موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
حصيلة شهداء قصف الإحتلال على غزة ترتفع إلى 4 ::التجــديد العــربي:: لبنان يتحرك للاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين ::التجــديد العــربي:: قمة اسطنبول تدعو إلى الاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين ::التجــديد العــربي:: بوتين يأمر بانسحاب جزئي للقوات الروسية من سوريا ::التجــديد العــربي:: 25 إصابة خلال مواجهات مع الاحتلال شرق قطاع غزة ::التجــديد العــربي:: نائب الرئيس الأميركي يؤجل زيارته للشرق الأوسط ::التجــديد العــربي:: هنية يدعو إلى تظاهرات «غضب» أسبوعية في خطاب امام مهرجان ضخم نظمته الحركة لمناسبة الذكرى الـ 30 لانطلاقها ::التجــديد العــربي:: عراقيون يكسبون دعوى تعويض ضد جنود بريطانيين خلال الحرب في العراق ::التجــديد العــربي:: أطباء بلا حدود: أكثر من 6700 من مسلمي الروهينجا قتلوا خلال شهر ::التجــديد العــربي:: مصر وروسيا توقعان اتفاقية لبناء أول محطة مصرية للطاقة النووية ::التجــديد العــربي:: السعودية تضخ 19 مليار دولار لإنعاش النمو في القطاع الخاص ::التجــديد العــربي:: الشارقة تطلق الدورة العشرين لمهرجانها الدولي للفنون الإسلامية ::التجــديد العــربي:: مكتبات صغيرة مجانية تنتشر في شوارع القاهرة ::التجــديد العــربي:: خسارة الوزن بوسعها قهر السكري دون مساعدة ::التجــديد العــربي:: استخدام الأجهزة الذكية قبل النوم يعرّض الأطفال للبدانة ::التجــديد العــربي:: بطولة اسبانيا: برشلونة يستعد جيدا لمنازلة غريمه ريال مدريد ::التجــديد العــربي:: ريال مدريد يتخطى الجزيرة الى نهائي مونديال الأندية بشق الأنفس 2-1 ::التجــديد العــربي:: فض تظاهرة قرب السفارة الأميركية في عوكر - لبنان بالقوّة ::التجــديد العــربي:: استمرار مسيرات الغضب رفضاً لقرار ترامب بحق القدس المحتلة ::التجــديد العــربي:: لليوم الرابع الإنتفاضة مستمرة... 231 مصابًا في مواجهات مع الاحتلال ::التجــديد العــربي::

مشكلة “النووي الإيراني” والحل الممتنع

إرسال إلى صديق طباعة PDF

عقد كامل والملف النووي الإيراني يسبب الصداع المزمن للمنطقة وللعالم، يضعهما على حافة حرب بين حين وآخر، حرب قد تتحول في لحظة غير مرئية إلى حرب عالمية ثالثة، وربما نووية. والناظر إلى هذا “الملف” يجد فيه من المفارقات ما لا يُعَدّ، سواء كانت زاوية النظر تتعلق بالسياسة الأمريكية،

أو سياسات الدول الكبرى النووية، أو تتعلق بالموقف “الإسرائيلي”، الذي يحرض بصورة دائمة على إيران بحجة المخاطر التي يمثلها امتلاك الأخيرة أسلحة نووية، أو حتى تتعلق بمواقف دول الجوار العربي، التي أصبح بعضها يفكر بامتلاك هذه الطاقة.

 

وبداية لا حاجة إلى التوسع في القول إن إيران، وهي تبني مشروعها النووي، إنما تمارس حقاً مشروعاً ليس لأحد الاعتراض عليه ما دام يستهدف استخدام الطاقة النووية للأغراض السلمية. وحتى هذه اللحظة، تنفي إيران أنها تنوي إنتاج أسلحة نووية، وليس هناك أي دليل على عكس ما تقول، والذين يتهمونها يفعلون ذلك على أساس النيات، نيات إيران ونياتهم تجاه إيران. صحيح أن امتلاك القدرة على صنع القنبلة، لا يحتاج عند حد معين إلى أكثر من قرار سياسي، إلا أن ذلك يظل في نطاق النيات. وإذا كان من حق كل دولة أن تمتلك القدرة على الدفاع عن أمنها وسيادتها، فإن حرمانها من هذه القدرة، هو نوع من رغبة الذين يريدون حرمانها في التسلط والهيمنة، وليس بالضرورة خوفاً على العالم وسلامه، ما لم يكن الوضع سارياً على الجميع.

فالسياسة الأمريكية التي طالما ادعت، ولا تزال تدعي، أنها تقف ضد انتشار الأسلحة النووية حرصاً على العالم وسلامه، لم توقع معاهدة عدم الانتشار، وتبدو لمن ينظر إليها متناقضة مع ما تدعيه، بل ومنافقة وبلا مصداقية، فضلاً عن أنه يجدها القوة المحركة للموقف الإيراني من حيث تمسك إيران بمشروعها النووي، وهي التي ستوصلها، في نهاية المطاف، إلى استكمال مشروعها وإلى أن تصبح بالفعل دولة نووية. ويأتي النفاق وعدم المصداقية في السياسة الأمريكية مما هو معروف عن سكوتها بل وحمايتها الترسانة النووية “الإسرائيلية” التي قدرها الخبراء الغربيون قبل ما يزيد على ربع قرن ﺒ(200) قنبلة نووية، ولا أحد يدري كم أصبح تعدادها اليوم. فالسكوت عن هذه الترسانة والدفاع عنها وحمايتها لا يمكن أن يندرج في خانة “الحرص على سلام العالم وأمنه”، في وقت يعرف هذا العالم جيداً كم حرباً عدوانية أشعلتها “إسرائيل” في المنطقة منذ إنشائها، وكم حرباً أخرى تهدد بإشعالها، بل يكشف عن انحياز السياسة الأمريكية لدولة عدوانية ومعادية، وطامعة وغير معنية بسلام العالم وأمنه. ولا بد من الإشارة، في هذا الإطار، إلى أن الموقف “المبدئي”، أو اللا مبدئي، الذي تتعامل أمريكا على أساسه، هو أنه يمكن غضّ النظر عن الدول “الحليفة” أو “الصديقة” إذا ما امتلكت القدرة النووية، ووفقاً لهذا “المبدأ” تم قبول باكستان لأنها “دولة صديقة”، وتم اللجوء إلى “الحوار” مع كوريا الشمالية لأنها “دولة صديقة” للصين، العضو الأصيل في النادي النووي الرسمي.

من جهة أخرى، السياسة الأمريكية المتبعة ضد الملف النووي الإيراني طوال السنوات الماضية، لجأت فيها الولايات المتحدة إلى كل التهديدات العسكرية والضغوط السياسية والعقوبات الاقتصادية الممكنة ولم تؤد إلى وقف إيران لبرنامجها النووي، بل زادتها إصراراً على التمسك به واستكماله حتى النهاية. والولايات المتحدة، في إصرارها على سياستها بعد أن استنفدت أسلوب العقوبات دونما نجاح، إنما تغامر مرة أخرى في وضع المنطقة والعالم على حافة الحرب ربما النووية، كما سبقت الإشارة. أما أوروبا، والدول الكبرى النووية الأخرى، وهي جميعها صاحبة مصالح معروفة مع إيران، فهي رغم ذلك ملحقة بالسياسة الأمريكية في نهاية المطاف. ومع ذلك، فإن الأمر يختلف قليلاً وإلى حدود معينة بالنسبة إلى هذه الدول التي نراها تتردد وتناور وتداور قبل أن تنضم إلى السياسة الأمريكية، بسبب طبيعة المصالح التي تشدها إلى إيران، وأحياناً تبدو أنها تعطل الاندفاعة الأمريكية. لكنها، في النهاية، مثلها مثل الولايات المتحدة الأمريكية تريد أن تظل وحدها محتكرة للسلاح النووي، ولا تريد أن تشاركها دول جديدة هذا الاحتكار.

إزاء هذا الوضع الخطر الذي تتسبب فيه السياسة الأمريكية بموقفها من الملف النووي الإيراني، والذي يبدو أنه لا حل منظوراً له، هناك، على العكس، حل سهل لكنه ممتنع. حل يخلّص الجميع من “إيران نووية”، ويوقف سباق السعي إلى التسلح النووي في المنطقة، ويحفظ لها وللعالم السلام والأمن. هو ممتنع لأنه لا يناسب الأغراض والأطماع الأمريكية- “الإسرائيلية” في التسلط والهيمنة. لقد اقترحت مصر أكثر من مرة هذا الحل الذي يتلخص في جعل منطقة الشرق الأوسط منطقة خالية من السلاح النووي، وكان يسقط في كل مرة دون تعليق كثير. إنه ممتنع لأن ذلك يعني ببساطة تفكيك ترسانة “إسرائيل” النووية، وإعادتها إلى دولة “عادية” بلا أنياب نووية، وهذا له تداعيات كثيرة ونتائج لا تعجب “إسرائيل” وحماتها الأمريكيين.

إن سياسة “إسرائيل” التوسعية، وطموحها إلى السيطرة على المنطقة، تحتاج إلى تفوقها العسكري على كل دول المنطقة، وليس فقط على الدول العربية، وترسانتها النووية، في رأيها، هي التي تضمن لها ذلك بعد كل حساب، وهذا ما يعنيه المبدأ الأمريكي القائل “بالالتزام بأمن “إسرائيل” وتفوقها العسكري”، وهو ما يعني أن الحل السهل لمشكلة “القنبلة الإيرانية” ممتنع.


 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

حصيلة شهداء قصف الإحتلال على غزة ترتفع إلى 4

News image

أعلنت وزارة الصحة صباح اليوم السبت، عن انتشال جثماني شهيدين من تحت أنقاض موقع تدر...

لبنان يتحرك للاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين

News image

بيروت - قررت الحكومة اللبنانية، الخميس، تشكيل لجنة لدراسة "إنشاء سفارة للبنان في القدس لتك...

قمة اسطنبول تدعو إلى الاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين

News image

دعت القمة الإسلامية الطارئة في إسطنبول إلى «الاعتراف بالقدس الشرقية عاصمة لفلسطين» واعتبرت أنه «لم...

بوتين يأمر بانسحاب جزئي للقوات الروسية من سوريا

News image

أمر الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، بانسحاب جزئي للقوات الروسية من سوريا، خلال زيارة له الا...

25 إصابة خلال مواجهات مع الاحتلال شرق قطاع غزة

News image

أصيب خمسة وعشرون شاباً، بالرصاص الحي وبالاختناق، خلال المواجهات التي شهدتها عدة مواقع في ق...

نائب الرئيس الأميركي يؤجل زيارته للشرق الأوسط

News image

أعلن مسؤول في البيت الأبيض اليوم (الخميس) أن نائب الرئيس الأميركي مايك بنس سيؤجل جول...

هنية يدعو إلى تظاهرات «غضب» أسبوعية في خطاب امام مهرجان ضخم نظمته الحركة لمناسبة الذكرى الـ 30 لانطلاقها

News image

دعا رئيس المكتب السياسي لحركة «المقاومة الإسلامية» (حماس) إسماعيل هنية إلى تنظيم يوم «غضب»، كل ...


المزيد في قضايا ومناقشات

القدسُ عاصمتُنا.. رمز قداسة وعروبة وحق

د. علي عقلة عرسان

| الجمعة, 15 ديسمبر 2017

    الصهيوني نتنياهو، يلفِّق تاريخاً للقدس، ويقول إنها عاصمة “إسرائيل”منذ ثلاثة آلاف سنة.؟! إن أعمى ...

مطلوب معركة إرادات

د. علي محمد فخرو

| الجمعة, 15 ديسمبر 2017

    لنتوقف عن لطم الخدود والاستنجاد باللعن، فهذا لن يوقف أفعال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، ...

ما تحتاجه الآن القضيةُ الفلسطينية

د. صبحي غندور

| الجمعة, 15 ديسمبر 2017

    ما تحتاجه الآن القضية الفلسطينية، هو أكثر ممّا يحدث من ردود فعلٍ شعبية وسياسية ...

اعتراف ترامب في مرآة الصحافة الإسرائيلية

د. أسعد عبد الرحمن

| الجمعة, 15 ديسمبر 2017

    في إسرائيل، ثمة أربع مجموعات متباينة من الردود بشأن قرار الرئيس الأميركي دونالد ترامب ...

في مصر عادت السياسة الخارجية بحلوها ومرها تتصدر الاهتمامات

جميل مطر

| الجمعة, 15 ديسمبر 2017

    تطور لا تخطئه عين مدربة أو أذن مجربة أو عقل يراقب وهو أن في ...

وعد ترامب عنصري وتحدي وقح للقرارات الدولية

عباس الجمعة | الأربعاء, 13 ديسمبر 2017

إن اعلان ترامب والإدارة الأمريكية اعلان القدس عاصمة لكيان العدو الصهيوني، ونقل السفارة الأمريكية إلي...

رهانات ترامب الخاسرة

د. محمد السعيد ادريس

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    عندما أقدم الرئيس الأمريكى ترامب على إعلان قراره الاعتراف بالقدس عاصمة للكيان الصهيونى فإنه ...

العمل بين القطاعَين العام والخاص

د. حسن العالي

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    أظهرت دراسة سابقة أجريت في سلطنة عمان عن توجهات الشباب العماني نحو العمل أن ...

تحدي القدس والموقف الدولي

د. أحمد يوسف أحمد

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    على رغم الصدمة التي مثلها قرار ترامب الأخير فإنه لا يمثل إلا فارقاً في ...

«إسرائيل» وأمريكا لا تعترفان بالشعب الفلسطيني

د. عصام نعمان

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    أمريكا اعترفت بـ «إسرائيل» دولةً وشعباً لحظةَ إعلان قيامها العام 1948. أمريكا لم تعترف ...

تمرد زعماء أكراد العراق واستغلاله

عوني فرسخ

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    لم يكن الاستفتاء الانفصالي الذي أجراه مسعود البرزاني في كردستان العراق ، أول محاولة ...

فلسطين مسؤوليتنا الجماعية

د. محمد نور الدين

| الاثنين, 11 ديسمبر 2017

    قال رئيس مركز أبحاث الأمن القومي «الإسرائيلي» عاموس يدلين، إن العرب، والفلسطينيين، والأتراك، يهددون ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

مجموعة التجديد

Facebook Image
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم1310
mod_vvisit_counterالبارحة35422
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع255502
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي278378
mod_vvisit_counterهذا الشهر583844
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1199023
mod_vvisit_counterكل الزوار48096537