعد الم...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم11093
mod_vvisit_counterالبارحة40729
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع178886
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي225854
mod_vvisit_counterهذا الشهر670442
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1063018
mod_vvisit_counterكل الزوار45732830
حاليا يتواجد 3585 زوار  على الموقع