موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
اصابات خلال مواجهات مع الاحتلال في "الاقصى" ::التجــديد العــربي:: السعودية والهند.. ميزان دقيق لمصالح اقتصادية مشتركة ::التجــديد العــربي:: علماء يحذرون من خطر الخبز المحمّص! ::التجــديد العــربي:: «الأوسكار» تعلن أسماء 13 نجماً سيشاركون في حفل توزيع الجوائز ::التجــديد العــربي:: مهرجان الجبل الثقافي الأول ينطلق في 24 يناير في الفجيرة ::التجــديد العــربي:: مانشستر يونايتد يخسر بهدفين أمام باريس سان جيرمان في ذهاب دور الستة عشر بدوري أبطال أوروبا ::التجــديد العــربي:: موسكو: المساعدات الأمريكية لفنزويلا ذريعة للتدخل العسكري ::التجــديد العــربي:: المبعوث الأممي إلى اليمن: طرفا الحرب في اليمن اتفقا مبدئيا على إعادة الانتشار بالحديدة ::التجــديد العــربي:: مصدر مصري: المتفجرات التي كانت بحوزة الانتحاري تكفي لتدمير حي بأكمله ::التجــديد العــربي:: بوتين والملك سلمان يؤكدان نيتهما تعزيز العلاقات الروسية السعودية ::التجــديد العــربي:: محادثات "نووية" بين واشنطن وسيئول قبل قمة ترامب وكيم ::التجــديد العــربي:: بوغدانوف: مستعدون للتعاون مع واشنطن لاستكمال القضاء على الإرهابيين في سوريا ::التجــديد العــربي:: تفجير الأزهر: مقتل 3 من أفراد الشرطة المصرية ::التجــديد العــربي:: ولي العهد يغادر إسلام آباد ويؤكد: نأمل في شراكات جديدة ::التجــديد العــربي:: البحرية الجزائرية تبحث عن مهاجرين قضوا في البحر ::التجــديد العــربي:: السلطة الفلسطينية تبحث عن دعم عربي في رفضها مؤتمر وارسو ::التجــديد العــربي:: عبد العزيز بوتفليقة: رئيس الجزائر يترشح لولاية خامسة ::التجــديد العــربي:: مصر تتسلم رئاسة الاتحاد الافريقي من رواندا ::التجــديد العــربي:: الانسحاب الأمريكي من سوريا: قائد عسكري أمريكي يرجح سحب القوات الأمريكية خلال أسابيع ::التجــديد العــربي:: 3 قتلى بتحطم مروحية للأمم المتحدة جنوب السودان ::التجــديد العــربي::

القدس ومؤتمرات الدفاع عنها

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

ربما كان لزاماً علينا، بداية، أن نشكر أولئك الذين لا يزالون يتذكرون القدس، فيعقدون باسمها ومن أجلها المؤتمرات “دفاعاً عنها وعن أهلها”، بصرف النظر عن نتائج هذه المؤتمرات على الصعيد العملي، لأن من يتذكر ولا ينجح يظل خيراً ممن يرى في النسيان نعمة.

 

على مدى يومي 26 و27 من شهر فبراير/ شباط الماضي، عقد “المؤتمر الدولي للدفاع عن القدس” في الدوحة، وحضره أكثر من 350 شخصية عربية وإسلامية ودولية تمثل 70 دولة، وضمت خبراء في القانون الدولي والتاريخ والاقتصاد والاجتماع، ويمثلون الأديان السماوية الثلاثة. ونظراً إلى كثرة ما عقد من مؤتمرات منذ الاحتلال “الإسرائيلي” للقدس في العام 1967، من دون أن ينجح أي منها في تحقيق شيء مما امتلأت به جداول أعمال تلك المؤتمرات، لم يتوقع المتابعون أن يخرج المؤتمر الأخير بمفاجأة تخرجه عن مسار سابقاته. والنتيجة كانت دائماً لا تتغير، ولم يشذّ عنها المؤتمر الأخير: أقوال وخطابات، وأيضاً مطالب تتكرر، من جهة، وأفعال وتهويد واستيلاء واستيطان للقدس تتواصل، وكذلك التهجير لأهلها من الفلسطينيين العرب، مسلمين ومسيحيين، من جهة أخرى.

لقد انتهى “مؤتمر الدوحة” إلى توصيتين، وبعض مطالبات. أما التوصيتان، فكانتا أولاً، التوجه إلى مجلس الأمن الدولي لاستصدار قرار يقضي بتشكيل لجنة دولية للتحقيق في جميع الإجراءات التي اتخذتها الحكومات “الإسرائيلية” منذ احتلال العام 1967 في القدس العربية. وثانياً: إعداد استراتيجية شاملة وموسعة للقطاعات المختلفة والمشروعات التي تحتاج إليها القدس.

أما المطالبات فكانت إحداها موجهة إلى الأمم المتحدة بكل مؤسساتها “لتحمّل مسؤولياتها تجاه القدس وأهلها”، وأخرى موجهة إلى الحكومة السويسرية (بوصفها الوادعة لاتفاقية جنيف الرابعة)، لتدعو بدورها إلى “استئناف مؤتمر الأطراف المتعاقدة في الاتفاقية تنفيذاً لقرارات الجمعية العامة للأمم المتحدة في هذا الشأن.. لإيقاف الانتهاكات “الإسرائيلية” وحماية القدس وأهلها ومقدساتها”.

ومع كل احترامي لكل من شارك في “مؤتمر الدوحة”، وليعذروني كلهم إن قلت إن التوصيات والمطالب المذكورة في بيانهم الختامي لم تكن أكثر من باعث قوي على الاكتئاب. ذلك أنني لا أستطيع أن أتهم أصحابها بالجهل أو السذاجة، ولا أريد أن أوجه إليهم اتهامات من أي نوع، في وقت يعرفون فيه جيداً إلى أين ستنتهي توصياتهم ومطالباتهم. إنهم، ولا شك، مازالوا يذكرون فشل المحاولة التي جرت في مجلس الأمن، قبل أكثر من عام، لاستصدار قرار لإدانة عمليات الاستيطان، فكيف إذا كان المطلوب مراجعة والتحقيق في كل ما أقدمت عليه الحكومات “الإسرائيلية” منذ احتلال 1967؟ ومع ذلك، لدينا قرار محكمة العدل العليا في لاهاي الذي صدر منذ سنوات بخصوص “الجدار العازل”، وكان أفضل من كل ما صدر عن مجلس الأمن الدولي والجمعية العامة من قرارات بالنسبة إلى القدس واحتلال فلسطين، فماذا أفدنا منه؟ ألم يكن الأفضل والأنجع أن يجري العمل لإحيائه بدلاً من إعادة طلب “إعداد استراتيجية شاملة” جديدة للمشروعات التي تحتاج إليها القدس، وكأن أحداً يجهل ما تحتاج إليه القدس؟ هل نسوا أن “الفيتو” الأمريكي جاهز لإسقاط أي محاولة للمساس ﺒ”إسرائيل وممارسات إسرائيل” ليس في القدس وحدها، بل في كل فلسطين، حتى يطالبوا بالذهاب مجدداً إلى مجلس الأمن و”موقعة” الاعتراف بالدولة الفلسطينية لم ينجل غبارها بعد؟ أم أن الحكومة السويسرية أصبحت “الدولة الأعظم” في العالم حتى تتجرأ وتستطيع أن تلبي دعوة “مؤتمر الدوحة”؟

في الوقت نفسه، ومقابل الدعوات والتوصيات التي تصدر عن “مؤتمرات الدفاع عن القدس”، نجد الحكومات “الإسرائيلية” لا تكتفي بادعاءاتها الخاصة بالقدس وكل فلسطين، والتي تمتلئ بها مؤتمراتها أيضاً، بل تذهب من دون تأخير إلى تغيير الحقائق والوقائع دون كلل. وكعيّنة من تلك الأفعال، نذكر مثالاً يخص القدس لعله يساعد على أن نلحظ المسافة بين أقوالنا وأفعالهم. فمثلاً، في الفترة ما بين 1967- 2010، سحبت سلطات الاحتلال أكثر من 14 ألف بطاقة هوية من المقدسيين شملت أكثر من 20% من الأسر المقدسية. وفي الفترة ما بين 2006- 2008 تم سحب 50% من مجموع ما سحب من بطاقات حتى 2010، ما يدل على السرعة والتسارع في عملية تفريغ القدس العربية من سكانها العرب. كذلك تم هدم 3300 منزل من منازل المقدسيين منذ العام 1967، بينها مواقع تاريخية ودينية، مثل حي باب المغاربة.

أما في ما يخصّ “ما تحتاجه القدس من مشروعات”، فالجميع يعرف ويعترف أن “المال” هو أحد العناصر المهمة التي تحتاج إليها القدس لخدمة “المشروعات” وتوفير فرص العمل للعاطلين، ولاستمرار المدارس والمستشفيات... إلخ، ومع أن المال العربي كما نعرف وافر، إلا أنه ليس للقدس ولا لأهلها ومشروعاتها، والدليل أن القمة العربية قررت العام 2010 دعم القدس بمبلغ (500) مليون دولار، البعض يقول لم يصل منها دولار واحد، ومصدر وحيد قال وصل منها فقط (37) مليون دولار، أي بما لا يزيد على 7% مما تقرر في القمة المذكورة.

هل المسألة مجرد أقوال؟ يبدو الأمر كذلك بالنسبة إلى ما نعقده من مؤتمرات. لكن الأمر لا يخلو من طرافة، ففي “مؤتمر الدوحة” هناك من رأى أنه لا بد من “مكافأة” “الإسرائيليين” على ما يفعلون بالقدس وأهل القدس، فدعا الزعماء العرب إلى زيارة القدس، ورأى في ذلك “دعماً لصمودها”، وليس دعوة إلى التطبيع والاعتراف بمآثرهم في القدس.. صحيح، لله في خلقة شؤون.

 

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

بوتين والملك سلمان يؤكدان نيتهما تعزيز العلاقات الروسية السعودية

News image

أكد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين والعاهل السعودي الملك سلمان عبد العزيز في مكالمة هاتفية نيت...

محادثات "نووية" بين واشنطن وسيئول قبل قمة ترامب وكيم

News image

أفادت وكالة "يونهاب" بأنه من المتوقع أن يجتمع المبعوثان النوويان الكوري الجنوبي والأمريكي في فيت...

بوغدانوف: مستعدون للتعاون مع واشنطن لاستكمال القضاء على الإرهابيين في سوريا

News image

أعرب المبعوث الخاص للرئيس الروسي إلى الشرق الأوسط وإفريقيا ميخائيل بوغدانوف عن استعداد موسكو للت...

تفجير الأزهر: مقتل 3 من أفراد الشرطة المصرية

News image

قتل 3 من أفراد الشرطة المصرية، بينهم ضابط، وجرح 6 آخرون لدى تعقب "إرهابي" في ...

ولي العهد يغادر إسلام آباد ويؤكد: نأمل في شراكات جديدة

News image

غادر ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع الأمير محمد بن سلمان بن عبد...

عبد العزيز بوتفليقة: رئيس الجزائر يترشح لولاية خامسة

News image

أعلن الرئيس الجزائري، عبد العزيز بوتفليقة، ترشحه لانتخابات الرئاسة المقررة في أبريل/ نيسان، على الر...

مصر تتسلم رئاسة الاتحاد الافريقي من رواندا

News image

تسلم الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي أمس رئاسة الاتحاد الأفريقي في أول رئاسة دورية مصر...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

نقدُ إسرائيل أميركياً

د. أسعد عبد الرحمن

| الجمعة, 22 فبراير 2019

    في تطور لافت، لم تعد مواقف الأميركيين تصب في خانة واحدة بشأن إسرائيل باعتبارها ...

كوبا «الثورة والدولة» في دستور جديد

د. عبدالحسين شعبان

| الجمعة, 22 فبراير 2019

    في 24 فبراير/ شباط الجاري سيتم التصويت في استفتاء شعبي على الدستور الكوبي الجديد، ...

الافتئات على المشروع الوطني ومنظمة التحرير

د. إبراهيم أبراش

| الجمعة, 22 فبراير 2019

    فشل السلطة أو انهيارها لأي سبب كان هو فشل لمشروع التسوية السياسية ولنهج أوسلو ...

نحن وإعلام الاحتلال

عدنان الصباح

| الجمعة, 22 فبراير 2019

    بعد هزيمة عام 1967م وسقوط الضفة الغربية وقطاع غزة في قبضة الاحتلال وانقطاع سبل ...

لا يوجد اقليات فى بلادنا ,بل تنوع حضارى !

د. سليم نزال

| الجمعة, 22 فبراير 2019

    فى فكره التعايش فى التنوع المجتمعى لا يوجد غالب او مغلوب و لا قوى ...

مقاربة قوانين الطبيعة وقوانين البناء

د. علي عقلة عرسان

| الخميس, 21 فبراير 2019

    في الرياضيات والفيزياء، تقف القوانين والعلاقات الرقمية الدقيقة والمعادلات والنظريات، لتشكل بمجموعها بيئة منطقية ...

«مجلس اللا أمن والإرهاب الدولي»

عوني صادق

| الخميس, 21 فبراير 2019

    مع انتهاء الحرب العالمية الثانية، اتفق المنتصرون على تأسيس منظمة الأمم المتحدة، والتي قيل ...

الحلف الغربي في مهب الريح

جميل مطر

| الخميس, 21 فبراير 2019

    لا مبالغة متعمدة في صياغة عنوان هذا المقال، فالعلامات كافة تشير إلى أن معسكر ...

عن قمة الأخوة والتسامح

د. عبدالعزيز المقالح

| الثلاثاء, 19 فبراير 2019

  كانت قمة «الأخوة الإنسانية» التي انعقدت في أبوظبي الأسبوع الماضي، بين شيخ الأزهر الشريف ...

ما تغير بعد مؤتمر وارسو ومالم يتغير

د. نيفين مسعد

| الثلاثاء, 19 فبراير 2019

  انتهت، يوم الخميس 14 فبراير 2019، في وارسو أعمال المؤتمر الذي أُطلِقَ عليه “مؤتمر ...

رصيد مصر في أفريقيا

أحمد الجمال

| الثلاثاء, 19 فبراير 2019

  في مصر القديمة، وقبل ظهور علوم الجغرافيا السياسية والاستراتيجية، حدد القادة المصريون أمن وطنهم ...

شبح «ربيع لاتيني» في فنزويلا

د. محمد السعيد ادريس

| الثلاثاء, 19 فبراير 2019

  اعتاد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، منذ أن تولى مقاليد السلطة منذ عامين، أن يسير ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم2116
mod_vvisit_counterالبارحة35888
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع264221
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي351400
mod_vvisit_counterهذا الشهر1045933
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1550056
mod_vvisit_counterكل الزوار65200386
حاليا يتواجد 2615 زوار  على الموقع