موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
ستشهاد 4 فلسطينيين وإصابة 269 خلال أسبوعين ::التجــديد العــربي:: السيسي: 13 ألف جريح جراء الإرهاب بمصر ::التجــديد العــربي:: مصر.. السيسي يعلن ترشحه لفترة رئاسية ثانية ::التجــديد العــربي:: تدمير صاروخ بالستي أُطلق باتجاه نجران ::التجــديد العــربي:: تركيا تبدأ «عملية عفرين» بقصف عبر الحدود ::التجــديد العــربي:: لبنان يحبط مخططا إرهابيا لداعش ::التجــديد العــربي:: اكسون موبيل: مشروع مرتقب مع "سابك" لتأسيس أكبر مصنع لتقطير الغاز في العالم ::التجــديد العــربي:: شلل يصيب الحكومة الأميركية مع وقف التمويل الفيدرالي ::التجــديد العــربي:: انطلاقة مهرجان مسقط 2018 ::التجــديد العــربي:: القائمة الطويلة للبوكر العربية تقدم للقراء ثمانية وجوه جديدة ::التجــديد العــربي:: الزواج وصفة طبية للنجاة من أمراض القلب ::التجــديد العــربي:: فول الصويا الغني بالمادة الكيميائية 'آيسوفلافونز' يمنع آلية الموت المبرمج للخلايا العضلية، ويحسن صحة القلب والأوعية الدموية لدى النساء في سن الشيخوخة ::التجــديد العــربي:: الاتحاد يقلب الطاولة على الاتفاق ويستقر بربع نهائي والتأهل في كأس الملك ::التجــديد العــربي:: ريال مدريد يعود لسكة الانتصارات في كأس اسبانيا بيفوزه على جاره ليغانيس ::التجــديد العــربي:: الاتحاد الافريقي يطالب ترامب باعتذار بعد "وصف دول افريقية بالحثالة" ::التجــديد العــربي:: روسيا: واشنطن لا تنوي الحفاظ على وحدة سوريا ::التجــديد العــربي:: سوريا وروسيا وتركيا تنتقد تشكيل الولايات المتحدة قوة حدودية جديدة شمالي سوريا ::التجــديد العــربي:: الإمارات والمغرب على قائمة أميركية للدول الأكثر آمانا في العالم ::التجــديد العــربي:: الإمارات تعلن ان احدى طائراتها المدنية تم اعتراضها من قبل مقاتلات قطرية خلال رحلة إعتيادية متجهة إلى البحرين ::التجــديد العــربي:: محمد حمدان المسؤول في حركة حماس الفلسطينية ينجو من محاولة اغتيال في صيدا ::التجــديد العــربي::

استقالة وزير حرب..!

إرسال إلى صديق طباعة PDF

في كتابه الذي ترجم قسم منه إلى اللغة العربية تحت عنوان: حرب الخليج.. دفعتني للاستقالة، والمنشور نهاية عام 1992، كتب وزير الحرب الفرنسي السابق جان بيير شيفنمان أسباب استقالته من وظيفته والعوامل التي دفعته إلى ذلك مع إشارات إلى أهمية بلاده، فرنسا، في المنظومة

الدولية ومواقفها التي بنيت عليها كدولة أوروبية لها تاريخها ومصالحها. وفي كل ما كتب من سيرته الشخصية ومواقفه الفكرية ودفاعه عن كرامة الجمهورية التي آمن بها وسعى إلى إنقاذها من ان تكون تابعة لسياسات غيرها ومناقضة لمبادئ الجمهورية التي أقيمت عليها.

وضح شيفنمان أن ".. فكرة ثابتة عن الجمهورية هي التي جعلتني اطلب إليكم السماح بإعفائي من المهمات التي شرفتموني بإسنادها إلي.." هذه الجملة التي تصدرت رسالتي القصيرة لرئيس الجمهورية لم يخطها قلمي إلا لأنها تعكس النضج البطيء لتفكيري خلال سنين.. وإذا كانت حرب الخليج السبب الحاسم والمباشر لتركي الحكومة إلا أنها لم تكن المبرر الوحيد. من المؤكد ان وزير الدفاع، الذي يطلع عن كثب، على الأمور الهامة، بحكم عمله، يمكن ان يقدر العلاقة بين الغابة والوسائل ويقيس المسافة التي تفصل الواقع عن الصورة المعطاة له. لهذا لم يكن باستطاعتي البقاء في هذا المنصب دون ان الغي نفسي". وفي كل الجمل التي كتبها الوزير وسجلها في مذكراته وضحت الفروق والتناقضات بين الأسس والقيم والأخلاق التي تعلنها حكومات الغرب عموما وتطبقها في الواقع ولاسيما مع بلدان العالم الثالث، وخصوصا العالم العربي. وهناك فصول كاملة عن هذه المواضيع وأحداث وقائعها التي تفضح سياسات الغرب وعلاقاته مع الحكومات العربية والفضائح المقابلة للحكومات العربية وتبعيتها لتلك السياسات وخدمتها للمشاريع والخطط العدوانية على الشعوب ومصالحها الإستراتيجية الوطنية والقومية.

ذكر الوزير المستقيل: "أما الملاحظات التي أبديتها فقد انتهت إلى النتيجة التالية: ان الصرامة والتضامن يجب ان توجهها سياستنا، ولكن يجب ان نفضل الحل السياسي في الإطار العربي. وان نتجنب بأي ثمن الاستسلام للدخول في آلية تؤدي إلى انزلاق قواتنا في القتال، لان أهدافنا السياسية ليست هي أهداف الولايات المتحدة وإسرائيل!.." وبعد هذه الإشارة الواضحة لصاحب القرار الأساسي في امن وسلام المنطقة، كشف التواطؤ الرسمي، على الصعيدين الأوروبي والعربي. إذ بدون ذلك لا يمكن ان يتم احتلال العراق وتدمير المنطقة وفرض الهيمنة العسكرية والاقتصادية والتطبيع وتبهيت القضايا المركزية في العالم العربي. كاشفا أسرار الإدارات الغربية في التحكم بالقرار السياسي العربي ومصير البلدان والشعوب. فمثلا سمى ما كشف النقاب عن "احد الأسرار التافهة بحد ذاتها (وكان فحوى هذا السر نوعا من الكلام الفارغ مآله: من اجل ان يفعل حصار العراق الفعل المطلوب منه، كان يجب القيام بهجوم مسبق). وبعد هذا السر نشر الوزير أسرارا اخرى لاستقالته وزياراته إلى المنطقة ولقاءاته مع حكامها وما تضمنته من "أسرار حقيقية"!. وخلص مما حدث فعليا على الأرض إلى إحساسه العميق بطبيعة الحرب غير المتجانسة على العراق، "لان الولايات المتحدة لم تفعل شيئا، ولم تسمح لأحد ان يفعل شيئا جديا لتجنبها بل على العكس تماما!. ونظرا لأنني كنت أعيش هذا الإحساس منذ ستة اشهر لم يعد بإمكاني إلا ان اعترف بالطبيعة المدمرة لهذه الحرب، وان توسيع العمليات الحربية لتشمل القدرات العراقية بأكملها لا علاقة له بقرارات هيئة الأمم المتحدة.. هذه الهيئة التي أدانت، قبل عشر سنوات، تدمير المفاعل النووي "تموز" (يوليو) من قبل الطيران الإسرائيلي، وتغطي اليوم دمارا رهيبا أعظم بكثير من "تدمير تموز" يتناول جميع البني التحتية الضرورية لحياة بلد حديث!!".

لقد سجل هذا الوزير الفرنسي لحظات حرب مخططة وموجهة ومنتظمة على بلد عربي، عبّد حكمه الطرق لها، وبمساعدات متعددة من حكومات عربية وبأموال عربية وتنفيذ حكومات أوروبية لأهداف غربية وصهيونية. وهنا يصح السؤال عن دروس التاريخ فيما يراد له ان يتكرر في العراق وغيره من البلدان العربية، ومتى يستفيد أصحاب القرار منها؟!. فأشار إلى ان بلده تطورت أهدافها، في الحرب على العراق مع استمرار الحرب نفسها، و"لذلك أصبح بقائي في الحكومة أما انه لا يطاق!، أو لا يمكن تبريره!... وهكذا تحول أولئك الذين كانوا في مطلع السبعينيات يتبنون سياسة التعاون مع العراق، - لكي لا أقول التحالف- إلى دعاة حرب ويطالبون باشتراك فرنسا بتدمير العراق والمساهمة "بحصة الكلب هذه!"..".

استقال الوزير بعدما رأى كيف جرت الحرب ومن خطط لها وأين موقف بلده منها وتصارع قيمه معها وصولا إلى قراره الذي أكد فيه الشعور بالواجب أكثر التزاما من جميع الاتفاقيات التي لا تحترم الحاضر وتستهين بالمستقبل. وفضح استخدام الأمم المتحدة لخدمة المخططات الأمريكية مثلما هو حال حكومة بلده. وكوزير حرب فرنسي فما كتبه شهادة إدانة للسياسات الغربية عموما وللأمم المتحدة التي تنتهك ميثاقها وتحمي مشاريع العدوان والحروب التي تخطط لها الادارة الأمريكية ولأهداف لا تضمن الأمن والسلم في العالم.

اختصر ناشر الكتاب على غلافه الأخير قصة الكتاب والاستقالة بأثر الخسائر البشرية التي عدت حينها بما يقارب مائة ألف إلى مائتي ألف إنسان فقدوا حياتهم في حرب الخليج ثمنا لهذه العملية البوليسية الدولية، وللدرس الافتتاحي لنظام دولي جديد، ينوي بواسطته جورج بوش إعادة بناء الهيمنة الأمريكية غداة انتهاء الحرب الباردة..(..) وان وجهة نظر المؤلف هذه تكتسب أهميتها من انه وزير لدفاع فرنسا، استقال بسبب موقفه الخاص من حرب الخليج، واحتجاجا على عدم التوازن في موقف أوروبا إزاء الهيمنة الأمريكية بعد الحرب الباردة.

كلمات أو اعترافات واضحة تفضح وتسجل للتاريخ مرحلة مرت على العالم، والعربي منه خصوصا... فهل قرأت بتفاصيلها ومتى يحصل التوقف عندها والاستفادة من عبرها؟.

 

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

ستشهاد 4 فلسطينيين وإصابة 269 خلال أسبوعين

News image

القدس المحتلة -أظهر تقرير حماية المدنيين الصادر عن مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية «أو...

السيسي: 13 ألف جريح جراء الإرهاب بمصر

News image

القاهرة - أشرف عبدالحميد - كشف الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي أن عدد المصابين جراء الع...

مصر.. السيسي يعلن ترشحه لفترة رئاسية ثانية

News image

القاهرة - اشرف عبدالحميد- أعلن الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي ترشحه لفترة رئاسية ثانية في كلم...

تدمير صاروخ بالستي أُطلق باتجاه نجران

News image

الرياض - صرح المتحدث الرسمي لقوات التحالف "تحالف دعم الشرعية في اليمن" العقيد الركن ترك...

تركيا تبدأ «عملية عفرين» بقصف عبر الحدود

News image

عواصم -أعلن وزير الدفاع التركي، نور الدين جانيكلي، الجمعة، أن عملية عفرين السورية بدأت فعل...

الإمارات والمغرب على قائمة أميركية للدول الأكثر آمانا في العالم

News image

الرباط – صنفت الولايات المتحدة المغرب ودولة الإمارات ضمن قائمة الدول الأكثر آمانا لرعاياها الر...

الإمارات تعلن ان احدى طائراتها المدنية تم اعتراضها من قبل مقاتلات قطرية خلال رحلة إعتيادية متجهة إلى البحرين

News image

أبوظبي – اعلنت الإمارات صباح الاثنين ان احدى طائراتها المدنية تم اعتراضها من قبل مقا...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

ماذا تفعل أوروبا بـ «إرهابييها»؟

د. عصام نعمان

| السبت, 20 يناير 2018

    تقف دول أوروبية عدّة أمام سؤال محيّر ومحرج: ماذا نفعل بإرهابيات وإرهابيين سابقين و«متقاعدين»، ...

رياح التغيير في الشرق الأوسط

د. محمد السعيد ادريس

| السبت, 20 يناير 2018

    قبل أربعة أشهر من الآن، وبالتحديد في السابع والعشرين من أغسطس، نشر الكاتب «الإسرائيلي» ...

أمريكا في سوريا

د. محمد نور الدين

| السبت, 20 يناير 2018

    ليست المرة الأولى التي يعلن فيها الأمريكيون تشكيل جيش من فصائل معارضة في سوريا. ...

القضية الكردية مجدداَ

د. نيفين مسعد

| السبت, 20 يناير 2018

    ما كادت صفحة انفصال كردستان العراق تُطوَى -مؤقتا- عقب تطورات استفتاء سبتمبر 2017، حتى ...

استهداف وكالة «الأونروا»

عوني فرسخ

| الجمعة, 19 يناير 2018

    الرئيس ترامب ونتنياهو التقيا على استهداف وكالة غوث اللاجئين (الأونروا)، متصورين أنهما بذلك يشطبان ...

مئة عام على ميلاد «المسحراتي»

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 19 يناير 2018

    «المسحراتي» هو الوصف الذي أطلقته الفنانة الكبيرة أم كلثوم على الزعيم العربي الخالد جمال ...

دستورنا.. لماذا أصبح حبرا على ورق؟

د. حسن نافعة

| الجمعة, 19 يناير 2018

    تتوقف فاعلية أى دستور على طبيعة البيئة السياسية المحيطة ومدى قابليتها لتحويل النص المكتوب ...

قرارات قديمة بلا ضمانات

عوني صادق

| الجمعة, 19 يناير 2018

    أنهى المجلس المركزي الفلسطيني اجتماعاته التي عقدها على مدى يومين في رام الله، والتي ...

خطاب عباس وقرارات المركزي

د. فايز رشيد

| الخميس, 18 يناير 2018

    استمعت لخطاب الرئيس الفلسطيني محمود عباس في افتتاح المجلس المركزي في دورته الأخيرة. حقيقة ...

دعاوى الستين سنة!

عبدالله السناوي

| الخميس, 18 يناير 2018

  بقدر الأدوار التى لعبها، والمعارك التى خاضها، اكتسب «جمال عبدالناصر» شعبية هائلة وعداوات ضارية ...

السرية المريبة

د. علي محمد فخرو

| الخميس, 18 يناير 2018

    أصبحت السرية المريبة صفة ملازمة للمشهد السياسى العربى. كما أصبحت ممارستها من قبل بعض ...

معضلة الديمقراطية والقيادة الأمريكية

د. أحمد يوسف أحمد

| الخميس, 18 يناير 2018

    عندما يُسأل المواطن السوى عن نظام الحكم الأفضل يجيب دون تردد أنه النظام الديموقراطي، ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم13807
mod_vvisit_counterالبارحة41291
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع13807
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي278752
mod_vvisit_counterهذا الشهر781772
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1142770
mod_vvisit_counterكل الزوار49437235
حاليا يتواجد 2409 زوار  على الموقع