موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
"داعش" يعلن مسؤوليته عن الهجوم على مركز الشرطة في حي الميدان في دمشق ::التجــديد العــربي:: الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014 ::التجــديد العــربي:: ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا ::التجــديد العــربي:: وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما ::التجــديد العــربي:: برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء ::التجــديد العــربي:: مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر ::التجــديد العــربي:: أرامكو تقترب من الانتهاء من أول مشروع للغاز الصخري ::التجــديد العــربي:: مصر تصدر سندات دولارية مطلع 2018 تعقبها سندات باليورو ستتراوح قيمتها بين 3 و 4 مليارات دولار، بينما ستتراوح قيمة سندات اليورو بين 1 و 1.5 مليار يورو ::التجــديد العــربي:: معرض عمان الدولي للكتاب والامارات ضيف الشرف و المعرض يستقطب نحو 350 دار نشر و أمسيات شعرية وندوات فكرية ::التجــديد العــربي:: معرض بلبنان للمواد المحظورة من الرقابة ::التجــديد العــربي:: الدوري الانجليزي: مانشستر سيتي يعود للصدارة بعد فوزه على مضيفه تشيلسي ::التجــديد العــربي:: برشلونة ينضم إلى الإضراب العام في كاتالونيا ::التجــديد العــربي:: التوقف عن العلاج بالأسبرين يؤجج الازمات القلبية والدماغية ::التجــديد العــربي:: أول مصل عام في العالم يكافح جميع أنواع الانفلونزا ::التجــديد العــربي:: وزراء خارجية الدول الأربع يبحثون آليات جديدة بأزمة قطر في نيويورك ::التجــديد العــربي:: ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي ::التجــديد العــربي:: المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق ::التجــديد العــربي:: حماس تستعجل حكومة الحمدالله في تسلم مهامها بغزة ::التجــديد العــربي:: القوات السورية تسيطر على ضاحية الجفرة الحيوية في دير الزور ::التجــديد العــربي:: أمطار غزيرة تغرق أجزاء من الفلبين وتغلق الأسواق والمدارس ::التجــديد العــربي::

ليست كل ثورة مثل الأخرى

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

ما اجتمع مثقفون عرب في الآونة الأخيرة إلا وناقشوا حسابات الربح والخسارة في الثورات العربية، وأصدروا عليها أحكام النجاح والفشل، وقارنوا بين ظروف نشأتها وتطورات مسيرتها وخواتمها المتوقعة . يسفر النقاش غالباً، عن أن الثورة الليبية كانت الثورة التي حققت أفدح خسائر في الأرواح، وكان تعامل السلطة السورية مع الثوار الأشد وحشية، وكانت مسيرة الثورة المصرية الأصعب تعقيداً بين كل المسيرات، وكانت الثورة اليمنية الأكثر غرابة بين كل الثورات، أما الأنعم بين كل الثورات العربية، فكانت الثورة التونسية .

 

توحدت الثورات في شعاراتها وأهدافها، كلها تبحث عن حرية وكرامة وعدالة اجتماعية، وكلها تسعى إلى الخلاص من حكم الاستبداد والانفراد بالرأي وفساد الحكم وهدر ثروات الشعوب . وتفرقت في طبيعتها وبنيتها، بل كاد الكثيرون يتوصلون إلى قناعة أن المجتمعات العربية وإن توحدت في اللغة والثقافة، فإنها لا تتشابه في معظم الأشياء، وبخاصة في الهويات الثانوية والتقسيمات الاجتماعية والعلاقة بين الإنسان والوطن .

يدور منذ أيام نقاش عن مدى النجاح الذي حققته الخطة الأمريكية التي نفذها مجلس التعاون الخليجي في اليمن . قضت الخطة بتنازل علي عبدالله صالح عن منصب رئاسة الجمهورية لنائبه، وبعد فترة، يعتقد واضعو الخطة أنها ستتسم بهدوء نسبي، تُجرى انتخابات جديدة، وينتخب برلمان جديد ورئيس جديد للبلاد . بعض النقاش الدائر حالياً على خطة اليمن يهدف إلى بحث إمكانية تنفيذ خطة مماثلة في سوريا، يجري بمقتضاها تقديم ضمانات لبشار الأسد، ومعه ربما نفر قليل من جماعته، بخروج آمن وحصانة قانونية . وبناء على هذه الضمانات يتنازل لنائبه فاروق الشرع الذي يتولى بدوره تشكيل حكومة انتقالية تمثل فيها أطياف السياسة كافة تمهد لإجراء انتخابات ديمقراطية حرة، برلمانية ثم رئاسية .

تعتمد الخطة، في ما أتصور، على عاملين رئيسين، أولهما أن كافة الأطراف الخارجية، وكذلك أطراف في سوريا نفسها، توصلت إلى الاقتناع بأن الصراع الناشب بين السلطة والثورة في سوريا وصل إلى “مستوى التوازن” وثبت عنده، بمعنى أن كل تصعيد في العنف من جانب سيقابله تصعيد في العنف من الجانب الآخر . مثال على ذلك، أن كل تدخل من الخارج لمصلحة الثوار سيقابله تدخل من الخارج لمصلحة السلطة، وكل عناد أو تصلب في المواقف من جانب فريق دولي يدعم الثوار، سيقابله عناد أو تصلب في مواقف فريق دولي آخر يدعم نظام الأسد، وفي كل الأحوال يستمر الصراع ثابتاً عند “مستوى التوازن” الذي وصل إليه .

أما العامل الثاني الذي يمكن أن يكون قد اعتمد عليه واضعو خطة لسوريا، فهو في ما أتصور أيضاً، عبارة عن جملة اعتبارات تكاملت في ذهن هؤلاء المخططين من الخارج، وهي الاعتبارات التي تشكل الآن ضغطاً متزايداً على الدول الغربية ودول عربية للإسراع في التنفيذ . هذه الاعتبارات، وبإيجاز شديد هي الآتية:

(1) هناك حدود لصبر الجيران العرب حكاماً وثواراً ورعايا، هؤلاء لن يتحملوا تكلفة وتبعات وعواقب عملية “سقوط مطول” لبشار الأسد وجماعته، خاصة بعد أن صار السقوط أمراً منتهياً في نظر أغلب الأطراف .

(2) أكدت تطورات الثورة في ليبيا، كما أكدت قبلها تطورات الحرب الأمريكية الأطلسية ضد العراق، تراجع قوة احتمال المجتمعات الغربية للأعباء المعنوية والاستراتيجية الناتجة عن المشاركة بالكثير أو القليل في حروب خارجية . وقد أصبح من المسلمات استحالة تفويض طرف أو أطراف عربية للقيام بمهمة عسكرية قتالية في دولة عربية أخرى طالما بقيت الجامعة العربية من دون جهاز وآليات للتدخل الجماعي .

(3) تصاعدت في الآونة الأخيرة وتيرة التوترات الطائفية ليس فقط في سوريا ومحيطها القريب، وهو محيط قابل للتفجر، ولكن أيضاً في المحيط الأبعد قليلاً مثل بعض دول الجزيرة العربية، ولاسيما في مواقع متاخمة لبحيرات النفط ولقواعد عسكرية غربية .

(4) لم تحسم أي ثورة عربية أمرها بعد، بمعنى آخر مازالت الثورات كافة، ابتداء من حيث هي كامنة كالجزائر وموريتانيا إلى حيث هي ناشبة، ثم إلى حيث بؤر الغليان في مناطق أخرى . الإقليم بأسره في حال بركانية: غليان تحت الأرض في مواقع، وحمم يقذف بها الغليان بين الحين والآخر في مواقع أخرى، وتربة جديدة وإن مشتعلة في مواقع ثالثة . ولا يوجد أدنى شك في أن استمرار الثورة في سوريا على هذا النحو كفيل بأن يزيد من تعقيد المسيرات الثورية الراهنة وتفاقم الغليان وانفجار براكين جديدة .

إن ما تسرب من أفكار، منقولة بوسائل اتصال شخصية أو منشور بعض منها في مقالات في صحف غربية، يشير إلى رغبة في تطوير الخطة التي نفذت في اليمن لتتناسب وظروف سوريا، كأن يضاف إليها ما أطلق عليه أحد المحللين في مقال نشر في صحيفة “نيويورك تايمز” تعبير “تنازلات استباقية” من جانب دول الغرب و”إسرائيل” والثوار مقابل تنازل الأسد، ولو بعد حين . بمعنى آخر تنفيذ عملية “سقوط منضبط” لنظام الحكم في سوريا .

سوريا ليست اليمن، ولن يكون الحل في سوريا مقارباً، ولو بعد التطوير، للحل في اليمن، فسوريا يحيط بها غليان بينما لم يكن يحيط باليمن عند وضع خطته إلا قلق وتوقعات بأخطار وتهديدات لا أكثر . ولسوريا أهمية استراتيجية ودولية فرضتها ظروف فريدة في الجغرافيا وظروف استثنائية في التاريخ، وقد دفع اليمن في زمن سابق ثمناً باهظاً عندما كانت له أهمية مماثلة بسبب الموقع والتاريخ، وقد تعود له الأهمية مستقبلاً . من ناحية أخرى لا توجد في جوار اليمن لبنان أو العراق أو “إسرائيل” أو تركيا منفردة أو مجتمعة كما هو الحال في الجوار السوري .

وأخيراً، لا يمكننا إنكار أو تجاهل أن سوريا ربما كانت الآن الساحة الوحيدة التي يمكن لروسيا أن تدير عليها أو منها آخر معاركها مع الغرب . هذه الساحة لن تفرط روسيا فيها إلا مقابل ثمن باهظ لا يبدو أن الغرب جاهز لدفعه الآن .

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014

News image

عقدت الحكومة الفلسطينية برئاسة رامي الحمد الله اليوم (الثلثاء) أول اجتماع لها منذ العام 201...

ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا

News image

كان ستيفن بادوك، الذي تعتقد الشرطة أنه أطلق النار في لاس فيغاس، محاسبا متقاعدا ثري...

وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما

News image

أعلن التلفزيون العراقي اليوم الخميس عن وفاة رئيس البلاد السابق والسياسي الكردي البارز جلال طال...

برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء

News image

بغداد ـ كلف رئيس البرلمان العراقي سليم الجبوري خلال جلسة اعتيادية عقدها البرلمان، الثلاثاء، لجن...

مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر

News image

قتل مسلح يبلغ من العمر 64 عاماً، 59 شخصاً، وأصاب 527 آخرين، أثناء حفل ...

ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي

News image

قال وزير الدفاع الأمريكي جيم ماتيس إن بلاده لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في موا...

المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق

News image

بغداد - أنقرة - قال الجيش التركي في بيان إن القوات المسلحة بدأت مناورات عسكرية عل...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

الأمم المتحدة ومشكلة اللاجئين والمهجرين

مكي حسن | السبت, 21 أكتوبر 2017

    برزت قضايا الهجرة واللاجئين وأضيف إليها الباحثون عن عمل في دول أخرى إلى ملف ...

في ماليزيا همومٌ فلسطينيةٌ وآمالٌ إسلاميةٌ

د. مصطفى يوسف اللداوي | السبت, 21 أكتوبر 2017

    ماليزيا الدولة العصرية المتألقة، الصاعدة الواعدة، ذات الاقتصاد النامي بسرعة، والمتحرك بفاعلية، والمتغير برؤيةٍ ...

المصالحة الفلسطينية.. والأخاديع الترانتياهوية

د. علي عقلة عرسان

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    كل ما يريده نتنياهو، يردّده دونالد ترامب بحماسة، ومن دون تردد، ليس هذا بشأن ...

حق ضائع.. مسعى بائد

علي الصراف

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    لن يفرش الاتحاد الأوروبي الطريق لكاتالونيا بالزهور، ولن يقبلها عضوا فيه، ولن يسمح بإقامة ...

شكوى قضائية ضد بيريتز في المغرب

معن بشور

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    علمت من المناضل والمحامي المغربي البارز خالد السفياني أنه سيتوجه مع عدد من المحامين ...

حدود القوة الإيرانية

د. محمّد الرميحي

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    دون تهويل أو تهوين تدخل المنطقة من زاوية «التوسع الإيراني في الجوار» مرحلة جديدة، ...

دور روسيا في سوريا

د. عصام نعمان

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    بات واضحاً أن الاشتباك بين سوريا و«إسرائيل» صباح الاثنين الماضي حدث في إبان وجود ...

مستقبل النزعات الانفصالية

د. محمد نور الدين

| السبت, 21 أكتوبر 2017

  بعد صمود استمر حوالي القرن عانى الوطن العربي مشكلات عدم الاستقرار، والذهاب إلى خيارات ...

بين 6 أكتوبر 1973 و6 أكتوبر 2017

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 20 أكتوبر 2017

    الفارق بين اليومين والتاريخين كبير وشاسع، والهوة بينهما واسعة، في اليوم الأول، وهو 6 ...

الإرهاب بين العقل والقلب

محمد عارف

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    الأكاديمي الموريتاني الأميركي الجنسية «محمد محمود ولد محمدو» قَلَب موضوع الإرهاب على رأسه، أو ...

ما فعلته بنا العولمة وما نفعله بها

جميل مطر

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    حولنا وفي وسطنا جيل كامل من الشباب لم يعاصر العولمة في قمتها وتألقها. جيل ...

«لعبة» من خارج الشروط

عوني صادق

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    بالرغم من أن وصول المرشح دونالد ترامب إلى الرئاسة في الولايات المتحدة اعتبر «مفاجأة ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم7117
mod_vvisit_counterالبارحة46631
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع97546
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي252525
mod_vvisit_counterهذا الشهر841627
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1063018
mod_vvisit_counterكل الزوار45904015
حاليا يتواجد 3930 زوار  على الموقع