موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
أحمد موسى يقود النصر لاستعادة الصدارة «مؤقتا» بهاتريك في القادسية ::التجــديد العــربي:: السيسي يشدد على أهمية «الضربات الاستباقية» للإرهاب ::التجــديد العــربي:: قوات الدفاع الجوي الملكي السعودي تعترض صاروخاً باليستياً وتدمره ::التجــديد العــربي:: معرض الشارقة للكتاب يفتح آفاقاً جديدة للنشر ::التجــديد العــربي:: الإمارات تترقب تأسيس كيان مصرفي بأصول قيمتها 110 بلايين دولار ::التجــديد العــربي:: احذر من دخان السجائر.. فهو يؤثر على حدة بصرك! ::التجــديد العــربي:: تدشين المركز الإعلامي الموحد لليوم الوطني الـ 88 ::التجــديد العــربي:: بوتين وأردوغان يتفقان على إنشاء منطقة منزوعة السلاح في إدلب ::التجــديد العــربي:: غضب روسي وصيني بسبب عقوبات أمريكية على بكين عقب شراء أسلحة من موسكو ::التجــديد العــربي:: غياب الكاتب والشاعر الفلسطيني خيري منصور ::التجــديد العــربي:: جاويش أوغلو: لقاء ثلاثي روسي إيراني تركي حول سوريا في نيويورك ::التجــديد العــربي:: مصر: القمة العربية - الأوروبية تتناول التعاون وقضايا الهجرة ::التجــديد العــربي:: وفاة رئيس فيتنام تران داي كوانغ عن عمر يناهز 61 عاما ::التجــديد العــربي:: الفلسطينيون يشيّعون سابع شهيد خلال 3 أيام ::التجــديد العــربي:: علماء يعثرون على أقدم رسم بشري عمره 73 ألف سنة ::التجــديد العــربي:: الاتفاق يكرم ضيفه الباطن بثلاثية.. والوحدة والفتح يتعادلان للجولة الثانية على التوالي ::التجــديد العــربي:: حبس نجلي الرئيس المصري الاسبق حسني مبارك على ذمة قضية فساد المعروفة إعلاميا بـ"التلاعب في البورصة" ::التجــديد العــربي:: أهالي الخان الأحمر يتصدّون لجرافات الاحتلال ::التجــديد العــربي:: محمد الحلبوسي النائب عن محافظة الانبار يفوز برئاسة الدورة الجديدة لمجلس النواب العراقي ::التجــديد العــربي:: مصر توقع صفقة للتنقيب عن النفط والغاز مع شل وبتروناس بقيمة مليار دولار ::التجــديد العــربي::

مناقصة أمريكية لشراء الانتفاضات العربية

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

بدأ العام الماضي حاملاً معه مفاجأة كبرى لم تتوقعها المخابرات الأمريكية، تمثلت في الانتفاضة التونسية التي أسقطت نظام زين العابدين بن علي . ارتبكت واشنطن إزاء الحدث المفاجئ وغير المتوقع، وزاد ارتباكها عندما لحقت مصر بتونس، ثم كرت السبحة . في النهاية، وبعد تردد، استقرت واشنطن على قرار لفظي لم تجد منه بد، يقضي بوقوفها إلى جانب الشعوب العربية المنتفضة على حكامها وأنظمتهم الديكتاتورية . كان الأمر واضحاً منذ اللحظة الأولى، وانطوى على محاولة أمريكية لاحتواء وتطويع هذه الانتفاضات حتى لا تخرج الأنظمة الجديدة وحكامها الجدد عن السيطرة الأمريكية، واتضح هدف هذه المحاولة بشكل جلي في الأشهر الأخيرة . كانت الشعوب العربية المنتفضة، خصوصاً في ليبيا واليمن، ثم في سوريا، في أوضاع جعلتها بحاجة ماسة إلى أي موقف مؤيد يأتي من الخارج، بسبب عدم التكافؤ بين الانتفاضات السلمية وأجهزة القمع التابعة للأنظمة المصرة على عدم التخلي عن الحكم، وهو ما أساء جملة وتفصيلاً إلى الانتفاضات وحركات المعارضة في هذه البلدان، حيث كان “التأييد” الأمريكي، وكذلك الأوروبي، مدعاة ومبرراً للتشكيك فيهما وفي مآلات هذه الانتفاضات، إذ لم يسمع أحد على مدار أكثر من ستين عاماً من تزعم الولايات المتحدة للغرب الاستعماري أنها ساندت شعباً مطالباً بالحرية، أو وقفت إلى جانب قضية عادلة من قضايا الشعوب، خصوصاً ما اتصل منها بالعرب .

 

وقبل أيام، عرضت إدارة الرئيس الأمريكي باراك أوباما موازنتها للعام ،2013 التي يبدأ العمل بها في أول أكتوبر/ تشرين الأول 2012 بعد أن يوافق عليها الكونغرس، والتي اشتملت على إنشاء صندوق بمبلغ (770) مليون دولار يخصص لدعم “الإصلاحات” التي ترافقت مع “الربيع العربي” في الشرق الأوسط وشمالي إفريقيا . وقالت وزارة الخارجية الأمريكية في بيان، إن موازنة هذا الصندوق الذي أطلق عليه اسم “صندوق التحفيز للشرق الأوسط وشمالي إفريقيا”، ستقتطع من موازنة وزارة الخارجية الأمريكية للتنمية الدولية (يو إس أيد) البالغة 6،51 مليار دولار . وذكر البيان أن الهدف من هذا الصندوق هو تقديم “رد استراتيجي على التغيرات التاريخية الجارية في المنطقة، وتشجيع الإصلاحات طويلة الأمد على المستويات السياسية والاقتصادية والتجارية، عبر دعم الحكومات التي تظهر التزاماً بإحداث تغييرات مهمة وإعطاء السلطة للشعب” . وأوضح مسؤولون أمريكيون رفضوا الكشف عن هوياتهم، أن الصندوق يمكن أن يخصص لدول مثل سوريا واليمن وتونس والمغرب . في الوقت نفسه، أعلنت الخارجية الأمريكية أن المساعدة العسكرية لمصر البالغة 3 .1 مليار دولار ستبقى قائمة، لكنها أشارت إلى أنه سيجري تقييم لهذه المساعدة خلال السنة الجارية . وقالت المتحدثة باسم الخارجية فيكتوريا نولاند، إنه سيكون على وزيرة الخارجية هيلاري كلينتون التأكد من أن مصر تتقدم نحو الديمقراطية .

إن قراءة في البيان المقتضب الصادر عن وزارة الخارجية الأمريكية يفضح بسهولة الأغراض الحقيقية من هذا “التأييد” الأمريكي، حيث لا يزيد على كونه “رداً استراتيجياً على التغيرات التاريخية الجارية في المنطقة”، كما يقول البيان، ولن يغير من ذلك الفائض من الكلام عن “تشجيع الإصلاحات وإعطاء السلطة للشعب” . فالإصلاحات في المفهوم الأمريكي لا تعني أكثر من “تحسين” صورة الأنظمة القديمة وبما يحافظ على المصالح الأمريكية في هذه البلدان وفي المنطقة، والمصالح الأمريكية، كما يعرف الجميع، هي مصالح تتناقض تماماً مع مصالح الشعوب المعنية . لقد كانت الولايات المتحدة لعقودٍ راعيةً للأنظمة الساقطة، والتي هي في طريقها إلى السقوط، وراضية ومدافعة عنها، ولم يكن في ذلك أية مصالح للشعوب، ولم يكن لهذه الشعوب أية حصة في السلطة . فكيف حصل هذا الانقلاب في الموقف الأمريكي؟ وهل كان سيحصل لو لم تعد هناك فائدة من التمسك بهذه الأنظمة؟ إن هذا يفضح معنى “الرد الاستراتيجي” الذي تحدث عنه بيان الخارجية الأمريكية، وهو على وجه التحديد منع التغيير الذي بدأ في البلدان العربية المقصودة من أن يحقق أهدافه الحقيقية التي سالت الدماء غزيرة من أجلها . و”المسؤولون الأمريكيون” الذين لم يكشفوا عن هوياتهم، أكملوا الكشف عن الحقيقة عندما ذكروا أن أموال “الصندوق” الأمريكي مخصصة لتونس واليمن وسوريا والمغرب . والأكثر دلالة لعله ما جاء على لسان المتحدثة باسم الخارجية الأمريكية فيكتوريا نولاند عن مصر، من ضرورة أن تتأكد وزيرة الخارجية الأمريكية هيلاري كلينتون من أن مصر “تتقدم نحو الديمقراطية”، حتى تظل المساعدة المخصصة لها قائمة . فالديمقراطية التي تقصدها نولاند وإدارتها هي تلك التي تبقي مصر في إطار السياسة الأمريكية، خصوصاً في علاقاتها مع الكيان الصهيوني واتفاقياتها معه .

إن الناظر إلى الجهود الأمريكية في “تأييد” انتفاضة الشعب اليمني وكذلك الشعب المصري، يلاحظ أنهما أديا إلى وضع يجعلهما لايزالان على مفترق طرق، بعضها يمكن أن يعيدهما إلى ما قبل الانتفاضتين العظيمتين . أما في ليبيا، فالوضع أخطر، وفي سوريا أكثر خطورة . وحتى في تونس، لايزال الوضع بحاجة إلى جهود كبيرة لتستطيع الهرب من الأحابيل الأمريكية . هكذا تعرض واشنطن مناقصة لشراء الانتفاضات العربية بهدف إجهاضها واحتوائها لتحصل على أكبر الأرباح، وهي لا تراها تساوي أكثر من (770) مليون دولار! ثمن أمريكي بخس تعرضه الإدارة الأمريكية، يدل على عقلية استعمارية تعتقد أن كل شيء قابل للبيع والشراء . لكن الشعوب العربية لن تبيع مصيرها وحريتها بعد اليوم، مهما كلف الأمر وتطلّب الثمن .

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

غضب روسي وصيني بسبب عقوبات أمريكية على بكين عقب شراء أسلحة من موسكو

News image

قررت الولايات المتحدة فرض عقوبات على الجيش الصيني إثر شرائه أسلحة من روسيا، وهو ما ...

جاويش أوغلو: لقاء ثلاثي روسي إيراني تركي حول سوريا في نيويورك

News image

أعلن وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو أنه سيعقد على هامش أعمال الجمعية العامة للأ...

مصر: القمة العربية - الأوروبية تتناول التعاون وقضايا الهجرة

News image

أعلنت وزارة الخارجية المصرية أن القمة العربية - الأوروبية المقرر عقدها في مصر تتناول أوج...

وفاة رئيس فيتنام تران داي كوانغ عن عمر يناهز 61 عاما

News image

توفي رئيس فيتنام، تران داي كوانغ، اليوم الجمعة، عن عمر يناهز 61 عاما، وفق ما ...

الفلسطينيون يشيّعون سابع شهيد خلال 3 أيام

News image

شيّع مئات الفلسطينيين ظهر أمس، جثمان الشهيد الطفل مؤمن أبو عيادة (15 سنة) إلى مثواه ...

لافروف: روسيا ستستهدف معامل سرية لتركيب طائرات مسيرة في إدلب

News image

أعلن وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، أن روسيا ستعمل على إنهاء نشاطات المعامل السرية الم...

إثيوبيا وإريتريا توقعان في جدة بالسعودية اتفاقا يعزز علاقاتهما

News image

أعلن المتحدث باسم الأمم المتحدة، فرحان حق، أن زعيمي إثيوبيا وإريتريا سيلتقيان في مدينة جدة...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

خطاب الرئيس محمود عباس بين القديم والجديد

د. سامي الأخرس

| الاثنين, 24 سبتمبر 2018

    وفق السياسة التي ينتهجها الرئيس محمود عباس منذ توليه رئاسة السلطة الفلسطينية وهو يحافظ ...

تجاوز الخلافات الداخلية لمواجهة العدو المشترك

د. إبراهيم أبراش

| الاثنين, 24 سبتمبر 2018

    بسبب تراكم المعرفة نتيجة تراكم الخبرة المستمدة من تجارب الشعوب والدول في السلطة والحكم ...

من خطاب إلى خطاب

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 24 سبتمبر 2018

    نجحت فرضية توسل حقوق الإنسان، في الحرب الأيديولوجية السياسية ضد الأعداء والخصوم، في اختبار ...

و نحن نتذكر وعد بلفور : ماذا نفعل بقناة السويس..؟

د. محمد عبد الشفيع عيسى

| الأحد, 23 سبتمبر 2018

    من المعروف أن المشروع الصهيونى بدأ عمليا من خلال المؤتمر الصهيوني الأول عام 1897 ...

عن «اعترافات» عريقات

معتصم حمادة

| الأحد, 23 سبتمبر 2018

  اعترافات عريقات إقرار واضح وصريح بأن الكرة باتت في ملعب القيادة الرسمية   ■ التصريحات ...

كلمة هيكل في آخر اليوم الطويل

عبدالله السناوي

| الأحد, 23 سبتمبر 2018

    كانت «الأهرام» قد دعت محمد حسنين هيكل إلى احتفال خاص بعيد ميلاده الحادي والتسعين، ...

“المصالحة” لوأد “التهدئة” و”التمكين” لدفن “المصالحة”!

عبداللطيف مهنا

| السبت, 22 سبتمبر 2018

    كتب لي عديدون في الآونة الأخيرة حول رأيي وتوقُّعاتي بشأن موضوع بعينه، وهو إلى ...

فركة أذن لا أكثر

د. علي عقلة عرسان

| السبت, 22 سبتمبر 2018

    بعد مئتي عدوان إسرائيلي سافر ووقح على سوريا، بمعرفة روسيا، وبتنسيق مع قواتها في ...

لعبة الأمم في اتفاق إدلب وسوريا

د. محمد نور الدين

| السبت, 22 سبتمبر 2018

    عكس اتفاق إدلب بين تركيا وروسيا «لعبة الأمم» في الساحة السورية. فبعد فشل قمة ...

الخوف على الإسلام!

د. محمّد الرميحي

| السبت, 22 سبتمبر 2018

    الافتراض الرئيسي لمجمل طيف حركات الإسلام السياسي النشيطة، من «القاعدة» إلى الصحوة، مروراً بكل ...

جولة نقاش مع المثبّطين

منير شفيق

| السبت, 22 سبتمبر 2018

    هل مر يومٌ بالثورة الفلسطينية منذ الأول من عام 1965 لم يُعتبر بأنها تمر ...

اتفاقية باريس الاقتصادية ارتهانٌ وتسلطٌ

د. مصطفى يوسف اللداوي | السبت, 22 سبتمبر 2018

    تكاد لا تغيب عن الذاكرة اليومية الفلسطينية اتفاقيةُ باريس الاقتصادية، التي تحكم العلاقة الاقتصادية ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم25524
mod_vvisit_counterالبارحة35462
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع60986
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي240899
mod_vvisit_counterهذا الشهر814401
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1158712
mod_vvisit_counterكل الزوار57891950
حاليا يتواجد 3173 زوار  على الموقع