موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
حصيلة شهداء قصف الإحتلال على غزة ترتفع إلى 4 ::التجــديد العــربي:: لبنان يتحرك للاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين ::التجــديد العــربي:: قمة اسطنبول تدعو إلى الاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين ::التجــديد العــربي:: بوتين يأمر بانسحاب جزئي للقوات الروسية من سوريا ::التجــديد العــربي:: 25 إصابة خلال مواجهات مع الاحتلال شرق قطاع غزة ::التجــديد العــربي:: نائب الرئيس الأميركي يؤجل زيارته للشرق الأوسط ::التجــديد العــربي:: هنية يدعو إلى تظاهرات «غضب» أسبوعية في خطاب امام مهرجان ضخم نظمته الحركة لمناسبة الذكرى الـ 30 لانطلاقها ::التجــديد العــربي:: عراقيون يكسبون دعوى تعويض ضد جنود بريطانيين خلال الحرب في العراق ::التجــديد العــربي:: أطباء بلا حدود: أكثر من 6700 من مسلمي الروهينجا قتلوا خلال شهر ::التجــديد العــربي:: مصر وروسيا توقعان اتفاقية لبناء أول محطة مصرية للطاقة النووية ::التجــديد العــربي:: السعودية تضخ 19 مليار دولار لإنعاش النمو في القطاع الخاص ::التجــديد العــربي:: الشارقة تطلق الدورة العشرين لمهرجانها الدولي للفنون الإسلامية ::التجــديد العــربي:: مكتبات صغيرة مجانية تنتشر في شوارع القاهرة ::التجــديد العــربي:: خسارة الوزن بوسعها قهر السكري دون مساعدة ::التجــديد العــربي:: استخدام الأجهزة الذكية قبل النوم يعرّض الأطفال للبدانة ::التجــديد العــربي:: بطولة اسبانيا: برشلونة يستعد جيدا لمنازلة غريمه ريال مدريد ::التجــديد العــربي:: ريال مدريد يتخطى الجزيرة الى نهائي مونديال الأندية بشق الأنفس 2-1 ::التجــديد العــربي:: فض تظاهرة قرب السفارة الأميركية في عوكر - لبنان بالقوّة ::التجــديد العــربي:: استمرار مسيرات الغضب رفضاً لقرار ترامب بحق القدس المحتلة ::التجــديد العــربي:: لليوم الرابع الإنتفاضة مستمرة... 231 مصابًا في مواجهات مع الاحتلال ::التجــديد العــربي::

المفاجأة أن يفوز ساركوزي

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

ثقة كبيرة في النفس أم حب جارف للسلطة، ذلك الذى يدفع رئيس جمهورية بشعبية متدهورة إلى إعادة ترشيح نفسه لفترة رئاسية ثانية؟ فقد أعلن نيكولاس ساركوزي رئيس جمهورية فرنسا ترشيح نفسه لفترة ثانية رغم أن جميع استطلاعات الرأي، وبالتحديد اثنا عشر استطلاعاً، أكدت أن شعبيته في انحدار حتى قيل عنه إنه الرئيس الأقل شعبية في تاريخ فرنسا .

 

تجرى الانتخابات على جولتين الأولى يوم 22 ابريل/نيسان والثانية يوم 6 مايو/أيار، ويتنافس فيها عشرة مرشحين، يتصدرهم ساركوزي مرشح اليمين الديغولي وفرانسوا أولاند مرشح الاشتراكيين وماريين لوبين مرشحة اليمين المتشدد، وسوف يركز ساركوزي في حملته الانتخابية على ثلاث قضايا رئيسة هي التقليل من مكانة وأهمية منافسه الاشتراكي، والهجرة غير المشروعة، وشعار الجهد والعمل طريق الرخاء .

يؤخذ على سلوك ساركوزي كثرة اختلاطه بالطبقة الثرية، وفي الوقت نفسه بمجموعات تحيط بزوجته كارلا بروني، وأغلب أفرادها من الموسيقيين والمطربين المتواضعين . ويؤخذ عليه أيضاً عدم احترامه لوقار منصبه، بمعنى أنه لا يتصرف في المؤتمرات الدولية والمحافل الرسمية كما يجب أن يتصرف رئيس الجمهورية الفرنسية .

الواقع يشهد على كل حال بأن معظم الظروف المحيطة بساركوزي، خصوصاً مسألة إعادة انتخابه، غير مواتية، بل لعلها تؤثر سلباً في إمكانات فوزه في الانتخابات . اقتصادياً مثلاً، دخلت فرنسا في عهده بأزمتين، أزمة داخلية لها علاقة بالأزمة العالمية التي انطلقت من الولايات المتحدة في نهاية 2007 ومازالت تمسك بخناق النظام الرأسمالي العالمي بأسره، وأخرى متصلة مباشرة بأزمة منطقة اليورو، وقد راح ضحية الأزمتين عدد غير قليل من حكام أوروبا في السنتين الأخيرتين، من هؤلاء برلسكوني رئيس وزراء إيطاليا، وثاباتيرو رئيس وزراء إسبانيا، وبابادو بولوس رئيس وزراء اليونان .

كذلك استمر في عهد ساركوزي تراجع الناتج الصناعي الفرنسي وارتفع العجز التجاري إلى رقم قياسي لم تعرفه فرنسا من قبل، وبلغت نسبة البطالة 10%، وهي من أعلى النسب في المجتمعات الرأسمالية . كذلك وجهت مؤسسات التقييم المالي ضربة موجعة لساركوزي شخصياً وحكومته وفرنسا بأسرها حين أعادت تصنيف ثقة السوق بالوضع الاقتصادي لفرنسا .

إقليمياً، استمر انحدار مكانة فرنسا في أوروبا، وهي مسألة بالغة الأهمية بالنسبة للرأي العام الفرنسي وتعددت أسباب هذا الانحدار، منها مثلاً الصعود المتتالي والمتسارع لمكانة ألمانيا في أوروبا واستقرار اقتصادها ونفوذها السياسي في القارة على حساب نفوذ فرنسا، منها أيضا تدهور مكانة فرنسا التنافسية بسبب ارتفاع الأجور فيها وفداحة تكلفة الرعاية الاجتماعية والصحية مقارنة بألمانيا ودول أخرى . هذا الانحدار الاقتصادي دفع ألمانيا إلى أن تطلب من معظم دول أوروبا ومنها فرنسا التزام برامج تقشف، وفي حالات معينة لم تكتف حكومة ألمانيا بطلب التقشف فراحت تفرضه فرضاً . كانت نتيجة التطورات الاقتصادية في فرنسا ومنطقة اليورو وتداعيات أزمات اليونان وإيطاليا وإسبانيا والبرتغال أن اختل توازن القوى في القارة الأوروبية لمصلحة ألمانيا، وعلى حساب فرنسا .

ومع ذلك خرج المتفائلون بمستقبل ساركوزي متوقعين فوزه على منافسه الاشتراكي استناداً إلى تجربته الانتخابية الناجحة التي خاضها ضد السيدة رويال منافسته الاشتراكية في عام 2007 . إلا أن بعض المراقبين يعتقدون أن المقارنة بين رويال ومنافسه الحالي فرانسوا أولاند ليست في محلها، فالسيدة رويال افتقرت إلى الخبرة السياسية والشخصية القوية بينما يشتهر المرشح الاشتراكي الجديد بأنه “داهية كالثعلب”، وإن كان مهذباً ورقيق الحاشية على عكس ساركوزي .

حديث باريس هذه الأيام هو الدور الذي قامت به أنغيلا ميركل لدعم ساركوزي رئيساً لفترة ثانية . فالمعروف أنها تجاوزت حدود اللياقة السياسية عندما رشحته قبل أن يرشح هو نفسه، وترد على هذا الاتهام بقولها إنها ونيكولا عائلة سياسية واحدة، فقد دعمها عندما أطلقت حملتها الانتخابية الثانية في ،2009 وهي الآن ترد له الجميل . لم يكن معروفاً عن ألمانيا في السابق انتهاجها سلوكاً من هذا النوع، إذ إن ما فعلته ميركل قد يتسبب في إغضاب أولاند إن فاز في الانتخابات وصار رئيساً لفرنسا، فضلا عن أن مجرد دعم ميركل لساركوزي في هذه المرحلة قد يضر بفرصته في الفوز، لأن ألمانيا لا تحظى هذه الأيام برضاء معظم شعوب أوروبا، والشعب الفرنسى بخاصة . لذلك يبدو معقولاً الرأي القائل إن ميركل دعمت ساركوزي لأنها ضد وصول الاشتراكيين إلى قصر الاليزيه وليس حباً أو ثقة في ساركوزي .

أعتقد أن ميركل لن تغفر لأولاند وعده للناخبين بأنه سيعيد النظر في اتفاقيات الإصلاح المالي لدول الاتحاد الأوروبي، وهي الاتفاقية التي يعتبرها الخبراء ركناً أساسياً في هيكل السياسة الأوروبية لألمانيا، ويعتبرها المعارضون الأوروبيون وثيقة إذعان تفرضها ألمانيا كعقد اجتماعي جديد بين حكومات الاتحاد الأوروبي وشعوبها، يضمن لأوروبا الاستقرار الاقتصادي ولكن بشروط قاسية للغاية تتحملها الشعوب .

مهمة جداً الانتخابات الرئاسية الفرنسية ليس فقط بالنسبة لفرنسا، ولكن أيضا لألمانيا وأوروبا . ولكن الأهم من هذه الانتخابات هو مستقبل أوروبا التي تمر حالياً في أزمة لعلها، حسب رأي متطرف، الأخطر في تاريخها . يذهب هذا الرأى المتطرف إلى حد التساؤل عما إذا كان دور أوروبا قد انتهى أو قارب الانتهاء، أو أنها حادت عن طريقها ومسارها الرئيس فخرجت إلى طرق فرعية وفي الغالب مسدودة . يستند أصحاب هذا الرأي إلى أن مسيرة التقدم في أوروبا توقفت خلافاً لتوقعات وأيديولوجية الليبراليين والماركسيين الذين آمنوا دوماً بأن التقدم لا يتوقف ولا يتراجع . ذهب المتطرفون في التشاؤم إلى حد مقارنة حالة أوروبا الراهنة بحالة الإمبراطورية العثمانية في عام ،1683 العام الذي دخلت فيه طريقاً مسدوداً وبدأت التراجع، وبحالة الإمبراطورية الإسبانية في القرنين السابع عشر والثامن عشر، وبحالة الإمبراطورية الرومانية المقدسة في القرن السابع عشر . في كل هذه الحالات أصيبت الإمبراطورية بأنيميا حادة، واستمرت تضعف في إثرها مؤسساتها فتوقفت عن التوسع والازدهار . بمعنى آخر يتوقعون أن تستمر أوروبا، أقصد الاتحاد الأوروبي، مدة طويلة ولكن في وضع التجمد . ويدللون بأن جميع عناصر الانحدار الإمبراطوري متوافرة الآن، وأهمها انخفاض معدل المواليد وعدم القدرة على زيادة الإنفاق العسكري وصعوبة تجديد الثروات القومية . وقبل هذا وذاك أزمة الثقة بين شعوب أوروبا وحكامها .

ستكون مفاجأة لكثير من المراقبين والسياسيين فوز نيكولا ساركوزي في وقت تصوّت أو تثور فيه الشعوب لإسقاط حكامها .

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

حصيلة شهداء قصف الإحتلال على غزة ترتفع إلى 4

News image

أعلنت وزارة الصحة صباح اليوم السبت، عن انتشال جثماني شهيدين من تحت أنقاض موقع تدر...

لبنان يتحرك للاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين

News image

بيروت - قررت الحكومة اللبنانية، الخميس، تشكيل لجنة لدراسة "إنشاء سفارة للبنان في القدس لتك...

قمة اسطنبول تدعو إلى الاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين

News image

دعت القمة الإسلامية الطارئة في إسطنبول إلى «الاعتراف بالقدس الشرقية عاصمة لفلسطين» واعتبرت أنه «لم...

بوتين يأمر بانسحاب جزئي للقوات الروسية من سوريا

News image

أمر الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، بانسحاب جزئي للقوات الروسية من سوريا، خلال زيارة له الا...

25 إصابة خلال مواجهات مع الاحتلال شرق قطاع غزة

News image

أصيب خمسة وعشرون شاباً، بالرصاص الحي وبالاختناق، خلال المواجهات التي شهدتها عدة مواقع في ق...

نائب الرئيس الأميركي يؤجل زيارته للشرق الأوسط

News image

أعلن مسؤول في البيت الأبيض اليوم (الخميس) أن نائب الرئيس الأميركي مايك بنس سيؤجل جول...

هنية يدعو إلى تظاهرات «غضب» أسبوعية في خطاب امام مهرجان ضخم نظمته الحركة لمناسبة الذكرى الـ 30 لانطلاقها

News image

دعا رئيس المكتب السياسي لحركة «المقاومة الإسلامية» (حماس) إسماعيل هنية إلى تنظيم يوم «غضب»، كل ...


المزيد في قضايا ومناقشات

الاستثمار في القضية الفلسطينية

فاروق يوسف

| السبت, 16 ديسمبر 2017

    لا شيء مما يُقال في ذلك الشأن بجديد، غير أن قوله كان دائما ينطوي ...

قرار ترامب والوضع العربي

د. عبدالعزيز المقالح

| السبت, 16 ديسمبر 2017

    وسط تحذيرات من قادة العالم ومنظماته الدولية الحريصة على ما تبقى في هذه الأرض ...

السياسات التجارية وأجندة الإصلاحات

د. حسن العالي

| السبت, 16 ديسمبر 2017

    وسط الجدل المحتدم حول نظام التجارة العالمي وتوجه الدول الصناعية نحو المزيد من الحمائية ...

القدسُ عاصمتُنا.. رمز قداسة وعروبة وحق

د. علي عقلة عرسان

| الجمعة, 15 ديسمبر 2017

    الصهيوني نتنياهو، يلفِّق تاريخاً للقدس، ويقول إنها عاصمة “إسرائيل”منذ ثلاثة آلاف سنة.؟! إن أعمى ...

مطلوب معركة إرادات

د. علي محمد فخرو

| الجمعة, 15 ديسمبر 2017

    لنتوقف عن لطم الخدود والاستنجاد باللعن، فهذا لن يوقف أفعال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، ...

ما تحتاجه الآن القضيةُ الفلسطينية

د. صبحي غندور

| الجمعة, 15 ديسمبر 2017

    ما تحتاجه الآن القضية الفلسطينية، هو أكثر ممّا يحدث من ردود فعلٍ شعبية وسياسية ...

اعتراف ترامب في مرآة الصحافة الإسرائيلية

د. أسعد عبد الرحمن

| الجمعة, 15 ديسمبر 2017

    في إسرائيل، ثمة أربع مجموعات متباينة من الردود بشأن قرار الرئيس الأميركي دونالد ترامب ...

في مصر عادت السياسة الخارجية بحلوها ومرها تتصدر الاهتمامات

جميل مطر

| الجمعة, 15 ديسمبر 2017

    تطور لا تخطئه عين مدربة أو أذن مجربة أو عقل يراقب وهو أن في ...

وعد ترامب عنصري وتحدي وقح للقرارات الدولية

عباس الجمعة | الأربعاء, 13 ديسمبر 2017

إن اعلان ترامب والإدارة الأمريكية اعلان القدس عاصمة لكيان العدو الصهيوني، ونقل السفارة الأمريكية إلي...

رهانات ترامب الخاسرة

د. محمد السعيد ادريس

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    عندما أقدم الرئيس الأمريكى ترامب على إعلان قراره الاعتراف بالقدس عاصمة للكيان الصهيونى فإنه ...

العمل بين القطاعَين العام والخاص

د. حسن العالي

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    أظهرت دراسة سابقة أجريت في سلطنة عمان عن توجهات الشباب العماني نحو العمل أن ...

تحدي القدس والموقف الدولي

د. أحمد يوسف أحمد

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    على رغم الصدمة التي مثلها قرار ترامب الأخير فإنه لا يمثل إلا فارقاً في ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

مجموعة التجديد

Facebook Image
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم8899
mod_vvisit_counterالبارحة38380
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع8899
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي292572
mod_vvisit_counterهذا الشهر629813
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1199023
mod_vvisit_counterكل الزوار48142506